من جعبة الأسبوع :

الحوثي وقع الملحق الأمنى لاتفاق السلم والشراكة

لا تقدم في المفاوضات حول الملف النووي الإيراني

الرئيس محمود عباس اتهم إسرائيل بإرتكاب جرائم إبادة في غزة

الرئيس السوداني : لن نسمح بتكرار ما حدث في صنعاء في الخرطوم

دولة الامارات تستنكر حملة أردوغان على مصر

السعودية تطالب مجلس الأمن الدولي بإصدار قرار يحدد موعداً لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي

رئيس الحكومة اللبنانية في الأمم المتحدة : لبنان يتعر ض لحملة إرهابية شرسة

الرئيس المصري : الشعب سيسقط مجلس الشعب إذا دخله الإخوان

سلطنة عمان الأولى عربيا في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

اليمن :
أعلن مبعوث الامم المتحدة الى اليمن جمال بنعمر ان جماعة الحوثي المسلحة (أنصار الله) وقعت على الملحق الأمني لاتفاق السلم والشراكة، بعد أسبوع من رفضها التوقيع عليه اثناء توقيع القوى اليمنية وممثلين عن الجماعة على اتفاق السلم والشراكة الوطنية. واضاف بنعمر ان ممثلي الحوثي وقعوا على الملحق الامني للوثيقة السبت بشكل منفرد. فيما وقع على الملحق مجددا ممثلو جميع القوى السياسية الاخرى مساء في فندق موفمبيك وبحضور بنعمر. وفيما قال الناطق باسم جماعة الحوثي محمد عبدالسلام انه تم التوقيع على الملحق الأمني بعد إجراء تعديلات بسيطة، والتوافق على الملحق الأمني الأخير بعد التعديلات، نفى بنعمر وجود اية تعديلات على الملحق. ويأتي توقيع الحوثي بعد يومين من قيام السلطات بالإفراج عن اثنين من خبراء الحرس الثوري الايراني المتهمين بالتجسس وتدريب المسلحين الحوثيين بالإضافة الى الافراج عن ثمانية اخرين ادينوا بالسجن بتهمة تهريب السلاح من ايران الى الحوثيين. ويعالج الملحق الامني قضايا بسط نفوذ الدولة والعاصمة وقضية تسليم السلاح الثقيل للدولة. وينص الملحق الأمني من الاتفاق المكون من سبعة عشر بندا على وقف فوري لإطلاق النار يتزامن مع التوقيع على الاتفاق السياسي. كما ينص على رفع مظاهر السلاح والمخيمات من العاصمة ومداخلها، إضافة إلى تنفيذ توصيات نتائج الحوار الوطني المتعلقة بنزع السلاح من جميع الأطراف، وانسحاب الحوثيين من المناطق التي يسيطرون عليها كعمران وصعدة والعاصمة صنعاء. أما الاتفاق السياسي فتشمل أبرز بنوده على تعيين رئيس وزراء خلال ثلاثة أيام، وتشكيل حكومة كفاءات خلال مدة لا تتجاوز شهرا وتعيين مستشارين للرئيس من جماعة الحوثي ومن الحراك الجنوبي. وتعثرت العملية السياسية حتى الان رغم انتهاء المهلة المحددة في اتفاق السلم والشراكة في التوافق على مرشحين لمنصب رئيس الوزراء والذي سيكلف بتشكيل الحكومة الجديدة. ولم ينفذ من الاتفاق المبرم مع الحوثيين - الذي وُقِّع عقب سقوط صنعاء في قبضتهم وسيطرتهم على الكثير من مؤسسات الدولة - الا بند تخفيض اسعار الوقود وتعيين مستشارين اثنين للرئيس اليمني، احدهم من الحوثيين والاخر من الحراك الجنوبي. وينص الاتفاق انه وفور التوقيع عليه واعتماد السعر الجديد للمشتقات النفطية واعلان رئيس حكومة جديد، تُزَال المخيمات التي أقيمت في محيط منشآت أمنية حيوية، ومن ضمنها حزيز، الصباحة، والمطار. وببدء تشكيل حكومة جديدة تُزَال المخيمات التي أقيمت حول العاصمة صنعاء، وكذلك المخيمات في داخل العاصمة ونقاط التفتيش غير التابعة للدولة في صنعاء ومحيطها. وينتشر المسلحون الحوثيون ويسيرون دوريات في العديد من شوارع العاصمة وخاصة المناطق الشمالية منها حيث توجد معظم المباني العامة والوزارات، كما يقيمون نقاط تفتيش ويقوم بعض منهم بتنظيم حركة المرور. هذا وقتل ثلاثة أشخاص وأصيب اخرون في مواجهات مسلحة بين مسلحين حوثيين وقوات الامن المرابطة امام منزل رئيس جهاز الامن القومي في العاصمة صنعاء، وأضافت المصادر أن ثلاثة حوثيين قتلوا في الاشتباكات التي اندلعت مع حراسة اللواء علي الأحمدي رئيس جهاز الأمن القومي فيما أصيب سبعة آخرين فجر السبت ولم يعرف عدد القتلى في حراسة الاحمدي. واندلعت الاشتباكات بين مسلحين حوثيين وطاقم حراسة اللواء علي الأحمدي رئيس جهاز الأمن القومي إثر محاولة الحوثيين اقتحام منزل الأخير، ما استدعى تعزيزات من قبل الطرفين واستمرت الاشتباكات في جنوب غرب دار الرئاسة جنوب صنعاء لساعات قبل ان تتدخل قيادات امنية لإيقاف المواجهات التي استخدم فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة. ومنذ سقوط صنعاء بيد الحوثيين، ينتشر مسلحيهم في شوارع العاصمة، ويقومون بالسيطرة على مؤسسات الدولة. وقالت مصادر في الشرطة إن مهاجما مجهولا أطلق السبت صاروخا على قوة خاصة للشرطة اليمنية تحرس السفارة الأمريكية في صنعاء بعد يوم من نصيحة وزارة الخارجية الأمريكية للمواطنين الأمريكيين بمغادرة اليمن بسبب تصاعد حدة الاضطرابات السياسية. وأطلق الصاروخ من سيارة وسقط على بعد 200 متر من السفارة المحاطة بتعزيزات أمنية مشددة والتي تقع في مجمع مباني محاط بأسوار عالية في العاصمة اليمنية، وقالت الشرطة إن حارسين على الأقل أصيبا في الهجوم وان السيارة التي تقل المهاجم لاذت بالفرار بسرعة، وقال مصدر بالشرطة لرويترز إن المهاجم استخدم صاروخا خفيفا مضادا للدبابات من طراز إم72 . وأعلنت جماعة "انصار الشريعة" المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف السفارة الأميركية في صنعاء بصاروخ لاو، وقالت السفارة على تويتر "لا يوجد سبب للاعتقاد ان السفارة كانت هدفا" للصاروخ.
مصر :
ألقت الأجهزة الأمنية المصرية بمحافظة البحيرة القبض على ستة من أعضاء تنظيم الإخوان الإرهابي لاتهامهم بالانضمام لجماعة محظورة وإثارة الشغب بالمحافظة. وقال مصدر أمني مصري في تصريح صحفي السبت: إن ضباط إدارة البحث الجنائي تمكنوا من ضبط ستة من المنتمين لتنظيم الاخوان الإرهابي وهم: حسام.ع.ع (28 عاماً عامل) ، وأحمد.ج.ع (57 عاماً مدرس) ، وعماد.م.م (45 عاماً حاصل على ليسانس آداب) ، ومحمود.ع.ع (23 عاماً حاصل على ليسانس تربية)، ومصطفى.م.م (26 عاماً حاصل على دبلوم)، ومحمود.م.م (15 عاما طالب) وجميعهم مقيمون بإيتاي البارود وكفر الدوار، وذلك لاتهامهم بالانضمام لجماعة محظورة وإثارة الشغب، مشيراً إلى أنه تحررت المحاضر اللازمة وأخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيق. ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قوله الخميس إن الشعب المصري سيسقط البرلمان الذي يتوقع انتخابه في غضون شهور إذا دخله أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين المحظورة. وقالت الوكالة إن السيسي قال لصحفيين مصريين في نيويورك حيث يحضر اجتماعات دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة "لو أن الإخوان تمكنوا من دخول البرلمان بطرق ملتوية فإن الشعب المصري سيسقط هذا البرلمان." وأضافت أن السيسي شدد على عدم إرجاء انتخابات البرلمان في وقت دعا فيه سياسيون لتأجيلها إلى أن تنتهي حالة الاضطراب السياسيي الذي تمر به مصر منذ الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك في انتفاضة عام 2011. وكان السيسي الذي نصب في يونيو بعد انتخابه قال خلال الحملة الانتخابية إن جماعة الإخوان المسلمين التي أعلنتها الحكومة جماعة إرهابية نهاية العام الماضي لن يكون لها وجود في عهده.
إيران :
اختتمت المفاوضات بين ايران ومجموعة 5+1 (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا بالاضافة الى المانيا) السبت في نيويورك دون حصول اي تقدم يذكر في هذه المفاوضات. وذكرت مصادر ايرانية لوكالة انباء فارس الايرانية ان اجتماع وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ونظيره الامريكي جون كيري ومنسقة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي كاترين أشتون الذي عقد الجمعة كان مفيدا وبناءً ولكنه لم يتوصل الى اي تقدم في المفاوضات حول القضايا الخلافية. وقد قرر الجانبان استئناف المشاورات في المستقبل القريب. وكانت مصادر ايرانية قد اعلنت بان الاجتماع الثلاثي قد تناول الابعاد الفنية والسياسية والحقوقية للبرنامج النووي الايراني وبصورة صريحة وجادة. ومن المقرر ان يتوجه وزير الخارجية الايراني بمعية الرئيس حسن روحاني الى روسيا للمشاركة في اجتماع قادة الدول المطلة على بحر قزوين الذي يعقد في استاراخان الروسية. وكانت المفاوضات بين ايران ومجموعة 5+1 للتوصل الى اتفاق شامل قد بدأت في نيويورك يوم الجمعة 19 ايلول سبتمبر. وكانت ست جولات من المفاوضات بين ايران ومجموعة 5+1 قد عقدت في العاصمة النمساوية فيينا انتهت بالاتفاق على تمديد المحادثات النووية لمدة اربعة اشهر تنتهي في 24 نوفمبر تشرين الثاني من العام الحالي. وقال الرئيس الايراني حسن روحاني الاثنين اننا لن نتنازل عن حقوقنا النووية وان القيادة والشعب الايراني صوت واحد والكل يدعو الى امتلاك التقنية النووية السلمية ويرفض السلاح النووي. وقال في تصريحات قبل توجهه الى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة :اننا لن نسعى لاقتناء السلاح النووي واسلحة الدمار الشامل ولكننا نعمل من اجل احقاق حقوقنا خلال المحادثات مع مجموعة 5+1 "الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا والمانيا" وطبقا للقوانين الدولية والاعتماد والاحترام المتبادل، مشيرا الى ان ايران لن تتنازل عن حقها مقابل مطالبة المجموعة منها، وهذا غير مقبول من جانبنا ولا من جانب القيادة ولا من جانب الحكومة والشعب الايراني .واعرب روحاني عن امله بان تتمكن ايران من نقل الواقع الى المجموعة 5+1. كما قال روحاني ان ايران لديها اقوى جيش في المنطقة وانها لن تسمح للاعداء بان تتحقق احلامهم. وقال في كلمة له خلال الاستعراض العسكري الذي اقيم في طهران صباح الاثنين بمناسبة ذكرى اسبوع الحرب العراقية الايرانية ان قواتنا المسلحة تمكنت خلال السنوات الاخيرة من انتاج اسلحة جديدة واصبحت اليوم من اقوى الجيوش في المنطقة وان حكومته ستقوم بدعم القوات المسلحة التي هي سند للنظام والبلاد. وأشار الرئيس الايراني الى ان منطقة الشرق الاوسط تواجه اضطرابات وتوترا ولكن ايران ساعدت على اقرار السلام في المنطقة وهي عازمة على مواجهة الارهابيين وقمعهم وسوف تقوم القوات المسلحة الايرانية بواجبها في هذا المجال.
فلسطين :
أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن (اسرائيل) ارتكبت "جريمة ابادة" في قطاع غزة، وأقر من على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة بأن المفاوضات فشلت وحان الوقت لانهاء الاحتلال الاسرائيلي و"لاستقلال دولة فلسطين"، ما اثار استياء واشنطن وغضب (إسرائيل). وزعمت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية جنيفر بساكي ان تصريحات عباس "استفزازية". وقالت انه "كانت في خطاب الرئيس عباس اليوم توصيفات مهينة هي في العمق مخيبة للامال ونرفضها". واضافت ان "مثل هذه التصريحات الاستفزازية غير مثمرة وتقوض الجهود لايجاد مناخ ايجابي واعادة الثقة بين الجانبين". -على حد تعبيرها- اما أوساط رئيس الوزراء الاسرائيلي المتطرف بنيامين نتنياهو فزعمت ان هذا الخطاب امام الجمعية العامة للامم المتحدة "يحرض على الكراهية ومليء بالاكاذيب". وقال مصدر قريب من نتنياهو لوكالة فرانس برس "ليس بهذه الطريقة يتحدث رجل سلام". من جهته، اتهم وزير الخارجية الاسرائيلي العنصري أفيغدور ليبرمان في بيان عباس بممارسة "ارهاب دبلوماسي". وقال ان "محمود عباس لا يريد ولا يمكنه ان يكون شريكا من اجل تسوية سياسية للنزاع". واضاف "ما دام محمود عباس رئيسا للسلطة الفلسطينية فان النزاع سيستمر". -على حد قوله- وخلافا لما أعلن الاثنين، لم يحدد عباس برنامجاً زمنياً جديداً لمفاوضات السلام مكتفيا بطلب قرار من مجلس الامن الدولي لاقراره. وقال عباس "آن لهذا الاحتلال الاستيطاني ان ينتهي الان (...) هناك احتلال يجب ان ينتهي الان وهناك شعب يجب ان يتحرر على الفور. لقد دقت ساعة استقلال دولة فلسطين". وبعد ان وصف العدوان على غزة الذي جرى بين تموز/يوليو وآب/اغسطس الماضيين "بحرب ابادة"، اكد محمود عباس انه "باسم فلسطين وشعبها أؤكد هنا اليوم: لن ننسى ولن نغفر ولن نسمح بأن يفلت مجرمو الحرب من العقاب". واضاف ان "الحرب الأخيرة على غزة كانت سلسلة من جرائم الحرب مكتملة الأركان نفذت وببث مباشر على مرأى ومسمع العالم بأسره لحظة بلحظة. فلا يعقل أن يدعي أحد الآن أنه لم يدرك حجم وهول الجريمة". وتابع "لا يعقل ان يكتفي البعض بإعلان دعمه حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها دون الاهتمام بمصير آلاف الضحايا من أبناء شعبنا". لكن الرئيس الفلسطيني لم يشر الى امكان اللجوء للمحكمة الجنائية الدولية، الامر الذي سبق ان توعد به مسؤولون فلسطينيون. وتستطيع فلسطين الانضمام الى المحكمة الجنائية الدولية منذ حصولها العام 2012 على صفة دولة مراقب غير عضو في الامم المتحدة، ومن ثم ان ترفع شكوى ضد اسرائيل لدى المحكمة المختصة بالنظر في جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية وعمليات الابادة. وجدد عباس مطالبته برفع الحصار الاسرائيلي عن القطاع الذي "يخنق غزة ويحولها الى اكبر سجن في العالم لنحو مليوني مواطن فلسطيني". وطالب الرئيس الفلسطيني بقرار يصدره مجلس الامن الدولي "ينهي الاحتلال الاسرائيلي ويحقق حل الدولتين دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية على كامل الأراضي التي احتلت في العام 1967 الى جانب دولة اسرائيل مع حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين حلاً عادلاً ومتفقاً عليه على أساس القرار 194 كما ورد في المبادرة العربية للسلام". وشدد على ضرورة "وضع سقف زمني محدد لتنفيذ هذه الأهداف" بدون ان يحدده، بينما كان مسؤولون اسرائيليون تحدثوا عن مهلة ثلاثة اعوام. واكد عباس ان هذا القرار الدولي سيسمح "باستئناف فوري للمفاوضات بين فلسطين وإسرائيل لترسيم الحدود بينهما والتوصل لاتفاق تفصيلي شامل وصياغة معاهدة سلام بينهما". واوضح الرئيس الفلسطيني ان مشروع قرار مدعوماً من الدول العربية سيقدم الى مجلس الامن الدولي من اجل اطلاق المفاوضات على امل تسوية نهائية مع اسرائيل حول حل الدولتين. لكن فرص تمرير هذا القرار ضئيلة اذ ان واشنطن استخدمت حق النقض (الفيتو) مرات عدة ضد القرارات التي تندد بسياسات (إسرائيل) الإجرامية. واكد دبلوماسيون في الامم المتحدة ان لولايات المتحدة ستسارع الى الحؤول دون صدوره. ويعمل الاعضاء الدائمون في مجلس الامن منذ اسابيع لاعداد مشروع قرار بشان غزة (الهدنة واعادة الاعمار ورفع الحصار ونزع السلاح). لكن الفلسطينيين يرفضون قرارا يقتصر على موضوع قطاع غزة. وأصيب العشرات من المصلين الفلسطينيين، و4 من أفراد الشرطة الإسرائيلية، في مواجهات اندلعت بين الطرفين، في ساحات المسجد الأقصى، بحسب مدير الأقصى ومصادر شرطية إسرائيلية. وقال ناجح بكيرات، مدير المسجد الأقصى، إن قوات من الشرطة الإسرائيلية اقتحمت ساحات المسجد من جهة باب المغاربة إحدى بوابات الجدار الغربي للمسجد، وأطلقت قنابل الغاز المسيلة للدموع، والرصاص المطاطي، لإخراج المصلين الذين تواجدوا في الساحات، ما أسفر عن إصابة 20 من المصلين ما بين أعيرة مطاطية، واختناق، جراء استنشاقهم الغاز، تمت معالجتهم ميدانياً. وأشار بكيرات إلى أن الشرطة سمحت لنحو 90 مستوطناً، إلى جانب وزيرين إسرائيليين، هما: أوري أرئيل وزير الإسكان، ويتسحاق أهرونوفيتش وزير الأمن الداخلي، باقتحام ساحات الأقصى، ما أثار حفيظة المصلين. ولفت مدير الأقصى إلى أن القوات الإسرائيلية ما زالت تمنع دخول كافة موظفي الأوقاف الإسلامية التابعة لوزارة الأوقاف الأردنية إلى المسجد. وفي غضون ذلك، قالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، وهي مؤسسة فلسطينية أهلية، تعنى بشؤون المقدسات، إن مئات من المعتكفين من أهل القدس، والداخل الفلسطيني من يقيمون داخل إسرائيل ما زالوا يرابطون في المسجد الأقصى، ويتوزعون في ساحاته. ولفتت إلى أن الشرطة الإسرائيلية تواصل لليوم الثاني على التوالي، منع من هم دون ال ٥٤ عاماً من الرجال من دخول الأقصى، فضلاً عن منع جميع النساء. وفي هذا الصدد، ذكرت المؤسسة أن مئات المصلين من الرجال والنساء، أدوا صلاة الفجر عند بوابات الأقصى، بعد منعهم من دخوله، منوهة إلى تواجد العشرات من القوات الخاصة الإسرائيلية عند باب المغاربة. وإسرائيلياً، نقلت الإذاعة العامة عن مصادر لم تسمها في الشرطة الإسرائيلية، قولها، إن 4 من أفراد الشرطة أصيبوا أثناء محاولات التفريق في تلك المواجهات، دون أن توضح طبيعة إصاباتهم. من جانبه قال وزير الأمن الداخلي، يتسحاك أهرونوفيتش، في تصريح له نقلته الإذاعة نفسها، إن الشرطة تعاملت مع المخلين بالنظام العام بحزم وقوة. وأصيب عدد من طلبة مدارس الخضر بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز تجاههم، أثناء خروجهم من مدارسهم. وأفاد شهود عيان بأن جنود الاحتلال المتمركزين قرب منطقة صالتلص في البلدة القديمة أطلقوا قنابل الغاز والصوت تجاه الطلبة أثناء مغادرتهم مدارسهم بعد انتهاء الدوام المدرسي، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بحالات الاختناق، وسرعان ما اندلعت المواجهات في المنطقة.
السودان :
أكد الرئيس السوداني عمر البشير أنه لن يسمح بتكرار سيناريو العاصمة اليمنية، حيث سيطر الحوثيون على صنعاء، في الخرطوم تزامناً مع الذكرى الأولى لاحتجاجات سبتمبر التي راح ضحيتها عشرات القتلى، بينما رافق خطاب البشير حملة اعتقالات واسعة لقوات الأمن تحسباً لأي تظاهرات. وقال الرئيس السوداني خلال اجتماع أعضاء حزبه المؤتمر الوطني في أول ظهور في لقاء عام عقب جراحة في مفصل الركبة قبل شهرين: «سنواصل الحوار الوطني ولكن الحرية لا تعني الفوضى التي وصل إليها إخوتنا في اليمن حيث استمر الحوار هناك لعام كامل ولكن استغله الآخرون للوصول لما حدث الآن. ونقول لمن يطالبون بالحريات والحوار إن الحرية لها سقوف ولا توجد حرية مطلقة ولن نسمح أن يحدث في الخرطوم ما حدث في صنعاء». وكان البشير يقارن بين الحوار الذي جرى بين الفرقاء اليمنيين ولم يثمر، والدعوة التي صدرت منه في يناير الماضي للحوار بين الفرقاء السودانيين بمن فيهم حملة السلاح لإنهاء النزاعات التي يشهدها السودان. وتباينت مواقف القوى السودانية من دعوة البشير للحوار حيث وافقت عليه قوى ذات خلفية إسلامية بينما رفضته المجموعات التي تحمل السلاح في مناطق دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق إضافة للأحزاب اليسارية. كما انسحب من الحوار اكبر الأحزاب السودانية حزب الأمة بزعامة الصادق المهدي رئيس وزراء الحكومة المنتخبة التي انقلب عليها البشير بمعاونة الإسلاميين العام 1989، على الرغم من أن حزب الأمة شارك في الاجتماعات التمهيدية للحوار ولكنه انسحب عقب اعتقال زعيمه في مايو الماضي لمدة شهر. وتزامناً مع الذكرى الأولى لاحتجاجات سبتمبر من العام الماضي التي راح ضحيتها 80 قتيلاً بحسب الرواية الرسمية و200 قتيل بحسب روايات المعارضة، شنت السلطات السودانية حملة اعتقالات مكثفة ضد الشباب الناشطين تحسباً لأي احتجاجات مرتقبة تنوي مجموعات شبابية تنظيمها إحياء هذه الذكرى. واتبعت السلطات الأمنية في الخرطوم إلى جانب الاعتقالات جملة من الإجراءات المتمثلة في جمع إطارات السيارات المستعملة التي غالبا ما يتم حرقها خلال التظاهر وتنفيذ حملات كثيفة لجمع الأسلحة البيضاء من الباعة المتجولين الذين يتجمعون في تقاطعات الطرق والأسواق. وعلى الرغم من تقليل السلطات من خطورة إحياء ذكرى أحداث سبتمبر إلا أن الاعتقالات التي تنفذها قوات الأمن لا تزال مستمرة بحسب الناشطين حيث تجاوز العدد خلال الأيام الأخيرة 50. وأفادت نائب رئيس حزب الأمة مريم الصادق المهدي إن حملة الاعتقال طالت الاعتقال عشرات الناشطين من القوى السياسية لأحزاب المعارضة والمجتمع المدني في خطوة استباقية لمنع الاحتفالات الشعبية بالذكرى السنوية لضحايا سبتمبر 2013.
نيويورك :
تعهدت الولايات المتحدة ودول أخرى مساهمة بقوات في بعثات الأمم المتحدة لحفظ السلام، بضمان توفير مزيد من الجنود وتحسين التدريب وموارد إضافية لقوات حفظ السلام التي تواجه تهديدات جديدة في ميادين القتال المتغيرة. وجاءت هذه التعهدات خلال اجتماع عقد على مستوى عال بشأن عمليات حفظ السلام التي تقوم بها الأمم المتحدة على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة رأسه جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي. ومن بين الزعماء الآخرين الذين شاركوا في الاجتماع الرئيس الرواندي بول كاجامي ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ورئيسة وزراء بنجلادش الشيخة حسينة. وقال بايدن نلتقي في لحظة لم يكن أبدا الطلب فيها على عمليات حفظ السلام الدولية أكبر من ذلك. في جيل واحد زادت عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام عشرة أضعافها إلى نحو 120 ألف رجل وإمراة منتشرين حول العالم. ومع تطور طبيعة الصراع والمتحاربين لتشمل أطرافا متطورة غير حكومية بالإضافة إلى جيوش تقليدية تطورت أيضا تجهيزات حفظ السلام. يشار إلى أن أكبر عشر دول مساهمة في ميزانية الأمم المتحدة لحفظ السلام التي تبلغ نحو ثمانية مليارات دولار سنويا هي الولايات المتحدة التي تساهم بثمانية وعشرين في المئة من الميزانية واليابان وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والصين وإيطاليا وروسيا وكندا واسبانيا. وأكبر الدول المساهمة بقوات هي الهند وبنجلادش وباكستان وأثيوبيا ورواندا.
دولة الامارات العربية المتحدة :
أعربت وزارة الخارجية الإماراتية عن استنكارها لما جاء على لسان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، فيما يخص جمهورية مصر العربية، في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، واصفة إياه بأنه خطاب غير مسؤول، وتدخل سافر في الشؤون الداخلية للشقيقة مصر. وأكدت الخارجية في بيان أصدرته الخميس، "فوجئنا بما جاء على لسان رئيس جمهورية تركيا رجب طيب أردوغان، فيما يخص جمهورية مصر العربية، واستغلاله منصة الأمم المتحدة للتهجم المرفوض على الشرعية المصرية، وإذ تستنكر وزارة الخارجية هذا الخطاب غير المسؤول، وتعتبره تدخلا سافرا في الشؤون الداخلية لجمهورية مصر العربية، واستفزازا للمشاعر العربية، فإنها تدعو الرئيس التركي للتوقف عن الإساءة إلى الحكومة المصرية والشعب المصري".
لبنان :
قال رئيس الحكومة تمام سلام من على منبر الأمم المتحدة أن لبنان يتعرّض لهجمة إرهابية شرسة من قبل مجموعات إجرامية ظلامية، نفذت اعتداءات على مناطق لبنانية عدة، حيث سقط لنا شهداء مدنيون وعسكريون فضلاً عن الخسائر المادية الجسيمة. ولقد تمكّن الإرهابيون الشهر الماضي، من خطف عدد من أفراد الجيش والقوى الأمنية، واحتجزوهم للضغط على الدولة اللبنانية وابتزازها. وبغرض تصعيد الضغط، نفّذت هذه العصابات جريمة قتل وحشية بحق ثلاثة من المحتجزين الأبرياء. ان الجهود التي تبذل حالياً لحشد الجهود الدولية للتصدي للجماعات الإرهابية، تعكس إدراك المجتمع الدولي فداحة ما تشهده منطقتنا منذ سنوات، وضرورة المسارعة الى إطفاء نيران الحريق المستعر ومنع امتداده. ان لبنان، إذ يشدد على أهمية التعاون الإقليمي والدولي في مجال مكافحة الإرهاب، ويرحب بالقرارات الصادرة عن مجلس الأمن في هذا الإطار، وآخرها القراران ٢١٧٠ و٢١٧٨، يدعو جميع اشقائه واصدقائه في العالم الى صونه وإبعاده عن صراعات المحاور ومدّه بأسباب القوة. إن الشعب اللبناني، في معركته مع الإرهاب، يقف الى جانب قواته المسلحة التي هي الركيزة الأساس لحماية السيادة الوطنية وضمان الأمن والسلم الأهلي. وتسعى حكومتنا الى حشد الدعم اللازم لهذه القوات، لتمكينها من القيام بمهامها على أكمل وجه. وفي هذا المجال، يثمّن لبنان الهبة السخية التي قدمتها المملكة العربية السعودية لتعزيز قدراتنا العسكرية. كما ينوّه بمبادرة الأمين العام الى اطلاق مجموعة الدعم الدولية للبنان في أيلول الماضي هنا في نيويورك، ويعرب عن ارتياحه للاجتماعات التي عقدتها المجموعة في باريس وروما هذا العام إن هذه الجرائم عرقلت جهود التفاوض غير المباشر الذي تقوم بها حكومتنا بمساعدة جهات صديقة، لتأمين الإفراج عن العسكريين. وانني اؤكد هنا، ان ليس بين خياراتنا في هذه القضية خيار التراجع عن اي من ثوابتنا، المتمثلة بتحرير العسكريين وحفظ هيبة الدولة وحماية أمنها وسيادة أراضيها. ان معركتنا مع الإرهاب ليست مستجدّة. فقد عانى لبنان على مدى سنوات من إرهاب الجريمة السياسية التي استهدفت عدداً من قادته ومسؤوليه السياسيين، وفي مقدّمهم رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري، ورجال إعلام وفكر. إننا نتابع عمل المحكمة الخاصة بلبنان، ونتطلّع الى التوصّل للحقيقة وتحقيق العدالة، بما يسمح بإنصاف الضحايا وبلسمة الجراح وردع المجرمين. إن ما يجري في مناطق شاسعة من سوريا والعراق، جرائم بشعة لا يفهمها عقل ولا يقرّها دين. لقد حصدت هذه الجرائم، التي ترتكب باسم الإسلام العظيم، أرواح عشرات الآلاف من المدنيين المسلمين، وتسبّبت بموجات نزوح غير مسبوقة، فضلاً عن أنها زعزعت الكيانات، وقسّمت المجتمعات، ودمّرت ثروات بشرية ومادية. إن هذه الهجمة الإرهابية تستهدف ايضاً جماعات دينية شكلت على مرّ التاريخ مكوّناً أساسياً في نسيج هذه المنطقة، وجزءاً من التنوّع الاجتماعي والثقافي الذي طالما ميّز بلدان شرق المتوسط. وقد شاهد العالم أجمع، الإعتداءات على المسيحيين والأيزيديين في العراق، والتهجير الذي أصابهم، والتدمير الذي لحق بممتلكاتهم ومقدّساتهم. إن لبنان يعتبر الإعتداء على الأديان وأتباعها وعلى الأماكن المقدّسة، اعتداء على الكرامة الانسانية وانتهاكاً لحرية المعتقد والممارسة الدينية، التي نصّ عليها ميثاق الأمم المتحدة والشرعة الدولية لحقوق الإنسان، والتي كفلها دستورنا اللبناني. إن لبنان، يفخر بأنه البلد الوحيد في العالم العربي والإسلامي الذي يتولى رئاسة الجمهورية فيه مواطن مسيحي. وهذا يؤكد ان بلدنا، وعلى رغم أزماته السياسية، كان وما زال يشكّل نموذجاً للتنوّع في الشرق الأوسط، وتجربة فذة للتعايش والتفاعل بين أبناء الديانات والطوائف المختلفة، ومثالا مناقضا لمفهوم الدولة العنصرية. أنتهز هذه الفرصة لأجدد أمامكم اليوم، تأكيد الحكومة اللبنانية على ضرورة انتخاب رئيس مسيحي جديد للجمهورية في أسرع وقت. الحرب المؤلمة الدائرة في سوريا منذ قرابة اربعة اعوام، هجرت الى لبنان ذي الرقعة الصغيرة، قرابة مليون ونصف مليون نازح سوري، أي ما يزيد على ثلث عدد السكان اللبنانيين. ولندرك تماما ماذا يعني ذلك، علينا أن نتخيل مئة مليون شخص. نعم مئة مليون شخص، يتدفقون فجأة على الولايات المتحدة، وينتشرون بشكل عشوائي في مدنها وريفها ومدارسها وحدائقها، مع ما يعنيه ذلك من حاجات ملحّة، وأعباء اقتصادية وانسانية واجتماعية وتربوية وصحية وأمنية. هذا العدد الهائل من النازحين، يشكل ضغطا كبيرا على البنى التحتية اللبنانية التي تعاني اصلا من مشاكل بنيوية. يضغط على المدارس وعلى القطاع الصحي وسوق العمل، كما يضغط على الاقتصاد الوطني الذي تراجع نموه الى درجة الصفر تقريبا بسبب الأوضاع الاقليمية الامر الذي كبّد لبنان خسارة سبعة مليارات ونصف المليار دولار حسب تقديرات البنك الدولي. هذا الواقع يشكل بالنسبة الينا كارثة وطنية.. ان مشكلة النازحين السوريين، بكل تداعياتها الاقتصادية والاجتماعية والأمنية الخطرة، ليست، ويجب الا تكون، مشكلة لبنانية بحتة.. انها أزمة اقليمية كبرى موضوعة برسم المجتمع الدولي، الذي عليه أن يتحمل مع لبنان هذا العبء الهائل الذي لا طاقة لأي دولة مهما كان حجمها على تحمله وحدها. ان لبنان يكرر حرصه على وحدة سوريا وسيادتها واستقلالها وسلامة اراضيها. وقد اكدنا في البيان الوزاري لحكومتنا على تمسك لبنان بسياسة النأي بالنفس لتحصينه بأفضل الطرق تجاه تداعيات الأزمات المجاورة. في سياق آخر أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان قضية العسكريين المختطفين في الجيش اللبناني لدى المجموعات الارهابية هي قضية انسانية وطنية بامتياز لا تتعلق بجهة او منطقة او طائفة لبنانية محددة وانما هي تتعلق بكل الوطن وكل اللبنانيين. ولفت السيد الى انه “كان يجب وما زال ان يكون هدف الجميع هو استعادة العسكريين المختطفين من الاسر والعمل بكل الوسائل وتقديم كل مساعدة ممكنة لتحقيق هذا الهدف”، واضاف “كان يجب منذ اللحظة الاولى التعاطي من قبل الجميع من سياسيين ورجال دين ووسائل اعلام بمسؤولية عالية مع هذه القضية”. وأسف السيد في كلمة له عبر شاشة “قناة المنار” مساء الثلاثاء ان “البعض في لبنان حوّل قضية العسكريين المختطفين لتحقيق مكاسب سياسية وتصفية حسابات واثارة نعرات طائفية ومذهبية”، واضاف ان “البعض استخدم الكذب لتشويه القضية حتى ان البعض رفع سقف المطالب اكثر مما هي مطالب الجهات الخاطفة نفسها حتى وضع البعض المسؤولية على غير الجهات الخاطفة وحاول تبرير ما حصل من قبل الارهابيين”. واوضح السيد نصر الله انه “عادة في قضايا مشابهة لقضية اختطاف العسكريين نحن في حزب الله نتجنب اتخاذ المواقف العلنية لان الطرف الذي يحتجز هؤلاء الاخوة له عقليته وطريقته وأفكاره ونحن نتعاطى بجدية وحذر في مثل هذه الملفات”، واشار الى ان :هذا ما حصل في قضية مختطفي اعزاز رغم ان حزب الله قام بأمور مهمة كثيرة بقيت طيّ الكتمان. ولفت السيد نصر الله الى ان “استمرار المزايدات لن يؤدي إلى حل قضية العسكريين المختطفين”، ورأى ان “لبنان يعيش اذلالاً حقيقياً منذ أسابيع بسبب الأداء السياسي للعديد من القوى السياسية”، واضاف ان “الجهة المفاوضة هي التي تبلغ الرسائل وهي التي تتصرف وتفاوض”، ودعا “لوضع مطالب الخاطفين ودراستها عبر قنوات التفاوض والنقاش وصولاً لأخذ القرار بشأنها”، وتابع “الحكومة تريد ان تضمن توقف القتل ومن حق الحكومة اللبنانية ان تقول انها لا تفاوض تحت القتل والذبح”. ثم تحدث عن الموقف من التحالف الدولي لمواجهة داعش وقال : الجميع يعلم اننا ضد داعش وضد هذه الاتجاهات التكفيرية ونقاتلها ونقدم التضحيات. وموقف من التحالف الدولى بقيادة اميركا امر اخر لا علاقة له بموقفنا من داعش نحن بالمبدأ ضد تحالف دولى فى سوريا اكان المستهدف النظام السوري او داعش او غير داعش لدينا موقف مبدئى لا يتغير من ساحة وساحة أخرى ولا نوافق على ان يكون لبنان جزء من التحالف الدولى. وقال الادارة الاميركية غير مؤهلة أخلاقيا على ان تقدم نفسها على انها قائد لتحالف دولي ضد الإرهاب.. التحالف الدولي صنع للدفاع عن المصالح الاميركية وبالتالي لا شأن لنا به.. من حق كل شعوب المنطقة ان يشككوا في نوايا أميركا من هذا التحالف الدولي.. أغلب المصالح الأميركية هي على حساب مصالح المنطقة ونحن غير معنيين أن نقاتل في تحالف دولي من هذا النوع.
السعودية :
أكد الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع أن كل ما حولنا يشير إلى نهضة جديدة ونحن نتطلع إلى ثمرات نقطفها قريباً، هي نتاج إصلاحات هيكلية لقطاعات كثيرة تحتاج دعمنا ومساندتنا وصبرنا، وتحتاج أيضاً إلى مشاركتنا بفكر إيجابي نظرته أشمل وأعم، وبمدى أبعد من الدوائر الضيقة. جاء ذلك في كلمة لسمو ولي العهد بمناسبة الذكرى الرابعة والثمانين لليوم الوطني للمملكة فيما يلي نصها :ـ بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد، نشهد معاً هذه المناسبة العزيزة لتوحيد المملكة العربية السعودية ونفرح بها في يوم وطني هو الرابع والثمانون، ونستحضر النعم والفضائل التي خصنا الله بها في هذا البلد الغالي تحت قيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي واصل برؤيته الثاقبة مسيرة البناء والتنمية. عام جديد وبلادنا تنعم بالوحدة والأمن والازدهار، نعيش استقرارا وسط منطقة تعج بالفوضى، ورخاء اقتصادي في وقت الأزمات المالية والانكماش، نؤمن بمستقبل بلادنا وقوتها ونمضي بعزيمة وإصرار يهزم رهانات الآخرين، نفخر بشرف خدمة الإسلام والمسلمين في أنحاء العالم كافة، ونعيش همومهم وقضاياهم، فلا نبخل عليهم بالدعم والمساندة، لا نهادن ولا نناور في سياساتنا تجاه الآخرين، ونحن دائما مع الحق وإن أغضب البعض ، ومواقفنا صادقة في القول والفعل. ننظر لعام مضى بعين فاحصة ونتطلع لعام جديد بطموح، ندعو الجميع إلى أن يكونوا جزءا منه، وكل ما حولنا يشير إلى نهضة جديدة ونحن نتطلع إلى ثمرات نقطفها قريباً، هي نتاج إصلاحات هيكلية لقطاعات كثيرة تحتاج دعمنا ومساندتنا وصبرنا، وتحتاج أيضاً إلى مشاركتنا بفكر إيجابي نظرته أشمل وأعم، وبمدى أبعد من الدوائر الضيقة. هدفنا أن نكون في المقدمة لأننا مؤمنون بإمكاناتنا ومقدراتنا وموقعنا ومؤمنون أكثر بشبابنا الذي بدأ يأخذ موقعه الذي يستحقه بفضل جديته وكفاءته. يؤرقنا اليوم أننا كمسلمين لم نفعل ما يكفي لحماية أمتنا من التطرف وشبابها من التشدد والغلو ما قاد بعض المغرر بهم لانتهاج العنف واستبدال العقيدة السمحة بعقيدة التكفير والإرهاب والتفجير. مهمتنا الأولى اليوم كمسؤولين ومواطنين أن نتكاتف لتوصيل الصورة الحقيقية للإسلام التي شوهتها قوى الظلام، وعرض ديننا العظيم بخلقه وعلمه وعمله في مواجهة الأفكار الضالة والتفسيرات المنحرفة. نسأله عز وجل أن يحفظ لنا ديننا وبلادنا وقائدنا وأن يعيد هذه المناسبة الغالية ونحن في أحسن حال أمنا وأمانا ورغد عيش. هذا وأكدت المملكة العربية السعودية أنه قد حان الوقت للتوجه إلى مجلس الأمن لاستصدار قرار يحدد سقفاً زمنياً لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وتحقيق استقلال دولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران لعام 1967، وعاصمتهما القدس. وقال مندوب المملكة لدى الأمم المتحدة في جنيف السفير فيصل طراد في كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان خلال مناقشة أوضاع حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة : نجتمع اليوم وقد مر أكثر من شهر على انعقاد الجلسة الخاصة الحادية والعشرين التي ناقشت الاعتداءات الإسرائيلية الغاشمة على الأراضي الفلسطينية بقطاع غزة والانتهاكات الجسيمة غير المسبوقة لحقوق الإنسان والحريات الأساسية التي دعت إلى التحرك الفاعل على الساحة السياسية الدولية من أجل عقد اجتماع للأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة لاتخاذ خطوات تضمن تطبيق الاتفاقية على الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية، واتخاذ الإجراءات اللازمة لتشكيل وإيفاد لجنة تحقيق دولية لتقصى الحقائق في الانتهاكات والجرائم التي ارتكبتها ومازالت ترتكبها "إسرائيل" على الأراضي الفلسطينية فما الذي حدث حتى الآن ؟ هل توقفت "إسرائيل" عن التنكيل بهذا الشعب الصامد، على العكس فقد قامت حكومه الاحتلال الإسرائيلية - في تحد سافر لكل القوانين الدوليه والإنسانية - بمصادرة 2000 دونم من أراضي بلدة يطا في محافظة الخليل، يضاف إلى قرارها بمصادرة 4000 دونم من أراضي بيت لحم والخليل، وتدمير المصانع والمنشآت الاقتصادية , كما أن القدس الشريف تتعرض لأخطر عدوان وحملات اعتقالات مستمرة إلى جانب حملة التهويد والاستيطان. وأضاف أنه في المقابل نجد وبكل أسف اصرار عدد متزايد من الدول الغربيه مقاطعه مناقشه حاله حقوق الإنسان في فلـسطين المحتلة تحت البند السّابع والدعوه لتحويل النقاش الى البند الثاني والرابع مما يعكس المحاولات المستمرة لإخفاء حقيقه الاحتلال الاسرائيلي وانتهاكاته المستمرة لحقوق الإنسان، الأمر الذي يؤكد وبكل أسف على ازدواجية المعايير عندما يتعلق الأمر ب "إسرائيل". وقال : وفي هذا الشأن فإننا نؤكد مرة أخرى بأن البند السابع هو بند رئيس على جدول أعمال المجلس لحين زوال الاحتلال الإسرائيلي، ولن تقبل المملكة بأي حال من الأحوال تهميش هذ البند وندعو الدول التي تحاول تهميش هذا البند إلى الامتثال لواجباتها ومسؤلياتها حسب القوانين الدولية لإنهاء الاحتلال ووضع حد لسياسة الإفلات من العقاب وازدواجية المعايير. وأكد أنه " في ظل ما تقدم نعتقد أن الوقت قد حان للتوجه إلى مجلس الأمن لاستصدار قرار يحدد سقفاً زمنياً لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وتحقيق استقلال دولة فلسطين على حدود الرابع من حزيران لعام 1967، وعاصمتهما القدس الشريف ودعم طلب دولة فلسطين المقدم للحكومة السويسرية، لدعوة الأطراف السامية المتعاقدة على اتفاقيات جنيف، لاجتماع فوري يهدف إلى تأكيد المسؤولية الجماعية للدول المتعاقدة لإنفاذ واحترام أحكام هذه الاتفاقيات الدولية في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس، وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني. وأوضح السفير طراد أن المملكة كانت وستستمر تدعم القضية العادلة للشعب الفلسطيني باعتبارها قضية العرب والمسلمين الأولى، على الأصعدة كافة، مفيدا أن إجمالي المساعدات السعودية لفلسطين وشعبها الشقيق منذ بداية الاحتلال الاسرائيلي تجاوز 50 مليار ريال، وبالأمس القريب أعلنت المملكة تخصيص 500 مليون دولار لإعادة إعمار غزة. وأعرب عن شكر وفد المملكة للمجلس على جهودهم في تعيين لجنة التحقيق الدولية لتقصي الحقائق في انتهاكات القانون الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة برئاسة وليام شاباس آملين ان يتم تقديم مختلف التسهيلات المطلوبة لها للقيام بعملهم ،دون أية عوائق من جانب قوى الاحتلال الإسرائيلي.
ليبيا :
أفاد مصدر أمني ليبي بمقتل 150 مسلحا ينتمون لقوات الزنتان في هجوم شنه ثوار غريان الذين يتبعون قوات عملية فجر ليبيا على معسكر لهم قريب من مدينة غريان جنوب غرب العاصمة طرابلس. وقال المصدر إن سرايا ثوار غريان شنت هجوما على معسكر بئر الغنم الذي يتمركز به عدد من المقاتلين إلى جانب كتيبتي الصواعق والقعقاع التابعتين للزنتان. وأضاف المصدر أن الهجوم أسفر عن مقتل ما لايقل عن 150 شخصا في صفوف كتيبتي الصواعق والقعقاع. وأوضح أن العملية أطلق عليها اسم الشهيد محمد الكيلاني وهو أحد أعضاء المؤتمر الوطني العام البرلمان المنتهية ولايته عن مدينة الزاوية والذي قضى الأسبوع الماضي خلال معارك لقوات فجر ليبيا في منطقة ورشفانة غرب طرابلس. وقال مسعفون وسكان إن أفرادا من الجيش والشرطة خاضوا معارك في الأيام القليلة الماضية قرب حقل الشرارة أكبر حقل نفطي في جنوب ليبيا بينما اندلع قتال منفصل في الغرب على مقربة من مصفاة حقل الزاوية. ويأتي هذا بينما ظهر تسجيل فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي لوزير النفط الذي عينته جماعة ليبية مسلحة تسيطر على العاصمة طرابلس وهو يلقي كلمة في وزارة النفط. وإذا ما تأكدت صحة الفيديو تكون الحكومة المركزية قد فقدت السيطرة على وزارة النفط وهو ما من شأنه أن يصيب بالشلل صادرات النفط الحيوية بسبب تساؤلات حول ملكيتها. ودعا ما شاء الله الزاوي جميع الليبيين وهو يتحدث من مكتب نائب وزير النفط على ما يبدو إلى الوحدة ورفض المؤامرات بحسب الفيديو الذي لم يتسن التأكد من صحته من جهة مستقلة. وامتنع متحدث باسم المؤسسة الوطنية للنفط المملوكة للدولة عن التعليق.
القاهرة :
في غمرة ترقب فلسطيني لنتائج المفاوضات التي تحتضنها العاصمة المصرية القاهرة، توصلت حركتا «فتح» و«حماس» إلى «اتفاق شامل» حول إدارة حكومة التوافق الوطني لقطاع غزة، بما يشمل عودة السلطة الوطنية للقطاع، فيما كشف مسؤولون فلسطينيون عن توجه لترحيل الملفات العالقة مع إسرائيل إلى مفاوضات مباشرة بين الطرفين. وقال عضو وفد «فتح» جبريل الرجوب: «توصلنا إلى اتفاق شامل حول عودة السلطة الفلسطينية» إلى قطاع غزة، وهو ما أكده عضو وفد حركة «حماس» موسى أبو مرزوق قائلاً إنه «تم التوصل إلى اتفاق». وبدأت الحركتان في العاصمة المصرية محادثات بهدف تسوية الخلافات التي تهدد مصير حكومة التوافق الوطني، التي أدت اليمين في 2 يونيو، وتم تشكيلها بعد توقيع منظمة التحرير و«حماس» في 23 أبريل اتفاقاً جديداً لوضع حد للانقسام السياسي، الذي نشأ بين الضفة الغربية وغزة منذ 2007. وتضم حكومة التوافق الفلسطينية شخصيات مستقلة من دون تفويض سياسي ومكلفة تنظيم انتخابات خلال ستة شهور. وقال مسؤول فلسطيني مطلع أن حركتي «فتح» و«حماس» اتفقتا على البدء الفوري بتنفيذ بنود اتفاق المصالحة الذي جرى التوقيع عليه في أبريل الماضي. وأوضح المسؤول المشارك في لقاءات الحركتين في القاهرة، والذي فضّل عدم الكشف عن هويته، أن الطرفين اتفقا خلال الجلسات على تنفيذ ما جرى الاتفاق عليه سابقاً، وخاصة في ما يتعلق بعمل حكومة التوافق الوطني، والمعابر مع إسرائيل، وإعادة إعمار غزة، والملف السياسي. وأضاف المسؤول الفلسطيني أن الاتفاق يتضمن تولى الحكومة إدارة شؤون الأمن والمعابر في القطاع وإعادة الإعمار. وفي ما يتعلق بعمل الحكومة، التي جرى تشكيلها مطلع يونيو الماضي، قال المسؤول إن «حماس» وافقت على تمكين الحكومة من سيطرتها وبسط نفوذها فوراً في قطاع غزة. أما على صعيد المفاوضات غير المباشرة مع إسرائيل، فأكد عضو المكتب السياسي لحركة «حماس» موسى أبو مرزوق أن المطالب الفلسطينية، المتمثلة في الميناء البحري والمطار وتثبيت إجراءات التهدئة، هي حقوق مشروعة للفلسطينيين. وقال أبو مرزوق، الذي يمثل حركة «حماس» في الوفد الفلسطيني المفاوض في القاهرة، إن المفاوضات غير المباشرة التي جرت الثلاثاء انتهت بالاتفاق على جدول أعمال المفاوضات المقبلة، وجرى الاتفاق على تأجيل ملفات عدة للبحث منها الميناء والمطار والأسرى. من جانبه، رجح مسؤول فلسطيني، طلب عدم كشف اسمه، أن يتم التوافق على ترحيل ملفات المطار والميناء، لبحثها ضمن أي مفاوضات رسمية مباشرة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل تجري مستقبلاً، مشيراً إلى أن المفاوضات المقبلة ستركز على بحث عملية إعادة إعمار قطاع غزة بلا أي قيود إسرائيلية تعيق هذه العملية، وكذلك ملف الأسرى.
سلطنة عمان :
أشاد المقدم أحمد بن بخيت الشنفري، مدير وحدة التحريات المالية، بما حققته السلطنة نظير حصولها على المركز الأول عربياً والـ29 عالميا في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب واعتبره إنجازا مشرفا تقديراً لجهودها من خلال ما تبذله اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب ووحدة التحريات المالية بشرطة عمان السلطانية إضافة إلى مختلف الأجهزة الأمنية والمؤسسات المعنية الأخرى. ويعد ذلك حافزاً مشجعاً لبذل المزيد من الجهود على المستوى الوطني بهدف زيادة الفاعلية في بناء القدرات واكتساب الخبرات للوصول إلى أفضل الممارسات المهنية لحماية الاقتصاد والأمن الوطني. وأضاف المقدم مدير وحدة التحريات المالية: إن الوحدة هي الجهة المختصة بتلقي البلاغات والمعلومات من المؤسسات المالية والأعمال والمهن غير المالية والجمعيات والهيئات غير الهادفة للربح وغيرها من الجهات المختصة عن المعاملات التي يشتبه في أنها تتعلق بعائدات جريمة أو يشتبه في صلتها أو ارتباطها بالإرهاب أو أنها تتضمن عمليات غسل أمول أو تمويل إرهاب بموجب ما نصت عليه المواد من (7) إلى (11) من قانون غسل الأموال وتمويل الإرهاب. حيث تقوم بعمل التحاليل والتحري لما يرد إليها من بلاغات ومعلومات في شأن المعاملات المنصوص عليها في المواد القانونية السابقة. كما تقوم الوحدة بإبلاغ الادعاء العام عما يسفر عنه التحليل والتحري إذا ثبتت الدلائل على ارتكاب أي نوع من جريمة غسل الأموال أو تمويل الإرهاب أو أية جريمة أخرى.