من جعبة الأسبوع :

منظمة المؤتمر الاسلامى تؤكد من باماكو أن القدس عاصمة روحية للأمة الاسلامية

40 ضابطاً وجندياً تركياً يطلبون اللجؤ إلى المانيا

دمشق تنفى تعرض الرئيس الأسد لأزمة صحية

أوسكار الاعلام السياحى العربى يختار عبد العزيز الرواس مستشار السلطان قابوس "شخصية رجل التراث العربى لعام 2017"

تحذير أميركى للاميركيين من مخاطر أمنية فى تركيا

سوريا والارهاب ومفاوضات جنيف فى صلب محادثات عاهل الاردن وبوتين

حشود عسكرية صينية – أميركية فى بحر الصين الجنوبى

المنتدى العربى – الروسى ينعقد فى أبوظبى فى مطلع شهر فبراير

بريطانيا تنشر مشروع قانون بريكست

الجيش الليبي يسيطر على غرب بنغازى

الرئيس الايرانى يتسلم رسالة خطية من أمير الكويت

من مظاهر التوتر فى بحر الصين



معتقل من داعش فى ماليزيا

مالى :

       
    أكد اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، في ختام دورته الـ12 في عاصمة مالي «باماكو» أن قضية فلسطين والقدس هي القضية المحورية الرئيسية التي تستوجب على الجميع التعاون والتنسيق في المحافل الدولية والإقليمية من أجل دعمها والدفاع عنها والانتصار لها، حتى تتحقق الحقوق المشروعة وغير القابلة للتصرف للشعب الفلسطيني المتمثلة في عودة اللاجئين، والتحرر من الاحتلال، وقيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس، واعتبر إعلان باماكو، القدس عاصمة روحية للأمة الإسلامية، وخطاً أحمر لا يمكن تجاوزه.
ورفض ممثلو برلمانات الدول الإسلامية، في إعلان باماكو، الذي صدر في ختام الدورة، المحاولات الرامية لنقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس المحتلة، باعتباره عدواناً مباشراً على الشعب الفلسطيني وحقوقه الثابتة وغير القابلة للتصرف، واعتبروا هذه المحاولات غير شرعية ولاغية وتتعارض مع الوضع القانوني لمدينة القدس كجزء لا يتجزأ من الأراضي المحتلة.
من جهته، أشاد أحمد رسلان النائب الأول لرئيس البرلمان العربي بالقرار الذي اتخذه مجلس الأمن أخيراً بشأن تجريم الاستيطان في الأراضي الفلسطينية مطالباً مجلس الأمن بمتابعة قراراته خاصة بعد التصديق على بناء مستوطنات جديدة بالقدس المحتلة.
وفي كلمته، دان رسلان بشدة التوسع الاستيطاني مطالباً المجتمع الدولي بأن يعمل على تنفيذ قراراته بمختلف الوسائل والسبل لتحرير الأراضي الفلسطينية وتمكين الشعب الفلسطيني من حقه في بناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، إضافة إلى ضرورة الإفراج عن الأسرى بالسجون الإسرائيلية خاصة من النساء والأطفال.
وأكد أن هذا المؤتمر ينعقد في ظروف بالغة الدقة يمر بها عدد من الدول الإسلامية وظروف دولية شديدة التعقيد، مشيراً إلى أن التحريف المتعمد لبعض نصوص ديننا الإسلامي الحنيف لخدمة جماعات تكتسي بغطاء الدين عرض عالمنا الإسلامي لكثير من الابتلاءات والإضرابات والنزاعات والصراعات والحروب.
وقال إن ذلك الأمر يحتاج إلى مضاعفة الجهود من أجل تصحيح المفاهيم المغلوطة وتعميق القيم الإسلامية. وشدد رسلان على رفض البرلمان العربي للتدخلات السافرة في شؤون كثير من الدول العربية وتأجيجها للفتنة الطائفية في هذه الدول.

    
المانيا :
        
       طلب نحو 40 جندياً تركياً اللجوء إلى ألمانيا، معظمهم من أصحاب الرتب العالية، وعملوا في منشآت حلف شمال الأطلسي في البلد الأوروبي، وأُوقفوا عن العمل بعد محاولة الانقلاب الفاشل في تركيا العام الماضي، بحسب مجلة «دير شبيغل» الألمانية ومحطة «إيه.آر.دي». ولم يصدر رد عن الحكومة التركية أو مسؤولي الحلف.
وتأتي التقارير عن تقديم جنود أتراك طلبات لجوء في ألمانيا بينما تستعد المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل للسفر إلى تركيا للقاء الرئيس رجب طيب أردوغان.
وتأزمت العلاقات بين تركيا وألمانيا الشريكتين في حلف شمال الأطلسي، بسبب قضايا من بينها مزاعم تجسس دعاة أتراك في ألمانيا، ومخاوف ألمانية بشأن حملة تركيا على المعارضين، واتهامات تركية بأن برلين تؤوي مسلحين من حزب العمال الكردستاني وحزب التحرير الشعبي الثوري - جبهة الذي ينتمي إلى أقصى اليسار.

    

سوريا :
          
       
       نفت الرئاسة السورية، الأنباء التي تتحدث عن  إصابة بشار الأسد ونقله إلى المستشفى.
وقالت الرئاسة السورية في بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية على “فيسبوك”، إن "بعض وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الإلكترونية ووسائل الإعلام تتحدث عن صحة الرئيس الأسد على شكل تحليلات أقرب لأمنيات".
وأكد البيان أن “بشار الأسد بصحة ممتازة ويمارس مهامه بشكل طبيعي تمامًا”، واصفًا ما يتم تناقله بـ”الأكاذيب التي تستهدف سوريا منذ بداية الحرب، وأن الشعب السوري بات محصنًا منها".
وكانت بعض الصحف والمواقع الالكترونية تناولت خبراً عن تعرض الأسد لجلطة دماغية نقل على أثرها إلى المستشفى.

    
السعودية :
       
       فازت الوكالة الوطنية للاعلام اللبنانية بجائزة "أفضل وكالة أنباء عربية تهتم بالسياحة المحلية والعربية لعام 2016"، ومغارة جعيتا بلقب أفضل معلم سياحي، وذلك في احتفال نظمه المركز العربي للاعلام السياحي في فندق الدار البيضاء جراند، وأعلن خلاله أسماء الفائزين بجوائز اوسكار الاعلام السياحي العربي- الدورة التاسعة لعام 2017 ورجل التراث العربي لهذا العام في مدينة جدة في المملكة العربية السعودية، في حضور لفيف من الإعلاميين العرب والأجانب.
وقد اختار المركز العربي لهذا العام مستشار السلطان قابوس للشؤون الثقافية عبد العزيز بن محمد الرواس من سلطنة عمان، كشخصية رجل التراث العربي لعام 2017، نظير جهوده الكبيرة في خدمة التراث العماني بشكل خاص والتراث العربي بشكل عام.
بينما أكد مسؤولو المركز في مؤتمر صحافي على هامش الاحتفال، أن جوائز اوسكار السياحة العربية في دورتة التاسعة ذهبت ل28 شخصية ومؤسسة سياحية عربية حصلوا على أعلى الأصوات في تصويت إلكتروني شارك فيه أكثر من 900 ألف مصوت من مختلف أنحاء الوطن العربي وبمشاركة 260 هيئة وشخصية سياحية عربية، وحصدت مصر وسلطنة عمان والسعودية والجزائر النسبة الأكبر من الجوائز "التي تلقى اهتماما كبيرا من صناع السياحة والفندقة بالمنطقة العربية، وتوصف بأنها أهم جوائز عربية في مجال الاعلام السياحي".

وقال رئيس المركز حسين المناعي: "إن الدكتور محمد أبو زيد وزير السياحة السوداني فاز بجائزة شخصية العام السياحية، ونال لقب الشخصية الحكومية الداعمة للسياحة العربية الدكتور خالد السليطي من قطر، في حين فاز السيد مهدي العبدواني من سلطنة عمان بجائزة الشخصية العربية الرائدة في خدمة السياحة العربية".

أضاف: "فازت مدينة الشارقة بجائزة المدن السياحية الأكثر نموا، وحصلت مغارة جعيتا بلبنان على لقب أفضل معلم سياحي، وتوجت مدينة مراكش بالمغرب بلقب أفضل مدينة عربية سياحية. وفاز فندق "رويال روز" في أبو ظبي بجائزة أفضل فندق ملائم للأسرة العربية، وحصل الطيران العماني على لقب أفضل ناقل جوي عربي يدعم السياحة العربية".
وتابع: "تضمنت الجوائز فئات أفضل كاتب سياحي عربي، وفاز بها عصام الطابوني من ليبيا الذي نال أكثر الأصوات مناصفة مع الصحافي السعودي احمد عوض السليس من صحيفة الجزيرة، بينما فازت الصحافية حنان رجب من مملكة البحرين بأفضل صحفية عربية في السياحة. ونال برنامج من رحاب المساء من سلطنة عمان مناصفة مع برنامج زينة بلادي من إذاعة تونس جائزة أفضل برنامج إذاعي داعم للسياحة العربية".
ولفت المناعي إلى أن "برنامج الشبكة العراقية الذى تقدمه رشا محمد حصل على جائزة أفضل البرامج السياحية العربية، وحصد خبير المبيعات السياحي عمرو على لقب أفضل القيادات العربية للهيئات السياحية الأجنبية لعام 2016، كما حصل المصور العماني عمر الشعيلي من سلطنة عمان مناصفة مع المصور المصري محمد أمين على لقب المصور المميز عربيا لأفضل صورة سياحية. ونال الفيلم التسجيلي الجزائري "تمزقيدة الساحرة" أفضل فيلم تسجيلي سياحي. وحصدت مجلة "السياحي" من مملكة البحرين على جائزة أفضل المجلات السياحية المطبوعة، وحصد موقع "البحر الأحمر" من مصر على أفضل موقع إلكتروني سياحي عربي، وحصد نايف العنزي من السعودية لقب أفضل مدير علاقات عامة في القطاع السياحي لعام 2016، ومنح المركز جائزته السنوية الخاصة لموقع "اضاءة المصري" وكذلك صحيفة "الحدث" الإلكترونية العمانية، كما توج عضو المركز الزميل الاعلامي جاسم التنيب من صحيفة الانباء الكويتية بالعضو المثالي لعام 2016، ونال التكريم الخاص من المركز العربي. وفي فئات التواصل الاجتماعي حصلت المدونة الجزائرية "تحواس" على أفضل مدونة عربية في السياحة العربية لعام 2016 وحصل السناب شات السياحي "سناب الطائف" من السعودية على أفضل سناب شات ترويجي عن السياحة المحلية، وحصل حساب الانستجرام "مصر إجازة" المصري على أفضل حساب سياحي عربي على إنستجرام لعام 2016 مناصفة مع حساب الانستجرام السياحي السعودي "سامي توخيس" و"هشام الحميد"، كما فاز الحساب الليبي "وكالة الانباء السياحية" كأفضل حساب فيس بوك سياحي عربي، وفاز "ايهم زيد العتوم" بجائزة أفضل حساب على تويتر عن السياحة العربية لعام 2016".
كما أعلن المناعي "فوز الوكالة الوطنية للإعلام من لبنان كأفضل وكالة أنباء عربية تهتم بالسياحة المحلية والعربية لعام 2016".

       
    
أميركا :
       
       وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب مدينة شيكاغو ب منطقة حرب بسبب تصاعد أعمال العنف المرتبطة باستخدام الأسلحة، والتي أودت بحياة المئات خلال العام الماضي. وقال في حوار مع شبكة ايه بي سي الأميركية، شيكاغو مثل منطقة الحرب، مضيفا: إنها مذبحة، إنها مذبحة مروعة. 
وكرر ترامب ما قاله في وقت سابق من إنه سوف يرسل الشرطة الاتحادية إذا لم تسيطر وكالات تطبيق القانون على أعمال العنف. وقال ترامب هم لا يؤدون المهمة والآن إذا كانوا يريدون المساعدة، فانني أرغب في مساعدتهم، سوف أرسل ما يتعين علي إرساله. 
وكان ترامب هدد بالتدخل الفدرالي في شيكاغو إذا لم تفلح المدينة في بذل المزيد من الجهود للتصدّي لجرائم العنف. 
وقد شهدت شيكاغو خلال عام ٢٠١٦ ما لا يقل عن ٧٦٢ جريمة قتل.
وعرض برنامج أورايلي فاكتور فيلم فيديو قصير لترامب في المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري في الصيف الماضي، متحدثاً فيه عن حوادث القتل المتعددة في مدينة شيكاغو ومتعهداً بأن الجرائم والعنف التي تلحق الأذى اليوم بأمتنا سوف تنتهي قريباً، وأنا أعني ما أقول، قريباً جداً. 
وفي خطاب التنصيب يوم الجمعة الماضي، قال ترامب: هذه المجازر الأميركية سوف تنتهي اعتباراً من اليوم، وسوف تنتهي الى الأبد. 

    
اسطنبول :
          
حذرت واشنطن رعاياها الخميس من مخاطر متزايدة بتعرضهم لهجمات في تركيا وذلك على خلفية تصعيد في الخطاب المعادي للولايات المتحدة.
وحذرت وزارة الخارجية الاميركية في بيان على موقعها الالكتروني رعاياها من "مخاطر متزايدة بحصول هجمات"، ودعتهم الى "تقييم دقيق لضرورة توجههم الى تركيا في الوقت الحالي" وتابعت الوزارة "كما ان التصعيد في الخطاب المعادي للأميركية يمكن ان يحمل افرادا معزولين على تنفيذ اعمال عنف ضد رعايا اميركيين".
ويأتي التحذير في الوقت الذي تشهد فيه تركيا حملة غير مسبوقة من الاعتداءات التي تنسبها الى المتمردين الاكراد او تنظيم داعش.
واوقع اعتداء تبناه التنظيم الإرهابي واستهدف اسطنبول ليلة راس السنة 39 قتيلا غالبيتهم من الاجانب بالإضافة الى عشرات الجرحى، وكانت الولايات المتحدة أمرت في اكتوبر برحيل اسر طواقمها في القنصلية العامة في اسطنبول بسبب مخاطر الاعتداءات.
من جهة اخرى، شهد الخطاب المعادي للولايات المتحدة تصعيدا في تركيا في الاشهر الاخيرة على خلفية التوتر بين انقرة وواشنطن حول المقاتلين الاكراد في سوريا وتسليم الولايات المتحدة لداعية مقيم في المنفى في اراضيها تتهمه انقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب في يوليو.
وغالبا ما يتهم الرئيس التركي رجب طيب اردوغان السلطات الاميركية بتسليح قوات كردية يعتبرها ارهابية في شمال سوريا، كما ان الصحف الموالية للحكومة التركية ومسؤولين محليين يرددون غالبا ان وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) تقف وراء الانقلاب الفاشل في 15 يوليو ووراء اغتيال السفير الروسي في انقرة في يناير الماضي.

    
الخليج :
          
       تعهد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في خطته لقطاع الطاقة الأميركي، بالعمل مع حلفاء الولايات المتحدة بالخليج، من أجل تطوير علاقات إيجابية بالطاقة. 
وأطلق الرئيس الأميركي، في خطته بعنوان خطة الطاقة: أميركا أولاً وعوداً مرتفعة الطموحات، للقطاع الذي تصفه الخطة بأنه جزء أساسي للحياة الأميركية، والعنصر الرئيسي باقتصاد العالم، متعهداً بالاستفادة من ثروة غير مستغلة في قطاع النفط الصخري الأميركي، تقدر بنحو 50 تريليون دولار.
ويبني ترامب على خطته للطاقة في بلاده وعدين آخرين، يحملان نفس القدر من التحدي، أولهما رفع الأجور بقيمة 30 مليار دولار خلال 7 سنوات، والوعد الثاني ضمن خطة الوظائف على مستوى الولايات المتحدة بخلق 25 مليون فرصة عمل في 10 سنوات. 
وإن كانت وعود ترامب المثيرة للجدل سياسياً واقتصادياً تتطلب تسريعا للحلول، فإن هذه الحلول ربما تكون معقدة في أسواق النفط، إذ إن مواجهة النفط التقليدي، الذي تدور مستويات أسعاره في الوقت الحالي عند 50 دولاراً للبرميل، ويتوقع لها الصعود بالكاد إلى 60 دولاراً، ستتطلب من ترامب ضخ جرعة إنعاش ضخمة في جسد النفط الصخري. 
وسيتعين على الرئيس الأميركي تهيئة البيئة المناسبة لصعود الأسعار فوق 70 دولاراً للبرميل، وهو الحد الأدنى المقبول، بحسب الخبراء، من أجل عودة إنتاج النفط الصخري ذي الكلفة العالية، والذي يتطلب بالضرورة، سعراً مرتفعاً لتحقيق الأرباح، وعودة الإنتاج المكلف، وضمان استعادة الاستثمارات الأكثر حذراً عقب الخسائر التي مني بها هذا القطاع على وجه التحديد. 
ونجحت السعودية ودول منظمة أوبك و11 دولة أخرى من بينها روسيا، في الاتفاق على خفض إنتاج النفط التقليدي، إلى مستويات تجعل من الأسعار في حدود بين 50 دولاراً و60 دولاراً، بعد أن هوت الأسعار إلى مستويات سابقة وصلت إلى أقل من 30 دولاراً. 
ويؤكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في ملخص خطته لقطاع الطاقة، أن إدارته ستتعاون مع حلفائها في الخليج من أجل تطوير علاقات إيجابية بالطاقة كجزء من الاستراتيجية ضد الإرهاب. 
ومن غير المعلوم كيف ستكون خطة الرئيس ترامب لاستغلال ثروات بلاده من النفط الصخري، الذي يتطلب سعراً مرتفعاً في أسواق النفط، والتي باتت لا تعول كثيراً على معدلات النمو الاقتصادي الهشة. 
وتقول خطة ترامب إن إدارته تلتزم سياسات الطاقة التي تخفض التكاليف بالنسبة للأميركيين، وتعمل بجد من أجل تحقيق الاستفادة القصوى من الموارد الأميركية، وتحرير الولايات المتحدة من الاعتماد على النفط الأجنبي.

    
الأمم المتحدة :
       
       تعهدت السفيرة الأميركية الجديدة لدى الأمم المتحدة نيكول هيلي بإصلاح المنظمة الدولية، وحذرت حلفاء الولايات المتحدة من أنهم إذا لم يساندوا واشنطن فإنها ستسجل أسماءهم وترد عليهم. 
وأدلت هيلي بتصريحات مقتضبة للصحافيين لدى وصولها إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك لتقديم أوراق اعتمادها إلى الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريس. وقالت هدفنا مع الإدارة الأميركية، هو إظهار القيمة بالأمم المتحدة، والطريقة التي سنظهر بها القيمة هي أن نظهر قوتنا وأن نظهر صوتنا، وأن نساند حلفاءنا ونتأكد من أن حلفاءنا يساندوننا أيضا. وبالنسبة لأولئك الذين لا يساندوننا، سنسجل الأسماء وسوف نعمل للرد وفقا لذلك. 
وليس لدى هيلي، الجمهورية التي كانت حاكمة ولاية ساوث كارولاينا عندما اختارها ترامب للمنصب الجديد، خبرة تذكر في السياسة الخارجية وليس لديها سابق خبرة في العمل في الحكومة الاتحادية الأميركية. 
وقال فرانسوا ديلاتر سفير فرنسا لدى الأمم المتحدة ونظيره البريطاني ماثيو رايكروفت إنهما يتطلعان للعمل مع هيلي. والولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين، هم الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة. 
وعقب لقائها بغوتيريس قال مسؤول أميركي إنهما تبادلا حديثا جيدا ومثمرا بشأن سبل العمل معا لإصلاح الأمم المتحدة. وقالت هيلي للصحافيين كل ما هو مفيد سنجعله أفضل وكل ما لا ينجح سنحاول إصلاحه، وأي شيء يبدو باليا وغير ضروري سنتخلص منه. 
ووفقا لمسودة أمر تنفيذي نشرته صحيفة ذا ديلي بيست يريد ترامب من لجنة ستشمل وزير خارجيته ووزير العدل ومدير المخابرات الوطنية إجراء مراجعة على مدى عام لتمويل الولايات المتحدة للمنظمات الدولية بهدف خفض التمويل الطوعي بما يصل للنصف.

    
روسيا :
        
       وجّه الرئيس الروسي بوتين الشكر للعاهل الأردني الملك عبد الله، لدعمه المحادثات السورية التي عقدت هذا الأسبوع في آستانة. 
واضاف: بوتين إن محادثات آستانة ستشكل أساساً لمفاوضات منفصلة تقودها الأمم المتحدة في جنيف. وقال إنه من المهم جداً أن أطراف النزاع في سوريا توصلوا خلال مباحثات أستانة إلى أنه لا حل عسكريا للأزمة في البلاد. 
ومن جانبه، أشاد العاهل الأردني بالدور الروسي الذي وصفه بالمهم جداً في حل النزاع السوري ونزاعات دولية أخرى. 
وتناولت محادثات بوتين وعبد الله الثاني، بالإضافة إلى تسوية الأزمة السورية، مكافحة الإرهاب جملة من القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك. 
وقالت الخارجية الروسية في بيان عقب مباحثات بين وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والاردني ايمن الصفدي إن الجانبين شددا على عدم وجود بديل لتسوية سياسية في سوريا عبر حوار بين السوريين دون شروط مسبقة وبدعم دولي. 
وأشاد البيان بالجهود المبذولة لدعم العملية التفاوضية في سوريا المقرر استئنافها في 8 شباط المقبل في جنيف وكذلك بنتائج لقاء استانا الذي بادرت روسيا لعقده وجمع ممثلي الحكومة وجماعات المعارضة المسلحة السورية التي وقعت اتفاق وقف العمليات القتالية في 29 كانون الاول الماضي. 
وشدد الجانبان على ضرورة زيادة حجم المساعدات الانسانية للسكان المتضررين وللاجئين السوريين في الدول المجاورة بما في ذلك الاردن. وأعرب البيان عن تأييد موسكو وعمان للجهود التي تبذلها الحكومة العراقية في القضاء على الارهاب الذي يمثله ما يسمى بتنظيم داعش.

    
لبنان :
        
       طلب وزير الاعلام اللبنانى ملحم الرياشي من "المجلس الوطني للاعلام المرئي والمسموع" التحقق من الشكاوى التي وصلت الى الوزارة وإليه عن عرض بعض وسائل الاعلام المرئية برامج تخالف الآداب العامة وتخدش المشاعر وتثير الغضب، وذلك استنادا الى القانون المرئي والمسموع رقم 382/94، ولا سيما في مادته السابعة التي تنص على وجوب احترام الشخصية الانسانية وحرية الغير وحقوقهم والمحافظة على النظام العام ومقتضيات المصلحة العامة.
واقترح الرياشي اتخاذ ما ينبغي من اجراءات بشأن الارتكابات في حال حصولها.
من جانبه، أكد المجلس الوطني للاعلام انه سيقوم باللازم وسيدرج هذا الموضوع على جدول أعمال الاجتماع المقرر الحادية عشرة من قبل ظهر الخميس مع المؤسسات المرئية والمسموعة وبرئاسة وزير الاعلام شخصيا.

       
الفلبين :
        
       قال وزير الدفاع الفيليبيني دلفين لورينزانا إن الولايات المتحدة ستطور وتبني منشآت في قواعد عسكرية فيليبينية هذا العام مما يدعم تحالفا شابه التوتر بسبب اعتراض الرئيس رودريغو دوتيرتي على وجود قوات أميركية.
وأعطت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون الضوء الأخضر لبدء العمل ضمن اتفاق التعاون الدفاعي الذي تم التوصل إليه عام 2014 لكن دوتيرتي هدد بالتخلي عنه أثناء سلسلة تصريحات عدائية للقوة الاستعمارية السابقة. وقال لورينزانا ما زال اتفاق التعاون الدفاعي ساريا. ويسمح الاتفاق بالتوسع في النشر الدوري لسفن وطائرات وقوات أميركية في خمس قواعد في الفيليبين. كما يسمح بتخزين معدات للاستخدام في عمليات إنسانية وأخرى متعلقة بالأمن البحري. 
وقال لورينزانا إن واشنطن ملتزمة ببناء مستودعات وثكنات وممرات ومدارج للطائرات في المواقع الخمسة المحددة وإن الرئيس على دراية بالمشروعات وتعهد باحترام كل الاتفاقات القائمة مع الولايات المتحدة. وثار غضب دوتيرتي تجاه الولايات المتحدة بعد تعبيرها عن القلق إزاء عمليات قتل تحدث خارج نطاق القضاء في إطار حملة على المخدرات بدأها دوتيرتي بعد توليه الرئاسة في حزيران. 
وعلى صعيد متصل قال وزير الدفاع الفيليبيني دلفين لورينزانا إن بلاده تلقت معلومات استخبارات عن تكثيف التواصل بين متشددين محليين وتنظيم داعش مما يزيد المخاوف من سعي التنظيم لتوسيع نفوذه من الشرق الأوسط وبناء شبكة في جنوب شرق آسيا. 
وقال لورينزانا إن المعلومات التي تلقتها بلاده من حلفاء كشفت أن قائدا في جماعة أبو سياف المتشددة التي عرفت بعمليات القرصنة والخطف في جنوب الفيليبين يسعى للتوسع في مناطق جديدة في الفيليبين بإيعاز من داعش. وقال وزير الدفاع في مؤتمر صحافي وهو يشير لأحد قادة جماعة أبو سياف إسنيلون هابيلون ترك منطقة عملياته التقليدية في جزيرة باسيلان وتوجه إلى لاناو ديل سور لاستكشاف ما إذا كانت المنطقة صالحة لانتقال جماعته إليها. ولاناو ديل سور إقليم في جزيرة مينداناو الرئيسية في جنوب البلاد. وتقع مينداناو إلى الشمال الشرقي من جزيرة باسيلان. 
ولم يذكر لورينزانا الدولة التي وفرت معلومات الاستخبارات لكنه ذكر أنها كشفت تحرك هابيلون لتفقد المنطقة الجديدة بأوامر من داعش. وحتى وقت قريب كان الجيش الفيليبيني ينكر وجود صلات بين داعش والمتشددين الأصوليين في الفيليبين. وقال الجيش إن إعلان جماعة أبو سياف مبايعتها للتنظيم المتشدد كان من قبيل الاستعراض. وخطفت جماعة أبو سياف التي تنشط في جزيرتين بجنوب البلاد عشرات الأجانب على مدى الأعوام الماضية وذبحت عددا منهم ومن بينهم كنديان العام الماضي. 
وأعلنت الولايات المتحدة مكافأة قدرها خمسة ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي للقبض على هابيلون الذي قاد في عام 2001 عملية خطف 20 شخصا منهم ثلاثة أميركيين في أحد المنتجعات. وعرف هابيلون بأنه قائد جماعة أبو سياف في باسيلان. وعبر الرئيس الفيليبيني رودريغو دوتيرتي في الآونة الأخيرة عن قلقه من أن تلوث داعش أراضي الفيليبين إذا ما طرد مقاتلوها من العراق وسوريا. وقال لورينزانا في إشارة إلى التواصل بين أبو سياف وداعش كانا يتواصلان من قبل لكن ليس كثيرا مثل الآن حيث تكافح داعش في الشرق الأوسط للاحتفاظ بالأراضي التي كانت تسيطر عليها. 
ولاناو ديل سور معقل لجماعة ماوتي المتمردة التي أعلنت أيضا مبايعتها ل داعش. واعتقل عدد من أعضاء تلك الجماعة في أعقاب تفجير العام الماضي أسفر عن مقتل 14 شخصا. وقال لورينزانا إن القوات الفيليبينية قصفت مواقع للمتمردين في جبال لاناو ديل سور بالقنابل وقذائف المورتر في محاولة لطرد هابيلون.

       
بروكسيل :
        

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرج الخميس إن الحلف سوف يلتزم بالقوانين الدولية التي تمنع التعذيب، وذلك بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن التعذيب " يجدي نفعا".
وقال ستولتنبرج "جميع عمليات الناتو دائما تتم بالتوافق مع القانون الدولي، هكذا كان الحال بالنسبة لجميع عملياتنا العسكرية على مدار أعوام طويلة" وأضاف للصحفيين في بروكسل "هذه سياسة الناتو، وسوف تبقى سياسة الناتو".
وكان ترامب قد قال في حوار الأربعاء إن أسلوب الإيهام بالغرق، وهو أسلوب محاكاة الغرق، الذي تم استخدامه في عهد الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش فعال " للغاية" وأشار ترامب خلال حملته الانتخابية إلى أنه مستعد لإعادة استخدام هذا الأسلوب، الذي كان الرئيس السابق باراك أوباما قد حظره.
وحصلت صحيفة نيويورك تايمز على مسودة أمر تنفيذي يدعو لإعادة النظر في سياسة الاستجواب الأمريكية، ويمكن أن يعيد فتح ما يسمى بـ"المواقع السوداء" وهي سجون سرية تديرها وكالة الاستخبارات المركزية في الخارج، حيث تقوم فيها بتنفيذ هذه الاستجواب، ولن يطالب الأمر التنفيذي مباشرة باستئناف أساليب الاستجواب أو إعادة فتح السجون، لكنه سيأمر بمراجعة هذه السياسة.

       
الرياض :
        

اختُتمت بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، بالرياض، اجتماعات مجلس التعاون والمملكة المتحدة.
وتم خلال الاجتماعات استعراض علاقات التعاون المشترك بين مجلس التعاون والمملكة المتحدة وسبل تعزيزها، في ضوء مخرجات القمة الأولى بين الجانبين التي عقدها قادة دول مجلس التعاون في مملكة البحرين في ديسمبر الماضي مع رئيسة وزراء المملكة المتحدة تريزا ماي.
 وقال الأمين العام المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات، الدكتور عبد العزيز حمد العويشق، إن هذه الاجتماعات تأتي في إطار حرص الجانبين على سرعة تنفيذ هذه المخرجات، والاتفاق على الخطوات اللازمة والآليات المناسبة، لتنفيذها بما يسهم في تطوير التعاون المشترك في المجالات كافة، بالشكل الذي يعكس عمق العلاقات التاريخية التي تربط الدول الأعضاء والمملكة المتحدة.

       
الصين :
        

اعلنت وزارة الخارجية الصينية ان بكين “عازمة على الدفاع عن حقوقها” في بحر الصين الجنوبي، وذلك غداة التحذير الذي اطلقته الادارة الاميركية الجديدة بشأن هذه المنطقة الاستراتيجية.
وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية هوا شونيينغ في مؤتمر صحافي ان “سيادة الصين على الجزر في بحر الصين الجنوبي وعلى المياه القريبة منها غير قابلة للنقاش”، واضاف ان “الصين عازمة على الحفاظ على حقوقها ومصالحها”.
وقد وجه البيت الابيض في اليوم الثالث للرئيس دونالد ترامب تحذيرات لبكين بشأن النزاعات الإقليمية في بحر الصين الجنوبي، وهي منطقة استراتيجية في آسيا، وبشأن التجارة.
واكد المتحدث باسم الرئاسة الأمريكية شون سبايسر أن واشنطن ستدافع عن مصالحها والمصالح الدولية في المياه الدولية لبحر الصين الجنوبي، حيث تسيطر بكين على جزر متنازع عليها. 
وفي مجال التبادل التجاري بين القوتين العالميتين، أقر "سبايسر" أن الصين "سوقا كبيرة للولايات المتحدة" لكنه حذر من أن التجارة هي "السير في كلا الاتجاهين".

       
السعودية :
        

استقبل العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز الاثنين، الرئيس السوداني، عمر البشير، في الرياض. 
وكان الرئيس السوداني وصل إلى الرياض ، في زيارة رسمية للسعودية. 
كما استقبل العاهل السعودي منسق مكافحة الإرهاب في الاتحاد الأوروبي جيل دوكرشوف. وجرى خلال الاستقبال، استعراض أوجه التعاون بين المملكة والاتحاد الأوروبي، والجهود الدولية المبذولة لمكافحة الإرهاب. 
وعُقدت في العاصمة السعودية الرياض، قمة سودانية سعودية جمعت الرئيس عمر البشير والعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في قصر الأخير، استعرضت العلاقات الأخوية بين البلدين، ومستجدات الأحداث على الساحتيْن الإقليمية والدولية. 
وقالت وكالة الأنباء السعودية واس إن البشير والملك سلمان استعرضا العلاقات الأخوية، وسبل دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات، وتناولا مستجدات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية. وعقب جلسة المباحثات وبحضور البشير والملك سلمان جرى التوقيع على مذكرة تفاهم إطارية بشأن منحة المملكة لتمويل مشروع توفير مياه الشرب في المناطق الريفية. 
ووقع على المذكرة من الجانب السوداني وزير الدولة بالرئاسة الفريق طه عثمان الحسين مدير مكتب الرئيس، وعن الجانب السعودي نائب رئيس مجلس الصندوق السعودي للتنمية العضو المنتدب م. يوسف بن إبراهيم البسام. 
وأقام العاهل السعودي مأدبة غداء تكريماً للرئيس البشير والوفد المرافق له، حضرها عدد من الأمراء والمسؤولين السعوديين. 
ورافق البشير، خلال الزيارة، وزير الرئاسة د.فضل عبدالله فضل، ومدير الإدارة السياسية والإعلام بالرئاسة د.عبدالملك محمد البرير، ووزير الدولة مدير مكتب الرئيس الفريق طه عثمان الحسين.

       
اليونان :
        

أصدرت المحكمة العليا اليونانية قرارا برفض تسليم ثمانية من رجال الجيش التركي فروا إلى اليونان في تموز بعد محاولة انقلاب فاشلة في تركيا. 
وطلبت تركيا من اليونان تسليم العسكريين الثمانية قائلة إنهم شاركوا في محاولة الانقلاب ووصفتهم بالخونة. 
ووصل الرجال- وهم ثلاثة ضباط برتبة ميجر وثلاثة برتبة كولونيل واثنان برتبة سارجنت ميجر- إلى شمال اليونان بطائرة هليكوبتر يوم 16 تموز وطلبوا اللجوء السياسي قائلين إنهم يخشون على حياتهم في تركيا. وينفون ضلوعهم في محاولة الانقلاب على الرئيس رجب طيب إردوغان التي كانت سببا في حملة تطهير في الجيش وأجهزة الدولة. 
وقال رئيس للمحكمة العليا إمكانية انتهاك حقوقهم أو الانتقاص منها بغض النظر عن درجة ذنبهم أو خطورة الجرائم التي اتهموا بارتكابها، لا تسمح بتطبيق قواعد التسليم. 
وقضت المحكمة بإطلاق سراح الجنود الذين اعتقلوا احترازيا لحين اتخاذ قرارات نهائية في طلباتهم للجوء. 
وقال خريستوس ميلونوبولوس محامي العسكريين إن الحكم نصر كبير للقيم الأوروبية.

وفي انقرة،- قالت وزارة الخارجية التركية إن اليونان تحمي المتآمرين وتتقاعس في الحرب على الإرهاب. 
وأضافت الوزارة في بيان أن الحكم اليوناني مخالف للقانون الدولي، وتحركه دوافع سياسية فيما يبدو وينتهك حقوق ضحايا محاولة الانقلاب في 15 تموز. وتابعت أن تركيا ستواصل مساعيها لضمان تسليم العسكريين ومحاكمتهم. 
وجاء في البيان نحتج على هذا القرار الذي يمنع الأفراد الذين هددوا حياة رئيسنا وقاموا بدور نشط في محاولة انقلاب أودت بحياة 248 مواطنا، من المثول أمام القضاء التركي. 
وأضاف البيان متهما أثينا أيضا بإيواء يساريين متطرفين وجماعة كردية مسلحة نفذت هجمات في تركيا مرة أخرى اليونان الحليف والجار، تتقاعس عن الوفاء بأساسيات الحرب على الإرهاب.

       
مصر :
        

عقد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط اجتماعاً لمجموعة العمل المشكّلة بالأمانة العامة للجامعة للتحضير للاجتماع الرابع لمنتدى التعاون العربي الروسي، والمقرر عقده في أبوظبي في الأول من فبراير على مستوى وزراء الخارجية.
وقال الناطق باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية الوزير مفوض محمود عفيفي: إن الأمين العام استمع خلال الاجتماع إلى عرض عن تطورات العملية التحضيرية للاجتماع على المستويين التنظيمي والموضوعي، وأكد في هذا الصدد أهمية خروج الاجتماع في شكل لائق، وذلك في إطار السعي لأن يثمر عن نتائج إيجابية تسهم في تطوير العلاقات العربية الروسية، خاصة على المستوى الاقتصادي والتجاري، وآخذاً في الاعتبار الدور الروسي الهام على الساحة الدولية والعلاقات التاريخية القائمة بين الجانبين في العديد من المجالات.
ومن المقرر أن يشهد المنتدى تبادل وجهات النظر بشأن مجموعة من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك من بينها تطورات عدد من القضايا الإقليمية والدولية والأزمات التي تشهدها المنطقة العربية، وتطورات القضية الفلسطينية، وجهود مكافحة الإرهاب، وكيفية الارتقاء بالتعاون العربي/ الروسي في المجالين الاقتصادي والاجتماعي.
وفي سياق آخر، اجتمع أبو الغيط مع وفد من البنك الدولي برئاسة ساروج كومار جها (كبير مديري قطاع الدول الهشة والتي تواجه نزاعات داخلية وحالات عنف ونزوح قسري). وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية: إن اللقاء شهد تبادل وجهات النظر في كيفية العمل على تطوير التعاون بين الجامعة العربية والبنك الدولي لمخاطبة الأولويات والاحتياجات التنموية للدول العربية، خاصة الدول الأقل نمواً أو التي تعاني من أزمات ونزاعات داخلية على غرار سوريا وليبيا واليمن.
وطالب أبو الغيط أن يشمل هذا التعاون مجالات التعليم والطاقة وإدارة موارد المياه والتعامل مع قضايا اللاجئين والنازحين داخلياً وغيرها من المجالات المرتبطة بتحقيق أهداف أجندة التنمية المستدامة 2030.

       
بريطانيا :
        
نشرت الحكومة البريطانية مشروع القانون الذي ستعرضه على البرلمان من أجل الحصول على موافقته قبل إطلاق مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي، حسبما أعلنت الوزارة المكلفة بهذه العملية.
وتابعت الوزارة المكلفة شؤون بريكست أن مشروع القانون «بسيط» ويقضي بمنح رئيسة الوزراء الصلاحية بتفعيل المادة 50 وسيتم عرضه أمام مجلسي العموم واللوردات قبل الحصول على الموافقة الملكية قبل مهلة 31 مارس المقبل.
وقال وزير البريكست ديفيد ديفيس، الشعب البريطاني اتخذ القرار بمغادرة الاتحاد الأوروبي، نشرنا مشروع قانون سيتيح لنا تفعيل المادة 50 (من اتفاقية الاتحاد الأوروبي) بحلول نهاية مارس. وقالت الحكومة: إن النواب سيطلعون على مشروع القرار يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين.
وكانت المحكمة العليا قضت الثلاثاء الماضي بضرورة حصول حكومة تيريزا ماي على موافقة البرلمان قبل تفعيل مفاوضات بريكست. ولا تتمتع رئيسة الحكومة المحافظة بأكثر من غالبية بسيطة في مجلس العموم، لكنها لن تواجه صعوبة في دفع البرلمان إلى التصويت على بدء المفاوضات إذ إن حزب العمال، أكبر أحزاب المعارضة، وعد بألا يعرقل ذلك.
وقال زعيم مجلس العموم ديفيد ليدينغتون: إن القراءة الثالثة والأخيرة لمشروع القانون في مجلس العموم يمكن أن تتم في الثامن من فبراير. وبما أن الحكومة لا تتمتع بغالبية في مجلس اللوردات، لا يزال من غير المؤكد كيف سيكون تقدم مشروع القانون فيه.


       
ليبيا :
        
أكد رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية، فايز السراج، أنه سيلتقي قريبا في القاهرة المشير خليفة حفتر، من أجل الوصول إلى حل في ليبيا، حسب صحيفة كورييري ديلا سيرا الإيطالية. 
وقال السراج رداً على سؤال حول اللقاء الذي تنظمه مصر برعاية موسكو، أؤكد أنه سيجري قريبا، أعتقد قبل شهر، ربما خلال الأيام المقبلة، مبيناً أن اللقاء سيكون ثنائيا، مباشرا ودون وسطاء. 
وأعلن رئيس حكومة الوفاق كذلك عن استعداده للعمل مع حفتر للوصول إلى حل من أجل ليبيا، معا يمكننا تحقيق ذلك، مشيراً إلى أنه لا يوجد حل عسكري للنزاع في ليبيا، الخطر كبير جداً، الإصرار فقط على قوة السلاح قد يجرنا إلى حرب أهلية دامية ومجازر وفوضى أكثر خطورة. 
وكشفت مصادر دبلوماسية مصرية قبل أسبوع، وصول المشير حفتر، للعاصمة المصرية القاهرة، على متن طائرة خاصة قادمة من شرق ليبيا. وأشارت المصادر إلى أن اللقاءات ستتناول الاتفاق على ترتيب لقاء يجمع حفتر برئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج بالقاهرة، مع وضع الخطوط العريضة للقاء، بعدما تدخلت روسيا لإقناع حفتر بضرورة لقاء السراج، وسرعة حسم الخلافات بينهما، خصوصاً في ضوء اتجاه موسكو أخيراً، ناحية ليبيا، بعدما أوشكت مهمتها في سورية على الانتهاء. 
وتأتي زيارة حفتر بعد أيام قليلة من مغادرة السراج للقاهرة، في أعقاب لقائه عدداً من المسؤولين المصريين، وعلى رأسهم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي. 
وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة كلف الوزير الاول عبد المالك سلال بتمثيله في أعمال قمة اللجنة رفيعة المستوى حول ليبيا التي ستعقد في الكونغو - برازافيل الجمعة. 
وأوضحت ان اللجنة الرفيعة المستوى المفوضة من قبل الاتحاد الافريقي ستعكف على دراسة تطور الملف الليبي وسبل التوصل الى حل عاجل وتوافقي لهذا النزاع. وأشارت الى أنه واضافة الى ممثلي البلدان الأعضاء في اللجنة سيشارك في القمة رؤساء دول و حكومات بلدان جوار ليبيا، مؤكدة أن الوزير الاول سيرافقه الى برازافيل وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية عبد القادر مساهل. 
وأعلنت غرفة عمليات الكرامة التابعة للقيادة العامة للجيش الليبي تحرير منطقة قنفودة. 
وقالت الغرفة إن الجيش الليبي تمكن من بسط سيطرته على جميع أحياء قنفودة بالكامل في القاطع الغربي بمدينة بنغازي. 
وأكدت الغرفة أن الجماعات الإرهابية المتطرفة تراجع إلى منطقة عمارات ال ١٢ بمنطقة بوصنيب وهي الآن محاصرة بالكامل من قبل عناصر الجيش الليبي والقوات المساندة. وأضافت الغرفة أن وحدات القوات المسلحة التحمت بالقاطع الرابع غربي قنفودة مع وحدات القوات المسلحة بالقاطع الأول شرقي قنفودة لأول مرة منذ انطلاق عملية الكرامة. 
وأعلن الناطق باسم القوات المسلحة الليبية العقيد أحمد المسماري عن تحرير منطقة قنفودة بالكامل من سيطرة الجماعات الإرهابية بعد معارك خاضتها قوات الجيش. 
بدوره أكد آمر كتيبة شهداء الزاوية العميد جمال الزهاوي تحرير منطقة قنفودة بالكامل، وناشد سكان المناطق المحررة بعدم الدخول إلى منازلهم حفاظا على سلامتهم حتى يتم تفكيك الألغام وتأمينها بالكامل. 
وارتفع عدد الأسر الناجية من قبضة المجموعات الإرهابية غرب بنغازي بليبيا إلى 12 أسرة، بالإضافة لقرابة ال 50 شخصاً من العمالة الوافدة. 
وقال مسؤول عسكري رفيع بقيادة الجيش الليبي إن السيطرة على منطقة شعبية الطيرة وإحكام الحصار على آخر المجموعات الإرهابية في منطقة عمارات 12 وأجزاء أخرى صغيرة من بنغازي، مكَّن قوات الجيش من إجلاء عدد من الأسر. 
وأوضح أن عدد الأسر الناجية وصل إلى 12 أسرة، بعضها ليبي والبعض الآخر أجنبي، بالإضافة ل 49 عاملاً أجنبياً من جنسيات عربية وإفريقية.



       
ماليزيا :
        
تمكنت الشرطة الماليزية من تفكيك خلية إرهابية تخطط لتحويل ولاية صباح لتكون محطة عبور للإرهابيين في منطقة جنوب شرق آسيا وعبورهم إلى جنوب الفلبين.حيث اعتقل قسم مكافحة الإرهاب الخاص خلية إرهابية تابعة لمنظمة داعش في ماليزيا، مكونة من ٤ أشخاص في مدينة كوالالمبور، وولاية صباح.
وقال المفتش العام للشرطة الماليزية الفريق خالد أبو بكر أن المشتبه بهم بينهم إمرأة وتتراوح أعمارهم بين ٢٧ و٣١ عاما.
وأضاف أن قائد الخلية هو محاضر سابق في جامعة ملايا، كُلف بتجنيد عدة أشخاص داخل ماليزيا لصالح التنظيم، وتواصلهم مع مجموعة أبو سياف في جنوب الفلبين وتجنيد أتباع جدد من بنغلادش وماليزيا وإندونيسيا وميانمار وترتيب سفرهم إلى ميندناو.
يشار إلى أن ماليزيا ألقت القبض على أكثر من 250 شخصاً في الفترة بين عامي 2013 و2016 للاشتباه في ضلوعهم في أنشطة ترتبط بتنظيم داعش.


       
ايران :
        
سلم وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح الرئيس الايراني حسن روحاني رسالة خطية من امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح. 
واجتمع الوزير ايضا مع نظيره الايراني محمد جواد ظريف وتم خلال الاجتماع بحث الأمور المتعلقة بآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية إضافة الى الأمور المتعلقة بالقضايا الثنائية بين البلدين. 
وحضر الشيخ صباح خالد الحمد الصباح مأدبة غداء رسمية أقامها الدكتور محمد جواد ظريف على شرفه والوفد المرافق. 
وذكرت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء إرنا أن وزير الخارجية الكويتي دعا إلى حوار صريح بين إيران وجيرانها الإقليميين. 
ونقلت إرنا عن الشيخ الصباح تشديده على ضرورة أن تحل الخلافات في المنطقة في أجواء هادئة، ومن خلال حوار شفاف. 
وتابعت أن روحاني عبر عن دعمه لتحسين العلاقات بالمنطقة وفقا لأسس الاحترام المتبادل وحسن الجوار والأخوة الإسلامية.


       
المغرب :
        
أحبط الأمن المغربي مخططًا إرهابيًا خطيرًا لتنظيم داعش الإرهابي، أسفر عن تفكيك خلية إرهابية تتكون من سبعة عناصر ينشطون بعدد من المدن المغربية.
وأوضحت الداخلية المغربية في بيان لها أن العملية التي تأتي في إطار رصد التهديدات الإرهابية التي تستهدف أمن المغرب تمت على ضوء معلومات استخباراتية دقيقة، مضيفة أن عناصر هذه الخلية كانوا ينشطون بخمس مناطق وأن هذه العملية الأمنية أدت إلى رصد مخبأ سري أعده العقل المدبر لهذه الخلية الإرهابية للتحضير لعمليات إرهابية نوعية بالمغرب بإيعاز من قادة ميدانيين لداعش في مناطق الصراع.
وقال إن أعضاء هذه الخلية خططوا لاستقطاب المزيد من العناصر الشابة وتجنيدهم للقيام بعمليات تخريبية تهدف حصد أكبر عدد من الضحايا بغية خلق الرعب بين المواطنين وزعزعة الاستقرار.
وسيتم تقديم المشتبه بهم أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجرى معهم تحت إشراف النيابة العامة.