من جعبة الاسبوع :

استنفار الجيش الجزائرى تحسباً لعمليات ارهابية

ضبط خلية مسلحة فى تونس كانت تخطط للاعتداء على القوى الأمنية

معلومات مهمة عن أطراف ترتبط بالعمليات الارهابية فى السعودية

شركة فرنسية تنهى تعاملها مع اسرائيل

داعش يحاول السيطرة على سد الحديثة فى العراق

حزب الله يسيطر على مناطق جديدة فى القلمون

وزير خارجية قطر : جامعة الدول العربية تبقى هى الاطار لحل الخلافات بين الاشقاء

ايران ترفض تفتيشاً محدوداً لمواقعها العسكرية

 
      
       
        
     تونس :     :    
      
        
       أعلنت وزارة الداخلية التونسية الكشف عن خلية مسلحة وصفتها ب الإرهابية بجهة المهدية وسط شرق تونس واعتقال ثمانية من عناصرها. 
وأوضح بيان صادر عن الداخلية، أن التحريات والأبحاث أثبتت تخطيط هذه العناصر لاستهداف كوادر أمنية، مشيرا إلى أن هذه العناصر المسلحة سبق لها خلال عام 2013، أن خططت ونفذت عملية حرق مخزن تابع لإحدى الفضاءات التجارية بالمهدية، كما أنه لها علاقة بتمويل عمليات تسفير نظرائهم للالتحاق بالجماعات المسلحة الناشطة ببؤر التوتر. وأفادت الداخلية التونسية أنه سيتم إحالة الموقوفين على العدالة حال استكمال الأبحاث معهم. 
والتقى رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بقصر قرطاج ممثلين لعدد من النقابات العربية للصحفيين يتقدمهم رئيس الاتحاد الدولى للصحفيين جيم بوملحة. 
وأفاد رئيس الاتحاد الدولى للصحافيين وفق بلاغ اعلامي لرئاسة الجمهورية بأن اللقاء تناول مواضيع تتصل بدعم حرية الصحافة بتونس ومساندة النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين وقضية الصحفيين سفيان الشورابي ونذير القطاري المفقودين بليبيا. وبين أن رئيس الجمهورية أكد خلال اللقاء دعمه لحرية الصحافة والتعبير وأنه هو الضامن لهذه المكاسب الجوهرية للمسار الديمقراطى الذي حققته تونس وأن الدولة تضع كل امكانياتها في المتابعة والتعاطي مع قضية الصحافيين سفيان الشورابي ونذير القطاري. وجرى اللقاء بحضور رئيس النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين ناجي البغوري. 
واكد رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ان تونس لا تزال في قلب الخطر طالما تنظيم داعش يزحف نحوها. 
وشدد خلال استضافته في برنامج ميدي شو في اذاعة موزاييك على ضرورة التماسك السياسي والاجتماعي والتحالف بين الجميع للتغلب على خطر الإرهاب، متابعا ما يفصلنا عن داعش في الحدود التونسية الليبية هو فجر ليبيا ورغم ذلك فإن المنطقة تعيش اعتصامات وإضرابات وهذا يفرض علينا إعادة النظر في الموضوع لتحديد حليفنا وعدونا. 
وقامت مجموعة من نواب مجلس الشعب التونسي تنتمي إلى كتل برلمانية مختلفة، باقتراح مشروع قانون أساسي يخصّ إحداث المحكمة الدستورية. 
وتعدّ هذه المبادرة التشريعية الأولى من نوعها منذ انتخاب البرلمان باعتبار أن الحكومة عادة ما تتكفل بإعداد مشاريع القوانين وتعرضها على البرلمان للنظر فيها. وأكد النائب عن حركة النهضة الإسلامية نوفل الجمالي، خلال مؤتمر صحافي، أن الغاية من تقديم مشروع قانون خاص بالمحكمة الدستورية هي استكمال بناء مؤسسات الجمهورية الثانية وإحداث المحكمة الدستورية وإبعادها عن كل التجاذبات السياسية. 
واعتبر الجمالي أن ملف المحكمة الدستورية يجب أن يكون من الأولويات، نظرا لأهميتها في مراقبة القوانين وسد منافذ الاستبداد. ويعتبر مراقبون إنشاء المحكمة الدستورية ضرورة ملحة لمراقبة دستورية القوانين وضامنا أساسيا لاستتباب فكرة دولة القانون على خلاف ما كان سائدا في السابق، حيث قامت السلطات سنة 1995 بإحداث مجلس دستوري ينظر في مشاريع القوانين التي يعرضها عليه رئيس الجمهورية، ولم يكن هذا المجلس مستقلا في قراراته وبالتالي لا يمكن الحديث عن قضاء دستوري في النظام السابق.
الجزائر : 
دعا كبار المسؤولين العسكريين والأمنيين الجزائريين القوّات العسكريّة والأمنيّة إلى اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر تحسّبا لأيّ عمليّة إرهابيّة قد يشنّها تنظيم الدّولة أو ما يعرف بداعش في الجزائر أو في تونس كما تمّ تعزيز التعاون الأمني والعسكريّ بين تونس والجزائر لمقاومة الإرهاب مع حلول شهر رمضان الذي يتزامن مع الذكرى الأولى لتأسيس هذا التنظيم. 
وفي كلمة بمناسبة تنظيم ملتقى وطني حول الدراسة الاستراتيجية لمسرح العمليّات بالمدرسة العليا الحربيّة في الجزائر، دعا الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع ورئيس أركان الجيش الجزائري العسكريين إلى الاستعداد لكافة الاحتمالات بما يكفل إفشال كافة المخططات المعادية وحفظ أمن واستقرار الجزائر التي سلّمت الجارة تونس قائمة تضم اسماء ل4500 عنصرا من داعش. 
وقال قايد صالح إنّ الظّروف الأمنيّة التي يعرفها محيطنا القريب وحتّى البعيد بكل ما يمثله من تحدّيات وتهديدات تستحقّ منّا كعسكريين بأن نوليها الأهمية اللاّزمة ونستعدّ لكافّة الاحتمالات بما يكفل إفشال كافّة المخطّطات المعادية وحفظ أمن واستقرار الجزائر المنتصرة والمستقلة وإبقائها عزيزة الجانب وسامية المقام. 
وجدّد قايد صالح تأكيده على أنّ الجيش حريص على ضمان أمن واستقرار الجزائر وصيانة استقلالها وحرمة ترابها الوطني. 
من جهة أخرى كشف مصدر أنّ مصالح مكافحة الإرهاب بالجزائر حذّرت تونس وبعض الدّول التي يتمّ معها التنسيق الاستخباراتي من مخطّط اعتداءات يحضّر له تنظيم الدولة الإسلامية داعش تزامنا مع ذكرى تأسيسه وذلك من خلال تنقّلات منتمين لهذا التنظيم بجوازات سفر مزورة. وأشارت المصدر إلى أنّ تونس تسلّمت من السّلطات الأمنيّة الجزائرية قائمة اسمية بأكثر من 4500 عنصر من تنظيم داعش ينتمون إلى عدّة دول منها تونس والجزائر حيث كلفوا بمهمة تحضير عمليّات مسلّحة لضرب استقرار دول المغرب العربي. 
من جهة أخرى كشف تقرير لصحيفة الشّروق الجزائرية أن تنظيم داعش في ليبيا يستند في نجاحه الحالي إلى اعتماده السيناريو العراقي في أدق تفاصيله مستفيداً من غياب سلطة الدولة في محاولة لتكرار التجربة في ليبيا وما جاورها بعد العراق وسوريا. وقالت الصحيفة نقلاً عن تقارير متطابقة إنّ التنظيم في ليبيا يضمّ حوالي 3 آلاف مسلّح ينحدرون من 31 دولة مختلفة.

    

السعودية :
        
       اعلن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية، أن الجهات المختصة حصلت على معلومات مهمة من أطراف لها ارتباطات متفاوتة بالأحداث الإجرامية الأخيرة. 
وقال المتحدث عن العمل الإجرامي الذي استهدف المصلين في بلدة القديح وعلاقة منفذه بخلية إرهابية، كشفت التحقيقات عن مشاركة خمسة من عناصرها في إطلاق النار على إحدى دوريات الأمن، أثناء أدائها مهامها واستشهاد قائدها، والبيان الصادر عن إحباط العمل الإرهابي الذي كان يستهدف المصلين في حي العنود بالدمام وإقدام الجاني على تفجير نفسه في المواقف الأمامية للمسجد. 
وأضاف: ومن خلال متابعة الجهات المختصة وتقصيها مخططات هذه الفئة الضالة الموجهة للنيل من أمن البلاد وأمن مواطنيها والمقيمين على أراضيها، فقد تمكنت من الحصول على معلومات مهمة عن أطراف لها ارتباطات متفاوتة بتلك العناصر وبتلك الأحداث الإجرامية المؤسفة، تستدعي المصلحة مثول هذه الأطراف بصفة عاجلة أمام الجهات الأمنية لإثبات حقيقة كل منهم، خاصة وأنه سبق إشعار ذويهم باعتبار أنهم مطلوبون للجهات الأمنية. 
وقال: وترغب وزارة الداخلية في التحذير من أن التعامل مع هؤلاء المطلوبين سيجعل من صاحبه عرضة للمحاسبة، ويعد هذا الإعلان فرصة سانحة لأولئك الذين استغلوا من قبل هؤلاء المطلوبين خلال الفترة الماضية في تقديم خدمات لهم للتقدم للجهات الأمنية لإيضاح مواقفهم تفادياً لأية مساءلة نظامية قد يترتب عليها مسؤوليات جنائية وأمنية وتوجيه الاتهام بالمشاركة بالأعمال الإرهابية. 
كما تدعو كل من تتوفر لديه معلومات عن أي منهم للمسارعة في الإبلاغ عنهم هاتفياً أو أقرب جهة أمنية علماً بأنه يسري في حق من يبلغ عن أي منهم المكافآت المقررة التي تقتضي بمنح مكافأة مالية مقدارها مليون ريال لكل من يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض على أحد المطلوبين، وتزاد هذه المكافأة إلى خمسة ملايين في حال القبض على أكثر من مطلوب وإلى سبعة ملايين في حال إحباط عملية إرهابية.
وصدر عن قيادة القوات المشتركة البيان التالي : 
أنه في الساعة 02:45 (الثانية وخمس وأربعون ) من صباح يوم السبت أطلقت ميليشيات الحوثي و المخلوع علي عبدالله صالح صاروخ سكود باتجاه مدينة خميس مشيط وتم بحمد الله اعتراضه من قبل قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي بصاروخي باتريوت، وقد بادرت القوات الجوية للتحالف في الحال بتدمير منصة إطلاق الصواريخ التي تم تحديد موقعها جنوب صعدة .
فرنسا : 
أكدت مجموعة أورانج الفرنسية في بيان رغبتها في إنهاء عقد ترخيص العلامة مع شركة بارتنر الإسرائيلية للاتصالات، رافضة الدخول في اي نقاش ذي طبيعة سياسية على خلفية القرار.
وجاء هذا القرار غداة تصريحات للرئيس التنفيذي لشركة اورانج الفرنسية ستيفن ريشار الذي أعلن في القاهرة انه يعتزم وقف نشاط الشركة في إسرائيل، لكنه يخشى جزاء فك التعاقد، مضيفاً أنه شخصياً مستعد للتخلي عن التعاقد غداً. وأثارت هذه التصريحات انتقادات اسرائيلية حادة، في وقت قدمت تل ابيب احتجاجاً رسمياً للحكومة الفرنسية. 
ونفت المجموعة الفرنسية في بيانها اي دافع سياسي وراء قرار وقف نشاطها في اسرائيل، وقالت ان الهدف الأول هو الدفاع عن علامتها والحفاظ على قوتها في كل الأسواق التي توجد فيها. وهي ليس لديها اي نية للدخول بأي شكل من الأشكال في اي نقاش سياسي. وأضافت: تمشياً مع سياستها الخاصة بالعلامة التجارية، لا تريد أورانج الإبقاء على وجود علامتها التجارية في دول لا تجري فيها عمليات. وفي هذا الإطار، ومع الاحترام التام للاتفاقات القائمة، تود أورانج إنهاء هذا الترخيص لعلامتها التجارية. 
وقدمت إسرائيل، عبر سفيرها في باريس يوسي غال، احتجاجاً رسمياً شديد اللهجة للرئيس فرانسوا هولاند ووزارتي الخارجية والاقتصاد في باريس بحق ريشار. 
وأكدت انها تنظر بخطورة بالغة لتصريح ريشار، وطالبت هولاند والحكومة الفرنسية بإعلان موقف واضح من ريشار، خصوصاً أن الحكومة الفرنسية تملك 25 في المئة من أسهم شركة أورانج. 
وسعى وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إلى تهدئة الخلاف مع إسرائيل قائلا إن فرنسا تعارض أي مقاطعة لإسرائيل لكنه شدد على أن شركة الاتصالات الفرنسية أورانج التي تعتزم إنهاء اتفاق بخصوص ترخيص علامتها التجارية هناك حرة في تحديد سياستها. 
وقال فابيوس في بيان في حين أن الأمر يرجع إلى رئيس مجموعة أورانج في تحديد الاستراتيجية التجارية لشركته فإن فرنسا تعارض بشدة أي مقاطعة لإسرائيل. 
وأضاف متحدثا عن وجهة النظر القائلة بأن المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة غير قانونية علاوة على ذلك فإن موقف فرنسا والاتحاد الأوروبي من المستوطنات ثابت ومعروف على نطاق واسع. 
كانت فرنسا أصدرت تحذيرا للمستثمرين الفرنسيين في حزيران 2014 من أن ضخ استثمارات في مناطق الاستيطان الإسرائيلي ينطوي على مخاطر قانونية في خطوة أثارت قلقا بالفعل في إسرائيل. 
وتنصلت شركة بارتنر الإسرائيلية التي تستخدم علامة أورانج التجارية، من علاقاتها بشركة أورانج، ورأت في تصريح مديرها العام مساً خطيراً بها يلحق أضراراً بسمعة الشركة وبأرباحها. وأضاف مديرها العام أن الشركة تدرس مقاضاة ريشار على تصريحاته، وتدرس احتمال مطالبته بتعويضات مالية في أعقاب تراجع قيمة سهم الشركة في البورصة بنسبة 2 في المئة، فضلاً عن قيام عدد كبير من مشتركي الشركة بإلغاء اشتراكاتهم.

    

العراق :
        
       اعلن طيران الجيش العراقي الجمعة، عن مقتل اكثر من 25 عنصراً من تنظيم داعش، بقصف جوي ضمن قاطع عمليات الانبار، وعن تنفيذ عملية انزال في مناطق ناظم التقسيم شمالي الرمادي.
وقال بيان، أن طيران الجيش نفذ انزالين جويين لتعزيز موقف قطعاتنا من الافراد والاسلحة والمعدات في مناطق شمالي الرمادي. وتابع البيان، أن العمليات اسفرت أيضاً عن حرق ثلاث عجلات محملة بالاسلحة والمعدات ل داعش بضربة دقيقة في منطقة الصقلاوية ضمن قاطع عمليات الانبار. 
وأعلنت وزارة الدفاع، قطع خطوط امداد داعش بين محافظتي الانبار ونينوى. 
وذكر بيان للوزارة ان قوات قيادة عمليات سامراء وباسناد الحشد الشعبي تمكنت ومن خلال تنفيذ المرحلة الثانية لعمليات لبيك ياعراق من تدمير خمسة معسكرات ارهابية وقتل اكثر من 65 ارهابيا وتدمير 16 آلية تحمل احاديات وجرح اعداد اخرى من الارهابيين بضمنهم احد القيادات الميدانية ل داعش في مناطق جزيرة غرب سامراء. 
وأضاف البيان أنه وخلال هذه العملية التي جرت بثلاثة محاور وبصفحتين كانت الاولى بالوصول الى المحور الشمالي حيث استطاعت القوات الوصول الى الخط الذي يسمى بطريق النخوة، وكذلك بالوصول الى المحور الجنوبي وهو خط ما يسمى بشارع التعاوني والمحور الثالث باتجاه منطقة الخزيمي وسط انهيار كبير للعصابات الارهابية. 
وأكدت الداخلية العراقية استهداف القوة الجوية العراقية بالتنسيق مع خلية الصقور الاستخبارية بالوزارة لاجتماع قيادات تنظيم داعش بالقائم غربي العراق على الحدود مع سوريا، مما أسفر عن سقوط 40 قتيلا من داعش. 
وأوضح الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية العميد سعد معن ان اجتماع قيادات داعش كان بمقر ما يسمى الحسبة ، وقتل خلاله العديد من قياداته، ومن بينهم أبو إبراهيم الكويتي نائب الارهابي محسن الفضلي وهو من سكان ادلب بسوريا وقدم الى القائم لتنسيق ملف تنظيم خراسان. 
وأضاف: انه من بين القتلى من داعش أبو مشاري السلماني امير مفرزة الامنيين في الحسبة، وعدنان الصحراوي جزائري الجنسية وأبو محمد الجزراوي جزائري الجنسية، ومروان الراوي ابو عبادة مسؤول حماية مقر الحسبة، وأبو حمزة الكبيسي مسئول مفارز الحسبة في مدينة القائم. 
وكشفت مصادر مقربة من دائرة صنع القرار في بغداد أن أسلحة إيرانية وصواريخ متطورة جدا ستصل للحشد الشعبي في العراق. وقالت المصادر العراقية التي رفضت الكشف عن أسمائها لوسائل الإعلام إن من بين الاسلحة الإيرانية لقوات الحشد الشعبي راجمات عملاقة من نوع زلزال2 إيرانية الصنع، إضافة لأسلحة ثقيلة أخرى نقلت بواسطة آليات نقل عملاقة. 
هذا وأضاف مسلحو تنظيم داعش مياه نهر الفرات إلى ترسانة أسلحتهم بعد السيطرة على مساحات شاسعة يمر من خلالها الفرات في محافظة الأنبار تقدر ب95 في المائة من مساحة جريانه في مدن المحافظة. 
وسيطر مسلحو داعش على ثلاثة سدود مهمة واستراتيجية في المحافظة هي: سد الرمادي، وسد الفلوجة، وناظم الورار، وبذلك أدخل التنظيم المياه مرة أخرى وسيلة للهجوم أو الدفاع من أجل تحقيق أهدافه في المنطقة. 
وأعلن مجلس محافظة الأنبار عن إغلاق تنظيم داعش لبوابات السدود الثلاثة، الأمر الذي يمكنهم من إغراق مناطق وتجفيف أخرى ومنع قوات الأمن العراقية من التقدم نحوهم وتحرير مدينة الرمادي من سطوة التنظيم. 
وقال صهيب الراوي محافظ الأنبار إن التنظيم المتطرف يهدف من وراء إغلاق سد الرمادي إلى توفير أرضية مناسبة لعناصره لشن هجمات على مدينتي الخالدية والحبانية بعد انخفاض منسوب المياه عن المدينتين. 
وأضاف أن التنظيم الإرهابي يحاول محاصرة المدينتين وقتل مواطنيهما عطشًا بسبب مساندة أبنائهم للقوات الأمنية، كما أن نهر الفرات يشكل عائقا أمام تقدم عصابات تنظيم داعش أو في عملية هروب من الرمادي إذا ما دخلت القوات الأمنية لها بهدف تحريرها. 
وأشار الراوي إلى أن إغلاق بوابات السدود التي يسيطر عليها مسلحو تنظيم داعش سيتسبب بكارثة في مناطق جنوب العراق وسيلحق ضررًا كبيرًا بأهلنا في مناطق شرق الأنبار. وإن مسلحي التنظيم يبتغون من إغلاق سد الرمادي بالذات تحويل مجرى نهر الفرات إلى بحيرة الحبانية وإغراق المناطق التي أصبحت تنتشر فيها قواتنا الأمنية وإعاقة تقدم القطعات من الجانب الشرقي لمدينة الرمادي، لا سيما أن منسوب المياه بدأ ينخفض، الأمر الذي لم يمكن المضخات من سحب مياه النهر وضخها إلى الخالدية والحبانية. 
ويهدف تنظيم داعش إلى السيطرة على قضاء حديثة الصامد بوجه الهجمات المتسلسلة والمتكررة على المدينة منذ قرابة عام من أجل السيطرة على واحد من أهم وأكبر السدود المائية في العراق، وهو سد حديثة العملاق، ثاني أكبر السدود في العراق بعد سد الموصل الذي سيطر عليه المسلحون هو الآخر لفترة قصيرة قبل أن تتمكن قوات البيشمركة الكردية من استعادة السيطرة على سد الموصل العملاق.

    

لبنان :
        
       غداة تكليف مجلس الوزراء الجيش اللبنانيإجراء التقييم الأمثل للوضع الميداني في عرسال ومحيطها، واصل حزب الله معركته في جرود البلدة ضد جيش الفتح. 
وفي هذا الاطار، أشارت قناة المنار الى ان مقاتلي الحزب سيطروا في شكل كامل على سهل الرهوة بعد فرار عشرات المسلحين من جبهة النصرة في اتجاه وادي الخيل، كما سيطروا على جبل الثلاجة الاستراتيجي في جرود فليطة في منطقة القلمون السورية، وتقدموا نحو سهل شعبة القلعة الاستراتيجية بعد السيطرة على حرف وادي الدب شرق وادي الخيل في جرود عرسال. 
وبعد الظهر، أفادت القناة عن سيطرة الحزب في شكل كامل على جبل شعبة القلعة في جرود عرسال المرتفع 2339 مترا والمشرف على منطقة وادي الخيل شرقاً وجزء من معبر الزمراني. 
في المقابل، اعلنت جبهة النصرة عبر تويتر عن اعطاب آلية مجنزرة تابعة لحزب الله بصاروخ موجه من نوع فاغوت في جرود فليطة. 
في غضون ذلك، عثر عناصر حزب الله في جرود عرسال على مقابر جماعية قريبة من مراكز لجبهة النصرة، دفن فيها أكثر من 50 عنصرا من التنظيم مؤخرا. وتبين ان القتلى دفنوا حديثا لأن التراب لا يزال محروثا حديثا ولا عشب فيه، وهذا المركز كان حزب الله سيطر عليه أمس الاول وهو مواجه لمنطقة الرهوة... كما انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور أرسلها عناصر من حزب الله التقطت في تلة مواجهة لمنطقة الرهوة في جرود عرسال، تُظهر حسب قولهم، المكان الأول الذي نقل إليه العسكريون المخطوفون لدى تنظيم داعش، حيث صور اول شريط فيديو لهم ونشره داعش في حينها. 
وبحسب ما يظهر في الصورة فإن مقاس الغرفة البيضاء التي كتب عليها داعش شعارات له، يوازي حجم الغرفة التي صور فيها الشريط، كما أن العناصر أكدوا انه جرى طلاء الغرفة حديثا وكتابة الشعارات وان ادوات الطرش لا تزال في المكان. 
من جهته، استهدف الجيش اللبناني ظهراً جرود عرسال وجديدة الفاكهة بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ بعد رصد تحركات للمسلحين على مسافة 8 كلم من جديدة الفاكهة.
وصدر عن قيادة الجيش - مديرية التوجيه البيان الآتي: نفذت وحدات من مدرسة القوات الخاصة ولواء المشاة العاشر وفوج المدفعية الثاني، والقوات الجوية والبحرية ووحدات متدربة من المديرية العامة لأمن الدولة، مناورة قتالية بالذخيرة الحية، بحضور عدد من ضباط الجيش والأجهزة الأمنية وأعضاء فريقي التدريب الأميركي والبريطاني، في منطقة حنوش - حامات، تحاكي القضاء على مجموعة إرهابية متحصنة في مناطق مبنية. واستخدمت خلال المناورة رمايات بالمدفعية والدبابات والطوافات والأسلحة المتوسطة والخفيفة، وكميات من المتفجرات لفتح ثغرات في تحصينات المجموعة الإرهابية.
وتأتي هذه المناورة في إطار خطة التدريب التي وضعتها قيادة الجيش للتأكد من جهوزية الوحدات، واستعدادها للتدخل السريع والفاعل خلال العمليات القتالية.
تركيا : 
قتل شخصان وأصيب مئة آخرين جراء انفجارين لم يعرف مصدرهما في ديار بكر، جنوب شرق تركيا، خلال لقاء ضمن الحملة الانتخابية لحزب كردي بارز (المعارضة) قبل يومين من الانتخابات البرلمانية.
ووقع الانفجاران قرب محول كهربائي في إحدى ساحات المدينة حيث احتشد عشرات الآلاف من أنصار الحزب الديمقراطي الشعبي للاستماع إلى زعيمه صلاح الدين دمرتاش. ونقلت وكالة أنباء الأناضول الرسمية عن وزير الزراعة التركي مهدي إيكر قوله إن شخصين قتلا وأصيب أكثر من مئة آخرين في الانفجارين اللذين وقعا في تجمع للمعارضة بمدينة ديار بكر التي تقطنها أغلبية كردية بجنوب شرق تركيا.
ورد ناشطون من الحزب الديمقراطي الشعبي بقوة على الحادث عن طريق رمي حجارة على قوات الأمن المسؤولة عن ضمان أمن اللقاء، والتي فرقتهم بالغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

    

سوريا :
        
       
       أكد مصدر سوري مسؤول الجمعة انه «لا تزحزحاً مطلقاً لمواقف النظام في مواجهة المعارضة ولا تنازلات أساسية في اي مفاوضات حتى لو اجتمع العالم اجمع لأن الصراع الدائر هو صراع وجود بالنسبة للنظام وحلفائه في الداخل والخارج». 
وقال المصدر السوري الذي رفض الكشف عن هويته لوكالة الانباء الالمانية «نجدد التأكيد على لاءاتنا الأساسية وهي لا إعادة لتشكيل الأجهزة الأمنية، ولا لأي تنازل من صلاحيات منصب رئيس سورية، ولا تعديل في الدستور الحالي، ولا إعادة لهيكلية الجيش». 
واضاف المصدر السوري ان «الطائفة العلوية مختلفة فيما بينها بشأن اوضاع البلاد، لكنها متفقة على شخص الرئيس بشار الاسد باعتباره الضامن الوحيد لوحدة واستمرارية النظام، يمكن اعتبار هذه رسالة للحلفاء والأعداء على حد سواء حسما لأي جدل في الأوساط السياسية والعسكرية». 
وأقر المصدر ان «مرشد الثورة الإيرانية علي الخامنئي هو ضمانة كبيرة للرئيس الاسد ونظامه». ويأتي تصريح المصدر الرسمي عقب اعلان موسكو رغبتها في جولة مفاوضات جديدة في روسيا وكذلك بعد مرور نحو شهر من مشاورات المبعوث الاممي ستيفان دي ميستورا في جنيف مع مئات الشخصيات السورية من مختلف الأطياف

    

قطر :
        
       شدد وزير الخارجية القطري الدكتور خالد بن محمد العطية على أن جامعة الدول العربية تبقى الإطار الذي يقع فيه حل الإشكاليات والخلافات بين الأشقاء .
وأكد في تصريحات له بختام زيارته لتونس التي استمرت ثلاثة أيام ، أن الدول العربية لها من الطاقات الشبابية ما يكفيها للتطور ، موضحا أن بلاده تدعم الاستقرار السياسي والاقتصادي في الدول العربية 0
وأشار من جهة أخرى إلى الوقوف إلى جانب تونس بمختلف أشكال الدعم من أجل استقرارها وازدهارها .
وأكد العطية استعداد بلاده لرفع نسق الاستثمارات وتفعيل المشاريع الاستثمارية المشتركة بين تونس وقطر ، لافتاً النظر إلى أن التعاون بين البلدين في هذا المجال سيشهد انطلاقة جديدة في المستقبل القريب .
إيران : 
قال نائب قائد القوات المسلحة الإيرانية الجمعة أن بلاده لن تسمح بتفتيش دولي محدود لمنشآتها العسكرية بموجب أي اتفاق نووي مع القوى الست مؤكدا موقف طهران الصارم من القضية مع قرب انتهاء المهلة المحددة لإبرام اتفاق نهائي. 
ويعد السماح لمفتشي الأمم المتحدة النوويين بدخول المواقع العسكرية الإيرانية بالإضافة لوتيرة وتوقيت رفع العقوبات عن طهران من بين نقاط الخلاف الرئيسية التي يتعين على إيران والقوى الست حلها قبل انقضاء المهلة النهائية التي حددتها الأطراف للتوصل لاتفاق في 30 يونيو حزيران. 
ونسبت وكالة تسنيم للأنباء إلى البريجادير جنرال مسعود جزايري القول "أي نوع من التفتيش لمواقع إيران العسكرية بما في ذلك الدخول بضوابط وبشكل محدود غير مقبول." 
وطرح بعض المفاوضين الإيرانيين الكبار احتمال السماح بدخول محدود على ان تشرف طهران على العملية. 
وقال عباس عراقجي عضو وفد التفاوض الإيراني بعد وصوله الى فيينا الخميس في جولة أخرى من المحادثات مع مسؤولين من القوى الست إن الدخول الى المواقع العسكرية بموجب الضوابط التي يضعها الإيرانيون وتحت إِشرافهم لا يعني تفتيشا. ونقلت عنه وكالة أنباء إيران الرسمية قوله "نحن نحاول أن نضع بعض القواعد للدخول بضوابط الى مواقع غير نووية."
هذا وقالت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية الايرانية ان ايران والقوى العالمية الست استأنفت الخميس مفاوضاتها بشأن برنامج طهران النووي في مسعى للتغلب على الخلافات الباقية مع اقتراب مهلة غايتها 30 حزيران لانهاء المواجهة المستمرة منذ 12 عاما. 
ونقلت الوكالة عن عباس عراقجي نائب وزير الخارجية الايراني قوله لدى وصوله الى فيينا لاستئناف المحادثات أمامنا بضعة اسابيع ونأمل في التوصل الى اتفاق نهائي بحلول مهلة 30 حزيران بل ربما قبل ذلك. حدث تقدم لكن لا يزال امامنا طريق صعب. وقال عراقجي لن تقبل ايران تفتيش مواقع غير نووية وعسكرية والدخول اليها وأوضح ان الدخول بموجب الضوابط التي يضعها الإيرانيون وتحت إِشرافهم لا يعني تفتيشا. وأضاف نحن نحاول ان نضع بعض القواعد للدخول بضوابط الى مواقع غير نووية. 
وقالت فرنسا الاسبوع الماضي انها مستعدة لتعطيل التوصل الى تسوية نووية نهائية ما لم تسمح ايران بدخول المفتشين لكل المنشآت بما في ذلك المواقع العسكرية. ولمح مسؤولون ايرانيون وفرنسيون الى امكانية تمديد المهلة لكن الولايات المتحدة قالت انه يمكن التوصل الى اتفاق بحلول 30 حزيران. 
هذا وحضر وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف اجتماع مجلس وزراء خارجية منظمة شنغهاي للتعاون في موسكو ومؤتمرا عن القضايا الأمنية في دول المنظمة. 
تأسست منظمة شنغهاي للتعاون عام 2001 في شنغهاي بالصين وتضم في عضويتها قازاخستان والصين وقرغيزستان وروسيا وطاجيكستان وأوزباكستان. 
والهدف الرئيسي للمنظمة هو تعزيز التعاون الاقليمي وإقرار السلام في المنطقة. واستراليا والهند وإيران ومنغوليا وباكستان أعضاء مراقبين في المنظمة. 

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن إيران ستنضم للمنظمة كعضو كامل العضوية. وذكر تلفزيون برس الإيراني إنه من المتوقع أن يعقد ظريف سلسلة من الاجتماعات الثنائية والمحادثات الثلاثية مع نظرائه من الصين وروسيا وطاجيكستان على هامش الاجتماع.
ومن المنتظر ان تتركز الاجتماعات على محادثات إيران النووية التي دخلت المرحلة النهائية بالإضافة إلى التطورات في سوريا والعراق واليمن وقتال تنظيم داعش المتطرف.

    

ليبيا :
        
       لقي 7 من عناصر تنظيم داعش الإرهابي مصرعهم في اشتباكات مع الجيش الليبي في مدينة درنة شرقي البلاد. 
وقالت مصادر طبية في تصريحات صحفية، إن الاشتباكات أسفرت عن عدد كبير من الجرحى حيث وصل إلى مستشفى المدينة 28 مصابا جراء المعارك التي تدور مع قوات الجيش. 
وذكر المصدر، أن الجرحى تم إحضارهم إلى مستشفى الهريش في مدينة درنه وسط حراسة مشددة. 
وحققت قوات الجيش الليبي تقدما كبيرا بمحور الليثي في مدينة بنغازي الذي يعد من أشرس المحاور قتالا ومقاومة. 
مدير جهاز الأمن الخارجي، لدى محكمة جنايات طرابلس منذ نيسان 2014. 
وأكّد مبعوث الأمم المتحدة لدى ليبيا، بيرناردينو ليون، أن معظم المجموعات المتنازعة تؤيد الحل السياسي، كما أنّ الجميع أصبح يكره القتال، بالإضافة إلى أن وجود تنظيم داعش في ليبيا، دفع الأطراف المختلفة إلى التضامن لمواجهته، مما يسهل أمور الاتفاق ويبشر بالخير. 
ولفت ليون في كلمةٍ له على هامش مُنتدى أميركا والعالم الإسلامي المنعقد حاليا بالدوحة والذي تنظمه مُؤسّسة بروكينغز، بالتعاون مع اللجنة الدائمة لتنظيم المُؤتمرات بوزارة الخارجيّة القطرية، لفت إلى أنّ اجتماعاً للقيادات السياسية الليبية من المتوقع أن يلتئم في الجزائر للتوقيع على مسودة اتفاق، رغم رفض بعض القيادات الليبية للمسودة ورفض أخرى لبنود فيها ومجموعة أخرى لا تريد التوصل إلى اتفاق من الأساس، موضحا أن أي قيادة ترفض مقترحات المسودة عليها تقديم البديل.
وأفاد رئيس الاتحاد الدولى للصحافيين وفق بلاغ اعلامي لرئاسة الجمهورية بأن اللقاء تناول مواضيع تتصل بدعم حرية الصحافة بتونس ومساندة النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين وقضية الصحفيين سفيان الشورابي ونذير القطاري المفقودين بليبيا. وبين أن رئيس الجمهورية أكد خلال اللقاء دعمه لحرية الصحافة والتعبير وأنه هو الضامن لهذه المكاسب الجوهرية للمسار الديمقراطى الذي حققته تونس وأن الدولة تضع كل امكانياتها في المتابعة والتعاطي مع قضية الصحافيين سفيان الشورابي ونذير القطاري. وجرى اللقاء بحضور رئيس النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين ناجي البغوري. 
واكد رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ان تونس لا تزال في قلب الخطر طالما تنظيم داعش يزحف نحوها. 
وشدد خلال استضافته في برنامج ميدي شو في اذاعة موزاييك على ضرورة التماسك السياسي والاجتماعي والتحالف بين الجميع للتغلب على خطر الإرهاب، متابعا ما يفصلنا عن داعش في الحدود التونسية الليبية هو فجر ليبيا ورغم ذلك فإن المنطقة تعيش اعتصامات وإضرابات وهذا يفرض علينا إعادة النظر في الموضوع لتحديد حليفنا وعدونا. 
وقامت مجموعة من نواب مجلس الشعب التونسي تنتمي إلى كتل برلمانية مختلفة، باقتراح مشروع قانون أساسي يخصّ إحداث المحكمة الدستورية. 
وتعدّ هذه المبادرة التشريعية الأولى من نوعها منذ انتخاب البرلمان باعتبار أن الحكومة عادة ما تتكفل بإعداد مشاريع القوانين وتعرضها على البرلمان للنظر فيها. وأكد النائب عن حركة النهضة الإسلامية نوفل الجمالي، خلال مؤتمر صحافي، أن الغاية من تقديم مشروع قانون خاص بالمحكمة الدستورية هي استكمال بناء مؤسسات الجمهورية الثانية وإحداث المحكمة الدستورية وإبعادها عن كل التجاذبات السياسية. 
واعتبر الجمالي أن ملف المحكمة الدستورية يجب أن يكون من الأولويات، نظرا لأهميتها في مراقبة القوانين وسد منافذ الاستبداد. ويعتبر مراقبون إنشاء المحكمة الدستورية ضرورة ملحة لمراقبة دستورية القوانين وضامنا أساسيا لاستتباب فكرة دولة القانون على خلاف ما كان سائدا في السابق، حيث قامت السلطات سنة 1995 بإحداث مجلس دستوري ينظر في مشاريع القوانين التي يعرضها عليه رئيس الجمهورية، ولم يكن هذا المجلس مستقلا في قراراته وبالتالي لا يمكن الحديث عن قضاء دستوري في النظام السابق.

    

الجزائر :
        
       دعا كبار المسؤولين العسكريين والأمنيين الجزائريين القوّات العسكريّة والأمنيّة إلى اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر تحسّبا لأيّ عمليّة إرهابيّة قد يشنّها تنظيم الدّولة أو ما يعرف بداعش في الجزائر أو في تونس كما تمّ تعزيز التعاون الأمني  وأضاف: ومن خلال متابعة الجهات المختصة وتقصيها مخططات هذه الفئة الضالة الموجهة للنيل من أمن البلاد وأمن مواطنيها والمقيمين على أراضيها، فقد تمكنت من الحصول على معلومات مهمة عن أطراف لها ارتباطات متفاوتة بتلك العناصر وبتلك الأحداث الإجرامية المؤسفة، تستدعي المصلحة مثول هذه الأطراف بصفة عاجلة أمام الجهات الأمنية لإثبات حقيقة كل منهم، خاصة وأنه سبق إشعار ذويهم باعتبار أنهم مطلوبون للجهات الأمنية. 
وقال: وترغب وزارة الداخلية في التحذير من أن التعامل مع هؤلاء المطلوبين سيجعل من صاحبه عرضة للمحاسبة، ويعد هذا الإعلان فرصة سانحة لأولئك الذين استغلوا من قبل هؤلاء المطلوبين خلال الفترة الماضية في تقديم خدمات لهم للتقدم للجهات الأمنية لإيضاح مواقفهم تفادياً لأية مساءلة نظامية قد يترتب عليها مسؤوليات جنائية وأمنية وتوجيه الاتهام بالمشاركة بالأعمال الإرهابية. 
كما تدعو كل من تتوفر لديه معلومات عن أي منهم للمسارعة في الإبلاغ عنهم هاتفياً أو أقرب جهة أمنية علماً بأنه يسري في حق من يبلغ عن أي منهم المكافآت المقررة التي تقتضي بمنح مكافأة مالية مقدارها مليون ريال لكل من يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض على أحد المطلوبين، وتزاد هذه المكافأة إلى خمسة ملايين في حال القبض على أكثر من مطلوب وإلى سبعة ملايين في حال إحباط عملية إرهابية.
وصدر عن قيادة القوات المشتركة البيان التالي : 
أنه في الساعة 02:45 (الثانية وخمس وأربعون ) من صباح يوم السبت أطلقت ميليشيات الحوثي و المخلوع علي عبدالله صالح صاروخ سكود باتجاه مدينة خميس مشيط وتم بحمد الله اعتراضه من قبل قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي بصاروخي باتريوت، وقد بادرت القوات الجوية للتحالف في الحال بتدمير منصة إطلاق الصواريخ التي تم تحديد موقعها جنوب صعدة .


    

فرنسا :
              
       أكدت مجموعة أورانج الفرنسية في بيان رغبتها في إنهاء عقد ترخيص العلامة مع شركة بارتنر الإسرائيلية للاتصالات، رافضة الدخول في اي نقاش ذي طبيعة سياسية على خلفية القرار.
وجاء هذا القرار غداة تصريحات للرئيس التنفيذي لشركة اورانج الفرنسية ستيفن ريشار الذي أعلن في القاهرة انه يعتزم وقف نشاط الشركة في إسرائيل، لكنه يخشى جزاء فك التعاقد، مضيفاً أنه شخصياً مستعد للتخلي عن التعاقد غداً. وأثارت هذه التصريحات انتقادات اسرائيلية حادة، في وقت قدمت تل ابيب احتجاجاً رسمياً للحكومة الفرنسية. 
ونفت المجموعة الفرنسية في بيانها اي دافع سياسي وراء قرار وقف نشاطها في اسرائيل، وقالت ان الهدف الأول هو الدفاع عن علامتها والحفاظ على قوتها في كل الأسواق التي توجد فيها. وهي ليس لديها اي نية للدخول بأي شكل من الأشكال في  وقال بيان، أن طيران الجيش نفذ انزالين جويين لتعزيز موقف قطعاتنا من الافراد والاسلحة والمعدات في مناطق شمالي الرمادي. وتابع البيان، أن العمليات اسفرت أيضاً عن حرق ثلاث عجلات محملة بالاسلحة والمعدات ل داعش بضربة دقيقة في منطقة الصقلاوية ضمن قاطع عمليات الانبار. 
وأعلنت وزارة الدفاع، قطع خطوط امداد داعش بين محافظتي الانبار ونينوى. 
وذكر بيان للوزارة ان قوات قيادة عمليات سامراء وباسناد الحشد الشعبي تمكنت ومن خلال تنفيذ المرحلة الثانية لعمليات لبيك ياعراق من تدمير خمسة معسكرات ارهابية وقتل اكثر من 65 ارهابيا وتدمير 16 آلية تحمل احاديات وجرح اعداد اخرى من الارهابيين بضمنهم احد القيادات الميدانية ل داعش في مناطق جزيرة غرب سامراء. 
وأضاف البيان أنه وخلال هذه العملية التي جرت بثلاثة محاور وبصفحتين كانت الاولى بالوصول الى المحور الشمالي حيث استطاعت القوات الوصول الى الخط الذي يسمى بطريق النخوة، وكذلك بالوصول الى المحور الجنوبي وهو خط ما يسمى بشارع التعاوني والمحور الثالث باتجاه منطقة الخزيمي وسط انهيار كبير للعصابات الارهابية. 
وأكدت الداخلية العراقية استهداف القوة الجوية العراقية بالتنسيق مع خلية الصقور الاستخبارية بالوزارة لاجتماع قيادات تنظيم داعش بالقائم غربي العراق على الحدود مع سوريا، مما أسفر عن سقوط 40 قتيلا من داعش. 
وأوضح الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية العميد سعد معن ان اجتماع قيادات داعش كان بمقر ما يسمى الحسبة ، وقتل خلاله العديد من قياداته، ومن بينهم أبو إبراهيم الكويتي نائب الارهابي محسن الفضلي وهو من سكان ادلب بسوريا وقدم الى القائم لتنسيق ملف تنظيم خراسان. 
وأضاف: انه من بين القتلى من داعش أبو مشاري السلماني امير مفرزة الامنيين في الحسبة، وعدنان الصحراوي جزائري الجنسية وأبو محمد الجزراوي جزائري الجنسية، ومروان الراوي ابو عبادة مسؤول حماية مقر الحسبة، وأبو حمزة الكبيسي مسئول مفارز الحسبة في مدينة القائم. 
وكشفت مصادر مقربة من دائرة صنع القرار في بغداد أن أسلحة إيرانية وصواريخ متطورة جدا ستصل للحشد الشعبي في العراق. وقالت المصادر العراقية التي رفضت الكشف عن أسمائها لوسائل الإعلام إن من بين الاسلحة الإيرانية لقوات الحشد الشعبي راجمات عملاقة من نوع زلزال2 إيرانية الصنع، إضافة لأسلحة ثقيلة أخرى نقلت بواسطة آليات نقل عملاقة. 
هذا وأضاف مسلحو تنظيم داعش مياه نهر الفرات إلى ترسانة أسلحتهم بعد السيطرة على مساحات شاسعة يمر من خلالها الفرات في محافظة الأنبار تقدر ب95 في المائة من مساحة جريانه في مدن المحافظة. 
 وبعد الظهر، أفادت القناة عن سيطرة الحزب في شكل كامل على جبل شعبة القلعة في جرود عرسال المرتفع 2339 مترا والمشرف على منطقة وادي الخيل شرقاً وجزء من معبر الزمراني. 
في المقابل، اعلنت جبهة النصرة عبر تويتر عن اعطاب آلية مجنزرة تابعة لحزب الله بصاروخ موجه من نوع فاغوت في جرود فليطة. 
في غضون ذلك، عثر عناصر حزب الله في جرود عرسال على مقابر جماعية قريبة من مراكز لجبهة النصرة، دفن فيها أكثر من 50 عنصرا من التنظيم مؤخرا. وتبين ان القتلى دفنوا حديثا لأن التراب لا يزال محروثا حديثا ولا عشب فيه، وهذا المركز كان حزب الله سيطر عليه أمس الاول وهو مواجه لمنطقة الرهوة... كما انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صور أرسلها عناصر من حزب الله التقطت في تلة مواجهة لمنطقة الرهوة في جرود عرسال، تُظهر حسب قولهم، المكان الأول الذي نقل إليه العسكريون المخطوفون لدى تنظيم داعش، حيث صور اول شريط فيديو لهم ونشره داعش في حينها. 
وبحسب ما يظهر في الصورة فإن مقاس الغرفة البيضاء التي كتب عليها داعش شعارات له، يوازي حجم الغرفة التي صور فيها الشريط، كما أن العناصر أكدوا انه جرى طلاء الغرفة حديثا وكتابة الشعارات وان ادوات الطرش لا تزال في المكان. 
من جهته، استهدف الجيش اللبناني ظهراً جرود عرسال وجديدة الفاكهة بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ بعد رصد تحركات للمسلحين على مسافة 8 كلم من جديدة الفاكهة.
وصدر عن قيادة الجيش - مديرية التوجيه البيان الآتي: نفذت وحدات من مدرسة القوات الخاصة ولواء المشاة العاشر وفوج المدفعية الثاني، والقوات الجوية والبحرية ووحدات متدربة من المديرية العامة لأمن الدولة، مناورة قتالية بالذخيرة الحية، بحضور عدد من ضباط الجيش والأجهزة الأمنية وأعضاء فريقي التدريب الأميركي والبريطاني، في منطقة حنوش - حامات، تحاكي القضاء على مجموعة إرهابية متحصنة في مناطق مبنية. واستخدمت خلال المناورة رمايات بالمدفعية والدبابات والطوافات والأسلحة المتوسطة والخفيفة، وكميات من المتفجرات لفتح ثغرات في تحصينات المجموعة الإرهابية.
وتأتي هذه المناورة في إطار خطة التدريب التي وضعتها قيادة الجيش للتأكد من جهوزية الوحدات، واستعدادها للتدخل السريع والفاعل خلال العمليات القتالية.

    

تركيا :
        
       قتل شخصان وأصيب مئة آخرين جراء انفجارين لم يعرف مصدرهما في ديار بكر، جنوب شرق تركيا، خلال لقاء ضمن الحملة الانتخابية لحزب كردي بارز (المعارضة) قبل يومين من الانتخابات البرلمانية. وأشار من جهة أخرى إلى الوقوف إلى جانب تونس بمختلف أشكال الدعم من أجل استقرارها وازدهارها .
وأكد العطية استعداد بلاده لرفع نسق الاستثمارات وتفعيل المشاريع الاستثمارية المشتركة بين تونس وقطر ، لافتاً النظر إلى أن التعاون بين البلدين في هذا المجال سيشهد انطلاقة جديدة في المستقبل القريب .

    

إيران :
       
       قال نائب قائد القوات المسلحة الإيرانية الجمعة أن بلاده لن تسمح بتفتيش دولي محدود لمنشآتها العسكرية بموجب أي اتفاق نووي مع القوى الست مؤكدا موقف طهران الصارم من القضية مع قرب انتهاء المهلة المحددة لإبرام اتفاق نهائي. 
ويعد السماح لمفتشي الأمم المتحدة النوويين بدخول المواقع العسكرية الإيرانية بالإضافة لوتيرة وتوقيت رفع العقوبات عن طهران من بين نقاط الخلاف الرئيسية التي يتعين على إيران والقوى الست حلها قبل انقضاء المهلة النهائية التي حددتها الأطراف للتوصل لاتفاق في 30 يونيو حزيران. 
ونسبت وكالة تسنيم للأنباء إلى البريجادير جنرال مسعود جزايري القول "أي نوع من التفتيش لمواقع إيران العسكرية بما في ذلك الدخول بضوابط وبشكل محدود غير مقبول." 
وطرح بعض المفاوضين الإيرانيين الكبار احتمال السماح بدخول محدود على ان تشرف طهران على العملية. 
وقال عباس عراقجي عضو وفد التفاوض الإيراني بعد وصوله الى فيينا الخميس في جولة أخرى من المحادثات مع مسؤولين من القوى الست إن الدخول الى المواقع العسكرية بموجب الضوابط التي يضعها الإيرانيون وتحت إِشرافهم لا يعني تفتيشا. ونقلت عنه وكالة أنباء إيران الرسمية قوله "نحن نحاول أن نضع بعض القواعد للدخول بضوابط الى مواقع غير نووية."
هذا وقالت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية الايرانية ان ايران والقوى العالمية الست استأنفت الخميس مفاوضاتها بشأن برنامج طهران النووي في مسعى للتغلب على الخلافات الباقية مع اقتراب مهلة غايتها 30 حزيران لانهاء المواجهة المستمرة منذ 12 عاما. 
ونقلت الوكالة عن عباس عراقجي نائب وزير الخارجية الايراني قوله لدى وصوله الى فيينا لاستئناف المحادثات أمامنا بضعة اسابيع ونأمل في التوصل الى اتفاق نهائي بحلول مهلة 30 حزيران بل ربما قبل ذلك. حدث تقدم لكن لا يزال امامنا طريق صعب. وقال عراقجي لن تقبل ايران تفتيش مواقع غير نووية وعسكرية والدخول اليها وأوضح ان الدخول بموجب الضوابط التي يضعها الإيرانيون وتحت إِشرافهم لا يعني تفتيشا. وأضاف نحن نحاول ان نضع بعض القواعد للدخول بضوابط الى مواقع غير نووية. 
وقالت فرنسا الاسبوع الماضي انها مستعدة لتعطيل التوصل الى تسوية نووية نهائية ما لم تسمح ايران بدخول المفتشين لكل المنشآت بما في ذلك المواقع العسكرية. ولمح مسؤولون ايرانيون وفرنسيون الى امكانية تمديد المهلة لكن الولايات المتحدة قالت انه يمكن التوصل الى اتفاق بحلول 30 حزيران. 
هذا وحضر وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف اجتماع مجلس وزراء خارجية منظمة شنغهاي للتعاون في موسكو ومؤتمرا عن القضايا الأمنية في دول المنظمة. 
تأسست منظمة شنغهاي للتعاون عام 2001 في شنغهاي بالصين وتضم في عضويتها قازاخستان والصين وقرغيزستان وروسيا وطاجيكستان وأوزباكستان. 
والهدف الرئيسي للمنظمة هو تعزيز التعاون الاقليمي وإقرار السلام في المنطقة. واستراليا والهند وإيران ومنغوليا وباكستان أعضاء مراقبين في المنظمة. 

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن إيران ستنضم للمنظمة كعضو كامل العضوية. وذكر تلفزيون برس الإيراني إنه من المتوقع أن يعقد ظريف سلسلة من الاجتماعات الثنائية والمحادثات الثلاثية مع نظرائه من الصين وروسيا وطاجيكستان على هامش الاجتماع.
ومن المنتظر ان تتركز الاجتماعات على محادثات إيران النووية التي دخلت المرحلة النهائية بالإضافة إلى التطورات في سوريا والعراق واليمن وقتال تنظيم داعش المتطرف.
 
       
    

ليبيا :
        
       لقي 7 من عناصر تنظيم داعش الإرهابي مصرعهم في اشتباكات مع الجيش الليبي في مدينة درنة شرقي البلاد. 
وقالت مصادر طبية في تصريحات صحفية، إن الاشتباكات أسفرت عن عدد كبير من الجرحى حيث وصل إلى مستشفى المدينة 28 مصابا جراء المعارك التي تدور مع قوات الجيش. 
وذكر المصدر، أن الجرحى تم إحضارهم إلى مستشفى الهريش في مدينة درنه وسط حراسة مشددة. 
وحققت قوات الجيش الليبي تقدما كبيرا بمحور الليثي في مدينة بنغازي الذي يعد من أشرس المحاور قتالا ومقاومة. 
وقال الناطق بإسم القوات الخاصة الصاعقة العقيد ميلود الزوي ، إن القوات الخاصة والوحدات المساندة لها شنت هجوما كاسحا على أحد أبرز معاقل تنظيم أنصار الشريعة بمحور الليثي في المدينة، بعد أن قطعت القوات الخاصة الإمداد عنهم في المرحلة الأولى من العملية العسكرية بمحور بوعطنى. 
وقال متحدث إن القوات الليبية المتحالفة مع الحكومة الرسمية تواجه نقصا في الذخيرة في معركة ضد الإسلاميين في مدينة بنغازي بشرق البلاد. 
وتحارب قوات الجيش الموالية للحكومة المعترف بها دوليا جماعات إسلامية في ثاني أكبر المدن الليبية في إطار صراع أوسع يجري منذ الإطاحة بمعمر القذافي عام 2011. واستعادت قوات الجيش بعض الأراضي التي فقدتها في بنغازي العام الماضي. لكن التقدم توقف لأن مقاتلي مجلس الشورى الإسلامي ما زالوا يتحصنون في عدة مناطق وفي منطقة الميناء رغم ما أعلنه قائد الجيش خليفة حفتر بأن قواته تسيطر على كل أنحاء المدينة تقريبا. 
وقال محمد الحجازي المتحدث باسم حفتر إن قواتهم تواجه نقصا في الذخيرة في كل أجزاء بنغازي. وناشد طلب المساعدة الدولية قائلا انهم يحاربون الارهاب نيابة عن العالم. 
وقال موظفون إن مديرا في شركة مليتة للنفط والغاز الليبية المملوكة للمؤسسة الوطنية للنفط وشركة إيني الإيطالية خطف. 
وتدير شركة مليتة مجمعا في غرب ليبيا يقوم بتصدير النفط والغاز وتدير كذلك حقلي الوفاء والفيل النفطيين. وقرأ أحد الموظفين بيانات تندد بخطف يوسف الشوماني أحد أعضاء إدارة الشركة من خلال تلفزيون النبأ الليبي وكذلك من خلال لقطات فيديو وضعت على صفحة موظفي الشركة على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي. 
وأضاف الموظفون أنه لم يتضح من هي الجهة التي تقف وراء الخطف مطالبين بحماية أفضل للعاملين في قطاع النفط. 
واعلن مصدر قضائي ليبي في وزارة العدل التابعة للحكومة التي تدير العاصمة طرابلس ان المحكمة التي تحاكم عددا من رموز النظام السابق بينهم سيف الاسلام القذافي حددت يوم 28 تموز موعدا للنطق بالحكم. 
وقال المصدر القضائي قرر القاضي المكلف بقضية محاكمة 37 من رموز النظام السابق بينهم سيف الاسلام القذافي، حجز القضية للنطق بالحكم فيها في يوم 28 تموز القادم. واضاف انتهت المرافعات وحدد موعد النطق بالحكم، مشددا على ان الحكم يمكن استئنافه. 
ويحاكم 37 من رموز نظام معمر القذافي بينهم البغدادي المحمودي آخر رئيس وزراء في عهد القذافي، وعبدالله السنوسي صهره ومدير مخابراته، وبوزيد دورده مدير جهاز الأمن الخارجي، لدى محكمة جنايات طرابلس منذ نيسان 2014. 
وأكّد مبعوث الأمم المتحدة لدى ليبيا، بيرناردينو ليون، أن معظم المجموعات المتنازعة تؤيد الحل السياسي، كما أنّ الجميع أصبح يكره القتال، بالإضافة إلى أن وجود تنظيم داعش في ليبيا، دفع الأطراف المختلفة إلى التضامن لمواجهته، مما يسهل أمور الاتفاق ويبشر بالخير. 
ولفت ليون في كلمةٍ له على هامش مُنتدى أميركا والعالم الإسلامي المنعقد حاليا بالدوحة والذي تنظمه مُؤسّسة بروكينغز، بالتعاون مع اللجنة الدائمة لتنظيم المُؤتمرات بوزارة الخارجيّة القطرية، لفت إلى أنّ اجتماعاً للقيادات السياسية الليبية من المتوقع أن يلتئم في الجزائر للتوقيع على مسودة اتفاق، رغم رفض بعض القيادات الليبية للمسودة ورفض أخرى لبنود فيها ومجموعة أخرى لا تريد التوصل إلى اتفاق من الأساس، موضحا أن أي قيادة ترفض مقترحات المسودة عليها تقديم البديل.