من جعبة الأسبوع :

ولد الشيخ يعلن عن تغيير آلية العمل فى المشاورات اليمنية

الرئيس المصرى يؤبن الراحل احمد زويل

بعثة لبنان الرياضية تمنع مشاركة الوفد الاسرائيلى لها فى الحافلة نفسها

اندونيسيا تعتقل ستة أشخاص لإتهامهم بالصلة بداعش

العراق يحاكم رئيس البرلمان ويمنعه من السفر

الاونروا : 80 بالمائة من سكان غزة يعيشون على المساعدات

الأمم المتحدة ترفض اقتراحاً لبان كى مون بإعادة توطين اللاجئين

خادم الحرمين يبحث مع عاهل الاردن تطورات الاوضاع فى المنطقة

مليارات الدولارات مساعدة أميركيه جديدة لإسرائيل

خادم الحرمين وملك الأردن

مصر :

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع العالم د أحمد زويل

       
    نعت جمهورية مصر العربية رسمياً وشعبياً العالم المصري الحاصل على جائز نوبل في الكيمياء "أحمد زويل" والذي توفي في الولايات المتحدة بعد وعكة صحية طارئة ألمت به، وذلك بعد إصابته في مرحلة سابقة بمرض السرطان. 
وقالت رئاسة الجمهورية في بيان لها: "مصر فقدت اليوم ابناً باراً وعالماً نابغاً بذل جهوداً دؤوبة لرفع اسمها عاليا في مختلف المحافل العلمية الدولية، وتوّجها بحصوله على جائزة نوبل في الكيمياء عام 1999 تقديراً لأبحاثه في مجال علوم الليزر واكتشاف الفيمتو ثانية".
وأضاف بيان الرئاسة: "سيظل الفقيد رمزاً للعالم الذي كرس حياته بشرف وأمانة وإخلاص للبحث العلمي، وخير معلم لأجيال من علماء المستقبل الذين سيستكملون مسيرة عطائه من أجل توفير واقع أفضل للإنسانية"، و "رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جناته، وألهم أسرته وذويه وجميع تلاميذه ومحبيه في مصر والعالم الصبر والسلوان".
وغيب الموت العالم زويل مساء "الثلاثاء" عن عمر يناهز الـ70 عاما، بعد صراع مع مرض السرطان لينهي حياة حافلة بالعلم والعطاء في خدمة بلاده والبشرية. وكان "زويل" قد أصيب منذ فترة بمرض السرطان في النخاع الشوكي وتسبب ضعف مناعته في جعله عرضة للإصابة بالفيروسات.
وأعلن شريف فؤاد المتحدث الإعلامي باسم العالم المصري الراحل د.أحمد زويل أن الفقيد الراحل توفي متأثرا بالتهاب رئوي نتيجة نقص في المناعة جراء إصابته بالسرطان، مشيرا إلى أن أجرى آخر اتصال بالدكتور المعالج من أسبوع وكانت الأمور مستقرة.
وأضاف أن الدكتور زويل كان قد أصيب منذ 3 أعوام بالسرطان، وتم علاجه، ثم قام بزيارة إلى مصر وبدأ يعمل على مشروعه بكل جدية، لافتا إلى أنه خلال الفترة الماضية كان يتواجد في كاليفورنيا. وأشار إلى أن العالم كان يحتفل بانضمام د.زويل إلى جامعة كاليفورنيا وما قدمه للإنسانية والبشرية، وكانت حالته الصحية جيدة، كاشفا أن "زويل" شدد على ضرورة الاهتمام بمشروعه العلمي في مصر. وقال إن زوجة الفقيد الراحل أبلغته أن وصية الدكتور زويل أن ينقل جثمانه إلى مصر وأن يوارى الثرى في أرض الوطن.
كما نعى سامح شكري، وزير الخارجية المصري، ببالغ الحزن وعميق الأسى العالم المصري الكبير بعد مسيرة حافلة من العطاء لمصر والعالم.
وأكد أن أحمد زويل كان وسيظل نموذجاً تقتدي به الأجيال في إنجازاته العلمية التي توجت بفوزه بجائزة نوبل في الكيمياء عام 1999، ليصبح أول مصري وعربي يفوز بهذه الجائزة الدولية المرموقة في مجال الكيمياء، فضلاً عما تحلى به من قيم أخلاقية وإنسانية رفيعة، جعلت منه بحق خير ممثل لمصر في مختلف المحافل الدولية.
وأضاف وزير الخارجية أن مكانة د.زويل العلمية على المستوى الدولي لم تثنه يوماً عن الانشغال بوطنه في كل الأوقات، لا سيما خلال السنوات الأخيرة، التي حرص فيها كل الحرص على أن يخرج مشروع مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا إلى أرض الواقع كصرح شامخ لأبناء مصر علماء المستقبل، ليحمل اسم هذا العالم الجليل الذي حفر اسمه بأحرف من نور بين رجالات مصر العظماء، وليظل ميراثه العلمي والأخلاقي والإنساني حيا بيننا.

    
بروكسل :
        
       أصيب اثنان من أفراد الشرطة في مدينة شارلروا البلجيكية السبت، على يد شخص مسلح بساطور كان يهتف "الله أكبر"، بحسب ما ذكرت شرطة المدينة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".
وأطلق رجل شرطة ثالث النار ليصيب المهاجم، وفقا لوكالة الأنباء البلجيكية "بيلجا"، وكتبت شرطة شارلروا على حسابها على موقع تويتر "تأكدت وفاة المعتدي بواسطة ساطور"، موضحة ان الشرطيتين "لم تعودا في خطر".
ووقع الحادث خارج مقر الشرطة، وفقا لتغريدة الشرطة، فيما قالت وكالة الأنباء البلجيكية إنه تمت إقامة حاجز أمني كبير حول موقع الهجوم في المدينة الواقعة على بعد 50 كيلومترا إلى الجنوب من بروكسل.

    

الكويت :
          
       
       أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، في مؤتمر صحفي عقده بالكويت، أن المفاوضات اليمنية لم تفشل وسيتم استئنافها في غضون شهر في مكان يتفق عليه لاحقاً.
وأوضح ولد الشيخ أن مشاورات السلام تدخل مرحلة جديدة سيتم خلالها التركيز على العمل مع كل طرف على حدة لبلورة التفاصيل الدقيقة والتقنية.
وفي هذا السياق، قال: «سنغادر الكويت اليوم ولكن مشاورات السلام لليمن مستمرة. الهيكلية وآلية العمل ستتغير خلال الأسابيع المقبلة إذ أننا سنترك المجال للأطراف لاستشارة قياداتهم وسنعمل مع كل طرف على حدة لبلورة التفاصيل الدقيقة والتقنية. أنا أعيد وأكرر أن الحل المستدام هو الحل الذي يعمل عليه بترو ودراسة وبعد نظر وكل حل متسرع يأتي مبتوراً وناقصاً».
وذكر ولد الشيخ أن وفدي الحكومة والمتمردين أكدا التزامهما بضرورة التوصل لحل سلمي للأزمة في اليمن، مضيفاً أن وجود جمع المشاركين على طاولة حوار واحدة إنجاز في حد ذاته، وأن الأطراف تقدمت بمقترحات مكتوبة بشأن تنفيذ القرار الأممي.
ولفت إلى أنه سيتم تناول القضايا السياسية عقب الانتهاء من قضيتي الانسحاب وتسليم السلاح، مشيراً إلى أن الجولة المقبلة ستشمل ضم خبراء عسكريين من الأطراف.
وأكد على أن القرارات المصيرية كافة في اليمن يجب أن تكون جامعة وغير أحادية.
وحث الجانبين على تقديم المزيد من التنازلات والضمانات، مطالباً جميع الأطراف بضرورة عدم اتخاذ أي خطوة أحادية في اليمن في المرحلة الحالية.
كما أشار إلى صعوبة الوضع الحالي في البلاد ودق ناقوس الخطر الاقتصادي، داعياً الأطراف إلى توحيد الجهود لعدم تحميل الشعب اليمني المزيد من المعاناة. كذلك شدد على أن حل الأزمة الاقتصادية يعتمد على الحل السياسي، قائلاً إن «الوضع الاقتصادي شهد تراجعاً خطراً والمؤشرات الاقتصادية غير مطمئنة لا بل خطيرة. وأنا هنا أدق ناقوس الخطر الاقتصادي للمعنيين بالشأن اليمني وهذا من النتائج المباشرة للحرب. الحل الاقتصادي لن يكون إلا من خلال حل سياسي مستدام».
وقال إن اجتماعات الأسابيع الماضية خرجت بتوصيات عدة أهمها تجديد الالتزام بأحكام وشروط وقف الأعمال القتالية وتفعيل آليات تنفيذها بشكل عاجل وتفعيل لجنة التهدئة والتواصل واللجان الأمنية المحلية بهدف تثبيت وقف الأعمال القتالية.
واضاف ان من بين التوصيات كذلك تيسير اتخاذ إجراءات عاجلة لضمان وصول المساعدات الإنسانية والمواد الأساسية من دون أي عوائق ومعالجة الوضع الاقتصادي والإفراج العاجل عن جميع السجناء السياسيين وجميع الأشخاص الموضوعين تحت الإقامة الجبرية أو المحتجزين تعسفيا بمن فيهم المذكورون في قرار مجلس الأمن الدولي 2216.
وذكر ان التوصيات الصادرة عن الاجتماعات طالبت كذلك بالامتناع عن القيام بأي فعل أو تصعيد أو اتخاذ أي قرارات من شأنها أن تقوض فرص المشاورات والتوصل لاتفاق وإجراء سلسلة من المشاورات بين الوفود وقياداتها في المرحلة المقبلة حول الأفكار التي تم تداولها أثناء المشاورات ودراستها بشكل مفصل.
وبين أن التوصيات شددت أيضا على الالتزام باستمرار المشاورات ومواصلة الجلسات المباشرة في غضون شهر من تاريخه في مكان يتفق عليه لاحقا وتأكيد استمرار الروح الإيجابية في التعاطي مع كل ما من شأنه تسهيل الوصول إلى حل دائم وكامل وشامل للنزاع في اليمن الى جانب ضم خبراء عسكريين من الأطراف لوفودها إلى الجولة المقبلة من أجل تقديم الدعم والمشورة الفنية وذلك في مجالات اختصاصهم.

    
مصر :
       
       
       أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أنه لن تستطيع أي قوة على وجه الأرض أن تنال من قوة مصر وشعبها، وقدم الرئيس السيسي، خلال كلمته السبت في الاحتفال بالذكرى الأولى لافتتاح قناة السويس الجديدة التحية للشعب المصري بمناسبة تلك الذكرى، مذكراً المصريين بمقولة قيادات جماعة الإخوان الإرهابية "نحكمكم أو نقتلكم".
وقال السيسي" واجهنا تهديدات بأعمال إرهابية وإحباط عزيمة المصريين"، مشدداً على أهمية البناء والإنجاز من أجل البقاء ومواجهة التشكيك في قدرات الشعب والدولة المصرية.
وأضاف السيسي إن "سنة الله مع العمل والتنمية والبناء والرخاء"، مطالبا المصريين بالاستمرار في العمل والبناء، وتابع: "النصر معاكم، ولن تستطيع أى قوة على وجه الأرض أن تنال من قوة مصر وشعبها".
وأكد السيسي أن الهدف من التشكيك في أي إنجازات هو تحطيم إرادة المصريين وهذا مستحيل، مشيراً إلى أن مصر تتقدم إلى الأمام بشعبها وأمل شعبها، وقال "بفضل الله سنتحرك للأمام"، داعياً المصريين للاصطفاف.
وقال السيسي: إن "التشكيك في تسليح الجيش المصري في ظل ظروف صعبة تحيط بنا "أمر غريب"، لافتا إلى أن الهدف من محاولة اغتيال مفتي الديار المصرية السابق الدكتور علي جمعة هو محاولة إفساد فرحة المصريين بالذكرى الأولى لافتتاح قناة السويس الجديدة، داعياً "المصريين أن ياخدوا بالهم".
ودعا السيسي المسؤولين إلى أن ينتبهوا لمحاولات التشكيك في الانجازات حتى يصاب المشككون باليأس وأطالب بالمزيد من التواصل بين مؤسسات الدولة والشعب المصري كما طالب المصريين بالاستمرار في العمل والبناء والتنمية والتعمير.
واستنكر السيسي عملية التشكيك في كل شيء، ضاربا المثل في التشكيك في العديد من المشروعات القومية مثل مشروع المليون ونصف المليون فدان وشبكة الطرق القومية والإسكان لإحباط المصريين، وقال "الهدم سهل.. لكن البناء صعب" معرباً، عن تعجبه مما يتداوله بعض المشككين في المشروعات التي تنجزها الدولة، قائلا: "عندما نعمر سيناء يخرجوا علينا ليقولوا أين الصعيد من التنمية، وعندما ندشن شبكة طرق جديدة يقولون طرق الموت، وأشار إلى أنه تطرق إلى هذا الأمر للتأكيد للمصريين أن هناك من يريد أن يكسر إرادتهم التي قامت في ثورة 30 يونيو2013، والتي لم يحدث مثلها في العالم، منبهاً إلى أن المستهدف التشكيك في كل أمر وزعزعة إرادة المواطن.
وأعلن السيسي أنه سيتم افتتاح مشروعات كثيرة خلال الأيام المقبلة، مجدداً قوله بأنه لن يعلن عنها الآن، بسبب "قوى الشر"، مؤكداً أن الشعب المصري لديه القدرة والذكاء على تمييز الطيب وغير الطيب. وأضاف السيسي "استطعنا زيادة دخلنا بالدولار الأميركي بنسبة 4 بالمئة بما يعادل ملياري جنيه مصري".
من ناحية أخرى، طالب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في ختام كلمته بالوقوف دقيقة حداد على روح العالم الدكتور أحمد زويل، ودعا السيسي المصريين باستكمال مشروع جامعة زويل التي ستتكلف 4 مليارات جنيه، مشيرا إلى أن "زويل" قبل رحيله نجح في جمع 300 مليون جنيه من مبلغ 1.9 مليار تحتاجها المرحلة الأولى للمشروع كما دعا الرئيس السيسي المسؤولين عن صندوق "تحيا مصر: إلى فتح حساب لتمويل جامعة زويل.

    
لبنان :
       
       منعت بعثة لبنان الرّياضيّة إلى  دورة الألعاب الأولمبية "ريو 2016"، ليل الجمعة، البعثة الإسرائيليّة من الصّعود إلى الحافلة معها للذهاب إلى استاد "ماراكانا" حيث جرت مراسم الافتتاح.
وأغلق رئيس البعثة اللّبنانيّة الباب بجسد أمام البعثة الإسرائيليّة، مانعاً إيّاها من الدّخول، ما دفع منظّمي الحفل إلى تنظيم سفريّة ثانية للوفد الإسرائيليّ.
ونقل موقع "والا" الإسرائيليّ عن رئيس البعثة الأولمبيّة الإسرائيليّة جيلي لوستيغ قوله إنّهم حين همّوا بالصّعود إلى الحافلة اكتشفوا أنّ "منظّمي السفريّات قد وضعوا، من دون عمد، البعثة اللبنانيّة إلى جانبنا في ذات الحافلة"، وحين همّوا بالّصعود، رفضت البعثة اللبنانيّة، التي كانت متواجدة داخلها، صعود أي لاعب إسرائيلي، "على الرّغم من أنّ هنالك عددًا جيّدًا من المقاعد الفارغة التي تكفي أفراد بعثتي".  
أمّا البحّار الإسرائيلي أودي غال، وهو أحد أعضاء البعثة، فكتب على صفحته على موقع التّواصل الاجتماعيّ "فايسبوك": "عار! حين حضّرت البعثة الأولمبيّة الإسرائيليّة نفسها للصّعود إلى الحافلة، اتّضح أنّ الباص مشترك مع البعثة اللبنانيّة ، وحين عرف اللبنانيّون، وعلى رأسهم رئيس بعثتهم، أننا نرافقهم توجهوا إلى السائق وطلبوا منه إغلاق بابه، وعندها حاول المنظمون توزيعنا على عدّة حافلات، وهو أمر غير معقول أمنًا وشكلًا".
وأضاف غال "أصررت أنا وأفراد بعثتي أن نصعد إلى الحافلة"، معتبراً أنّه "إن لم يعجب اللبنانيون ذلك، فلينزلوا هم، وأمام إصرارنا فتح السائق باب الحافلة، إلا أن رئيس البعثة أغلق الباب بجسده، مانعًا إيانا من الدخول، عندها حاول منظمو الحافلات تفادي اشتباك جسدي وأزمة دولية عن طريق تنظيم سفريّة أخرى لبعثتنا، وهو ما كان".

    
العراق :
          
قتل 14 عنصراً من ميليشيات الحشد الشعبي جراء قصف تنظيم داعش مواقعهم قرب الرمادي تزامناً مع تفجير انتحاري هز منطقة الشعلة (شمالي بغداد) تبناه تنظيم داعش أوقع قتلى وجرحى فيما أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية عودة 48.257 عائلة نازحة إلى أماكن سكناها الأصلية في محافظة الأنبار.
وقال مسؤول مكتب وزارة الهجرة والمهجرين في الأنبار في بيان إن محافظة الأنبار حققت عودة 48.257 أسرة نازحة إلى مناطق سكناها الأصلية في أقضية ونواحي المحافظة، وإن هذا العدد شمل عودة 35820 عائلة نازحة إلى مركز المحافظة في الرمادي، إلى جانب 6043 عائلة نازحة إلى قضاء هيت، و1407 عائلات نازحة إلى قضاء الرطبة فضلاً عن عودة 1387 عائلة نازحة إلى قضاء الخالدية و3600 ألف عائلة نازحة إلى ناحية كرمة الفلوجة.
وأشار البيان إلى أن نجاح عمليات تحرير أغلب المحافظة من «داعش» أسهمت في عودة أكثر العائلات النازحة لأماكن سكناها الأصلية، مؤكداً وجود أعداد أخرى تنوي العودة لمناطقهم في أقضية ونواحي وقرى الأنبار.
ميدانياً، ذكرت مصادر أن تنظيم داعش استهدف مواقع للقوات العراقية والميليشيات الداعمة لها شمال شرق الرمادي.
من جهة أخرى، ذكرت مصادر مقربة من داعش إن تسعة من مقاتلي التنظيم قتلوا وأصيب ثمانية آخرون بغارة لطائرات حربية لم تعرف هويتها استهدفت موقعاً لهم في جزيرة الخالدية شمال شرقي الرمادي، وأسفرت الغارة عن تدمير ثلاث عربات وهدم جزء من الموقع.
في غضون ذلك، أعلنت الشرطة العراقية إن ستة أشخاص بينهم ثلاثة من الشرطة قتلوا وأصيب 15 بهجوم انتحاري بحزام ناسف في منطقة الشعلة شمالي بغداد، وأفادت السلطات أن مهاجماً انتحارياً استهدف حاجزاً للتفتيش تابعاً للشرطة في المنطقة.
كما قتل اثنان من موظفي الداخلية العراقية وأصيب ثالث بإطلاق نار على سيارتهم في منطقة جسر المثنى شمال بغداد، ولقي شخصان حتفهما وأصيب سبعة بانفجار عبوة ناسفة في منطقة اليوسفية جنوب العاصمة.
إلى ذلك، نفت قيادة العمليات المشتركة في العراق، الأنباء التي تحدثت عن توقف العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش، وفيما رفضت تحديد موعد معركة الموصل باعتبارها معلومات عسكرية سرية، عدت مشاركة الحشد الشعبي في العمليات مرهونة بقرار رئيس مجلس الوزراء.

    
اندونسيا :
          
       قال متحدث باسم شرطة إندونيسيا أن الشرطة ألقت القبض على ستة إندونيسيين فى جزيرة باتام الجمعة لتخطيطهم لشن هجوم فى سنغافورة.
وذكرت سنغافورة أنها تكثف إجراءات الأمن ردا على مخطط الهجوم الذي كان يدبر في جزيرة باتام التي تقع على بعد نحو 15 كيلومترا إلى الجنوب من البلد الثري.   وقام أفراد من وحدة للقوات الخاصة في شرطة سنغافورة بدوريات مراقبة في مركبات وسيرا على الأقدام في منطقة وسط المدينة ظهر يوم الجمعة. وقال أحد الضباط إنه في دورية مراقبة روتينية. 
وقال المتحدث باسم شرطة إندونيسيا أجوس ريانتو للصحفيين إن المشتبه بهم الستة كانوا يخططون مع عضو في تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا لمهاجمة سنغافورة وهي مركز تجاري ومصرفي وسياحي مهم يعيش فيه الكثير من الغربيين. 
وأضاف "ما نفهمه حتى الآن هو أنهم كانوا يخططون لمهاجمة أهداف مهمة ومناطق مزدحمة بينها مراكز للشرطة." وعندما سئل إن كانت الشرطة عثرت على أي دليل مادي على هجوم صاروخي أجاب "ليس بعد". 
ويشتبه في أن للستة صلات ببحر النعيم وهو إندونيسي يقاتل مع الدولة الإسلامية في سوريا ويعتقد أنه أحد العقول المدبرة لهجوم وقع في وسط جاكرتا في يناير كانون الثاني قتل فيه ثمانية بينهم المهاجمون الأربعة. وقال ريناتو "هناك صلة ببحر النعيم لأنه كان هناك تواصل مع بحر النعيم لكن ما نحقق فيه الآن هو إن كانوا يتبعون مجموعة بحر النعيم أم لا."  ونسبت صحيفة باتام بوس إلى الشرطة القول إن معظم المشتبه بهم عمال مصانع تتراوح أعمارهم بين 19 و46 عاما.
قال كيه. شانموجام وزير الداخلية والعدل السنغافوري يوم الجمعة إن بلاده لم تفاجأ باعتقال ستة متشددين مشتبه بهم في جزيرة باتام الإندونيسية لتخطيطهم لشن هجوم عليها. 
وقال شانموجام في بيان "كنا نعرف بوجود مخطط للهجوم علينا بالصواريخ."
وأضاف "هذه الهجمات يمكن أن ينفذها إرهابيون يحاولون دخول سنغافورة أو إرهابيون موجودون في الخارج. إن حجم (بلادنا) الصغير يزيد من هذه المخاطر."
قالت سنغافورة يوم الجمعة إنها عززت إجراءات الأمن على الحدود وفي الداخل بعد أن ألقت الشرطة الإندونيسية القبض على ستة يشتبه في أنهم متشددون كانوا يخططون لهجوم في سنغافورة. 
وقالت وزارة الأمن الداخلي في بيان يوم الجمعة "الوزارة على علم بالمخططات التي وضعها الإرهابيون الستة الذين ألقت السلطات الإندونيسية القبض عليهم." وأضافت "تنسق وكالاتنا الأمنية أنشطتها عن كثب مع السلطات الإندونيسية منذ اكتشاف المؤامرة لمراقبة أنشطة المجموعة وإلقاء القبض على المتورطين." وذكرت الوزارة أن الشرطة ووكالات أخرى عززت الأمن في الداخل وعلى الحدود.
وسنغافورة دولة متعددة العرقيات وتعد من أكثر الدول أمنا في العالم ولم تشهد أي هجوم لتنظيم داعش.

    
فلسطين :
       
       أصيب عشرات الفلسطينيين، خلال مواجهات عنيفة اندلعت عقب قمع جنود الاحتلال الصهيوني للمسيرات الشعبية الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في الضفة الغربية المحتلة.

ففي قرية كفر قدوم، شرقي مدينة قلقيلية، شمالي الضفة، أصيب العشرات بحالات الاختناق عقب مهاجمة جنود الاحتلال للمشاركين في مسيرة القرية الأسبوعية المطالبة بفتح الشارع الرئيسي المغلق منذ اندلاع أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية مطلع عام 2000.

وقال المتحدث باسم المسيرة مراد شتيوي إن "جنود الاحتلال الصهيوني اقتحموا القرية وأطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه الشبان والمنازل، ما أدى إلى وقوع عدد من الإصابات بحالات الاختناق".

وكانت مواجهات اندلعت، في بلدة كفر قدوم عقب اقتحامها من قبل جنود الاحتلال، وسط إطلاق كثيف للرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

كذلك، تظاهر العشرات من الأهالي في قرية بلعين غربي مدينة رام الله ضد بناء جدار الفصل العنصري على أراضيهم، بمشاركة أكثر من مائة متضامن أجنبي قمعوا جميعهم من قبل جنود الاحتلال الذين منعوهم من الوصول إلى منطقة الجدار بحسب ما أفاده منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان راتب أبو رحمة.

كما تضامن العشرات من النشطاء الفلسطينيين والأجانب الذين شاركوا في المسيرتين مع الأسير بلال الكايد والأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، وطالبوا المجتمع الدولي بضرورة التدخل الفوري والعاجل لإطلاق سراحهم وتحقيق مطالبهم.

إلى ذلك، أدى العشرات من الفلسطينيين وأصحاب المنازل المهدمة في قرية قلنديا شمالي مدينة القدس المحتلة صلاة الجمعة على أنقاض منازلهم التي هدمتها جرافات الاحتلال قبل عدة أيام، تخللها اعتصام للمطالبة بتعويض المتضررين بفعل عمليات الهدم تلك.

 أصيب مواطنون، بينهم صحفي، بالاختناق بعد قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية نعلين، عرب مدينة رام الله، الأسبوعية السلمية المناهضة لمصادرة الأراضي وجدار الضم والتوسع العنصري، الجمعة.
وقالت مصادر اللجنة الشعبية في القرية إن مسيرة ، والتي انطلقت تحت عنوان إحياء الذكرى الثامنة على استشهاد الطفل يوسف أحمد عميرة، الذي استشهد على أرض القرية في 4/8/2008، حيث كان يبلغ من العمر (17 عاما)، وتضامنا مع الأسير بلال كايد المضرب عن الطعام لليوم الــ53 على التوالي احتجاجا على تحويله للاعتقال الإداري، بعد قرار الإفراج عنه بعد قضاء محكوميته البالغة 14 عاما ونصف.
وأوضحت المصادر أن الصحفي حسن دبوس أصيب بجروح بعد استهدافه بقنبلة غاز مسيل للدموع بشكل مباشر، فيما أصيب مواطنون آخرون بالاختناق نظرا لكثافة الغاز الذي أطلقه جنود الاحتلال في محاولتهم تفريق المتظاهرين.
أصيب أربعة مواطنين بجروح بعد استهدافهم برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مواجهات قرب السياج الفاصل شرق قطاع غزة.
وقالت مصادر طبية إن أربعة مواطنين أصيبوا برصاص الاحتلال على الخط الفاصل شرق قطاع غزة، حيث تركزت المواجهات في مناطق شرق مدينة غزة، وشرق مخيم البريج. وأوضحت تلك المصادر أن الإصابات تركزت في الأجزاء السفلية من الجسم.

    
بغداد :
        
       أمر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بمنع سفر رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري وعدد من النواب، موقتا للتحقق من تهم فساد وجهت لهم من قبل وزير الدفاع خالد العبيدي، حسبما نقل بيان رسمي الثلاثاء.
وقال البيان الذي صدر عن مكتب العبادي ان رئيس مجلس الوزراء "اصدر امرا بالمنع المؤقت لسفر من ورد اسمهم في استجواب مجلس النواب الاثنين من اجل التحقيق من صحة الادعاءات وذلك لخطورة التهم الواردة".
وكان وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي وجه الاثنين اتهامات مباشرة بالفساد الى رئيس البرلمان وعدد من النواب بينهم عالية نصيف وحنان الفتلاوي ومحمد الكربولي.
لكن البيان لم يتضمن اسماء النواب الذين سيمنعون من السفر مؤقتا، كما انه لم يوضح ما اذا كان يشمل وزير الدفاع الذي خضع لجلسة الاستجواب بتهم فساد الاثنين.
وقال سعد الحديثي المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء ان "الامر يشمل كل من ذكر اسمه او وجهت له اتهامات في جلسة الاثنين بملف فساد او قضايا فساد" مشيرا الى ان "الغاية هي التحقق من صحة هذه الادعاءات".
ورفض الحديثي ذكر اسماء المسؤولين الذي يشملهم القرار وما اذا كان يشمل وزير الدفاع بالامر.
واكدت الصفحة الخاصة بوزير الدفاع على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، ان خالد العبيدي وجه اتهامات الى رئيس البرلمان سليم الجبوري الى جانب النواب الثلاثة الآخرين.
وقال وزير الدفاع في جلسة الاثنين انه خلال لقاء حضره في منزل الجبوري وبعد حديث عن المستقبل السياسي معه، احد الحضور "تاجر قال (عقد اطعام الجيش اعطنا اياه اعلنه مناقصة وانتهى الموضوع) واعمل في الوزارة براحتك ... وصمام الامان رئيس مجلس النواب" في اشارة اتهام واضحة ضد الجبوري، وتصل قيمة عقد (تجهيز) طعام الجيش الى ترليون و300 مليار دينار عراقي (اكثر من مليار دولار)، وفقا لوزير الدفاع.
كما قال ان "النائب محمد الكربولي قال ان هناك 1300 عجلة هامر في ولاية تكساس الاميركية رخيصة ويمكن ان تكون مفيدة" وتابع "بعد التدقيق تبين انها غير جيدة ولايتجاوز سعر الواحدة 60 الف دولار، والمطلوب نشتريها بملبغ 124 الف دولار ثم تحسب وفقا لعقد بمبلغ 360 الف دولار"، مؤكدا ان "الكربولي يقول انها صفقة السيد الرئيس (مجلس النواب) الذي يسأل عنها يوميا".
كما ذكر العبيدي "طلب من النائبة عالية نصيف (لوزارة الدفاع) نقل ملكية مبان تابعة للاجهزة الامنية للنظام السابق (نظام صدام حسين) عددها 127 بشكل غير قانوني".
واثر انتهاء جلسة الاثنين، قال سليم الجبوري في مؤتمر صحافي ان "كل ما تمت اثارته اليوم مسرحية الغاية منها ان لا تتم عملية الاستجواب".واضاف "بصفتي الشخصية والرسمية انفي تماما ما له مساس بشخصي وكذلك السيدات والسادة اعضاء المجلس" واعلن مصدر برلماني ان جلسة الاثنين رفعت الى التاسع من اغسطس.
وكان رئيس الوزراء العراقي امر الاثنين بتشكيل لجنة تحقيق في الامر، وتتزامن هذه الازمة مع استعداد القوات العراقية لاستعادة الموصل ثاني مدن البلاد مسقط رأس العبيدي، بمساندة التحالف الدولي بقيادة واشنطن، وهي آخر مدينة عراقية يسيطر عليها تنظيم داعش، وتشهد بغداد ومدن عراقية اخرى، تظاهرات شعبية متكررة لمحاربة الفساد في البلاد التي تعد بين اكثر دول العالم انتشارا للفساد وسوء الخدمات.

    
غزه :
        
       قالت منظمة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "الأونروا"، إن 80% من سكان قطاع غزة يعتمدون على المساعدات الإنسانية. وأضافت الأونروا في بيان صدر عنها، الاثنين، أنه بدخول الحصار على قطاع غزة عامه العاشر، وحدوث ثلاثة صراعات خلال السبعة أعوام الماضية، تبقى الظروف في القطاع غير مستقرة ويصعب على السكان تحملها. وفي الربع الأول من العام 2016، أفاد الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني بأن نسبة البطالة ازدادت في قطاع غزة إلى 41.2% وذلك بعد أن انخفضت إلى 38.4% في الربع السابق. ووفقا لمعلومات الجهاز المركزي تبقى نسبة البطالة بين أوساط الشباب (15-24 عاما) عالية بشكل استثنائي لتصل إلى 61.6% في الربع الأول من عام 2016.
وبحسب تحليل لـ"الأونروا"، فإن ذلك يشير إلى أن النمو الاقتصادي في عام 2014 ناتج عن جهود إعادة الإعمار، وقد تضاعف النشاط في قطاع الإنشاءات ثلاث مرات خلال العام الماضي بعد البدء في إعادة إعمار وإصلاح المساكن في قطاع غزة.
ووفق تقرير الأونروا يعتمد 80% من سكان قطاع غزة على المساعدات الإنسانية؛ حيث يكافح غالبية السكان من أجل تلبية احتياجاتهم واحتياجات عائلاتهم.
وأورد التقرير أن صيد الأسماك والنشاطات والأعمال المرتبطة بصيد الأسماك تقليدياً دعمت آلاف العائلات في قطاع غزة، ومع ذلك فإن قدرة السكان على الكسب من هذا القطاع قوضت نتيجة لتحديد مسافة ومساحة الصيد من قبل السلطات الإسرائيلية على طول الساحل لقطاع غزة.
وأوضح أن النشاط الزراعي والسمكي في قطاع غزة، أقل بـ33% مما كان عليه الحال قبل صراع عام 2014، لافتا إلى مؤشر مقلق حول الظروف الاقتصادية الاجتماعية في قطاع غزة بحسب تقرير صدر بداية العام من مكتب المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط التابع للأمم المتحدة (unsco) الذي ذكر فيه أن أعداد الأطفال العاملين من سن (10 – 17 عاما) تضاعفت في غزة إلى 9,700 في الأعوام الخمسة الماضية، وفي كثير من الأحيان يعتبر أولئك الأطفال المعيل الوحيد لعائلاتهم.

       
السعودية :
        
       استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في مقر إقامته بمدينة طنجة في المملكة المغربية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية.
وتم خلال الاستقبال استعراض العلاقات الثنائية الوثيقة بين البلدين الشقيقين، إضافة إلى بحث مستجدات الأوضاع في المنطقة.
عقب ذلك تناول الجميع طعام الغداء على مائدة خادم الحرمين الشريفين.
حضر الاستقبال ومأدبة الغداء، الأمير خالد بن فهد بن خالد، والأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز المستشار في الديوان الملكي، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز مستشار وزير الداخلية، والأمير تركي بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير راكان بن سلمان بن عبدالعزيز، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة المغربية الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، ونائب رئيس الديوان الملكي الأستاذ عقلاء بن علي العقلاء.
كما حضر من الجانب الأردني، مستشار الملك للشؤون العسكرية رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول الركن مشعل بن محمد الزبن، والمبعوث الخاص للملك الدكتور باسم عوض الله، ومستشار الملك عبدالله وريكات.

       
واشنطن :
        

دافع وزير الخارجية الأميركي جون كيري عن تسليم إدارة الرئيس باراك أوباما 400 مليون دولار نقدا لإيران، ونفى أن تكون هذه الأموال فدية مقابل إفراج طهران عن سجناء أميركيين. 
وقال كيري في مؤتمر صحافي بالعاصمة الأرجنتينية بوينس ايرس الولايات المتحدة لا تدفع فدى. وأضاف أن هذه الأموال نوقشت في مسار منفصل عن الاتفاق النووي مع إيران مشيرا إلى أنها جزء من دعوى إيرانية قائمة منذ فترة طويلة في محكمة المطالبات الإيرانية - الأميركية في لاهاي.

       
روسيا :
        
فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار بيان يدعو وفد الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، المُشارك في مشاورات الكويت، للتعاون مع المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ، بعد اعتراض موسكو عليه.
وكان ولد الشيخ قد أبلغ مجلس الأمن في جلسة مُغلقة، رفض الحوثيين وقوات صالح لمسودة الاتفاق الأممي، وطالب المجلس بالتحرّك من أجل إنقاذ الاتفاق قبل نهاية موعد المشاورات الأحد المقبل، إلا أن روسيا، التي تتمتّع بحقّ النقض (الفيتو)، عارضت البيان، حسبما أفادت قناة «الجزيرة».
من جهتها، ذكرت وكالة «فارس» أن واشنطن والرياض أصدرتا، في ختام الاجتماع، بياناً مُناهضاً لحركة «أنصار الله»، إلا أن روسيا عارضت البيان.


       
اميركا :
        
قال مسؤول أميركي إن الولايات المتحدة واسرائيل حققتا تقدما في مفاوضات بشأن حزمة مساعدات عسكرية جديدة قيمتها عدة مليارات من الدولارات وإن الجانبين يأملان بالتوصل لاتفاق نهائي قريبا. 
وإختتم جاكوب ناجل القائم بأعمال رئيس مجلس الامن القومي الاسرائيلي ثلاثة أيام من مناقشات مغلقة في واشنطن حول اتفاق دفاعي جديد مدته عشر سنوات باجتماع مع سوزان رايس مستشارة البيت الابيض للامن القومي. وأبرزت المفاوضات المطولة بشان الاتفاق الجديد استمرار الاحتكاك بين الرئيس الاميركي باراك أوباما ورئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو بسبب الاتفاق النووي الذي قادته الولايات المتحدة العام الماضي مع إيران خصم اسرائيل اللدود. واسرائيل والولايات المتحدة على خلاف أيضا بشأن القضية الفلسطينية. 
لكن بينما يستعد أوباما لمغادرة المكتب البيضاوي في كانون الثاني يبدو أن الجانبين مصممان بشكل متزايد على التوصل لاتفاق لتكريس المساعدات الاميركية لاسرائيل على مدى السنوات العشر القادمة. 
وأبلغ المسؤول الاسرائيلي بعد اختتام المحادثات حققنا تقدما وقمنا بإغلاق الكثير من الفجوات الباقية. نأمل بأن يكون بمقدورنا قريبا التوصل لاتفاق نهائي. لكنه امتنع عن ذكر تفاصيل أو اعطاء جدول زمني محدد لإتمام المفاوضات. 
وتعهد البيت الابيض بتوقيع مذكرة تفاهم جديدة ستشكل أكبر تعهد منفرد للمساعدات العسكرية إلى أي دولة في تاريخ الولايات المتحدة. وتعطي الاتفاقية الحالية الموقعة في 2007 والتي من المقرر أن تنقضي في 2018 إسرائيل حوالى 30 مليار دولار من التمويل العسكري الخارجي. 
وإحدى نقاط الخلاف الرئيسية كانت إصرار واشنطن على انهاء ترتيب خاص يسمح لاسرائيل بانفاق 26.3 بالمئة من مساعدات الدفاع الاميركية على صناعاتها العسكرية بدلا من شراء منتجات اميركية. ويجادل مسؤولون اسرائيليون بأن هذا البند -الذي لا تحصل عليه أي دولة اخرى تتلقى مساعدات عسكرية أميركية- ضروري للحفاظ على التفوق العسكري النوعي لاسرائيل في مواجهة جيران معادين لها مثل إيران وأن حذفه سيعني فقدان آلاف الوظائف في صناعة الدفاع الاسرائيلية. 
وإحدى النقاط الشائكة الاخرى هى رغبة واشنطن في إنهاء بند يسمح لاسرائيل بانفاق حوالي 400 مليون دولار سنويا من حزمة المساعدات على الوقود العسكري. واختلف الجانبان ايضا بشأن التمويل الاميركي لبرنامج الدفاع الصاروخي الاسرائيلي.


       
نيويورك :
        
رفضت الدول الأعضاء في الأمم المتحدة اقتراحاً قدمه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، يقضي بأن تستقبل تلك الدول عشرة في المئة من اللاجئين سنوياً، لتخفيف العبء عن البلدان المضيفة.
ويفترض أن يتم اعتماد «الميثاق العالمي» الهادف إلى ضمان تقاسم عادل للمسؤوليات حيال أخطر أزمة هجرة منذ الحرب العالمية الثانية، خلال قمة تعقد في التاسع عشر من سبتمبر المقبل بمقر الأمم المتحدة في نيويورك. لكن هدف العشرة في المئة لم يعد مدرجاً في البيان الختامي للقمة المعد سلفاً.
وبدلاً من ذلك، تعهدت الدول بالعمل على اعتماد ميثاق عالمي بشأن اللاجئين في عام 2018، وستتم أيضاً بالتوازي مناقشة ميثاق من أجل هجرة آمنة ومنظمة ومنتظمة، أما ما تبقى من الوثيقة فهو عرض للنيات الحسنة تجاه اللاجئين والمهاجرين مثل احترام حقوق الإنسان ومكافحة الاتجار بالبشر وكراهية الأجانب، والتركيز على الأسباب الكامنة وراء أزمة الهجرة، ووعود بدعم البلدان المضيفة مالياً.
وأكدت مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة لقمة سبتمبر، كارين أبو زيد، أنها راضية جداً عن الاتفاق، مرحبةً ببدء مفاوضات في شأن اتفاق منفصل حيال المهاجرين العام المقبل. وأشارت إلى أنها تعول على مساهمات مهمة يمكن أن تقدمها الدول المانحة خلال مؤتمر يرأسه باراك أوباما في 20 سبتمبر في نيويورك.
في المقابل، أعربت المستشارة لشؤون اللاجئين والمهاجرين في منظمة العفو الدولية شارلوت فيليبس عن أسفها، إذ إنه في مواجهة أخطر أزمة لجوء منذ سبعين عاماً يرفض زعماء العالم تحمل مسؤولياتهم. وأضافت: «أنهم يدفعون إلى تأجيل قرارات حاسمة، فيما يغرق اللاجئون في البحر أو يقبعون في مخيمات من دون أمل للمستقبل».
وبحسب المنظمة الدولية للهجرة، عبر 94 ألف شخص المتوسط منذ بداية العام الحالي، معظمهم من أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، ما تسبب في مصرع أكثر من ثلاثة آلاف مهاجر، أي ما يفوق عددهم بأكثر من 50 في المئة من الفترة نفسها من العام الماضي.


       
السودان :
        

أعلنت وزارة الخارجية السودانية عن قمة مرتقبة تجمع الرئيسين عمر البشير ونظيره المصري عبدالفتاح السيسي خلال أكتوبر المقبل.
وأفاد تعميم صحفي صادر عن الخارجية السودانية أن وزير الخارجية إبراهيم غندور تسلم من السفير المصري بالخرطوم أسامة شلتوت نسخة من الدعوة التي وجهها الرئيس السيسي للرئيس البشير لزيارة القاهرة مطلع أكتوبر المقبل.
وستبحث الزيارة بحسب التعميم القضايا المشتركة مع متابعة التشاور والتنسيق بين البلدين حول المسائل العربية والأفريقية بجانب تعزيز التعاون المشترك، وتتضمن الزيارة أيضا انعقاد اجتماعات اللجنة العليا برئاسة الرئيسيين فضلا مشاركة البشير في احتفالات مصر بأعياد النصر في السادس من أكتوبر.
وقال غندور عقب لقائه السفير المصري إن قمة البشير والسيسي تسبقها اجتماعات للخبراء البلدين في عدد من المجالات ومن ثم تنعقد اجتماعات للوزراء المعنيين.
وأفاد بأن الخرطوم اقترحت أن تبدأ اجتماعات الخبراء في الثاني من أكتوبر فيما تنعقد اجتماعات الوزراء بالثالث منه، ومن ثم تعقد القمة فى الرابع والخامس من أكتوبر.
واستضافت الخرطوم في مايو الماضي اجتماعات كبار المسئولين في اللجنة الرئاسية العليا للتعاون المشترك بين البلدين،تمهيدا لاجتماعات اللجنة الرئاسية العليا التي ستعقد بالقاهرة.
على صعيد آخر نفت مصر طلب وساطة إسرائيل في ملف سد النهضة الإثيوبي وذلك خلال زيارة وزير الخارجية سامح شكري إلى إسرائيل مؤخراً.
وقالت الخارجية المصرية في بيان "الحديث عن طلب وساطة إسرائيلية في هذا الصدد عار عن الصحة جملة وتفصيلاً".
وأضافت الخارجية أن مباحثات شكري مع المسؤولين الإسرائيليين خلال زيارته الأخيرة تركزت على سبل حل القضية الفلسطينية وبعض الملفات السياسية المرتبطة بالعلاقات الثنائية. 
وأكدت على أن الإطار التعاوني الثلاثي القائم بين مصر وإثيوبيا والسودان كفيل بأن يحقق المصالح المشتركة للدول الثلاث.
وأضافت أن اتفاق إعلان المبادئ الموقع بينهم في ٢٣ مارس ٢٠١٥ بالخرطوم هو الإطار الحاكم للعلاقة الثلاثية فيما يتعلق بموضوع سد النهضة.
وزار وزير الخارجية المصري سامح شكري إسرائيل في العاشر من شهر يوليو في زيارة تعتبر الأولى لمسؤول مصري رفيع المستوى إلى إسرائيل منذ 2007 والتقى خلالها رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، واعتبر شكري زيارته مهمة لتحريك عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

       
النمسا :
        

انتقد اليمين النمساوي حملة التطهير التي تقوم بها السلطات التركية ممثلة في الرئيس رجب طيب أردوغان بعد محاولة الانقلاب في 15 يوليو الماضي، حيث قارن زعيم اليمين المتطرف النمساوي هاينز كريستيان ستراشي بين تعزيز السلطة في تركيا وإحراق «الرايشتاغ» في ألمانيا الذي أتاح لهتلر الإمساك بزمام السلطة في 1933، فيما جددت واشنطن نفي ضلوعها في محاولة الانقلاب الفاشلة.
وصرح ستراشي لصحيفة «داي برس» النمساوية: «ثمة شبه انطباع أن الانقلاب قامت به السلطة»، مضيفاً أن «آليات كهذه سبق أن تجلت في شكل مأساوي في التاريخ، مثلاً عند إحراق الرايشتاغ».
وأتاح إحراق البرلمان الألماني ليل 27-28 فبراير 1933 للمستشار النازي ادولف هتلر الذي كان انتخب لتوه إلغاء الحريات المدنية وتصفية المعارضة بذريعة مكافحة الشيوعية. ويرى بعض المؤرخين أن هذا الحريق خطط له الحزب النازي في شكل مباشر.
ومن دون أن يتهم السلطات التركية علناً بأنها كررت هذا السيناريو، اتهم ستراشي أردوغان باستغلال محاولة الانقلاب في بلاده لإرساء «ديكتاتورية رئاسية» عبر «قوائم أعدت سلفاً» لمعارضين ينبغي اعتقالهم.
وفي إطار الحملة التي أعقبت محاولة الانقلاب في منتصف يوليو الماضي، أقيل 60 ألف شخص على الأقل أو اعتقلوا أو أوقفوا احتياطياً بحجة قربهم من الداعية فتح الله غولن الذي اتهمته أنقرة بتدبير الانقلاب الفاشل.
وفي السياق ذاته، أثار المستشار النمساوي كريستيان كيرن استياء أنقرة حين دعا هذا الأسبوع إلى إنهاء مفاوضات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي. يشار إلى أن الحزم حيال تركيا هو موقف جامع لدى السياسيين النمساويين سواء في صفوف الائتلاف الحاكم أو بين أحزاب المعارضة.