من جعبة الأسبوع :

الجيش اللبناني يوسع نطاق عملياته لكشف مواقع الارهابيين ويضبط مطلوبين وأسلحة ومتفجرات

تفجير عبوات بدائية في مصر يوم الجمعة

اتفاق الفصائل الليبية في جنيف على مرحلة مباحثات جديدة لوقف القتال

مختل عقلياً يحتجز رهائن في باريس

وزير خارجية إيران يتابع البحث في الملف النووي مع كيري وفابيوس في باريس

الرئيس اليمني يتوقع أعمالاً عدائية إرهابية جديدة

تركيا تشبه نتنياهو بإرهابييي هجوم باريس

لبنان :

       
    يواصل الجيش والقوى الامنية اجراءات ميدانية في مختلف المناطق لاحباط اي عمل امني تخطط له جماعات ارهابية. وقد اعلن الجيش ضبط كمية من الاسلحة والاحزمة الناسفة، واوقف اشخاصا يشتبه بتورطهم في اعتداءات على وحداته. 
وقال بيان لقيادة الجيش ان دورية عسكرية، دهمت منزل المطلوب عثمان محمد العبدالله في محلة التبانة - طرابلس من دون العثور عليه، وضبطت داخل المنزل، كمية من القنابل اليدوية والأسلحة والذخائر الخفيفة، وحزاما ناسفا، وعددا من الصواعق الكهربائية وأجهزة الإشعال والتفخيخ اللاسلكي، بالإضافة الى عدد من الأجهزة اللاسلكية وأعتدة عسكرية متنوعة، وأعلام تابعة لأحد التنظيمات الإرهابية. 
وكانت القيادة اعلنت تفكيك سيارة مرسيدس في جرود عرسال - عين الشعب، مفخخة بعبوة زنتها ١٢٠ كلغ معدة للتفجير. 
وقالت مصادر أمنية ان تدابير مشددة اتخذت في صيدا قرب السراي وقصر العدل والمقرات الرسمية بهدف حمايتها من أي عمل ارهابي بعدما ثبت للقيادات الامنية وجود شادي المولوي في مخيم عين الحلوة مع ارهابيين آخرين. 
وتابعت المعلومات أن اعترافات بسام النابوش الموقوف لدى استخبارات الجيش، سمحت بكشف شبكة انتحاريين كان بعض عناصرها على تواصل مع المطلوب المولوي، واجتمع به في عين الحلوة، كما رصدت اتصالات بينهم وبين المولوي والمطلوب اسامة منصور. 
وأوضحت المعلومات أن شبكة الانتحاريين كانت تضم 7 أفراد من بينهم انتحاريا جبل محسن الخيال والمرعيان و4 آخرين، تم القبض عليهم، من بينهم إيلي طوني الوراق الذي اعتنق الاسلام منذ نحو شهرين، ويبقى أحد أعضائها طليقا والبحث جار حاليا عنه، فيما التحقيقات مستمرة مع اعضاء الشبكة الموقوفين. 

وقد قال طوني الوراق والد الموقوف ايلي، انه صدم من خبر توقيف ابنه الذي نزل عليه كالصاعقة، لافتا الى ان نجله كان يغيب عن البيت لفترات، ويعاشر شبانا ربما أقنعوه بفكرهم المتطرف، وقال نثق بقيادة الجيش الحكيمة واذا كان ابني مذنبا ليحاكم، وأترك الامور للقضاء. 
على صعيد آخر أجرى رئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط إتصالا هاتفيا بالأمير متعب بن عبدالله بن عبد العزيز، معايدا ب السنة الجديدة ومطمئنا إلى صحة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز. 
الى ذلك أدلى النائب جنبلاط بالتصريح التالي: صدرت مواقف سياسية تشبه البحرين ودورها بما تقوم به إسرائيل والصهيونية التي هي العدو التاريخي للعرب منذ عقود ولا بد لنا من الإعتراض على تلك المواقف لأنه من غير المقبول ولا يجوز إطلاق هذا التشبيه مهما بلغ عمق الاختلاف السياسي. من هنا ندعو إلى العودة إلى وثيقة بسيوني التي تشكل المدخل الصحيح لحل الأزمة القائمة في البحرين التي لن تحل إلا بالحوار والتفاهم والتوافق الداخلي والمصالحة الوطنية. 
من ناحية أخرى، بصرف النظر عن آراء القوى السياسية اللبنانية في تطورات الواقع في البحرين، إلا أنه من الضروري الأخذ في الإعتبار أن مئات الآلاف من اللبنانيين يقيمون في دول الخليج ويساهمون مساهمة فاعلة في مجتمعاته ويستفيدون من خيراته، وحتى أن التحويلات المالية الكبيرة لهؤلاء اللبنانيين الى ذويهم في لبنان تلعب دورا هاما في الصمود الإقتصادي اللبناني. ومن غير المفيد على الإطلاق إصدار مواقف سياسية في هذه المرحلة الحساسة لا تراعي هذا الأمر.

    
اليمن :
        
       حذرت مصادر سياسية يمنية رفيعة من مخاطر وقوع ملفات تخص الأمن القومي بأيدي جماعة الحوثيين منذ استيلائها على العاصمة صنعاء. 
وقالت المصادر إن أخطر ما يحدث منذ سيطرة الحوثيين على صنعاء هو اطلاعهم على قضايا وملفات تعد من ملفات الأمن القومي اليمني والأسرار العسكرية. وشددت المصادر على ضرورة منع تسرب هذه المعلومات إلى جهات أخرى يرتبط بها الحوثيون. وأضافت المصادر أن حكومة الكفاءات برئاسة المهندس خالد محفوظ بحاح تدرس تجميد أعمالها حتى ينسحب ممثلو الحوثي، الذين عينوا مشرفين على الوزارات والمؤسسات الحكومية. 
وذكرت المصادر أن ممثلي أنصار الله الذين جرى توزيعهم على مؤسسات الدولة للإشراف على سير الأمور الإدارية والمالية اليومية خارج إطار القانون، يعرقلون عمل الحكومة ووزاراتها ومكاتب مؤسساتها بصور مختلفة حيث يتدخلون في الشؤون المالية والإدارية دون صفة قانونية، وهو ما يعرقل عمل المكاتب التي يوجدون فيها، خاصة أنهم يمارسون الهيمنة ويستخدمون السلاح في ترهيب مديري المكاتب وغيرهم. 
وذكرت مصادر في صنعاء أن هناك ما يشبه غرفة عمليات مشتركة بين الحوثيين ونخبة من أنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح ل ترتيب كل التحركات والأولويات في ما يتعلق بالسيطرة على المؤسسات والأهداف من ذلك. 
وتبدو محافظة مأرب اليمنية على صفيح حرب وشيكة في ضوء استمرار حشد الحوثيين مليشياتهم في محيطها الشمالي والغربي واستعدادات القبائل للمواجهة وعدم خروج اللجنة الرئاسية بحلول عملية منذ أيام لنزع فتيل التوتر في المحافظة. 
الكل يحشد، والقوى السياسية تلعب أوراقها بطريقة مكشوفة بما فيها بعض مراكز قوى النظام السابق، لتجعل من مأرب ساحة منازلة وتصفية حسابات قديمة وجديدة لم تتمكن من تصفيتها في العاصمة صنعاء. وثمة جهود تبذلها لجنة بقيادة وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي منذ أيام لمنع انزلاق الأوضاع إلى المواجهة بين قبائل مأرب وإخوانها ممثلين بتجمع الإصلاح والقاعدة من جهة، وبين الحوثيين من جهة أخرى، الذين يواصلون حشد مليشياتهم في الجهتين الشمالية والغربية من المحافظة، تصطدم هذه الجهود بأجندات سياسية وتصفية حسابات تاريخية سياسية ومذهبية وقبلية تقف وراء التحضيرات المستمرة لحرب قد تطول. 
وترفض قبائل مأرب أن يصفها الحوثيون بالتطرف أو الإجرام، وتتوعدهم بمعركة النهاية، ويضاعف من حجم التحدي أن مأرب السنية لها أهميتها الاستراتيجية الاقتصادية والمذهبية، وربما تكون ساحة معركة فاصلة وموازية لمعركة رداع بمحافظة البيضاء المجاورة، حيث لا توفر كلتا المحافظتين السنيتين حاضنة للحوثيين، بيد أن احتمالات الاختراق من قبل الرئيس السابق علي صالح للقبائل كما حدث في رداع سيصب في مصلحة الحوثيين بحكم العلاقة التحالفية معهم. 
وقال الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أن اليمن على موعد مع أعمال عدائية إرهابية ضد مصالحه، على خلفيه الهجوم الارهابي على صحيفة شارلي ايبدو في باريس مؤخرا. واضاف في لقاء عقده الخميس مع هيئة مستشاريه في صنعاء "كأن اليمن على موعد مع اعمال عدائيه ضده على أساس انه مصدر للإرهاب". مؤكدا أن اليمن ليس أفغانستان وليس حتى فيتنام. وأوضح هادي "اليمن يعاني من تصدير الإرهاب إليه وقد عانى معاناة بليغة جراء العمليات العدوانية الإرهابية في أراضيه وضد مختلف المصالح وهو ما أدى إلى خسائر تقدر بمليارات الدولارات من حيث انحسار السياحة بصورة شبه كاملة، وتضرر المصالح الاقتصادية من استثمارات في حقول النفط والغاز ونشاطات اقتصادية مختلفة وما يرتبط بالنشاطات الفندقية من عمالة متعددة الأوجه". وأشار إلى أنه في الوقت الذي ندعو المجتمع الدولي إلى مساعدة اليمن للخروج من ازماته وإنجاح المرحلة الانتقالية بصورة نهائية التي تشارف على الانتهاء أصلا نفاجأ بهذه الحملة الاعلامية العدائية المسيسة التي قد يكون لها اثار سلبية فادحة. وشدد الرئيس اليمني على ضرورة الالتزام المطلق والصادق بما جاء باتفاقية السلم والشراكة وبما يهيئ الظروف والمناخات لاستكمال المرحلة الانتقالية بصورة نهائية. وأكد ان مسودة الدستور الآن في طريقها إلى الهيئة الوطنية العليا لمراقبة الحوار من اجل المراجعة والإقرار وفقا لمخرجات الحوار الوطني الشامل وما انبثق عنه من معالجات ومصفوفات وطنية شاملة سيتمخض عنها منظومة حكم جديدة. 
من جانب اخر أعلن مستشار رئيس الجمهورية عن جماعة الحوثيين "أنصار الله" صالح الصماد عن تنحيه عن مهامه الاستشارية عقب فشله في التوفيق بين الجماعة والرئاسة والحكومة. وقال الصماد في منشور على صفحته بالفيس بوك الجمعة "لست مستعدا بعد اليوم للتدخل في حل أي اشكال يتعلق بفرض الشراكة أو منعها فقد بذلت كل ما بوسعي لتلافي أن تصل الأمور الی هذا الوضع ولكن دون جدوى.

    

مصر :
          
       شهدت مصر الجمعة عدة انفجارات في مناطق متفرقة بمحافظات القاهرة والاسكندرية وشمال سيناء. 
فقد قام مجهول بزرع قنبلة بجوار سور كنيسة مار جرجس، في حلوان، ما أدى إلى تحطيم سيارتين. كما شهدت محطة مصر، انفجار قنبلة في القطار رقم 24 القادم من الإسكندرية إلى القاهرة، أثناء دخوله المحطة. 
وفي أسيوط، انفجرت قنبلة أعلى جسر جامعة فيصل الأزهرية، فيما تم إبطال مفعول أخرى بجوار خط مياه الشرب الواصل بين شرق وغرب المدينة. 
وشهدت الإسكندرية ثلاثة انفجارات، استهدف الأول منها نقطة شرطة سان استيفانو، والثاني نقطة شرطة الرمل، والثالث أوتوبيس نقل عام، فأدى زرع قنبلة بدائية الصنع في سيارة أمام نقطة شرطة سان استيفانو الى تعطل حركة الترام، لمدة 30 دقيقة، كما أسفر عنه حدوث تلفيات محدودة في وصلات الكهرباء الخاصة بأحد عربات الترام. 
كما قام مجهولون بإلقاء قنبلة بدائية الصنع داخل أتوبيس نقل عام، أثناء وقوفه لتحميل الركاب بمحطة مصر وسط الإسكندرية، ما أدى لاشتعاله وإصابة الركاب بحالة من الرعب والهلع. 
وانفجرت قنبلة بجوار نقطة شرطة محطة الرمل، ما أدى إلى حدوث تلفيات بمبنى النقطة، أسفرت عن إصابة الملازم أول حسام يونس بإدارة المرور ضابط شرطة بجروح خطيرة في ساقه اليمنى. 
وانفجرت عبوة ناسفة زرعها مجهولون في سيارة خاصة بأحد ضباط الشرطة في بني سويف جنوب مصر أثناء توقفها بجوار مبنى للشرطة العسكرية تابع للجيش، دون وقوع قتلى أو مصابين.

       
    
جنيف :
       
       قالت الأمم المتحدة إن الفصائل الليبية اتفقت على استئناف مفاوضات تدعمها الأمم المتحدة في جنيف الأسبوع المقبل لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد لكن ممثلين كبارا عن الحكومة المعلنة من جانب واحد في طرابلس لم يشاركوا فيها حتى الآن. 
وحضر وفد عن مجلس النواب والأحزاب المتحالفة مع طرابلس محادثات هذا الأسبوع في جنيف لكن ممثلين كبارا عن فجر ليبيا والمؤتمر الوطني العام رفضوا المشاركة فخيمت الشكوك على جهود تشكيل حكومة وحدة. 
وأعلنت الأمم المتحدة عن توصل الفرقاء الليبيين إلى اتفاق على أجندة قد تقود لإنهاء القتال وتشكيل حكومة وحدة وطنية، وذلك بعد يومين من المفاوضات في جنيف. 

وكانت الجولة الأولى للحوار التي ترعاها الأمم المتحدة بين الفرقاء الليبيين في جنيف انتهت بالاتفاق على عقد جولة أخرى الأسبوع المقبل. 
وفي هذا السياق، أفادت مصادر بأن المجتمعين اتفقوا على عقد اجتماع لممثلي البلديات منتصف الأسبوع المقبل واجتماع آخر لممثلي الجماعات المسلحة نهاية الأسبوع. كما رحب المشاركون بكافة الأصوات الملتزمة بالوصول إلى ليبيا مستقلة من خلال وسائل سلمية. وعبرت البعثة الليبية عن قلقها إزاء التهديد المتنامي للجماعات الإرهابية داخل ليبيا وخارجها مؤكدين على الحاجة لتضافر الجهود لمكافحة خطر الإرهاب. 
وبدوره شدد برناردينو ليون على أن خيار التوجه إلى مجلس الأمن ما زال مطروحاً في حال فشلت الأطراف المتحاورة في الوصول إلى اتفاق. كما أكد ليون أن الهدف من الحوار الليبي في جنيف هو العمل على حل مشكلة سياسية ووقف الاقتتال بين الفرقاء الليبيين والعمل على تشكيل حكومة وحدة. إلا أن المباحثات بدأت من دون الحكومة التي تسيطر على طرابلس وهي طرف رئيسي في الصراع الليبي. 
وقال المبعوث البريطاني الخاص لليبيا إنه إذا فشلت محاولات الأمم المتحدة في مساعي مواصلة محادثات السلام بين الفصائل الليبية المتناحرة فإن ليبيا ستتحول إلى صومال جديد على البحر المتوسط. 
وشدد المبعوث الأممي إلى ليبيا برناردينو ليون، على أن خيار التوجه إلى مجلس الأمن مطروح، في حال فشلت الأطراف المتحاورة في الوصول إلى اتفاق. وعبرت البعثة الليبية عن قلقها إزاء التهديد المتنامي للجماعات الإرهابية داخل ليبيا وخارجها مؤكدين على الحاجة لتضافر الجهود لمكافحة خطر الإرهاب. 
وتمكن الجيش الليبي من احكام السيطرة على مختلف مناطق بمدينة بنغازي من مسلحي أنصار الشريعة وابرزها معسكر الصاعقة. 
استعاد الجيش الليبي معسكر الصاعقة الواقع في مدينة بنغازي، بعدما كان مسلحو أنصار الشريعة يسيطرون عليه. ويضيق الجيش الليبي الخناق على المسلحين الذي انسحبوا من كافة المناطق في بنغازي باتجاه منطقة الليثي، فيما أقام الجيش الليبي نقاط تفتيش في حي المساكن بمحيط مناطق تمركز المسلحين بمنطقة الليثي. 
ولقي 4 عناصر تابعين لقوات فجر ليبيا مصرعهم، قرب مدينة سرت الساحلية، على يد عناصر مما يسمى بتنظيم داعش في ليبيا. 
وقتل 4 مسلحين تابعين لجماعة فجر ليبيا على يد آخرين من تنظيم الدولة، قرب مدينة سرت شمالي ليبيا. ووقع الهجوم على نقطة تابعة لكتيبة منضوية تحت فجر ليبيا تعرف باسم القوة الثالثة، بين مدينتي سرت والجفرة، حيث قام مسلحو تنظيم الدولة بذبح عناصر فجر ليبيا واستولوا على معداتهم وسياراتهم. 
واقترح مصرف ليبيا المركزي خفض البعثات الدبلوماسية للبلاد في الخارج وتعليق المنح الدراسية الخارجية وبعض العلاوات الحكومية لسد العجز في الموازنة الذي يقدر بنحو 19 مليار دولار. 
وتواجه ليبيا العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك صعوبات في ظل الفوضى التي تشهدها والشلل الذي أصاب ماليتها العامة مع تقاتل فصائل مسلحة متحالفة مع حكومتين متنافستين للسيطرة على البلاد بعد نحو أربع سنوات من الإطاحة بمعمر القذافي. واضطر رئيس الوزراء عبد الله الثني رئيس الحكومة المعترف بها دوليا للعمل مع البرلمان المنتخب في المنطقة الشرقية من البلاد منذ أن سيطرت جماعة تعرف باسم فجر ليبيا على طرابلس عقب معركة استمرت شهرا في آب وشكلت حكومة وبرلمانا منافسين.

       
    
فرنسا :
       
       انتهت أزمة عملية احتجاز رهائن في مركز للبريد بالقرب من باريس، بعد أن سلم المهاجم نفسه، وتبين أنه مختل عقليا. 
وأفادت تقارير إعلامية سابقة أن عدد المحتجزين في مركز البريد الذي يقع في كولومب يبلغ ثلاثة. فيما أشارت الشرطة إلى أن دوافع الاحتجاز شخصية. 
وأفرج مسلح اقتحم مكتبا للبريد يقع ببلدة كولومب شمال غرب باريس عن كافة الرهائن واستسلم للشرطة، وكانت وسائل إعلام فرنسية ذكرت أن المسلح احتجز عدة رهائن في مكتب البريد واستبعدت قناة تلفزيونية أن يكون الحادث إرهابيا. 
وأعلنت مصادر في الشرطة الفرنسية أن عملية احتجاز الرهائن بدأت ظهرا في مركز كولومب للبريد قرب باريس، دون الإشارة إلى وجود رابط محتمل مع اعتداءات الأسبوع الماضي. 
وأعلن مكتب الادعاء في العاصمة الفرنسية باريس ان الشرطة اعتقلت 12 شخصا يشتبه انهم قدموا العون لمتشددين اصوليين شنوا هجمات الاسبوع الماضي. 
وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف عن الإجراءات التي اتخذتها الشرطة الفرنسية الجمعة والمتصلة بهجمات الأسبوع الماضي ألقي القبض على 12 شخصا في المجمل معظمهم معروفون لدى الشرطة بارتكاب جرائم. وقالت مصادر قضائية إن الرجال الثمانية والنساء الأربع اعتقلوا في منطقة باريس الكبرى. وقالت شركة السكك الحديدية الفرنسية الحكومية إن محطة قطارات في باريس أخليت لمدة ساعة تقريبا في وقت الذروة الصباحي لكنها لم تذكر تفاصيل عن طبيعة التهديد. 
وصرح مسؤول فرنسي بأن الاعتقالات جرت في مناطق إلى الجنوب من باريس من بينها مونترو حيث قتلت شرطية بالرصاص في الهجمات وان الاعتقالات لها صلة بتقديم دعم لوجيستي للمهاجمين. وقال كازنوف للصحافيين في وزارة الداخلية في الإجمال احتجز 12 شخصا. أغلبهم معروف للشرطة في جرائم صغيرة. 

    
إيران :
          
اجرى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في باريس محادثات مع نظيريه الاميركي جون كيري والفرنسي لوران فابيوس حول المفاوضات التي ترمي الى التوصل لاتفاق حول البرنامج النووي الايراني، كما اعلنت مصادر دبلوماسية. 
واوضح مسؤول اميركي ان ظريف ووزير الخارجية الاميركي جون كيري اللذين التقيا طيلة ست ساعات في جنيف، تحاورا في باريس لمدة تقل عن الساعة. وبدا ظريف لاحقا محادثات مع نظيره الفرنسي لوران فابيوس، بحسب مصدر دبلوماسي فرنسي. وتجري هذه اللقاءات في العاصمة الفرنسية بينما يجتمع المفاوضون المشاركون في التفاوض بشأن الملف النووي الايراني من جهتهم في جنيف. 
وتسعى طهران ومجموعة 5+1 الولايات المتحدة، روسيا، الصين، المملكة المتحدة، فرنسا، والمانيا الى اتفاق حول البرنامج النووي الايراني مع حلول الاول من تموز. وتطالب ايران برفع العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها فيما تريد الدول الكبر التأكد من عدم سعي طهران الى امتلاك سلاح نووي تحت غطاء برنامجها المدني. 
وفي حديث عام عن الوضع في الشرق الاوسط حيث تلعب ايران دورا رئيسيا، صرح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ان على ايران توضيح مواقفها ونواياها والمشاركة في حل الازمات في هذه المنطقة. واضاف في حفل تقليدي للسلك الدبلوماسي تتحمل ايران كذلك حيزا من المسؤولية عن حل الازمات. 
في سياق متصل، هدد رئيس مجلس الشوري الإسلامي البرلمان علي لاريجاني بتخصيب اليورانيوم بأي نسبة إذا فرضت الدول الغربية عقوبات جديدة على بلاده. 
وجاء تصريح لاريجاني في كلمة ألقاها أمام الاجتماع التاسع لرابطة المدرسين والعلماء بمدينة قم، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية إرنا. وأعرب لاريجاني عن أسفه لسلوك الغرب خلال المفاوضات الأخيرة، مضيفا أن هذا السلوك أظهر أن الغرب وبقيادة أميركا ليس مؤهلا لتسوية هذه القضايا، إلا أن إيران ترصد مثل هذه التصرفات بيقظة. 
وأشار إلى أن العدو كان يحاول حرمان إيران من التكنولوجيا النووية ولجأ إلى التهديد العسكري، إلا أن مقاومة إيران حكومة وشعبا أثمرت تحقيق الإنجاز النووي الوطني. كما دعا الغرب إلى اغتنام فرصة المفاوضات وتجنب الاحتيال السياسي من خلال المساومة والروح النفعية. 
وارتفعت واردات الهند من الخام الإيراني 42 بالمئة في العام الماضي مقارنة مع 2013 مع زيادة مشتريات شركات التكرير الهندية للاستفادة من تخفيف العقوبات المفروضة على طهران بسبب برنامجها النووي.

    
بلجيكا :
          
       وضعت قوات الأمن البلجيكية في حالة تأهب قصوى الجمعة بعدما قتلت الشرطة مسلحين اثنين عادا في الآونة الأخيرة من سوريا في إطار عدة مداهمات استهدفت شبكة اصوليين يشتبه بأنهم يدبرون لهجمات وشيكة. 
وقال الادعاء العام إن الشرطة اعتقلت 13 شخصا خلال 12 مداهمة استهدفت جماعة اصولية في أنحاء البلاد كما تم احتجاز اثنين آخرين لهما صلة بالتحقيقات في فرنسا. وذكر متحدث باسم الادعاء في مؤتمر صحفي أنه ليس هناك صلة فيما يبدو بين الهجمات التي شنها متشددون اصوليون في باريس هذا الشهر وهوية شخصين قتلا خلال إحدى المداهمات في مدينة فرفييه الشرقية. وأضاف أنه تم العثور على أسلحة ومتفجرات وملابس للشرطة في شقة في فرفييه. وقال مسؤولون إن الجماعة ربما كانت على وشك شن هجمات على مراكز للشرطة. 
ولم تتغير الاجراءات الروتينية اليومية كثيرا بعد يوم من قتل المسلحين في بلدة فرفييه الشرقية لكن تدابير أمنية اضافية اتخذت في بعض المبانى العامة خاصة مراكز الشرطة. وأغلقت بعض المدارس اليهودية في بلجيكا وهولندا مما يسلط الضوء على أجواء الحذر التي عمت أوروبا بعدما قتل اصوليون مسلحون 17 شخصا في باريس الأسبوع الماضي في متجر لبيع الأطعمة اليهودية ومقر صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة. 
ومن المتوقع أن يكشف المسؤولون البلجيكيون عن المزيد من تفاصيل تحقيقاتهم لكنهم قالوا إنه لا يوجد حتى الآن ما يستدعي افتراض وجود صلة بهجمات باريس. 
ويبحث تحقيق منفصل فيما إذا كان منفذو هجمات باريس قد حصلوا على الأسلحة في بلجيكا. واعتقل شخص ثالث في فرفييه ويخضع للتحقيق كما تحقق السلطات مع مشتبه به في بروكسل حيث داهمت الشرطة عدة مواقع في المدينة وضواحيها. 
والمشتبه بهم الثلاثة في فرفييه بلجيكيون. ويوجد في بلجيكا أحد أكبر تجمعات الاصوليين الأوروبيين الذين خاضوا المعارك في سوريا. 
وفي تطور منفصل على ما يبدو اعتقلت الشرطة رجلا في جنوب بلجيكا تشتبه بأنه قدم الأسلحة إلى أميدي كوليبالي المسلح الذي قتل أربعة أشخاص في متجر للأطعمة اليهودية في باريس بعد الهجوم على شارلي إيبدو.

    
ألمانيا :
       
       قالت الشرطة الألمانية انها اعتقلت رجلين خلال مداهمة 11 منزلا ومجموعة لها صلة بسلفيين بعد قليل من قيام الشرطة البلجيكية بقتل رجلين خلال مداهمات مماثلة لجماعة اصولية. 
وقالت الشرطة الألمانية إنها اعتقلت الرجلين بعد تحقيقات استمرت شهورا بشأن خمسة مواطنين أتراك تتراوح أعمارهم بين 31 و44 عاما يشتبه في تخطيطهم لعمل عنيف خطير ضد الدولة في سوريا فضلا عن تبييض أموال. وقال متحدث باسم الشرطة إن المشتبه بهما ربما كانا جزءا من خلية متطرفة جندت أشخاصا للقتال في سوريا. وقال مارتن شتلتنر من مكتب المدعي العام إن الحملات لا صلة لها بالهجمات التي شنها اصوليون متشددون في باريس الأسبوع الماضي. وأضاف يجب أن يقال بوضوح شديد إنه لا توجد صلة بالهجمات في باريس ولا توجد دلائل على أن الهجمات جرى التخطيط لها في ألمانيا. 
وقالت الشرطة إن أحد المعتقلين زعيم مجموعة تضم مواطنين أتراكا وروسا منحدرين من الشيشان وداغستان وإنه بث في المجموعة أفكارا متطرفة بينما كان الثاني مسؤولا عن الشؤون المالية للمجموعة. وشارك نحو 250 شرطيا في المداهمة التي جرت في برلين. 
وقالت الشرطة إنه ليس هناك ما يشير الى أن المجموعة كانت تخطط لشن هجمات داخل ألمانيا.

    
النمسا :
        
       قال متحدث باسم الشرطة النمساوية إن الشرطة اعتقلت فتى في الرابعة عشرة من عمره للمرة الثانية للاشتباه في انتمائه إلى منظمة إرهابية والتخطيط للسفر إلى سوريا والبحث لمعرفة كيفية صناعة العبوات الناسفة. 
واعتقل الحدث الذي يسكن في منطقة النمسا السفلى في تشرين الأول لكن أخلي سبيله بعد أيام شريطة أن يبقى على اتصال بالسلطات. وجددت السلطات أمر توقيفه بعد أن أبلغت والدته عن اختفائه هذا الأسبوع. وذكرت وزارة الداخلية أن نحو 170 شخصا غادروا النمسا للقتال في صفوف الجهاديين في الشرق الأوسط وأن بعضهم قتل. 
وقالت السلطات إن الفتى أبدى تعاطفا مع تنظيم داعش وبحث على الإنترنت عن كيفية صناعة العبوات الناسفة. وقال المتحدث إن الفتى يحمل الجنسية التركية وإنه اعتقل في فيينا مع حدث آخر عمره 12 عاما سيتم تسليمه إلى ذويه لأنه لم تصدر بحقه أي مذكرة توقيف. واعتقلت النمسا الأسبوع الماضي مراهقتين حاولتا السفر إلى سوريا للزواج من مقاتلين في داعش ثم أطلقت سراحهما.

    
تركيا :
        
       قالت  الحكومة التركية ان نشر الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد لا يعد حرية صحافة بل إساءة له، ولذا فإنها لن تسمح بنشر غلاف العدد الجديد من صحيفة "شارلي إبدو" الفرنسية الساخرة.
وصرح رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو بأنه "لا ينبغي الخلط بين حرية الصحافة وحرية الإساءة. إهانة النبي محمد ليست حرية صحافة".
وهكذا دعمت الحكومة التركية قرارا اتخذته محكمة أمرت بحجب الوصول إلى وسائل الإعلام الالكترونية التي نشرت غلاف الصحيفة، إذ ظهر رسم كاريكاتوري للنبي محمد باكيا للقتلى الذين سقطوا في الهجوم على مقر (الصحيفة الأسبوع الماضي.
قالت صحيفة جمهوريت التركية وقالت ان مدعين في اسطنبول فتحوا تحقيقا في نشرها لمقتطفات من صحيفة شارلي إبدو الفرنسية .
وخصصت جمهوريت أربعا من صفحاتها لمقالات ورسوم شارلي إبدو ونشرت نسخا صغيرة بالأبيض والأسود لغلاف الصحيفة في اثنين من عواميدها لكنها لم تستخدم الرسوم في القسم الخاص نفسه. وقد جرت تظاهرة في اسطنبول ضد الصحيفة التركية.
هذا وشبه رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو يوم الخميس نظيره الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالمتشددين الإسلاميين الذين قتلوا 17 شخصا في باريس الأسبوع الماضي قائلا إنهم جميعا ارتكبوا جرائم بحق الإنسانية.

وقال داود أوغلو إن القصف الإسرائيلي لقطاع غزة ومهاجمة إسرائيل لقافلة مساعدات تقودها سفينة تركية كانت متجهة إليه عام 2010 - وهو الهجوم الذي قتل فيه عشرة أتراك - لا يختلف عن هجمات باريس التي سقط فيها قتلى من بينهم رواد متجر لبيع الأطعمة اليهودية.

وأذكت التصريحات التي أدلى بها رئيس الوزراء التركي في مؤتمر صحفي حربا كلامية بين البلدين اللذين كانا من قبل حليفين فقد وصف وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان -وهو من أقصى اليمين- الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الأربعاء بأنه "بلطجي معاد للسامية" حين انتقد أردوغان مشاركة نتنياهو زعماء العالم في مسيرة باريس يوم الأحد لتأبين ضحايا الهجمات.

وأصدر متحدث باسم أردوغان بيانا منفصلا وصف فيه ربط نتنياهو بين سفك الدماء في باريس والإسلام بأنه غير مقبول وينطوي على رهاب الإسلام (اسلاموفوبيا).

وقال ابراهيم قالين المتحدث باسم اردوغان في بيان مكتوب بموقع الرئاسة على الإنترنت "يجب أن توقف الحكومة الإسرائيلية سياساتها العدوانية والعنصرية بدلا من مهاجمة الآخرين والاختباء وراء معاداة السامية."

       
دولة الإمارات العربية المتحدة :
        
       نجحت الشعبة البرلمانية الإماراتية في كسب الدعم البرلماني الدولي لقضية الجزر الإماراتية «أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى» التي تحتلها إيران، من خلال طرح هذا الموضوع على الرأي العام الدولي خلال اجتماعات الاتحاد ولجانه وجمعيته والمجلس الحاكم، كما نجحت في دعم موقف الإمارات وسيادتها على جزرها الثلاث سواء من خلال المقابلات الثنائية التي يعقدها أعضاء المجلس مع الوفود البرلمانية العضوة في الاتحاد البرلماني الدولي، أو من خلال المداخلات والكلمات التي تؤكد دعم السياسية الخارجية الرسمية للدولة في هذا الموضوع وساهمت السياسة الناجحة للشعبة البرلمانية الإماراتية في الإيضاح للرأي العام الدولي أحقية الإمارات في استعادة جرزها المحتلة ومثلت الدولة خير تمثيل في العديد من المحافل الدولية.
 وتعززت العلاقة بين المجلس والاتحاد البرلماني الدولي بتوقيع اتفاقية التعاون والشراكة الفنية في شهر مارس 2014 التي تعد الأولى على مستوى العالم التي يوقعها الاتحاد مع برلمان منذ تأسيسه قبل ما يقارب 125 عاماً، ويأتي توقيع هذه الاتفاقية على هامش مشاركة الشعبة البرلمانية الإماراتية في أعمال الجمعية «129-130» للاتحاد البرلماني الدولي التي عقدت في جنيف خلال الفترة من 12 إلى 20 مارس 2014م وحظيت بإشادة واسعة من رؤساء الوفود المشاركة في اجتماعات الاتحاد.
وتعد هذه الاتفاقية بمثابة رسالة تقدير من قبل الاتحاد البرلماني الدولي للمجلس ولدبلوماسيته البرلمانية الفاعلة في تعزيز التعاون البرلماني على الصعيدين الإقليمي والدولي ولثقة الاتحاد بفاعلية الشراكة مع المجلس، حيث ستفتح هذه الاتفاقية أبواباً كثيرة للتعاون بين المجلس ومختلف برلمانات العالم لبناء مواقف مشتركة حيال مختلف القضايا والموضوعات على الصعيدين الإقليمي والدولي