الأمين العام للاتحاد الدولى للصحافيين يزور نقابة محررى الصحافة اللبنانية

الأمين العام يطلع على تفاصيل أزمة الصحافة اللبنانية وسبل التعاون لانصاف المحررين فى بعض الصحف

نقيب المحررين الياس عون : سنتعامل قضائياً ونقابياً وشعبياً مع صرف المحررين دون حصولهم على حقوقهم كاملة

      
         

زيارةالامين العام للاتحاد الدولي للصحافيين

زار الامين العام للاتحاد الدولي للصحافيين انطوني بيلانجيه ، ومنسقة البرامج في المكتب الاقليمي للاتحاد عن الدول العربية نسرين سلامه ، نقابة محرري الصحافة اللبنانية في مقرّها بالحازمية واجتمعا بنقيب المحررين الياس عون في حضور امين سرّ وصندوق النقابة جوزف القصيفي وعلي يوسف ، وعضوي مجلسها مي ابي عقل ( رئيسة لجنة متابعة قضية النهار ) ومي سربيه شهاب ، ومحامي الصحافيين والعاملين في جريدة "النهار" اكرم عازوري ، والمحامية ديانا رزق الله . عرض المجتمعون الوضع العام للصحافة في لبنان في ضوء الازمة التي تهدد الاعلاميين في الصحافة المكتوبة وسائر الوسائل الاعلامية ، ودرسوا الخطوط العريضة لتحرك مشترك بين الاتحاد والنقابة . واستمع بيلانجيه الى تصوّر النقابة للعلاقة المفترض ان تقوم بينها وبين الاتحاد ، بما يعزز سيادة النقابة وخصوصيتها ، وانفتاحها على اي تحرك يؤدّي الى دعم الصحافيين وتثبيت حقوقهم غير القابلة لأيّ مساومة .

زيارة وفد سفارة المغرب لنقابة المحررين

كما استمع من المحامي عازوري الى حقيقة الازمة التي يعاني منها الزملاء في "النهار" و "المستقبل" وما يتعرضون له من ضغوط مرفوضة . واكّد بيلانجيه تعاطفه مع الصحافيين الذين يتعرضون لصعوبات وعراقيل وتدابير جائرة ، مشيراً الى انه يجري اتصالات مع المعنيين لتأكيد تضامنه مع الاسرة الصحافية والاعلامية اللبنانية . ثم عقد بيلانجيه وسلامه اجتماعاً موسعاً مع الصحافيين والعاملين في جريدة "النهار"وممثلين عن الصحافيين المصروفين من جريدة "المستقبل". وبعد الاجتماع أدلى بيلانجيه بالتصريح الآتي: انني انتمي الى الاتحاد الدولي للصحافيين في العالم مع اكثر من ستمئة الف صحافي منتشرين . زرت لبنان حيث الوضع الصحافي مأساوي ، ولا يسعنا ان نرى زملاء وزميلات لنا في الصحافة المكتوبة خارج وظائفهم ، وهذا غير مطابق للقوانين المرعية في هذا الشأن في لبنان ، وانه امر مخالف ان يسعى اصحاب الصحف الى إجبار الصحافيين على الاستقالة من دون الاخذ برأيهم ، وهذا مناف للديمقراطية وعلينا جميعا ان نخضع للقوانين اكنا صحافيين او مواطنين عاديين . وانا اؤكد على وجوب ان يتقاضى هؤلاء الصحافيين أجورهم لأن هذا من حقهم وسأعمل مع المعنيين لحصولهم على ذلك . وختم : آمل ان نصل الى حلول ناجعة مع انني اعلم تماماً وجود ازمة في لبنان ولكن علينا دعم هؤلاء الصحافيين بالتعاون مع نقابة المحررين اللبنانية . عون وتحدث نقيب المحررين الياس عون ومما قال : نرحب بحضرة امين عام الاتحاد الدولي للصحافيين ونشكر له اهتمامه باوضاع الزملاء الذين يتعرضون لمشكلات مع ادارات صحفهم . ونحن نؤكد مرة أخرى وقوفنا الى جانبهم ونؤيدهم في كل موقف يتخذونه ، وندعمهم الى اقصى حدود الدعم للحصول على حقوقهم والتي نرفض ان تنتقص ، اوان تكون موضوع مساومة ، مؤكدين ديمومة عملهم ، وحقهم في تقاضي رواتبهم بما يمليه القانون، معتبرين أن كل صرف تحت أيّ عنوان هو صرف تعسفي وسنتعامل معه قضائياً وشعبياً ونقابياً على هذا الاساس . واستقبل نقيب المحررين الياس عون في حضور امين الصندوق في النقابة علي يوسف ، الوزير المستشار في سفارة المملكة المغربية محمد سعيدي ترافقه المستشارة في السفارة خديجة بنعيسى في زيارة تعارف تناول البحث خلالها الاوضاع المغربية والعلاقات اللبنانية المغربية ودور الاعلام في تعزيز هذه العلاقات. وقد شرح السيد سعيدي أحداث " اكديم – إزيك " بمدينة العيون بالأقاليم الصحراوية المغربية لجهة محاكمة عدد من ساكني مخيم " أكديم – إزيك " لإقدامم على قتل 11 عنصراً من القوات العمومية غير المسلحة اثناء قيامهم بمحاولة تفكيك المخيم . وأكد على ان المحاكمة بعد ان كانت لدى المحكمة العسكرية احيلت الى المحاكم المدنية وهي تتم وفق المعايير القانونية الشفافة . ودعا الى تقصي الحقائق في ما يتعلق بهذه المحاكمة وعدم الأخذ بالشائعات حول تعرض هؤلاء للتعذيب وسوء المعاملة . وقد أكد النقيب عون على المهنية العالية التي يتمتع بها الاعلام اللبناني . ودعا الى التعاون الاعلامي بين لبنان والمغرب . وصدر عن نقابة محرري الصحافة اللبنانية البيان الآتي : ان نقيب محرري الصحافة اللبنانية الياس عون ومجلس النقابة يعلنان تأييدهم غير المشروط لتحرك متعاقدي وزارة الاعلام ويطالبون المجلس النيابي بالتصديق فوراً على اقتراح القانون الذي يقضي باخضاع المتعاقدين في وزارة الاعلام والمشمولين بمرسوم الفائض الى صندوق التقاعد والافادة من خدمات تعاونية موظفي الدولة . خصوصاً ان هذا الاقتراح قد اشبع درساً وان عدم انعقاد مجلس النواب لفترة طويلة حال دون اقراره . ولذلك نطالب بالحاح بإعادة طرح اقتراح القانون على مجلس النواب واقراره على ان يعمل بتطبيقه ابتداء من 1/1/2014.