جانب من آخر التطورات في المنطقة حتى الرابع من شهر آيار الجاري :

وزارة الداخلية اليمنية تدرج 25 مطلوباً في حضرموت على القائمة السوداء

مصر تطالب بتنفيذ قرار إخلاء الشرق الأوسط من أسلحة الدمار

روسيا تمنع تحليق طيرانها المدني فوق سوريا

أميركا تدرس إمكان تسليح المعارضة السورية

مناورات عسكرية لقوات 40 دولة بقيادة أميركا في الخليج

المعتصمون في العراق يهددون بإنشاء كيان سني إذا لم يستبدل المالكي

إيران تهدد بالانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي

تحذيرات من انفجار الوضع الأمني في سوريا

نصر الله يعلن أن حزب الله لا يريد نقل الصراع من سوريا إلى لبنان والحريري يتهمه باستدراج لبنان إلى الحريق

فلسطين المحتلة :

كشفت مصادر سياسية إسرائيلية، غير رسمية، في تل أبيب، أن وزير الخارجية الأميركية، جون كيري، يعرض خطة لاستئناف المفاوضات، ليس بين الإسرائيليين والفلسطينيين فحسب، بل أيضا مع وفد من الجامعة العربية، بغية التوصل إلى اتفاقيات سلام شامل على أساس مبادرة السلام العربية .
وقالت المصادر، إن المحادثات التي يجريها كيري مع مختلف الأطراف الإسرائيلية والعربية، تستهدف إطلاق مفاوضات على مسارين متوازيين في الصيف المقبل؛ الأول بين إسرائيل والفلسطينيين، والثاني بين إسرائيل والجامعة العربية. وأضافت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والرئيس الفلسطيني محمود عباس، وافقا على الخطة، وإن كيري يسعى لإقناع القادة العرب بها. وإنه قد يفتتح هذه المفاوضات بلقاء قمة في واشنطن، يضم الرئيس الأميركي أوباما، والرئيس الفلسطيني محمود عباس، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو. وسيحاول كيري ضم قادة عرب إلى هذا اللقاء. وأضافت المصادر أن المفاوضات على المسارين، ستقوم على أساس مبادرة السلام العربية. وأن المفاوضات مع الجامعة العربية ستتم بعد موافقة لجنة المتابعة العربية، بقيادة قطر، على إضافة بند يفتح المجال أمام تبادل الأراضي بين إسرائيل والدولة الفلسطينية العتيدة. وكشفت أن نتنياهو كان قد أبلغ كيري أنه في حال بدء مفاوضات مع الجامعة العربية، وطرح فيها العرب موقفهم من الانسحاب إلى حدود 1967، كما كانت عليه قبل الحرب، فإنه سينهض ويغادر غرفة المفاوضات، فهو يرفض العودة إلى هذه الحدود، ويطالب بالاعتراف بالتغيرات التي طرأت خلال سنوات الاحتلال، حيث أقيمت عشرات المستوطنات التي يطالب بأن تضم إلى إسرائيل. من هنا جاءت فكرة تبادل الأراضي التي أعلن عنها رئيس الوزراء القطري حمد بن جاسم آل ثاني، في واشنطن، يوم الاثنين الماضي .
وسيكون التبادل بنسبة طفيفة، بحيث تضم إسرائيل المستوطنات القائمة على الحدود، مقابل منح الدولة الفلسطينية أراضي تساويها في المساحة والقيمة من إسرائيل ما قبل 1967. وقالت هذه المصادر إن الرئيس محمود عباس، يرى في فتح المسار التفاوضي العربي، غطاء ضروريا وعنصر تشجيع له ليدخل المفاوضات .
وكان كيري قد استقبل، وزيرة القضاء الإسرائيلية تسيبي ليفني، المسؤولة عن إدارة المفاوضات في الحكومة الإسرائيلية، ومعها المستشار الشخصي لرئيس الوزراء، المحامي يتسحاق مولخو، الذي أدار المفاوضات الفاشلة مع الفلسطينيين طيلة السنوات الـ4 الماضية. وقد أحيطت هذه الزيارة بأجواء درامية بشكل خاص، حيث كانت ليفني ستزور واشنطن، الأسبوع المقبل، وتلتقي كيري. إلا أن تطورا ما حصل جعلها تطير بشكل عاجل إلى العاصمة الأميركية .
وقبل أن تسافر، اجتمعت ليفني مع نتنياهو، الذي حملها سلة اعتراضات وتحفظات واستفسارات وأسئلة تشكيكية حول المبادرة الأميركية .
وقد عقد لقاء قصير بين كيري وليفني ومولخو، أحيط بسرية. واكتفى مصدر إسرائيلي بالقول لصحيفة «هآرتس»، إنه كان «اجتماعا مفيدا، عرض فيه مولخو تحفظات نتنياهو وتساؤلاته، واستمعت فيه ليفني ومولخو إلى توضيحات كيري ».
وقال إن ليفني قد تلتقي كيري أيضا في زيارتها المقبلة. بينما سيصل كيري إلى المنطقة بعد أسبوعين، ليواصل جهوده لاستئناف المفاوضات، مدعوما من الرئيس الأميركي باراك أوباما، وأطراف «الرباعية الدولية ».
بريطانيا :
أشارت صحيفة «الغارديان» إلى إرسال بريطانيا غواصات موجهة آليا إلى الخليج العربي في مناورات تشترك فيها 40 دولة، ووصفت بأنها الأكبر في مياه الخليج العربي .
وكانت البحرية الأميركية قد أعلنت الاثنين الماضي أن الولايات المتحدة ستجري مع حلفائها مناورات عسكرية في منطقة الخليج للتدريب على إزالة الألغام وحراسة السفن .
ومن المقرر أن تقتصر المناورات على منطقة الخليج، وستركز على حماية البنى التحتية الحيوية مثل الأصول النفطية البحرية. ولا توجد هناك خطط لإجراء مناورات في مضيق هرمز، نظرا لأنها قد تعوق حركة الملاحة، بحسب تصريحات مسؤولين أميركيين. ولم تعلن حتى الآن أسماء البلدان التي ستشارك في المناورات، ولكن من المعروف أن أميركا وبريطانيا وفرنسا وبعض بلدان الشرق الأوسط ودولا أخرى مثل أستونيا ونيوزيلندا شاركت في التدريبات التي جرت في سبتمبر (أيلول) الماضي .
من ناحيته، أشار موقع «روسيا اليوم» إلى أنه سيجتمع ممثلون من أكثر من 30 دولة في البحرين للمشاركة في التدريب الدولي على إجراءات مكافحة الألغام خلال الفترة من السادس وحتى الثلاثين من مايو (أيار) الجاري، أي بعد ثمانية أشهر من النسخة السابقة للمناورات التي جرت في فترة شهدت تبادل التهديدات بالحرب بين إيران وإسرائيل .
وأشار موقع «أنباء موسكو» نقلا عن مصادر روسية إلى أن المناورات الأميركية في الخليج هدفها زرع الألغام لا إزالتها، وحذر محللون روس من عواقب قيام الغرب بأي عمل عسكري ضد إيران، معتبرين أن هدف التدريبات العسكرية الأميركية المقبلة في منطقة الخليج ليس إزالة الألغام، بل زرعها عبر الضغط على إيران على عتبة الانتخابات الرئاسية، وتعميق الشرخ السني - الشيعي في المنطقة .
ويأتي الترتيب لهذه المناورات في الوقت الذي يجري فيه حاليا 12 دولة خليجية وعربية وغربية تدريبات عسكرية في قطر تحت اسم «حسم العقبان 2013»، بينها الولايات المتحدة وفرنسا وأستراليا، بالإضافة إلى دول الخليج الست، والأردن ولبنان، بهدف زيادة درجة استعداد المنطقة ورفع كفاءة القوات والتدريب على صد الهجمات الصاروخية وتسرب المواد الكيماوية .
العراق :
انتهت جمعة «الخيارات المفتوحة» في اعتصامات محافظات العراق الغربية والشمالية إلى خيار واحد أطلق عليه خيار المضطر وهو إقامة الإقليم السني . وحاول بعض خطباء الجمعة هناك طرح الموضوع على استحياء بسبب حساسيته المجتمعية لا سيما في المناطق الغربية من العراق التي عرفت بقوة موقفها من وحدة العراق حيث كانت ثلاث محافظات منها هي الأنبار وصلاح الدين ونينوى قد رفضت عام 2005 التصويت على الدستور بسبب تضمينه الفيدرالية، في الوقت الذي انسحب فيه المئات من بعض ساحات الاعتصام بعد سماعهم هذا الطرح، وكان نصيب إمام وخطيب جامع الفلوجة أن يتم قذفه بقناني المياه « .
خيار الإقليم طرح أيضا في مقابل خيار آخر هو استقالة رئيس الوزراء نوري المالكي أو إزاحته وهي المقايضة التي يبدو من الصعب تطبيقها في ظل قلة الخيارات السياسية المطروحة في العراق اليوم في ظل تفاقم الأزمة بين الشركاء. وكان إمام وخطيب جمعة «الخيارات المفتوحة» في ميدان الحق بسامراء الشيخ محمد طه الحمدون قد طالب جميع الكتل باستبدال رئيس الوزراء نوري المالكي، طارحا مجموعة خيارات. وقال الحمدون خلال الخطبة إن على الكتل السياسية إيجاد بديل عن المالكي لحل الأزمات المتكررة. واعتبر الحمدون الذي جرى تخويله بأن يكون متحدثا رسميا باسم ساحات الاعتصام باسم المحافظات المتظاهرة الست أن خيار الإقليم هو الخيار الثاني، رافضا تقسيم العراق، موضحا أن «الإقليم هو تنظيم وليس تقسيما وهو أيضا تقاسم للسلطة ».
وأشار إلى أن «الإقليم هو ما يحفظ للسنة عقيدتهم ودماءهم وأعراضهم وما يحفظ للعراق وحدته وكيانه وإن شاء الله إذا اخترتموه فإنا معكم لسائرون لوطن مستقر قائم على العدالة والمساواة ومبدأ المواطنة ».
الأردن :

طالبت تظاهرات أردنية متفاوتة، يوم الجمعة برحيل القوات الأمريكية عن المملكة واستقالة حكومة رئيس الوزراء عبدالله النسور وحل البرلمان، فيما تم إحراق مبنى “البهرة” جنوب المملكة تزامناً مع مسيرة تندد بالطائفية .

وهاجم ناشطون ومحتجون خلال اعتصام “كرامة شعب 3” أمام المسجد الحسيني وسط عمّان التواجد العسكري الأمريكي الذي ربطه محللون بتداعيات الأزمة السورية . وهتف مشاركون وسط تواجد أمني معتاد “هذا وطن مش دكان لا تبيعوه للأمريكان” و”أمريكا رأس الحيّة” و”احنا الشعب الخط الأحمر ما في غيره أكثر”، وأخرى أكدت الثقة بالجيش الأردني في حماية الوطن .

وجابت مسيرة حاشدة بعض شوارع مدينة الطفيلة الجنوبية دعت في مجملها إلى إسقاط حكومة النسور وبرلمان “الصفقات” واتهمت أطرافاً سياسية ورسمية ب”إشعال” أحداث المواجهات وأعمال الشغب ضمن محافظة معان الجنوبية إثر مقتل أربعة أشخاص في جامعة الحسين .

وحذر مشاركون في مسيرة “لا” ضمن محافظة الزرقاء الشمالية من توجهات حكومية لرفع الأسعار معتبرين التصريحات حيال إنجاز الإصلاحات “واهية” فيما كرروا هتافات ضد أسماء معروفة على اعتبارها فاسدة .

وشهدت محافظة الكرك الجنوبية وقفات احتجاجية حملت شعار “أشبعتمونا كلاماً” هاجمت “محاولات” زج الأردن في الأزمة السورية ودعت إلى حكومة إنقاذ وطني وحل البرلمان .

وفي جنوب المملكة، أحرق العشرات، في لواء المزار جنوب الأردن مبنىً تابعاً لطائفة البهرة، وذلك تزامناً مع تنفيذ مسيرة تناصر توحّد الشعب العراقي وتندد بخطابات الانقسام الطائفي .

وأضرمت مجموعة أطلقت على نفسها “مكافحة التشيّع” مبنى “بيت السلطان” الذي تعود ملكيته إلى شخص هندي الجنسية ويتواجد فيه عدد من أبناء الجالية الآسيوية في محافظة الكرك الجنوبية . وأكد شهود عيان أن الحريق أتى على أغلب مرافق المبنى المكون من طابقين وتمكنت فرق الدفاع المدني من إنقاذ 9 أشخاص داخله بينهم أسرة وأطفال وذلك بعدما حاول عدد من المحتجين منع المنقذين من الوصول إلى المبنى .
ليبيا :
انتشرت وحدات من الجيش الليبي بكثافة في طرابلس، الجمعة، تحسبا لهجمات مسلحة قد تشنها ميليشيات على مواقع سيادية واستراتيجية، في وقت أكدت فيه الأحزاب والكتل النيابية التزامها بالشرعية والوحدة والوطنية .
بينما أعلن عدد من مؤسسات المجتمع المدني في العاصمة الليبية عن انتفاضة شعبية لفك الحصار المسلح عن وزارتي العدل والخارجية، انتشرت مدرعات وشاحنات بيك آب مجهزة برشاشات أو مضادات أرضية في ساحة الشهداء في قلب طرابلس حيث أقيمت، عقب صلاة الجمعة، تظاهرة ضد الميليشيات . وصرح الرائد حسين الفايدي مدير المركز الاعلامي لرئاسة الأركان “هذه الإجراءات ترمي إلى ضمان أمن مداخل طرابلس ومؤسسات الدولة والمنشآت الاستراتيجية مثل شركة الكهرباء أو المصارف” .
ومنذ الأحد الماضي، تحاصر عناصر تابعة لميليشيات مسلحة مقر وزارة الخارجية بآليات مزودة بمضادات جوية وقاذفات صواريخ في محاولة للضغط على المؤتمر الوطني العام، أعلى سلطة سياسية في ليبيا، لحمله على تبني قانون حول استبعاد مسؤولي النظام الليبي السابق من الحياة السياسية .
وأكدت رئاسة المؤتمر الوطني العام والأحزاب والكتل السياسية بالمؤتمر تمسكها بالشرعية التي انتخبها الشعب الليبي ديمقراطياً للسير بالبلاد نحو مرحلة بناء الدولة.
وجاء ذلك في بيان تلاه النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام جمعة اعتيقه، تمسك الأحزاب والكتل السياسية بالمؤتمر، بالشرعية والحفاظ عليها ودعمها وبالوحدة الوطنية وترسيخها وبمعالجة كافة القضايا والإشكاليات بالحوار الهادف البناء ونبذ العنف .

وشدد البيان على ضرورة تعزيز وسائل التواصل والحفاظ على جسور الحوار بين الدولة ومؤسساتها وجميع فئات الشعب، والتعامل بحكمة مع تحديات المرحلة وإفرازاتها وترتيب أولوياتها بما يعزز الأمن والاستقرار ووحدة الوطن وتحقيق أهداف الثورة .
واعتبر البيان أن التظاهر والاعتصام السلمي حق مكفول بقوة القانون ووفقاً لضوابطه وأحكامه، داعياً الجميع إلى العمل الحثيث من أجل الحفاظ على قيمة وسمعة الوطن محلياً وعالمياً .
إيران :

لوحت إيران، رداً على تهديدات لأعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي وجنرالات غربيين بتوجيه ضربة عسكرية لمنشآت إيران النووية، بالانسحاب من معاهدة حظر الانتشار النووي الدولية في حالة مواصلة الضغوط الأمريكية والغربية وتواصل الحصار الاقتصادي  .

وحذر مندوب إيران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية من مغبة انسحاب بلاده من معاهدة “أن  .بي  .تي” الدولية في حالة استمرار أعضاء مجلس حكام الوكالة ومجلس الأمن بممارسة الضغوط السياسية والحظر الاقتصادي على إيران، مؤكداً أن تلك الضغوط ستكون مبرراً لإيران ودول أخرى للانسحاب من المعاهدة، وداعياً الوكالة إلى إحالة ملف الكيان إلى مجلس الأمن  .

وكانت إيران نفت التقارير التي أشارت إلى تأثر محطة بوشهر بالزلازل التي وقعت الشهر الماضي، وقال المتحدث باسم الخارجية رامين مهمانبرست إن بوشهر أثبتت أنها تخضع إلى قوانين السلامة والأمن الدولية، وأضاف أن الوكالة الدولية أيدت في تقاريرها ذلك  .

في سياق الرد الإيراني على التهديدات الأمريكية والغربية بضرب إيران، أعلنت مصادر عسكرية أن طهران ستقيم مناورات كبرى في الخليج، وأخرى برية، وأشار قائد البحرية الإيرانية الأدميرال حبيب الله سياري إلى أن إيران ستدشن فرقاطات تدميرية، وقال إن أجهزتنا الاستخبارية في البحر ترصد كل التحركات المعادية، وجهزنا كل قطعاتنا للرد علي أي تجاوز سواء كان في البحر أو البر أو الجو  .

من جهتها، دعت روسيا إلى الإسراع بعقد جولة جديدة من المفاوضات بين مجموعة (5+1) وإيران، وقال سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي “ندعو إلى إجراء المفاوضات في أسرع وقت، ممكن ونعتبر أن بعض التقدم، وإن كان غير كاف، تم إحرازه على صعيد مضمون المفاوضات”، وأضاف في تصريحات أوردتها وكالة “إيتار-تاس” الروسية للأنباء “لكن تأخيرها أمر غير مبرر”  .

تونس :
تواصل وحدات الأمن والجيش التونسيين عمليات تمشيط مخابئ المجموعات المسلحة في جبل “الشعانبي” بمحافظة القصرين غربي البلاد، ما زاد في احتقان الشارع التونسي وسط تحذيرات من انفجار الأوضاع الأمنية في جنوب المتوسط، بينما أعلنت حركة “النهضة” التوصل إلى اتفاق حول نظام شكل النظام الجديد متخلية بذلك عن حلمها في إقامة نظام برلماني .
وأعلنت وزارة الداخلية التونسية، الجمعة، استمرار ملاحقة مجموعة من الجهاديين قرب الحدود الجزائرية في جبل الشعانبي حيث أصيب هذا الأسبوع خمسة عشر من عناصر قوات الأمن جراء انفجار ألغام .
ونقلت “فرانس برس” عن المتحدث باسم الوزارة علي العروي قوله إن “عمليات التمشيط التي تقوم بها قوات الدفاع والحرس الوطني تتواصل في جبل الشعانبي” . 
واعترفت قوات الأمن والجيش بأن المسلحين منظمون ومدربون جيدا ولهم في جبل الشعانبي ما يشبه القرية الصغيرة ومخابئ وأماكن يتدربون فيها، ومعدات، كما أكدوا أنهم يحظون بتعاطف من قبل بعض الأهالي الذين يمدونهم بالمساعدة والمؤونة .
وشدد الخبراء والمختصون، في متابعة الجماعات الإسلامية أن “تونس لم تعد مجرد منطقة عبور بل هي في طريقها لأن تصبح قاعدة للنشاط الإرهابي”، كما  أكد مختصون أن هذه الجماعات تعد امتداداً لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب وتتخذ من تونس قاعدة ارتباط مع دول الجوار لتعمل على نشر فكرها المتشدد في صفوف الشباب التونسي .
كوريا :
وصفت كوريا الشمالية، الاثنين، قرار جارتها الجنوبية سحب جميع العاملين الكوريين الجنوبيين من مجمع “كيسونغ” الصناعي بأنه تصرف وقح، مهددة باتخاذ إجراءات حاسمة في حال تصعيد سيؤول للوضع، وفي المقابل أكد الشطر الجنوبي أن باب الحوار مازال مفتوحاً مع الشمال .
ونشرت صحيفة “رودونغ” الكورية الشمالية الناطقة باسم حزب العمال الحاكم تنديد بيونغ يانغ بقرار الحكومة الجنوبية سحب جميع العاملين من مجمع كيسونغ الصناعي، واصفة إياه بأنه تصرف وقح، وجددت التهديد باتخاذ إجراءات حاسمة ونهائية في حال استمرار سيؤول في سعيها لتفاقم الوضع . وأضافت أن العلاقات بين الكوريتين تواجه حالة حرب حالياً، مؤكدة أن كوريا الشمالية لم تتخذ إجراءات حاسمة مثل طرد العاملين الجنوبيين من المجمع قسرياً أو إغلاقه الكامل، آخذة في الاعتبار مدى اعتماد الشركات الجنوبية على نشاطها داخل المجمع على الرغم من حالة الحرب بين الشطرين .
وكان وزير الخارجية الكوري الجنوبي يون بيونغ سي أعلن، الاثنين، أن باب الحوار مازال مفتوحاً بالرغم من التهديدات الكورية الشمالية . وقال يون خلال منتدى في سيؤول: “نحن نحاول توجيه رسالة واضحة إلى كوريا الشمالية، لكننا في الوقت عينه نرغب في تعزيز تواصل استراتيجي مع الشمال فيما قوة ردعنا القوية موجودة” . وحذّر يون من أن عزلة الشمال ستزداد في حال تمسكت بيونغ يانغ بتكتيكاتها القديمة التي تحفز على التوتر . ورأى أن على الشمال أن يفهم أن برامجه الصاروخية والنووية هي مجرد حلم فارغ” .
واختتمت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية مناورات عسكرية مشتركة " جوية وبحرية وبرية " استمرت لشهرين وشارك فيها أكثر من عشرة آلاف عنصر أمريكي إلى جانب عدد أكبر من عناصر الجيش الكوري الجنوبي .
وبين الناطق باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية كيم مين سوك في تصريح للصحفيين أن المناورات انتهت لكن جيشي كوريا الجنوبية والولايات المتحدة سيواصلان التنبه لاستفزازات محتملة من جانب كوريا الشمالية بما يشمل إطلاق صاروخ .
وأفاد أن الشمال لا يزال يبقي على عدد من الصواريخ وقاذفات الصواريخ التي نقلت في الآونة الأخيرة إلى ساحله الشمالي .
مصر :
طالبت مصر بتنفيذ قرار إنشاء منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط .
وأكد مساعد وزير الخارجية المصرية ومدير إدارة المنظمات الدولية هشام بدر في كلمة بلاده التي ألقاها أمام اللجنة التحضيرية لمؤتمر مراجعة معاهدة حظر الانتشار النووي الذي يعقد في نيويورك عام 2015 أن عدم تنفيذ هذا القرار يثير التساؤل حول مدى جدوى الالتزام بالمعاهدة إذا كانت القرارات التي تصدر يتم تجاهلها .
وبين أنه منذ عام 1968 عند إقرار منع الانتشار النووي انضمت دول عديدة للمعاهدة ولكنه فيما يخص الاستخدام السلمي للطاقة النووية فإن التعاون مع الدول النامية في هذا المجال مازال محدودا .
وقال هشام بدر " إن التغيرات التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط مؤخرا جعلت للرأي العام تأثيرا على السياسات الخارجية لدول المنطقة ، وأن الشارع العربي يهتم بالملف النووي بما يجعل الوضع الراهن غير قابل للاستمرار " .
يذكر أن الخارجية المصرية أصدرت بيانًا بانسحابها من أعمال اللجنة التحضيرية لمؤتمر مراجعة منع الانتشار النووي احتجاجا على الفشل في تنفيذ قرار إنشاء منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط الصادر عام 1995 .
روسيا :
منعت روسيا تحليق جميع طائراتها المدنية فوق سوريا غداة حادث تعرضت له إحدى الطائرات الروسية كانت تنقل 159 راكباً يرجح أنها تعرضت لإطلاق صاروخين أرض/جو .
وأوضحت هيئة الطيران الفدرالية الروسية /روزافياتسيا/ في بيان لها أن منع تحليق الطائرات المدنية الروسية في المجال الجوي السوري دخل حيز التنفيذ أمس الاثنين لفترة غير محددة .
واضافت /روزافياتسيا/ أنه نظراً إلى الوضع الحالي في سوريا ترى هيئة الطيران الفدرالية الروسية أن المصالح التجارية لا يمكنها أن تطغى على سلامة الأشخاص الذين يستخدمون شركات الطيران الروسية .
أميركا :
أعلن وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل أن الولايات المتحدة تعيد التفكير في إمكان تسليح مقاتلي المعارضة في سوريا بعد رفضها هذه الفكرة سابقًا .
وقال هيغل خلال مؤتمر صحافي عقد في واشنطن مع نظيره البريطاني فيليب هاموند إن بلاده تعيد النظر في رفضها تسليح المعارضة السورية, مشيرًا إلى أن أي قرار لم يتخذ في هذا الصدد بعد . وأضاف إنه يؤيد دراسة الخيارات ورؤية ما هو الأفضل بالتنسيق مع شركاء الولايات المتحدة .
من ناحية أخرى, قال وزير الدفاع البريطاني إن بلاده لا تستبعد تسليح المعارضين السوريين أو غير ذلك من الخيارات العسكرية لكن على حكومته أن تلتزم بالحظر الذي يفرضه الاتحاد الأوروبي على إرسال أسلحة إلى المعارضة السورية .
وأشار هاموند إلى أن المملكة المتحدة ستدرس الوضع عند انتهاء الحظر خلال أسابيع قليلة .
وأوضح البيت الأبيض أن واشنطن لم ولن تزود المعارضة السورية بالأسلحة، ولكنها في الوقت نفسه تراجع كل الخيارات المطروحة أمامها، في وقت تتحقق تركيا من استخدام أسلحة كيماوية في سوريا .

وذكر المتحدث باسم البيت الأبيض جاي كارني “نحن نزيد مساعدتنا للمعارضة السورية ونراجع باستمرار برامج المساعدة ونوع المساعدة التي نقدمها، وسياستنا هي أننا لم ولن نزود المعارضة السورية بالأسلحة، وإنما نحن ما زلنا نراجع خياراتنا” .

وذكر أن الولايات المتحدة تتواصل مع حلفائها وشركائها لدعم المعارضة ومساعدتها، إلى جانب محاولة التعرف بشكل أكبر إلى العناصر فيها وتوفير المساعدة لمن “نثق بأنهم يدعمون سوريا أكثر ديمقراطية ولا يعارضون المصالح الأمريكية” . وشدد “قدمنا مساعدات متنوعة ولكن لا أسلحة” .

لبنان :
استقبل الرئيس سلام في دارته في المصيطبة النائب عماد الحوت وعرض معه الأوضاع ومسار التشكيل .
ومع ذلك فقد نقل عنه زواره أنه لم يضع بعد أي تشكيلة حكومية، وان البحث ما زال قائماً حول شكل الحكومة .
ولفت الرئيس المكلف أن التصعيد السياسي قائم منذ مدة طويلة ولن يتوقف على ما يبدو، آملاً أن تهدأ الأطراف السياسية حتى نتمكن من معالجة القضايا المطروحة بهدوء. أما القول انه ذاهب الى حكومة امر واقع، او حكومة مواجهة فهذا كلام رد عليه بجملة واحدة: أنا ذاهب الى حكومة انتخابات نيابية، وما زلت على تواصل مع كل الاطراف السياسية لهذه الغاية.. عدا عن ان طبعي ليس التطرف وفرض الأمر الواقع، بل الحوار وتفهم الآخر .
ويضيف سلام في حديث صحافي: لا يجوز ان نبني على اقتراضات، او ان نحكم ونحاسب على النيات، كل الكلام على حكومة امر واقع او مواجهة هو افتراضات، ربما تكون مبنية على تحليلات سياسية لكني مع الحوار مع القوى السياسية. لم اقل اني ذاهب الى تشكيل حكومة بمفردي، ولم يصدر عني ما يوحي بأي توجه كهذا، بل العكس كانت اللقاءات تجري بمنتهى الصراحة والشفافية وهذا ما سهل تقريب المسافات .
ودعا سلام الى الابقاء على جو الثقة التي منحته اياها القوى السياسية عند تسميته رئيساً مكلفاً، من اجل استثمار ذلك في التشكيل. وتابع: اذا كانت الثقة مفقودة بي فلماذا تمت تسميتي اذاً؟ أليس لأني أتمتع بنفس حواري وتوافقي .
وحول الضمانات التي تطالبه بها القوى السياسية قال سلام: في الحقيقة وفي هذا الجو القائم انا من هو بحاجة الى تطمين، داعياً كل القوى السياسية الى التعاون من اجل الوصول الى حكومة تكون مهمتها الأولى اجراء الانتخابات، وان يكون همنا تطمين الناس التي تنتظرنا لا تطمين السياسيين فقط، وان نقوم بواجباتنا حيال الناس في توفير اجواء الراحة والاطمئنان والاستقرار التي ننشدها .
وفي جو ملازم لجو الرئيس سلام أكد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط انه ضد التمديد لمجلس النواب ولرئيس الحكومة، مشيراً الى أنه يتبادل الافكار مع رئيس مجلس النواب نبيه بري وانه اتفق معه من حيث المبدأ على أن يكون جبل لبنان أكثرياً ونسبياً على الأقل في دائرة الشوف وعاليه لأن لها خصوصيتها لناحية انها تضم مكونات من الكتائب والقوات والعونيين .
ورأى ان المزج بين الأكثري والنسبي ممكن.. لكن في ما خص الدائرة الفردية فلا اعتقد ان بالامكان تنفيذ الدائرة الفردية في لبنان في صيغة طائفية .
وبالنسبة الى تأليف الحكومة اوضح جنبلاط ان الرئيس المكلف لم يقل يوماً انه يريد حكومة امر واقع، بل حكومة مصلحة وطنية، اي حكومة وحدة وطنية.. اي حكومة كل الاطراف. ويجب ان نراعي اسلوب الرئيس المكلف ونترك له الحرية، اما طرح شروط مسبقة وصيغ تعجيزية فيعقد الأمور ولا يعطي نتيجة .
في مجال آخر قال الامين العام ل حزب الله السيد حسن نصرالله اننا لا نريد مشكلة في لبنان ولا نريد ان ينتقل الصراع من سوريا الى لبنان... واننا التزمنا تجنيب لبنان اي صراع حرصا منا لا خوفا .
وفي اطلالة له عبر قناة المنار قال نصرالله: هناك جهات حملتنا مسؤولية اطلاق الطائرة من دون طيار إلى اسرائيل، وبدأت تعزف على الالحان التي تعرفون. ان حزب الله لم يقم فعلا بارسال هكذا طائرة من هذا النوع، ولحساسية الوضع في المنطقة، اصدر بيانا دقيقا نفى فيه ان يكون ارسل طائرة من دون طيار إلى اسرائيل .
وتابع يقول: اذا كان هناك احد في الاقليم او في لبنان يتوهم او يظن بان المقاومة في لبنان الان ونتيجة ما يجري في سوريا والعراق والمنطقة والضغوط التي تتعرض لها ايران، من يتوهم ان المقاومة قد تكون في لحظة ضعف او ارتباك او عدم وضوح، فهو مشتبه جدا وخاطئ جدا. وحذر اسرائيل ومن يقف خلفها من ارتكاب اي حماقة في لبنان وباتجاهه، لأن المقاومة رغم كل ما يقال عن انشغالات هي يقظة ويدها على الزناد وتملك الارادة للدفاع عن لبنان وارضه وشعبه .
وفي الموضوع السوري قال: ان الهدف مما يجري في سوريا لم يعد فقط اخراج سوريا من محور المقاومة ومن معادلة الصراع العربي - الاسرائيلي، وايضا لم يعد الهدف فقط اخذ السلطة بأي ثمن من النظام الحالي، بل يمكن القول ان هدف كل الذين يقفون خلف الحرب بسوريا، هو تدميرها كدولة وشعب ومجتمع وجيش، كي لا تقوم لاحقا دولة قوية وتصبح دولة عاجزة .
وتابع: لعبة السلاح الكيماوي محاولة جديدة لاستدعاء تدخل خارجي ليأتي هؤلاء ويدمروا سوريا، لافتا إلى انه واجهنا خلال عامين سيلا من الفتاوى واعلان الجهاد وما حصل في لبنان ليس جديدا فمنذ سنتين هناك دعوات للجهاد وليس لهذا الامر علاقة بالكلام عن تدخل حزب الله، معتبرا ان الفتاوى ضد الجيش السوري ومن يساعده لا علاقة لها بالدين ولا بالشريعة ولكن اصحاب هذه الفتاوى لا يريدون اي حوار سياسي .
وعن موضوع ريف القصير، أوضح نصرالله ان هناك ما يزيد عن 30 الف لبناني في تلك المنطقة وقلت انهم مُستهدفون وتعرضوا للقتل والخطف وحرق بيوتهم ومهددون بأصل وجودهم، وهذا التهديد لا اخترعه انا، وقد زاد في الامر خطورة انه نتيجة الوقائع الميدانية اضطر الجيش السوري على الانكفاء من بعض المناطق وبات هؤلاء وجها لوجه امام الجماعات المسلحة .
ورأى نصرالله انه من حق هؤلاء الناس في القصير ان يدافعوا عن انفسهم ويحصلوا على المساعدة، مؤكدا اننا لن نترك اللبنانيين في ريف القصير عرضة للهجمات والاعتداءات من الجماعات المسلحة .
وحول المخطوفين اللبنانيين في اعزاز، خاطب الخاطفين قائلا: اخرجوا المخطوفين بأعزاز من الصراع السياسي. اننا لا نريد مشكلة في لبنان، ولا نريد ان ينتقل الصراع الى لبنان. هناك مجموعات لبنانية اعتدت على اللبنانيين في ريف القصير ونعرفهم بالاسماء، ولكن لم نحرك ساكنا في لبنان لاننا التزمنا بتجنيب لبنان اي صراع حرصا منا لا خوفا .
وفي إطار أبرز المواقف اللبنانية، قال رئيس الحكومة اللبنانية السابق ورئيس تيار المستقبل سعد الحريري، إن ما أعلنه نصر الله «مرفوض جملة وتفصيلا؛ لأنه مشروع أسود أقل ما فيه أنه يعمل على استدراج لبنان إلى الحريق الذي بشرنا به بشار الأسد»، داعيا «اللبنانيين بكل اتجاهاتهم إلى تحمل مسؤولياتهم التاريخية في مواجهة هذا المشروع، والتعبير عن رفضه بكل الوسائل الديمقراطية التي ستبقى بإذن الله وسيلتنا لحماية لبنان والعيش المشترك بين أبنائه». وانتقد الحريري ما وصفه بـ«الربط الانتحاري» بين المسألة السورية ولبنان. واتهم نصر الله بأنه «يمحو لبنان من الخارطة السياسية، ويجعل من حزب الله بديلا للدولة ومؤسساتها الدستورية والأمنية والعسكرية ». وقال: «هو وحده على رأس حزب الله من يقرر عن كل اللبنانيين، يصدر الأوامر بزج لبنان في الحروب الإقليمية والأهلية، يجوز له إصدار الفتاوى في مقاتلة السوريين على أرضهم، وتحق له توجيه الإهانة تلو الإهانة للدولة اللبنانية وللجيش اللبناني، والمجاهرة بعجزهما عن حماية اللبنانيين، ليس على الحدود مع إسرائيل، إنما داخل الحدود في سوريا أيضا ».
وأعرب الحريري عن اعتقاده أن نصر الله «لن يتأخر بالتأكيد عن جعل لبنان في أي لحظة، جبهة متقدمة من جبهات الحرب إلى جانب النظام الإيراني بحجة الدفاع عن المقامات الدينية». وخلص إلى أن «الحزب بقيادة نصر الله يقود لبنان إلى الخراب، ويريد للطائفة الشيعية تحديدا أن تتقدم الصفوف نحو هذا الخراب، ونحو فتنة ملعونة، نحذر اللبنانيين من الوقوع فيها أو الانجرار إليها ». وحذر من أن «حزب الله يلعب منفردا بمصير لبنان، وهو بلسان أمينه العام لا يعلن المشاركة في إشعال الحريق السوري فحسب، إنما يهدد بنقل الحريق إلى قلب لبنان. وسيجد حزب الله حكما من يصفق له من الأتباع ومخلفات زمن الوصاية السورية ».
من جانبه دعا الرئيس اللبناني ميشال سليمان إلى العمل على توقيف جميع المطلوبين بالاعتداء على القوى الأمنية في منطقتي عرسال في البقاع والبداوي في الشمال .
وشدد، خلال استقباله المدعي العام التمييزي القاضي حاتم ماضي، على “أهمية دور القضاء في هذه المرحلة في توطيد دعائم دولة القانون والمواطنة”، في وقت اعتقلت قوى الأمن اللبنانية الرأس المدبر لعملية خطف الأستونيين السبعة عام 2011 .
وقال بيان المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي اللبناني “على اثر عملية خطف الأستونيين السبعة في منطقة البقاع في 23 مارس/آذار 2011 ونتيجة التحقيقات التي أجريت من قبل شعبة المعلومات والتي أفضت إلى توقيف معظم المتورطين بعملية الخطف، تم التوصل إلى تحديد الرأس المدبر للعملية هو لبناني” .
وأشار البيان إلى أن المعلومات المتوفرة حول المعتقل أفادت بأنه متورط في خطف 3 صحفيين أجانب يعملون في محطة بي بي سي، ونقلهم إلى سوريا وإخلاء سبيلهم لاحقا إضافة إلى تورطه في عملية خطف شخص لبناني تسبب بحصول عمليات خطف وخطف مضاد بين أهالي بلدة عرسال وأهالي المخطوف .
إلى ذلك، بحث قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي مع نائب مساعد وزير الدفاع الأمريكي للعمليات الخاصة ومكافحة الإرهاب وليم وكسلر العلاقات الثنائية بين جيشي البلدين، وبخاصة التعاون في إطار مكافحة الإرهاب، والمساعدات الأمريكية للجيش اللبناني .