من جعبة الاسبوع :

اعتقال عناصر خلية لداعش فى المغرب

مجلس النواب الليبى يدعو إلى وقف القتال فى طربلس

خريطة لحل الأزمة اليمنية سلمها ولد الشيخ لهادى

الامم المتحدة تطالب اسرائيل بالانسحاب من مرتفعات الجولان

تفكيك مصنع متفجرات لداعش فى عدن

تدريبات فى كوريا الشمالية استعداداً لاحتلال الجنوب

حكم قضائى بإعادة بث محطة المنار على " عربسات"

اسرائيل تغير مرتين على ريف دمشق

اعادة تكليف الشيخ جابر المبارك برئاسة حكومة الكويت

المغرب :

       
    تمكنت القوى الأمنية المغربية من تفكيك خلية إرهابية تتكون من ثمانية أشخاص موالين لتنظيم داعش الإرهابي ينشطون في مدينتي فاس وطنجة.
وأفادت وزارة الداخلية المغربية في بيان لها أن من بين عناصر هذه الخلية معتقلان سابقان في قضايا الإرهاب، موضحة أن العملية الأمنية أسفرت أيضًا عن حجز كمية من الذخيرة والأسلحة والمخطوطات التي تحث على ارتكاب أعمال إرهابية.
وأضافت أن أفراد الخلية تربطهم علاقات وطيدة بعناصر ميدانية في صفوف تنظيم داعش الإرهابي بدول أخرى، مبينة أنه سيجري تقديم المشتبه بهم إلى العدالة فور انتهاء التحقيق معهم.

    
ليبيا :
        
       أصدر مجلس النواب الليبي بيانًا بشأن الأحداث المؤسفة التي تشهدها العاصمة طرابلس، معلنًا أنه يتابع ببالغ القلق الأحداث الدامية التي تشهدها العاصمة من اقتتال المليشيات المسلحة التي تعرض حياة المدنيين في طرابلس للخطر، باستخدامها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة بل وحتى الدبابات وسط الأحياء السكنية والشوارع والمقار والمؤسسات العامة والخاصة.
ونقل المتحدث الرسمي باسم المجلس عبد الله بليحق مناشدة رئيس مجلس النواب المستشار عقيله صالح جميع العقلاء والحكماء في طرابلس والمنطقة الغربية إلى سرعة التدخل للحفاظ على أرواح الأهالي والممتلكات العامة والخاصة.
ودعا مجلس النواب إلى ضرورة خروج هذه الجماعات المسلحة خارج مدينة طرابلس ليعود الأمن والأمان إليها من جديد.

    

اليمن :
          
       سلم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي رد الحكومة الشرعية على خطة الطريق الأممية للمبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد في لقاء عقد في عدن، حيث تضمنت الرسالة مقترحات لتصحيح مسار الخريطة بما تتوافق مع المرجعيات الدولية، في وقت شدد الرئيس هادي تطلعه إلى سلام جاد لا يحمل في طياته بذور حرب قادمة، فيما تدور مناقشات في مجلس الأمن الدولي من أجل إصدار بيان يدعو الأطراف اليمنية إلى استئناف المفاوضات فوراً وبدون أي شروط مسبقة، بينما تواصلت المعارك الميدانية بتحرير قوات الشرعية جبلا في منطقة نهم شرق صنعاء.
وأجرى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي محادثات مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد في عدن دامت ساعات حول ملف الأزمة اليمنية وخريطة الحل. 
وسلم  الرئيس اليمني رسالة لولد الشيخ تضمنت رد الحكومة وتفنيدها لخريطة الطريق المقدمة من المبعوث بما يهدف إلى تصحيح المسار وإنجاح مساعي السلام وفقا والمرجعيات المحددة.
وأشاد الرئيس هادي بجهود المبعوث الأممي الدؤوبة ومساعيه المبذولة لتحقيق السلام في اليمن وفقا ومرجعياته المعلنة المتمثّلة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات الأمم المتحدة وفي مقدمتها القرار 2216.
وأكد  مجددا حرصه التام على السلام وتطلعه إلى سلام جاد لا يحمل في طياته بذور حرب قادمة وبما يؤسس لمستقبل أمن لليمن وأجياله القادمة.
وأشار إلى محطات السلام المختلفة التي ذهب إليها وفد الحكومة للتشاور بنوايا صادقة نحو السلام استجابة لدعوات الأمم المتحدة والمجتمع الدولي من رعاة التشاور والسلام والتي للأسف جوبهت بتعنت وصلف واستكبار من قبل الانقلابيين الحوثي وصالح الذين لا يعولون أو يعيرون اهتماما للدماء اليمنية التي يسفكونها في عدوانهم السافر على اليمنيين من الأطفال والعزل الأبرياء.
من جانبه عبر المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ عن سروره بلقاء الرئيس اليمني الذي يعد الثاني في العاصمة المؤقتة عدن، وما تمخض عنه من حرص تام نحو السلام لمصلحة اليمن وأمنه واستقراره، مشيداً بجهود هادي نحو السلام من خلال المشاورات السابقة لوفد الحكومة والمرونة والجدية التي اتسم بها.
ولفت ولد الشيخ إلى البيان الذي أصدره المندد بالخطوة التي اتخذها الانقلابيون عبر تشكيل حكومة تعد في الاتجاه المعاكس لمسار السلام وهي خطوة استنكرها المجتمع الدولي وآخرها بيان الخارجية الروسية.

       
    
الامم المتحدة :
       
       طالبت الجمعية العامة للأمم المتحدة مجدداً الاحتلال الإسرائيلي بالانسحاب من كامل الجولان السوري المحتل إلى خط الرابع من حزيران لعام 1967 تنفيذاً لقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.
واعتمدت الجمعية العامة قراراً بتأييد الأغلبية الساحقة لوفود الدول الأعضاء بعنوان «الجولان السوري» الذي طرح مباشرة أمام الجمعية العامة تحت البند المعنون بـ “الحالة في الشرق الأوسط”.
وساهمت بتقديم مشروع القرار 37 دولة، فيما أعادت الجمعية العامة في قرارها تأكيد المبدأ الأساسي المتمثّل في عدم جواز اكتساب الأراضي بالقوة وفقاً للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة واتفاقية جنيف المتعلقة بحماية المدنيين وقت الحرب على الجولان السوري المحتل.
كما أدانت الجمعية في قرارها عدم امتثال سلطات الاحتلال الإسرائيلي حتى الآن لقرار مجلس الأمن رقم 497 ـ1981، مشيرة إلى أن قرارها الصادر بتاريخ 14 كانون الأول 1981 فرض قوانينها وولايتها وإدارتها على الجولان السوري المحتل لاغ وباطل وليست له أي شرعية على الإطلاق.
من جهة اخرى أعلن وزير الطاقة الإسرائيلي يوفال شتانيتس أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس هو العدو "الإيديولوجي" الأبرز لإسرائيل، وذلك تعقيباً على ما ورد في خطاب عباس الأخير من أن "الاعتراف بدولة إسرائيل ليس مجانياً".
وقال الوزير، المقرّب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، لإذاعة جيش الاحتلال، إن ما قاله عباس في مؤتمر حركة "فتح"  "مزحة حزينة"، مضيفاً "قال عباس إن الفلسطينيين سيسحبون اعترافهم بإسرائيل. لكنهم لم يعترفوا مطلقاً بحق إسرائيل في الوجود وبحق الشعب اليهودي في دولة خاصة به".
وأكّد الوزير أن "أبو مازن هو العدو الإيديولوجي رقم واحد لإسرائيل، حتى انه أكثر عداوة من ياسر عرفات".
وقال عباس "اعترافنا بدولة إسرائيل ليس مجانياً، ويجب أن يقابله اعتراف مماثل، ونؤكد أن الدول التي تعترف بحل الدولتين عليها أن تعترف بالدولتين وليس بدولة واحدة".

       
    
روسيا :
       
       أكدت موسكو، أن السياسة الخارجية الجديدة لروسيا ستتمثل بمواصلة نهج التسوية السياسية واعتماد الديبلوماسية لحل النزاعات في الشرق الأوسط من دون تدخل خارجي، لافتة إلى أنها ترغب بتطوير علاقتها مع واشنطن "على أساس المساواة واحترام المصالح المتبادلة"، لكنها في الوقت ذاته تحتفظ لنفسها بحق "الرد القوي على تصرفات عدائية تجاهها".
وجاء في نص وثيقة "رؤية السياسة الخارجية الروسية" التي وقَّعها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن موسكو ستقاوم أي محاولات للتدخل في شؤون الدول بهدف تغيير السلطة فيها بطريقة غير دستورية.
وتابعت: "تؤيد روسيا وحدة سوريا واستقلالها وسلامة أراضيها، كدولة علمانية وديموقراطية وتعددية، يعيش أبناء كل المجموعات العرقية والطائفية فيها بسلام وأمان، ويتمتعون بحقوق وإمكانيات متساوية".
وأشارت الوثيقة إلى أن مكافحة الإرهاب وتهديده العالمي تكون بـ "تشكيل تحالف دولي واسع، على أساس قانوني راسخ وتعاون فعال ومنتظم بين الدول، بعيدا عن أي تسييس أو معايير مزدوجة".
واعتبرت أن المنافسة من أجل الهيمنة على العالم أصبحت الصفة الأساسية للمرحلة الراهنة من التطور العالمي، مشيرة إلى "عدم وجود بديل للأمم المتحدة كمركز لتنظيم العلاقات الدولية وتنسيق السياسة".
وشددت الوثيقة على أن روسيا لا تقبل ممارسة ضغوط عليها، سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو غيرها، كما أنها تحتفظ لنفسها بحق "الرد القوي على تصرفات عدائية تجاهها، بما في ذلك تعزيز أمنها القومي" واتخاذ خطوات مضادة.
وتطرقت إلى مسألة العلاقات بين روسيا والـ "ناتو"، مؤكدة نية موسكو بناء هذه العلاقات "آخذة بالاعتبار مدى جاهزية الحلف للشراكة المتكافئة" معها. وأشارت إلى أن روسيا تنظر نظرة سلبية إلى "توسع الناتو واقتراب بنيته التحتية العسكرية من الحدود الروسية وتفعيل نشاطاته العسكرية في مناطق متاخمة لروسيا".
أما عن العلاقة مع الولايات المتحدة، فأوضحت "الرؤية" أن روسيا مهتمة ببناء علاقات متبادلة المنفعة معها، "مع الأخذ بالاعتبار المسؤولية الخاصة التي تتحملها الدولتان عن الاستقرار العالمي وحالة الأمن الدولي عامة، وامتلاكهما قدرات كبيرة على التعاون في مجالات التجارة والاستثمار وغيرها".
وأكدت أن روسيا لا تعترف بتعميم الولايات المتحدة لتشريعاتها خارج أراضيها بتجاوز القانون الدولي، مشيرة إلى أن موسكو "تنطلق من أن التطور المتنامي والقابل للتنبؤ في الحوار مع الولايات المتحدة ممكن فقط على أساس المساواة واحترام المصالح المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية".
وذكرت الوثيقة أن روسيا تتبع بثبات توجه تعزيز نظام عدم انتشار الأسلحة النووية، لافتة إلى أن الاتحاد الأوروبي سيبقى شريكاً مهماً لروسيا، وهي تتطلع إلى تعاون مستقر.
وأوضحت أن انعدام الاستقرار في أفغانستان يحمل تهديدا لروسيا ورابطة الدول المستقلة وموسكو ستبذل جهودا للحل.

    
لبنان :
          
شدد السفير الايراني فى لبنان محمد فتحعلي على ان "الإرهاب ورعاته الدوليين وأدواته الإقليمية لن ينال من عزيمتنا في دعم الشعوب المظلومة في العالم ووقوفنا الدائم إلى جانب مقاومة الشعبين اللبناني والفلسطيني والتي نؤكد دائمًا أنها ستبقى القضية المركزية الأولى للأمة الإسلامية"، كما لن ينال من مواقف بلاده الثابتة "تجاه المقاومة ومواجهة المؤامرات الصهيونية والتكفيرية التي ارتدت على أصحابها فشلا ً وهزيمة ً وعارًا سيلاحقهم على مدى التاريخ".
كلام فتحعلي جاء خلال احتفال احيته السفارة في الذكرى الثالثة لشهداء التفجير الإرهابي الذي استهدف مقرها والمستشارية الثقافية، في قاعة الجنان ـ طريق المطار، حضره: رئيس الجمهورية ممثلاً بالعميد بول مطر، رئيس مجلس النواب ممثلاً بعضو هيئة الرئاسة في حركة أمل خليل حمدان، وحشد من الشخصيات.
وأشاد فتحعلي بدور القوى الأمنية اللبنانية في مواجهة الإرهاب والعمليات الاستباقية التي يقوم بها وخصوصًا الجيش اللبناني الذي أثبت في عمليته الأخيرة مدى جهوزيته وجديته في حفظ أمن واستقرار لبنان.
وأكد ان بلاده "ازدادت صلابةً وتمسكًا بنهجها المقاوم والمناصر للشرفاء في المنطقة والذي أثبت صوابيته في الدفاع عن قيم الحق والخير والحرية والعدالة في مواجهة الجهل والتطرف والظلامية".
ثم ألقت ابنة الشهيد عبد الناصر ظنيط كلمة باسم عوائل الشهداء.

    
عدن :
          
       فككت شرطة عدن معملاً خاصاً لتجهيز السيارات المفخخة تابع لتنظيم داعش الإرهابي في ضربة جديدة لأوكار الإرهاب، في وقت حققت قوات الشرعية انتصاراً جديداً على الانقلابيين في الجوف بتحرير جبل مطل على معسكر حام الاستراتيجي شمال مديرية المتون.
وتمكنت الوحدة الخاصة بمكافحة الإرهاب التابعة لإدارة أمن عدن من تفكيك معمل خاص لتجهيز السيارات المفخخة تابع لتنظيم داعش الإرهابي عُثر عليه في أحد المباني القريبة من حي إنماء المزدحم بالسكان بالمحافظة.
وقال بيان للمكتب الإعلامي لإدارة أمن عدن إنه وعقب حصول أجهزة الأمن على معلومات وافية من قبل التحالف العربي تمّ بموجبها تنفيذ عملية دهم للمبنى الذي عُثر بداخله على كميات كبيرة من المتفجرات ومعدات خاصة بصناعة السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة.
وأضاف أن وحدة هندسية متخصصة قامت بتفكيك العبوات التي كانت معدّة للتفجير والتي جرى ربطها بإحكام بعدد من الألغام المضادة للدبابات محشوّة بمادة «سي فور» شديدة الانفجار.
وكانت أجهزة أمن عدن بالتنسيق المشترك مع قوات التحالف العربي حققت إنجازات كبيرة في مجال مكافحة الإرهاب وتمكّنت في وقت قياسي من إحباط عمليات إرهابية قبل تنفيذها وألقت القبض على خلايا وقيادات مطلوبة دولياً.
من جهة أخرى، تمكنت أجهزة الأمن بمحافظة عدن من القبض على ثلاثة أشخاص بحوزتهم كمية كبيرة من المخدرات في إحدى السيارات بمدينة خور مكسر.
وأوضح الناطق الإعلامي باسم أمن عدن عبد الرحمن النقيب أن فرقة تابعة لإدارة مكافحة المخدرات مسنودة بقوات أمنية توجهت إلى مكان السيارة إثر بلاغ، وتمكنت من إلقاء القبض على المتهمين الثلاثة في حالة تلبّس وبحوزتهم كميات كبيرة من الحشيش كانت مخفيّة بشكل محكم بداخل مقاعد السيارة وتحت الغطاء الداخلي لسقف السيارة.
وأشار إلى أن المتهمين الثلاثة تم التحقيق معهم وسيتم عرضهم لاحقاً على الجهات القضائية.

    
موسكو :
       
       أعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالته السنوية إلى الجمعية الفدرالية البرلمان عن أمله في إقامة تعاون مع واشنطن في محاربة الإرهاب بسوريا. وأضاف نأمل في توحيد جهودنا مع جهود الولايات المتحدة في محاربة خطر واقعي وغير وهمي، وهو خطر الإرهاب الدولي. 
وقال متوجها إلى المشاركين في الحرب على الإرهاب: أريد أن أشكر جميع عسكريينا على مستواهم المهني العالي، وعلى كرامتهم وشجاعتهم وبسالتهم، وعلى كونكم، يا جنود روسيا، تعتزون بشرفكم وبشرف روسيا. 
كما جدد الرئيس بوتين استعداد روسيا للتعاون مع الإدارة الأميركية في المجالات الأخرى، مشددا على ضرورة تطبيع العلاقات الثنائية والشروع في تطويرها على أساس التكافؤ والمنفعة المتبادلة. وأكد أن التعاون بين روسيا والولايات المتحدة في حل القضايا العالمية والإقليمية يصب في مصلحة العالم برمته. وأضاف: نتحمل مسؤولية مشتركة عن ضمان الأمن والاستقرار العالميين.
وفي الوقت نفسه حذر بوتين من أن محاولات الإخلال بالتكافؤ الاستراتيجي خطيرة للغاية وقد تؤدي لكارثة عالمية. وأضاف: لا يجوز أن ننسى ذلك أبدا ولو للحظة واحدة. وأضاف: إننا ندرك مدى مسؤوليتها ونحن مستعدون فعلا للمشاركة في حل قضايا عالمية وإقليمية، هناك عندما تكون مشاركتنا مناسبة ومطلوبة وضرورية. 
ذكر بوتين بأن روسيا واجهت خلال السنوات القليلة الماضية، محاولات الضغط عليها من الخارج. وتابع أنه في سياق هذه الحملة، تم استغلال كافة الوسائل بدءا من الخرافات حول العدوان الروسي، ومرورا بالدعاية والتدخل في الانتخابات، وصولا إلى ملاحقة رياضيينا، وبينهم البارالمبيون. 
وشدد على أن الحملات الإعلامية المأجورة، واختلاق المعلومات المزورة الرامية لتشويه سمعة روسيا، وإلقاء المواعظ، بدأت تثير الملل. واستطرد قائلا: لا نريد أن ندخل في مواجهة مع أحد، لأن ذلك لا يصب في مصلحة أحد - لا روسيا ولا شركائنا ولا المجتمع الدولي. 
وأوضح: ما يميزنا عن بعض شركائنا الغربيين الذين يرون في روسيا خصما، هو أننا لا نبحث ولم نبحث أبدا عن أعداء. ونحن بحاجة إلى أصدقاء. لكننا لا نسمح بالإخلال بمصالحنا أو تجاهلها. إننا نريد تقرير مصيرنا بأنفسنا، وسنقوم بذلك، وسنبني الحاضر والمستقبل دون إملاءات خارجية واستشارات لم نطلبها. 
وأوضح قائلا: لم تكن السنوات الماضية سهلة بالنسبة لنا، لكن هذه المحن جعلتنا أقوى فعلا، وساعدتنا في تحديد الاتجاهات التي يجب أن نعمل فيها بمثابرة ونشاط أكبر.
هذا وجدّدت موسكو رغبتها بالتعاون مع إدارة الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب المقبلة، فيما ارتفعت أصوات في «الناتو» تطالب بزيادة الإنفاق العسكري، رداً على توجهات ترامب، في وقت أعلن مسؤولون أميركيون إن ترامب يواصل مشاوراته لتغيير مسؤولي المخابرات المركزية «سي آي إيه».
وجددت موسكو رغبتها في التقارب مع واشنطن في ظل إدارة جديدة يترأسها ترامب. وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال خطابه السنوي أمام البرلمانيين أن روسيا لا تريد مواجهات بل «أصدقاء». وأضاف «نحن لا نريد المواجهة مع أحد.. وخلافاً لبعض زملائنا الأجانب الذين يرون في روسيا عدواً، نحن لا نبحث أبداً عن أعداء». وتابع «لكننا لن نسمح بانتهاك مصالحنا أو إهمالها».
وجدد بوتين استعداده للعمل مع فريق ترامب لدى وصوله إلى البيت الأبيض في يناير. وأوضح في هذا الخصوص «من المهم تطبيع وتطوير العلاقات الثنائية على أساس المساواة والمنافع المتبادلة».
وعبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عن أمله في بداية جديدة في العلاقات مع الولايات المتحدة في عهد ترامب، موجهاً انتقادات حادة للرئيس الديمقراطي الحالي باراك اوباما. وقال لافروف في مقابلة مع صحيفة «كورييري ديلا سيرا» الإيطالية:«نحن واثقون من أن الإدارة الجديدة لا تريد تكرار أخطاء الإدارة المنتهية ولايتها التي دمرت عمداً العلاقات الأميركية الروسية».
إلى ذلك، دعا مسؤولون عسكريون كبار بحلف شمال الأطلسي «الناتو» والاتحاد الأوروبي في برلين إلى زيادة الإنفاق العسكري لمواجهة التهديدات التي تتعرض لها أوروبا، وقالوا إن ذلك سيحد من القلق الذي أثاره ترامب.

    
كوريا الشمالية :
        
       قاد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون تدريباً واسعاً للمدفعية يقضي بشن هجمات وهمية على سيئول وأهداف أخرى، بينما أعلنت اليابان وكوريا الجنوبية عن عقوبات أحادية جديدة رداً على البرنامج النووي لبيونغ يانغ. وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية انه تم نشر عدد من بطاريات المدفعية الثقيلة من أجل هذا التدريب الذي يقضي بشن هجمات على خمس جزر حدودية وعلى "الهيئات القيادية الرجعية" في سيئول ومدن جنوبية أخرى. وقالت الوكالة ان التدريب جرى الخميس بعد ساعات على تبني مجلس الأمن الدولي بالإجماع قراراً جديداً يعاقب بيونغ يانغ بسبب تجربتها النووية الخامسة التي جرت في سبتمبر الماضي.
ونص القرار الذي أعدته الولايات المتحدة بعد مفاوضات شاقة استمرت ثلاثة أشهر مع بكين، يضع حداً لصادرات الفحم الكورية الشمالية المصدر الرئيسي لعائدات بيونغ يانغ الخارجية. وقال كيم جونغ-اون خلال التدريب "إذا اندلعت حرب، فإن مثل هذه الضربات القاتلة ستوجه إلى القوات الكورية الجنوبية، وإرادتها في شن هجوم مضاد ستكسر من البداية وسنقضي عليها بالكامل". وكشفت كوريا الجنوبية عن عقوباتها الخاصة على بيونغ يانغ بإضافتها أسماء عشرات الأشخاص والمنظمات التي يشتبه بمشاركتها في البرنامج النووي الكوري الشمالي على لائحتها السوداء.
ونظراً لعدم وجود علاقات تجارية بين الكوريتين تبقى هذه الإجراءات رمزية الى حد كبير. وقال ناطق باسم حكومة سيئول ان اللائحة السوداء باتت تضم حزب العمال الكوري الحاكم والوحيد في كوريا الشمالية واثنين من اقرب مساعدي كيم وهما شو ريونغ-هاي، وهوانغ بيونغ-سو، مما سيثير غضب الشمال. كما أدرجت المجموعة الصينية "داندونغ هونغتشيانغ انداستريال ديفلوبمنت" على اللائحة الكورية الجنوبية بعد خطوة مماثلة قامت بها واشنطن.
وقررت اليابان ايضا تعزيز عقوباتها الاحادية عبر حظر دخول السفن اليابانية التي زارت كوريا الشمالية، الى مرافئها، واضافة اسماء منظمات وافراد يفترض ان يتم تجميد ممتلكاتهم.
وكان مجلس الامن الدولي دعا بيونغ يانغ الى "التخلي" عن برنامجها للتسلح النووي. لكن الشمال رد بتأكيده ان العقوبات لن تؤدي سوى الى "تعزيز اجراءاتها المضادة في اطار دفاعها الذاتي".

    
رام الله :
        
       اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلية الجمعة أربعة فلسطينيين من بلدة سلواد شمال شرق محافظة رام الله والبيرة، ونقلتهم إلى جهة غير معلومة، وذكرت مصادر محلية في رام الله أن قوات الاحتلال اعتقلت مالك ماهر حامد، وطاهر النجار، ونجدت زبن، ومهند شبراوي، بعد ما حاصرت مقاهي البلدة خلال الاقتحام وفتشتها.
من جهتها كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين عن وجود أكثر من 8 آلاف معتقل وأسير فلسطيني في سجون الاحتلال الاسرائيلي يتعرضون لجميع أنواع التعذيب والتنكيل، وقال رئيس وحدة الدراسات بالهيئة عبد الناصر فروانة في تصريح له من بيروت أن قضية اعتقال الفلسطينيين ارتبطت ارتباطاً وثيقاً بعملية الكفاح المستمر من أجل العيش بحرية وكرامة والنضال للخلاص من الظلم وطرد الاحتلال وتطهير الأرض الفلسطينية من براثن المحتلين، وأشار فراونة إلى أن الأسرى والمعتقلين في سجون تفتقر للحد الأدنى من شروط الحياة الإنسانية، لافتاً إلى أن عدد المعتقلين والأسرى وصل إلى مايزيد عن 7000 أسير إضافة إلى أكثر من 700 معتقل إداري دون محاكمة وحوالي 350 طفلاً و 63 أسيرة و 6 نواب موزعين على نحو 25 سجن ومعتقل ومراكز توقيف. وأكد فروانة أن المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال من شباب وشيوخ وأطفال ونساء يتعرضون لجميع أنواع وأساليب التعذيب والقسوة والإهانة والمعاملة غير الإنسانية وانتزاع الإعترافات منهم بالقوة والتهديد، إضافة إلى احتجاز العديد منهم دون محاكمات. وشدد المسؤول الفلسطيني على ضرورة التنسيق بين المؤسسات الحقوقية ورفع قضية الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الاسرائيلي إلى المحافل الدولية ومطالبة المجتمع الدولي وهيئة الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية والإنسانية والحقوقية بالضغط على سلطات الاحتلال لإطلاق سراح المعتقلين كافة وإلزامها بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية.
إلى ذلك قمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي مسيرة قرية بلعين الأسبوعية السلمية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري. وذكرت مصادر محلية في رام الله، أن قوات الاحتلال تصدت للمسيرة ومنعت المشاركين من الاقتراب من بوابة الجدار العنصري الجديد، وأعلنت المنطقة بأنها منطقة عسكرية مغلقة.
سياسياً، حذرت مؤسسة القدس الدولية من مخاطر الاقتحامات الإسرائيلية المتصاعدة والمتكررة على المسجد الأقصى في القدس المحتلة. وأشارت المؤسسة في تقرير صدر عن مكتبها الرئيسي في بيروت إلى أن الاحتلال الإسرائيلي انتقل من محاولات تقسيم المسجد الأقصى إلى إضعاف الوجود الإسلامي فيه عبر استهداف المرابطين والمرابطات والمصلين وحراس الأقصى بالاعتقال والحظر والإبعاد. وأكدت المؤسسة في تقريرها أن اقتحامات الأقصى تجاوزت 13700 مقتحم بالإضافة إلى أن عددًا من الاقتحامات نفذها وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أرئيل والحاخام يهودا غليك علاوة على التصريحات التي صدرت عن مسؤولين سياسيين وناشطين في منظمات المعبد تدعو إلى فرض منع المسلمين من دخول الأقصى وهدمه. ولفت تقرير المؤسسة الانتباه إلى أن عدد الأنفاق والحفريات في محيط وأسفل الأقصى بلغت 63 حفرية بالاضافة إلى تسارع وتيرة تطوير وإقرار المشروعات التهويدية الضخمة في محيط الأقصى. وطالبت مؤسسة القدس الدولية مختلف الجهات المعنية بالدفاع عن القدس والأقصى والقضية الفلسطينية من أجل تعطيل مشروعات الاحتلال ومخططاته ومنع تنفيذها.

       
السودان :
        
       قال الرئيس السوداني عمر البشير، إن المواطن في دولة جنوب السودان يتمنى حاليا العودة للوحدة، أي إلى السودان ما قبل التقسيم. 
وأضاف البشير في تصريحات تلفزيونية: أحب أن يتذكرني الشعب السوداني بأني سعيت لخدمة الشعب واجتهدت ما بوسعي من اجتهاد في أن أقدم خدمة لأهلي ووطني. وأكد البشير أنه وحكومة السودان يديرون البلاد في ظروف صعبة، وهي تتعلق بالمسألة الاقتصادية الناتجة عن انفصال الجنوب، والعقوبات الأحادية الأميركية المفروضة على البلاد، وشدد على أن الأمر يتطلب إجراءات قاسية للإصلاح. 
وأكد أن المنطقة العربية تمر بأسوأ ظروفها، مشددا على أن ما تمر به الدول العربية سببه مخططات جهنمية، وكشف عن تعاون عسكري بين السودان وإيران خلال الفترة الماضية، في مجال التصنيع الحربي، لكنه أكد على إيقافهم لهذا التعاون. 
وبلغت حصيلة المصادرات التي نفذها جهاز الأمن والاستخبارات السوداني بحق الصحف منذ الإثنين الماضي 16 مصادرة، بمصادرته نسخ الوطن والصيحة من المطبعة. وعمد الأمن فيما يبدو لمصادرة كل صحيفة 3 مرات. وينفذ جهاز الأمن هذا الأسبوع مصادرات جماعية بحق الصحف بالتزامن مع دعوات العصيان المدني، بدأت الإثنين الماضي بمصادرة الجريدة والأيام، ثم الثلاثاء بمصادرة التيار والأيام والجريدة واليوم التالي، والأربعاء بمصادرة التيار والجريدة والأيام واليوم التالي والوطن، والخميس بمصادرة التيار واليوم التالي والوطن. 
وتشير سودان تربيون إلى أنه بمصادرة الوطن يوم الجمعة تكون الصحيفة قد تعرضت للمصادرة الثالثة أسوة بصحف التيار والجريدة والأيام واليوم التالي، بينما تنتظر الصيحة مصادرتين أخريتين. 
وقالت المسؤولة بشؤون اللاجئين في الامم المتحدة تشاريتي ماندولو إن عمليات الإعدام بدأت بعد قليل من وصول جنود الحكومة - نحو 100 أغلبهم من عرق الدنكا الذي ينتمي إليه رئيس جنوب السودان سلفا كير - إلى بلدتها توري بايام. 
وأضافت وقد بدا عليها الإجهاد مما قالت إنه سير لمدة أسبوع وسط الأدغال وعبر الحدود الجنوبية إلى الأمان النسبي في جمهورية الكونجو الديمقراطية بدأوا طلب أشياء. وإذا لم تعطهم إياها يقتلوك. ولم يتسن التحقق على نحو مستقل من رواية ماندولو وروايات بعض الأشخاص من بين 64 ألف شخص آخرين فروا من جنوب السودان إلى شمال شرق الكونجو المعزول. 
وتقول حكومة جنوب السودان التي تخوض حربا أهلية ضد متمردين يقودهم ريك مشار النائب السابق للرئيس منذ ثلاث سنوات إنها لا تستهدف سوى المتمردين الذين يقولون بدورهم إنهم يهاجمون الجيش فحسب. لكن روايات اللاجئين وتقريرا حقوقيا من الإقليم الاستوائي الذي يعزل القتال كثيرا من مناطقه تشير إلى أن الجانبين يستهدفان المدنيين على أساس عرقي مما يزيد من أهمية تحذير للأمم المتحدة من أن إبادة جماعية في طور التشكل. 
وقالت ماندولو التي تتخذ مأوى لها في قرية كاروكوات الكونجولية إنه من بين أوائل القتلى في توري بايام امرأة وتاجر محلي اتهمهما الجنود بالتعاون مع متمردي الجبهة الشعبية لتحرير السودان - جناح المعارضة التابع لمشار. وأضافت وهي تحمل رضيعها الذي لم يتجاوز عمره تسعة أشهر في حين تشبث طفل آخر بالذراع الأخرى قالوا الجنود إن سكان الإقليم الاستوائي متمردون. بل بدأوا البحث عن المدنيين في الأدغال وبدأوا في قتلهم.

       
بيروت :
        
أصدر قاضي الأمور المستعجلة في بعبدا حسن حمدان حكما يقضي بإعادة بث قناة «المنار» على قمر «عربسات» بعدما تم توقيف البث بقرار صادر عن الشركة الخاصة بالقمر، السنة الماضية.
ولفت القرار الى «ان قانون اصول المحاكمات المدنية اللبناني يجيز لقاضي الامور المستعجلة النظر في اي دعوى يكون سبب نشوئها قد حصل في دائرته من الوجهة المكانية»، والحكم الصادر هو «حكم معجل التنفيذ ويقضي بإعادة بث القناة بأسرع وقت».
يـــأتي هذا القرار بصورة مؤقـــتة الى حين استنفاد اجراءات التحكيم الواردة في بنـود العقـــد، في مادته الـ١٥. وكان «قرار الإيقاف قد أتى بعدما أقدمت شركة «عربسات» على نقل مركز الشركة من لبنان الى الاردن العام الماضي».
رئيس «المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع» عبد الهادي محفوظ رحّب في بيان بالقرار القضائي معتبرًا انه يؤكد سلامة الرأي القانوني للمجلس. كما حيّا المجلسُ القضاءَ اللبناني على انتصاره للعدالة ولحرية الإعلام.
وطالب محفوظ السلطات اللبنانية «بتنفيذ التدابير التي تفرض على شركة عربسات تنفيذ القرار القضائي لجهة إعادة بث القناة ودراسة التدابير التي يتيحها القانون اللبناني بناء على القرار القضائي». معتبرا «التلكؤ في اعتماد الباقة الفضائية اللبنانية الموحدة تقصــــيرا خطيرا في الدفاع عن حرية الإعـــلام اللبناني وحقوقه البديهية». ودعا رئيس المجلس شركة «نايل سات» الى التراجع عن قرارها بحجب قناة «المنار».


       
السعودية :
        

أصدر الملك سلمان بن عبد العزيز أوامر ملكية تقضي بإعادة تكوين هيئة كبار العلماء، وبإعفاء مسؤولين وتعيينات جديدة في مجلس الشورى.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه تقرّر إعفاء الأمين العام لمجلس الشورى محمد آل عمرو من منصبه، وتعيين كل من عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ رئيساً، ومحمد بن أمين أحمد الجفري (نائب رئيس مجلس الشورى) ويحيى بن عبدالله بن عبدالعزيز الصمعان (مساعد رئيس) .
كما تمّ إعفاء وزير العمل في المملكة مفرج الحقباني، وتعيين علي الغفيص بدلاً منه.
وقضت الأوامر الملكية أيضاً بإعفاء مدير عام الجمارك صالح بن منيع بن صالح الخليوي من منصبه، إضافة إلى إعفاء محافظ هيئة تقويم التعليم نايف بن هشال الرومي من منصبه.
وتضمنت الأوامر الملكية أيضاً تعيين عبدالرحمن بن محمد السدحان مستشاراً بالديوان الملكي بدرجة وزير.

       
فرنسا :
        

اعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في كلمة متلفزة مساء الخميس انه لن يترشح لولاية رئاسية جديدة في انتخابات 2017، ليكون بذلك الرئيس الاول الذي يرفض الترشح لولاية ثانية منذ العام 1958.
وقال هولاند (62 عاما) في كلمته من قصر الاليزيه: "انا واع للمخاطر التي يمكن ان تنجم عن خطوة من قبلي لن تلقى التفافا واسعا حولها، لذلك قررت عدم الترشح للانتخابات الرئاسية".
وكان هولاند انتخب رئيسا عام 2012 بمواجهة نيكولا ساركوزي، واعطت اخر استطلاعات للرأي هولاند اقل من 10% من نوايا التصويت خلال الدورة الرئاسية الاولى.
وواجه هولاند معارضة شديدة خصوصا مطلع العام الحالي بسبب مشروع اصلاح قانون العمل ما دفع الاف المتظاهرين للنزول إلى الشارع احتجاجا.
وتخللت ولاية هولاند عمليات عسكرية عدة في مالي وافريقيا الوسطى والعراق وسورية، وشهدت اسوأ هجمات ارتكبت في فرنسا منذ الحرب العالمية الثانية ادت إلى مقتل 238 شخصا.

       
مصر :
        

طالب الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الأزهر بمواصلة الاستمرار في تقديم النموذج الحضاري الحقيقي للإسلام، في مواجهة دعوات التطرف، من أجل الحفاظ على الصورة الحقيقية للدين الحنيف. 
وأكد السيسي خلال لقائه شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب الأربعاء، على دعم الدولة الكامل لمؤسسة الأزهر، جامعاً وجامعة، مشيداً بما يقوم به من جهود مُقدرة للتعريف بصحيح الدين الإسلامي، ومؤكداً على أهمية الاستمرار في تقديم النموذج الحضاري الحقيقي للإسلام. 
وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، أن اللقاء شهد استعرضاً لما يقوم به الأزهر من جهود لتصويب الخطاب الديني وتصحيح صورة الإسلام وتنقيتها مما علق بها من أفكار مغلوطة، حيث تناول الإمام الأكبر جلسات الحوار المجتمعي التي تنظمها مؤسسة الأزهر بجميع المحافظات، والتي تهدف إلى استيعاب أكبر عدد من الشباب والفتيات في مصر من مختلف العقائد الدينية والفئات العمرية بهدف التفاعل والتواصل ومناقشة الأفكار وطرح الأسئلة بحرية تامة لترسيخ مفهوم التعايش والتسامح وقبول الآخر، فضلاً عن تحقيق التوافق حول أهمية إعلاء المصلحة الوطنية بما يحقق مستقبلا أفضل للجميع. 
وأضاف أن شيخ الأزهر تطرق خلال اللقاء كذلك إلى الدور الذي يقوم به الأزهر على الصعيد الدولي لتقديم المبادئ الصحيحة للإسلام وإيضاح حقيقته السمحة ونبذه للإرهاب ولجميع أشكال العنف والتطرف، مؤكداً أن الأزهر سيظل يمثل دائماً منبراً للإسلام المعتدل بوسطيته وسماحته، ولن يدخر جهداً في الدفاع عن الإسلام. 
وقال إن الطيب أشار إلى الإشادة الدولية المتزايدة بمرصد الأزهر باللغات الأجنبية والتقدير الذي يحظى به دوره في التصدي للفكر المتطرف ونشر الصورة الحقيقية للإسلام، وإن الحوار بين قادة الأديان هو الطريق الوحيد لإرساء السلام في العالم. 
وأشار إلى أن مشاركته بالجولة الرابعة من الحوار بين حكماء الشرق والغرب، الذي عقد في العاصمة الإماراتية أبوظبي في بداية تشرين الثاني تحت عنوان نحو عالم متفاهم متكامل، جاءت لهذا الغرض.
على صعيد آخر أصدرت محكمة عسكرية مصرية ، أحكاماً بالسجن تتراوح بين عام واحد و25 عاماً، على 305 إسلاميين دينوا بالتحريض والمشاركة في أعمال عنف وقعت في مدينة الإسماعيلية العام 2013، بحسب احد أعضاء هيئة الدفاع عن المتهمين.
وقال المحامي عبد المنعم عبد المقصود إن المحكمة العسكرية في الإسماعيلية "قضت بحبس 305 متهمين لمدد تراوح بين 25 عاماً وسنة واحدة وبرأت ستة متهمين".  
وأضاف عبد المقصود أن المحكمة عاقبت المرشد العام لجماعة "الإخوان المسلمين" محمد بديع وثلاثة من قيادييها هم محمد البلتاجي وصفوت حجازي ومحمد وهدان بالحبس 10 سنوات لكل منهم بعدما دانتهم بـ "التحريض على أعمال العنف" التي وقعت في الإسماعيلية.  
وبحسب قرار الاتهام، تمّ خلال الواقعة اقتحام مجمع محاكم المدينة واضرام النيران فيه يوم 14 آب 2013، تزامنا ًمع فضّ قوات الشرطة والجيش اعتصامي انصار الرئيس المعزول محمد مرسي في القاهرة، ما أسفر عن مقتل أكثر من 700 من أنصاره.
وتابع المحامي أن المحكمة قضت بحبس "83 متهماً 25 عاماً و205 متهمين 15 عاماً، ومتهمين اثنين  خمس سنوات و8 مُتّهمين 3 سنوات ومتهمين اثنين سنتين ومتهم واحد سنة".

       
سوريا :
        
أعلن الجيش السوري أنّ طائراتٍ حربيّة إسرائيلية أطلقت، فجر يوم الأربعاء، صاروخين على منطقةٍ في ريف دمشق، من دون أن يسفر الهجوم، الّذي تمّ شنّه من المجال الجوّي اللبناني، عن وقوع أي إصابات.
وذكر مصدرٌ في جيش الاحتلال الإسرائيلي أنّ الطّائرات الإسرائيليّة شنّت ضربتها الجوية فجراً، مشيراً إلى أنّ الصّاروخين سقطا في منطقة الصّبورة غرب العاصمة دمشق.
ونقلت وكالة "سانا" السّوريّة عن مصدر عسكري قوله إنّ الهجوم جاء في "محاولةٍ لصرف الأنظار عن نجاحات الجيش العربي السّوري."
وأتى إطلاق الصّاروخين بعد يومين من إعلان جيش العدوّ أنّ طائراته شنّت غارةً ليل الأحد - الاثنين في الجولان، بعد قيام مسلحين على صلة بتنظيم "داعش" بإطلاق النّار على جنوده في الجولان المحتلّ.
ولم يصدر تعليقٌ من الجانب الإسرائيلي على الهجوم. ونقلت صحيفة "هآرتس" الإسرائيليّة الخبر عن وسائل الإعلام العربيّة، موضحةً أنّ التّقارير أشارت إلى أنّ الضّربات استهدفت قافلةً تابعة للجيش السّوري.
ونقلت الصّحيفة الإسرائيليّة عن قناة "الميادين" قولها إنّ الهجوم جاء "لرفع معنويّات المجموعات الإرهابيّة إثر النّجاحات الميدانيّة الأخيرة للجيش السّوري".


       
الظهران :
        
وصل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الخميس إلى مقر حفل تدشين مشاريع أرامكو في الظهران. 
وذكرت أرامكو عبر حسابها على تويتر أن الملك سلمان افتتح من مركز عمليات إدارة تخطيط وتنظيم توريد الزيت، مشاريع الشيبة، ومنيفة، وخريص، بالإضافة إلى معمل غاز واسط. 
الجدير بالذكر أن خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود رعى الحفل الذي تقيمه الهيئة الملكية للجبيل وينبع وشركات أرامكو السعودية وسابك ومرافق وعدد من شركات القطاع الخاص في مركز الملك عبدالله الحضاري بمدينة الجبيل الصناعية حيث تفضل بوضع حجر الأساس وتدشين عدد من المشاريع العملاقة.


       
الكويت :
        
أصدر الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت أمراً أميرياً يقضي بتعيين الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيساً لمجلس الوزراء.
ووفقاً لوكالة الأنباء الكويتية فقد قضى الأمر بتكليف الشيخ جابر الصباح بترشيح أعضاء الوزارة الجديدة وعرض أسمائهم لإصدار مرسوم لتعيينهم.
وكانت الحكومة قدمت استقالتها الاثنين الماضي للأمير كـ"إجراء دستوري" يتم عقب إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية.
من ناحية أخرى، تسلم أمير الكويت رسالة خطية من الملك حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة ملك مملكة البحرين تضمنت دعوة سموه لحضور اجتماعات الدورة الـ37 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وقمة قادة دول مجلس التعاون الخليجي مع رئيسة وزراء المملكة المتحدة تيريزا ماي والمقرر عقدهما في العاصمة البحرينية المنامة. قام بتسليم الرسالة سفير مملكة البحرين لدى الكويت الشيخ خليفة بن حمد آل خليفة لدى استقبال أمير الكويت له .


       
الجامعة العربية :
        

استضافت جامعة الدول العربية اجتماعا للآلية المشتركة "ترويكا جامعة الدول العربية والاتحاد الإفريقي وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا" ، وذلك على مستوى كبار المسؤولين للتباحث حول أفضل سبل التعاون بين المنظمات الثلاث لحل الأزمة الليبية.
وصرح السفير حسام زكي الأمين العام المساعد لدى الجامعة العربية للصحفيين بأن هذا الاجتماع يعد الأول لآلية الترويكا التي تم الاتفاق عليها بين الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط وكل من المبعوث الأفريقي والأممي بشأن ليبيا خلال اجتماعهم الذي عقد بالجامعة العربية في 25 أكتوبر الماضي.
وقال زكي إن الاجتماع كان مخصصا لتنسيق المواقف بين المنظمات الثلاث؛ حيث عرض كل جانب رؤيته للوضع في ليبيا وكيفية العمل بشكل جماعي لحث الفرقاء الليبيين على اللقاء والتواصل والوصول إلى مخارج للأزمات الراهنة في ليبيا.
وردا على سؤال حول وجود خطوات محددة تم الاتفاق عليها بين أعضاء الترويكا للتحرك في ليبيا خلال المرحلة المقبلة، قال زكي إنه يجري حاليا النظر في الخيارات المطروحة في إطار الآلية المشتركة للتشاور وتنسيق المواقف بشأن الخطوات الواجب اتخاذها في ليبيا. 
وأضاف أن ممثل الأمين العام للجامعة العربية إلى ليبيا السفير صلاح الدين الجمالي يقوم حاليا بإجراء مشاورات واتصالات حول الأوضاع في ليبيا قبيل الإعلان عن موعد زيارة مرتقبة إلى ليبيا.
على صعيد آخر اجتمع القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر مع مسؤولين سياسيين وعسكريين بالعاصمة الروسية موسكو، وقد التقى حفتر في موسكو بوزير الخارجية سيرغي لافروف، وأجرى محادثات معه.
ميدانياً، أعلنت قيادة القوات الأميركية في أفريقيا "أفريكوم" عن تنفيذها لأكثر من أربعمئة غارة ضد داعش في مدينة سرت الليبية، وقالت القيادة إن هذه الغارات البالغ عددها 455 كانت في اطار عملية "برق اوديسا" لدعم قوات عملية البنيان المرصوص التابعة لحكومة الوفاق الوطني، وذكرت "أفريكوم" في بيان لها بثته انها قامت -بناء على طلب من حكومة الوفاق الوطني الليبية- بشن هجمات جوية دقيقة ضد اهداف لداعش في سرت، وتابع البيان ان الولايات المتحدة تقف مع المجتمع الدولي في دعم حكومة الوفاق الوطني في الوقت الذي تسعي فيه الاخيرة لاستعادة الاستقرار والأمن في ليبيا. واستطرد البيان "هذه الاجراءات، وتلك التي اتخذناها في السابق، سوف تساعد على حرمان داعش من الحصول على ملاذ آمن في ليبيا التي يستطيع انطلاقا منها مهاجمة الولايات المتحدة وحلفائنا"..

       
بعبدا :
        

وعد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون رئيس وأعضاء المجلس الدستوري بالعمل، بالتعاون مع السلطات المختصة على إعادة ما انتقص من صلاحيات هذا المجلس، ولا سيما تفسير المواد الدستورية.
وخلال زيارته مقر المجلس الدستوري في الحدث حيث قدم الى رئيسه الدكتور عصام سليمان تصريحين بأمواله وأموال زوجته السيدة ناديا عون المنقولة وغير المنقولة، الاول، لمناسبة انتهاء ولايته كنائب عن دائرة كسروان، والثاني، لمناسبة بدء ولايته في رئاسة الجمهورية، وذلك عملاً بقانون الإثراء غير المشروع الصادر عام 1999.
وقال عون «أنتم اليوم موجودون لتصححوا ما يحصل من خطأ في التشريع. صحيح أنهم انتقصوا من صلاحيات المجلس الدستوري عبر جعل تفسير المواد الدستورية يعود للمجلس النيابي، وكأن هناك من يراقب نفسه عبر ذلك، إلا أن هذا ضد المنطق ومبادئ الأحكام والحكم، لكنكم تعلمون أن «الأعجوبة» اللبنانية لا تكون أحياناً للمصلحة العامة ولا لمصلحة الشعب ولانتظام الحالات العامة وأنا أعدكم بأنني سأحاول، بالتعاون مع السلطات المختصة، إعادة حق تفسير الدستور الى المجلس الدستوري».
وأمام وفد جامعة الروح القدس في الكسليك برئاسة الأب جورج حبيقة، أكد عون «عزمه على بناء الدولة وفق الأسس التي أوردها في خطاب القسم»، وقال: «نحن نعوّل كثيراً على التربية، وإن شاء الله يكون لدينا في القريب برنامج تربوي جديد يحترم الميثاق، وفي الوقت نفسه ينشئ المواطنين على قيم معينة، فتكون بذلك التربية في جميع وجوهها العلمية والاجتماعية والأخلاقية وتتضمن احترام حرية المعتقد وحق الاختلاف».
والتقى عون شقيقة الإمام المغيب السيد موسى الصدر السيدة رباب الصدر شرف الدين مع كريمة الإمام السيدة مليحة الصدر والمدير العام لمؤسسات الإمام الصدر السيد نجاد شرف الدين، الذين هنأوا عون بانتخابه رئيساً للجمهورية. وقالت الصدر إن العائلة طلبت من عون الاهتمام بقضية الإمام المغيّب، لا سيما أن أكثر من 38 سنة مضت على تغييبه مع رفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحافي عباس بدر الدين، وأشارت إلى أن عون أكد متابعته لهذه القضية ومسار التحقيق القضائي الجاري فيها.
وقدم حاكم مصرف لبنان رياض سلامة الى رئيس الجمهورية تقييماً للوضع المصرفي والمالي والنقدي في البلاد، مشيراً إلى أن الأوضاع المالية تسير سيراً طبيعياً.
هذا ونفذت استخبارات الجيش عملية دهم في بلدة مجدل عنجر، واوقفت المدعو عمر حسن خروب، المتهم بتأمين متفجرات وأسلحة لصالح شقيقه الفار رضوان الذي يعمل لصالح تنظيم «كتائب عبد الله عزام». 
من جهتها، أعلنت قيادة الجيش - مديرية التوجيه، في بيان، أن «قوة من مديرية المخابرات دهمت في بلدة مجدل عنجر، منزل المدعو عمر حسن خروب المتهم بتأمين أسلحة ومتفجرات لمصلحة شقيقه الفار رضوان المنتمي إلى تنظيم كتائب عبدالله العزام، والمتهم الرئيس بتنفيذ عدة تفجيرات آخرها تفجير الطيونة في تاريخ 20/6/2014 وتفجير ضهر البيدر في تاريخ 23/6/2014. 
وقد تم توقيف المدعو عمر وضبطت في داخل منزله كمية كبيرة من الذخائر والمتفجرات وصاروخاً مضادّاً للطائرات. 
وتم تسليم الموقوف مع المضبوطات الى المرجع المختص وبوشر التحقيق».

       
غزة :
        

قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية حماس، إسماعيل رضوان، إن حركة فتح بمؤتمرها السابع حريصة على تحقيق الوحدة الفلسطينية، مؤكداً حرص حماس على أن تكون فتح موحدة وقوية مع الفصائل الفلسطينية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي. 

وأضاف رضوان، خلال التغطية الخاصة التي تجريها "دنيا الوطن" لمؤتمر حركة فتح السابع، أن المؤتمر يأتي في سياق طبيعي لإعادة الانتخابات الداخلية، لافتاً إلى أن حماس حريصة على الشراكة الوطنية وتحقيق المصالحة الفلسطينية وإشاعة الجو الإيجابي لتعزيز الشراكة الفلسطينية. 

وأشار إلى أن خطاب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في افتتاحية المؤتمر السابع عكست أجواء إيجابية وأكدت على الروح الأصيلة لدى حركة حماس، مضيفاً: "نحن حريصون على الوحدة والمصالحة والشراكة الوطنية وخيار المقاومة والثوابت". 

وشدد على ضرورة أن تكون حركة فتح وحدة واحدة معافاة من أي إشكاليات، منوهاً إلى أن رسالة مشعل حملت مضامين أكدت على ضرورة ترتيب البيت الفلسطيني والشراكة، متابعاً: "الرسالة إيجابية وكان فيها روح الحرص على تحقيق الوحدة وأن تسهم في تطبيق عملي للمصالحة". 

وقال: "ننتظر ونلتمس تطبيقاً عملياً للمصالحة وصولاً للشراكة التامة والوحدة الوطنية وعلى خيار المقاومة، والأيام القادمة هي التي تترجم الواقع، ومدى حرص عباس على ذلك"، لافتاً إلى أن حماس جاهزة للمصالحة والوحدة والانتخابات الشاملة.