مجلس الوزراء السعودي يرحب بالقادة العرب وينوه بأهمية دخول المرأة السعودية مجلس الشورى.

خادم الحرمين الشريفين يعين الأمير سعود بن نايف أميراً للشرقية والأمير فيصل بن سلمان أميراً للمدينة المنورة .

أوامر ملكية بإعادة تشكيل هئية كبار العلماء والمجلس الأعلى للقضاء والمحكمة العليا .

ولي العهد يرعى حفل متقاعدي القوات المسلحة.

وزير الداخلية يبحث مع الرئيس الأميركي قضايا الأمن والمنطقة.

رحب مجلس الوزراء السعودي بانعقاد القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية، التي تستضيفها العاصمة السعودية الرياض يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين، حيث أعرب الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي باسم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز عن ترحيب المملكة العربية السعودية، حكومة وشعبا، بقادة الدول العربية «الشقيقة» وجميع المدعوين للقمة، داعيا الله - سبحانه وتعالى - أن تكلل جهود قادة الدول العربية بالنجاح والتوفيق لما يخدم المصالح العربية المشتركة .


جاء ذلك في الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء في قصر اليمامة، بمدينة الرياض، برئاسة الأمير سلمان بن عبد العزيز. وأوضح الدكتور عبد العزيز بن محيي الدين خوجه، وزير الثقافة والإعلام، لوكالة الأنباء السعودية، عقب الجلسة، أن المجلس أعرب عن تمنياته بالتوفيق والسداد لأعضاء مجلس الشورى في دورته السادسة، التي تضمنت مشاركة المرأة عضوا في المجلس على هدي أحكام الشريعة الإسلامية، مؤكدا أن دخول المرأة في عضوية مجلس الشورى وفق ما صدر به أمر خادم الحرمين الشريفين «يمثل رافدا مهما لعمل (الشورى) في المملكة، ورؤية رحبة في الاختيار لإعطاء المجلس مساحة كبيرة في اتجاه التنوع الإيجابي والمستمر، لكون المرأة تتمتع في مجالها واهتمامها وتخصصها برؤية تستحق الاستفادة منها للإسهام في تفعيل القرار الوطني»، كما عبر المجلس عن تقديره لكل الجهود المباركة التي بذلها أعضاء مجلس الشورى السابقون. وتطرق مجلس الوزراء إلى ما تشهده السعودية من بيئة اقتصادية جذابة واستثمارات متعددة، وما جسدته ميزانية العام الحالي 1434- 1435هـ من استمرار الإنفاق على البرامج والمشاريع الداعمة لمسيرة التنمية والتطور، لما فيه خدمة الوطن والمواطن وتوفير المزيد من فرص العمل والارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين، مؤكدا أن ذلك «يجسد ما تنعم به المملكة - ولله الحمد - من أمن واستقرار بفضل من الله عز وجل، ثم بفضل السياسة الحكيمة التي تنتهجها حكومة المملكة ».


وبين الوزير خوجه أن المجلس استعرض تطورات الأوضاع في المنطقة والعالم، وأكد في هذا الشأن أهمية الدفع بالجهود الدولية لتحقيق تطلعات الشعب السوري بما يضمن حقن دمائه والحفاظ على أمن واستقرار ووحدة الأراضي السورية واستقلالها وسيادتها .
كما شدد المجلس على أهمية تضافر الجهود لإغاثة النازحين واللاجئين السوريين ورفع المعاناة عنهم، خاصة بعد موجة الثلوج والبرد التي تتعرض لها المنطقة، مقدرا ما وجه به خادم الحرمين الشريفين من تقديم مساعدات إغاثية طارئة بمبلغ 10 ملايين دولار وبشكل عاجل للنازحين السوريين في الأردن، إضافة ودعما لما تقوم به الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا، ولما أعلنته المملكة في مؤتمر مراكش من تقديم مائة مليون دولار مساعدات للشعب السوري، ونوه مجلس الوزراء في هذا السياق بما صدر عن الاجتماع الطارئ للمجلس الوزاري لجامعة الدول العربية الذي عقد في القاهرة .
وفي شأن محلي، أفاد الدكتور عبد العزيز بن محيي الدين خوجه بأن المجلس أصدر جملة من القرارات، حيث قرر - بعد الاطلاع على ما رفعه وزير الشؤون البلدية والقروية - الموافقة على إعادة تشكيل مجلس إدارة شركة «جدة للتنمية والتطوير العمراني» لمدة ثلاث سنوات بدءا من تاريخ صدور القرار، برئاسة الدكتور هاني بن محمد أبو راس أمين محافظة جدة رئيسا للمجلس، وعضوية عبد الرحمن بن محمد الدهمش ممثلا لوزارة الشؤون البلدية والقروية، والدكتور عبد العزيز بن عبد الله الخضيري ممثلا لإمارة منطقة مكة المكرمة، وعبد العزيز بن سعد الغامدي ممثلا لوزارة المالية، وفهد بن عبد الرحمن الجلاجل ممثلا لوزارة التجارة والصناعة، والدكتور رياض بن كمال نجم ممثلا لوزارة الثقافة والإعلام عضوا .
بينما يمثل القطاع الخاص: إبراهيم بن محمد العيسى، والمهندس محمد بن حسن أبو داود، وعمرو بن حسن عناني، وعبد الله بن حسن قنزل، وعماد بن عبد القادر المهيدب .
وبعد الاطلاع على ما رفعته وزارة الداخلية، وبعد النظر في قراري مجلس الشورى رقم 83-69 بتاريخ 26-1-1426هـ، ورقم 74-35 بتاريخ 8-7-1431هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة بقرارها رقم 58-4 بتاريخ 31-10-2003م، وفق ما ورد في القرار، وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .
وقرر مجلس الوزراء - بعد الاطلاع على ما رفعه وزير الزراعة رئيس مجلس إدارة هيئة الري والصرف بالأحساء - الموافقة على إعادة تشكيل مجلس إدارة الهيئة المشار إليها لمدة ثلاث سنوات بدءا من تاريخ هذا القرار، برئاسة وزير الزراعة، وعضوية كل من: مدير عام هيئة الري والصرف بالأحساء، والمهندس سعيد بن علي الدعير ممثلا لوزارة المياه والكهرباء، والدكتور محمد بن إبراهيم الزرعة من جامعة الملك فيصل، والمهندس صالح بن حسن العفالق من القطاع الخاص، والمهندس أحمد بن ناصر العجاجي من القطاع الخاص .


وقرر المجلس - بعد الاطلاع على ما رفعه وزير الاتصالات وتقنية المعلومات رئيس مجلس إدارة هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم 87-39 بتاريخ 7-7-1433هـ - الموافقة على تعديل المواد «الأولى، والسابعة والثلاثين، والثامنة والثلاثين» من نظام الاتصالات الصادر بالمرسوم الملكي رقم م-12 بتاريخ 12-3-1422هـ، لتكون بالصيغة الموضحة تفصيلا بالقرار، وقد أعد مرسوم ملكي بذلك، كما قرر مجلس الوزراء اعتماد الحساب الختامي لهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج للعام المالي 1431-1432هـ .
إلى ذلك، وافق مجلس الوزراء على تعيين الدكتور خالد بن محمد بن جمال مرغلاني على وظيفة «وكيل الوزارة للتخطيط واقتصاديات الصحة» بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة الصحة»، وعبد الله بن محمد بن أحمد الجنيدل على وظيفة «مدير عام الإدارة المركزية للتنظيم والإدارة» بالمرتبة الرابعة عشرة بوزارة المالية، وعلي بن عبد الله بن عمر العمر على وظيفة «مستشار إداري» بالمرتبة الرابعة عشرة بالمجلس الأعلى للقضاء .
كما ناقش مجلس الوزراء عددا من الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، ومن بينها تقرير متابعة سنوي لمعهد الإدارة العامة خاص بخطة التنمية الخمسية الثامنة، وتقرير سنوي للرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء، وقد أحاط المجلس بما جاء في التقريرين .
هذا وأصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز أمرين ملكيين، يقضي الأول منهما بإعفاء الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية من منصبه، بناء على طلبه، وتعيين الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أميرا للمنطقة الشرقية بمرتبة وزير، بعد إعفائه من منصب رئيس ديوان ولي العهد والمستشار الخاص له .
كما قضى الأمر الملكي الآخر بإعفاء الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز أمير منطقة المدينة المنورة من منصبه بناءً على طلبه، وتعيين الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أميرا لمنطقة المدينة المنورة بمرتبة وزير .
واستندت الأوامر إلى المادة الثامنة والخمسين من النظام الأساسي للحكم، وإلى نظام الوزراء، ونواب الوزراء، وموظفي المرتبة الممتازة الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/ 10 بتاريخ 18/ 3/ 1391هـ، وعلى نظام المناطق الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 92 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ. وفيما يلي نص الأوامر :
«بسم الله الرحمن الرحيم الرقم: أ/ 69 التاريخ: 2/ 3/ 1434هـ بعون الله تعالى، نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على المادة الثامنة والخمسين من النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على نظام الوزراء، ونواب الوزراء، وموظفي المرتبة الممتازة الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/ 10 بتاريخ 18/ 3/ 1391هـ، وبعد الاطلاع على نظام المناطق الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 92 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 52 بتاريخ 30/ 2/ 1430هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 232 بتاريخ 19/ 12/ 1432هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 14 بتاريخ 3/ 3/ 1414هـ، أمرنا بما هو آت :
أولا: يُعفى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية من منصبه بناء على طلبه .
ثانيا: يُعفى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز آل سعود رئيس ديوان سمو ولي العهد والمستشار الخاص لسموه من منصبه، ويُعيّن أميرا للمنطقة الشرقية بمرتبة وزير .
ثالثا: يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».
«بسم الله الرحمن الرحيم الرقم: أ/ 70 التاريخ: 2/ 3/ 1434هـ .
بعون الله تعالى، نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على المادة الثامنة والخمسين من النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على نظام الوزراء، ونواب الوزراء، وموظفي المرتبة الممتازة الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/ 10 بتاريخ 18/ 3/ 1391هـ، وبعد الاطلاع على نظام المناطق الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 92 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ. وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 52 بتاريخ 30/ 2/ 1430هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 232 بتاريخ 19/ 12/ 1432هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 14 بتاريخ 3/ 3/ 1414هـ، أمرنا بما هو آت :
أولا: يُعفي صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز آل سعود أمير منطقة المدينة المنورة من منصبه، بناءً على طلبه .
ثانيا: يُعين صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود أميرا لمنطقة المدينة المنورة بمرتبة وزير .
ثالثا: يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».
وأصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، عددا من الأوامر الملكية، تقضي بإعادة تكوين هيئة كبار العلماء، برئاسة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ مفتي عام المملكة العربية السعودية، مبينا أن تكون مدة عضوية أعضاء الهيئة (ما عدا الرئيس) 4 سنوات، وإنهاء خدمة الشيخ عبد الرحمن بن عبد العزيز الكليّة رئيس المحكمة العليا، بناء على طلبه، وتعيين الشيخ غيهب بن محمد بن عبد الله الغيهب رئيسا للمحكمة العليا بمرتبة وزير، وتعيين أعضاء جدد في المحكمة بدرجة «رئيس محكمة استئناف ».
كما قضت الأوامر بإعادة تشكيل المجلس الأعلى للقضاء، وتكليف وزير العدل برئاسته، وإعفاء الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الله اليحيى من منصبه كأمين عام للمجلس الأعلى للقضاء، وتعيين الشيخ سلمان بن محمد بن محمد بن نشوان أمينا عاما للمجلس «بدرجة رئيس محكمة استئناف»، وقد دعا خادم الحرمين الشريفين الجهات المختصة لاعتماد الأوامر وتنفيذها، وفيما يلي نص الأوامر :
إعادة تكوين هيئة كبار العلماء
* «نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على المادة (الخامسة والأربعين) من النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 137 بتاريخ 8/ 7/ 1391هـ الصادر بإنشاء هيئة كبار العلماء وتنظيمها، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 4 بتاريخ 19/ 2/ 1430هـ، وبناء على الأمر الملكي رقم أ/ 88 بتاريخ 6/ 3/ 1422هـ الصادر في شأن تحديد عدد أعضاء هيئة كبار العلماء ومدة عضويتهم، وبناء على ما تقتضيه المصلحة العامة، أمرنا بما هو آت :
أولا: يُعاد تكوين هيئة كبار العلماء من سماحة مفتي عام المملكة العربية السعودية الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ - رئيسا - وعضوية أصحاب الفضيلة التالية أسماؤهم: الشيخ صالح بن محمد اللحيدان، والشيخ الدكتور صالح بن فوزان الفوزان، والشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، والشيخ صالح بن عبد الرحمن الحصين، والشيخ الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي، والشيخ عبد الله بن سليمان بن منيع، والشيخ الدكتور صالح بن عبد الله بن حميد، والشيخ الدكتور عبد الله بن محمد المطلق، والشيخ الدكتور أحمد سير مباركي، والشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم بن عبد العزيز العيسى، والشيخ الدكتور عبد الوهاب بن إبراهيم أبو سليمان، والشيخ عبد الله بن محمد بن سعد الخنين، والشيخ الدكتور يعقوب بن عبد الوهاب بن يوسف الباحسين، والشيخ عبد الرحمن بن عبد العزيز الكليّة، والشيخ محمد بن حسن بن عبد الرحمن بن عبد اللطيف آل الشيخ، والشيخ الدكتور علي بن عباس بن عثمان حكمي، والشيخ الدكتور عبد الكريم بن عبد الله بن عبد الرحمن الخضير، والشيخ الدكتور محمد بن محمد المختار محمد، والشيخ الدكتور قيس بن محمد بن عبد اللطيف آل الشيخ مبارك، والشيخ الدكتور سعد بن تركي الخثلان .
ثانيا: فيما عدا الرئيس تكون مدة عضوية أعضاء الهيئة 4 سنوات اعتبارا من تاريخ 6/ 3/ 1434هـ .
ثالثا: يُبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».                    
إنهاء خدمة رئيس المحكمة العليا وتعيين رئيس جديد
* «نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على نظام الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/ 10 بتاريخ 18/ 3/ 1391هـ، وبعد الاطلاع على المادة (العاشرة) من نظام القضاء، وعلى آلية العمل التنفيذية لنظام القضاء الصادرين بالمرسوم الملكي رقم م/ 78 بتاريخ 19/ 9/ 1428هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 7 بتاريخ 19/ 2/ 1430هـ، أمرنا بما هو آت :
أولا: تنهى خدمة فضيلة الشيخ عبد الرحمن بن عبد العزيز الكليّة رئيس المحكمة العليا بناءً على طلبه .
ثانيا: يُعين فضيلة الشيخ غيهب بن محمد بن عبد الله الغيهب رئيسا للمحكمة العليا بمرتبة وزير .
ثالثا: يُبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».
تعيين أعضاء جدد في المحكمة العليا
* «نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على نظام القضاء، وعلى آلية العمل التنفيذية لنظام القضاء الصادرين بالمرسوم الملكي رقم م/ 78 بتاريخ 19/ 9/ 1428هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 8 بتاريخ 19/ 2/ 1430هـ، وبناءً على ما تقتضيه المصلحة العامة، أمرنا بما هو آت :
أولا: يعين أصحاب الفضيلة القضاة التالية أسماؤهم أعضاء في المحكمة العليا بدرجة رئيس محكمة استئناف، وذلك محل الأعضاء الصادر بهم الأمر الملكي رقم أ/ 8 بتاريخ 19/ 2/ 1430هـ :
الشيخ سعد بن محمد بن علي الغامدي، والشيخ أحمد بن مقبول بن ناصر حكمي، والشيخ عبد الله بن عبد الرحمن بن عبد العزيز بن قاسم، والشيخ محمد بن محمد بن شريم الشعبي، والشيخ عبد العزيز بن إبراهيم بن محمد الحصين، والشيخ أحمد بن حمد بن عبد الرحمن المزروع، والشيخ سليمان بن إبراهيم بن راشد الحديث، والشيخ عبد الإله بن عبد العزيز بن محمد الفريان، والشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز السبيعي .
ثانيا: يبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».
إعادة تشكيل المجلس الأعلى للقضاء
* «نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على المادة الخامسة من نظام القضاء، وعلى آلية العمل التنفيذية لنظام القضاء الصادرين بالمرسوم الملكي رقم م/ 78 بتاريخ 19/ 9/ 1428هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 6 بتاريخ 19/ 2/ 1430هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 97 بتاريخ 7/ 5/ 1433هـ، أمرنا بما هو آت: أولا: يُؤلف المجلس الأعلى للقضاء من معالي وزير العدل المكلف بعمل رئيس المجلس، والأعضاء التالية أسماؤهم :
أ - رئيس المحكمة العليا عضوا .
ب (1)- فضيلة الشيخ القاضي شافي بن ظافر الحقباني - عضوا متفرغا بدرجة رئيس محكمة استئناف .
(2)- فضيلة الشيخ القاضي مبشر بن محمد آل غرمان - عضوا متفرغا بدرجة رئيس محكمة استئناف .
(3)- فضيلة الشيخ القاضي سعود بن عبد الله المعجب - عضوا متفرغا بدرجة رئيس محكمة استئناف .
(4)- فضيلة الشيخ القاضي محمد أمين بن عبد المعطي مرداد - عضوا متفرغا بدرجة رئيس محكمة استئناف .
ج- وكيل وزارة العدل عضوا .
د - رئيس هيئة التحقيق والادعاء العام عضوا .
هـ (1)- فضيلة الشيخ عبد العزيز بن محمد النصار عضوا (2)- فضيلة الشيخ الدكتور ناصر بن إبراهيم المحيميد عضوا .
(3)- فضيلة الشيخ الدكتور فهد بن سعد الماجد عضوا .
ثانيا: تكون مدة رئيس المجلس والأعضاء المنصوص عليهم في الفقرتين (ب) و(هـ) أربع سنوات قابلة للتجديد تبدأ من تاريخ 3/ 3/ 1434هـ .
ثالثا: يُبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».
تعيين أمين عام للمجلس الأعلى للقضاء
* «نحن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية، بعد الاطلاع على النظام الأساسي للحكم الصادر بالأمر الملكي رقم أ/ 90 بتاريخ 27/ 8/ 1412هـ، وبعد الاطلاع على نظام القضاء الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/ 78 بتاريخ 19/ 9/ 1428هـ، وبعد الاطلاع على الأمر الملكي رقم أ/ 55 بتاريخ 10/ 3/ 1430هـ، أمرنا بما هو آت: أولا: يُعفى فضيلة الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الله اليحيى من منصبه كأمين عام للمجلس الأعلى للقضاء .
ثانيا: يعين فضيلة الشيخ سلمان بن محمد بن محمد بن نشوان أمينا عاما للمجلس الأعلى للقضاء بدرجة رئيس محكمة استئناف .
ثالثا: يُبلغ أمرنا هذا للجهات المختصة لاعتماده وتنفيذه .
عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ».
في مجال آخر أكد الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، أن جميع متقاعدي القوات المسلحة السعودية بعد أن أنهوا فترة عملهم، يعدون جنودا للوطن، وقال: «لو اقتضى الأمر في يوم من الأيام الاستعانة بهم لكانوا قريبين منا كما هو الحال دائما، ونحمد الله أن أرى إخوانهم وأبناءهم هنا في هذا الحفل ونعتز ونفتخر بهدي بلادنا بلاد الحرمين الشريفين، بلاد الإسلام، بلاد العروبة ».
جاء ذلك في كلمة مرتجلة ألقاها ولي العهد السعودي، في الحفل الذي أقامته وزارة الدفاع لتكريم عدد من منسوبي القوات المسلحة الذين أنهوا فترة عملهم وتمت إحالتهم للتقاعد، وأقيم في نادي ضباط القوات المسلحة بالرياض، حيث أوضح أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز «دائما حريص على النظر وتفقد أحوال أبناء القوات المسلحة في جميع مناطق المملكة وجميع أجهزتها الحكومية، كما هي حالته مع شعبه»، سائلا الله الرحمة والغفران للأمير الراحل سلطان بن عبد العزيز، وأن يجزيه خير الجزاء «لما قدمه لوطنه بشكل عام وللقوات المسلحة ومنسوبيها بشكل خاص ورعايته لهم واهتمامه بهم»، وفيما يلي نص الكلمة :
«أيها الإخوة، أيها الأبناء، إنما إذ نودع اليوم رجالا من رجالات هذه الدولة خدموها وأخلصوا لها كما كان آباؤهم وأجدادهم ولا شك أن الجميع جنود الوطن ولو اقتضى الأمر في يوم من الأيام الاستعانة بهم لكانوا قريبين منا كما هو الحال دائما، ونحمد الله أن أرى إخوانهم وأبناءهم هنا في هذا الحفل ونعتز ونفتخر بهدي بلادنا بلاد الحرمين الشريفين، بلاد الإسلام، بلاد العروبة، وأنقل إليكم تحيات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، سلمه الله وتمنياته لكم بالتوفيق في مستقبلكم، وهو دائما حريص على النظر وتفقد أحوال أبناء القوات المسلحة في جميع مناطق المملكة وجميع أجهزتها الحكومية، كما هي حالته مع شعبه، نسأل الله عز وجل لكم التوفيق وأن يجزيكم خيرا عما عملتم، وإن شاء الله من خلفكم سيكونون كما كنتم وكما كان الجميع، وندعو الله سبحانه وتعالى أن يتغمد أخي والأمير سلطان بن عبد العزيز بواسع رحمته ومغفرته وأن يجزيه خير الجزاء لما قدمه لوطنه بشكل عام وللقوات المسلحة ومنسوبيها بشكل خاص ورعايته لهم واهتمامه بهم، رحمه الله، والحمد لله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ».
وقد وصل في معية الأمير سلمان، الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز نائب وزير الدفاع، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز المستشار الخاص المشرف على المكتب والشؤون الخاصة لولي العهد، فيما كان في استقباله بمقر الحفل الفريق أول ركن حسين بن عبد الله القبيل رئيس هيئة الأركان العامة، الذي ألقى كلمة أكد فيها أن رعاية ولي العهد للحفل التكريمي «دليل صادق على حرص القيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود على الوفاء من أهل الوفاء بدوام الرعاية والتكريم لكل رجل مخلص أوفى لبلاده في كل قطاع من قطاعات القوات المسلحة»، مشيرا إلى أن هذا التكريم لهؤلاء الرجال المخلصين يأتي بعد أن قضوا سنين عمرهم خدمة للوطن الغالي «قدموا فيها عصارة فكرهم وجهدهم وكانوا رجالا أوفياء في القوات المسلحة عملوا بصدق وتقاعدوا بشرف ».
وألقى الفريق الركن عبد الرحمن المرشد كلمة المتقاعدين قال فيها «إنه ليس بغريب على سموكم الكريم هذا التشرف وهذا التكريم فأنتم للوفاء أهل وللتكريم عنوان فقد عودتنا قيادتنا الرشيدة أعزها الله طيلة عملنا على البذل بسخاء والدعم والتشجيع والتكريم وهذا يؤكد بصدق حرص قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية وسموكم الكريم وسمو نائبكم على كل ما من شأنه رفعة مملكتنا الغالية بصفة عامة ورجال القوات المسلحة بصفة خاصة ».
وبعد تشرف المتقاعدين بالسلام على ولي العهد وتسلم الشهادات والدروع التكريمية، شارك الأمير سلمان الحضور في تناول طعام الغداء الذي أقيم بهذه المناسبة .
حضر الحفل الفريق عبد العزيز بن محمد الحسين نائب رئيس هيئة الأركان العامة، والفريق ركن محمد بن عبد الله العايش قائد القوات الجوية، والفريق ركن عبد الرحمن بن صالح البنيان مدير عام مكتب وزير الدفاع، والأمير الفريق ركن خالد بن بندر بن عبد العزيز قائد القوات البرية، والفريق ركن محمد بن عوض بن سحيم قائد قوات الدفاع الجوي، وكبار قادة وضباط القوات المسلحة .
في واشنطن أكدت المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأميركية على قوة علاقات الشراكة بين البلدين، وأوضح بيان صدر عن البيت الأبيض عقب لقاء الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز والرئيس الأميركي باراك أوباما، في العاصمة واشنطن، أن الجانبين ناقشا خلال اللقاء جملة من القضايا المتعلقة بالأمن والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وذكر البيان أن الرئيس أوباما هنأ الأمير محمد بن نايف بتعيينه وزيرا للداخلية .
وكان الأمير محمد بن نايف نقل خلال اللقاء الذي حضره السفير عادل بن أحمد الجبير سفير السعودية لدى الولايات المتحدة تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود للرئيس أوباما وتمنياته للشعب الأميركي بدوام النمو والازدهار، فيما حمله الرئيس باراك أوباما أطيب تحياته لخادم الحرمين الشريفين .
وفي وقت لاحق التقى الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية السعودي، مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي توم دونلون. كما التقى وزير الداخلية السعودي مدير مكتب التحقيقات الاتحادية «إف بي آي» روبرت موللر، وكذلك مدير الاستخبارات الوطنية  الأميركية جيمس روبرت كلابر .
في سياق آخر أعلنت الجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آرينا) عن انضمام السعودية إلى عضوية الوكالة، لتصبح الدولة رقم 161 في المنظمة، وتزامن انضمام الرياض مع انعقاد جلسات الجمعية العامة الثالثة للوكالة الدولية في مقرها بالعاصمة الإماراتية أبوظبي خلال الفترة 13 - 14 يناير (كانون الثاني) الجاري بحضور 150 دولة .
وحول أهمية انضمام بلاده للوكالة، أوضح الدكتور خالد السليمان نائب الرئيس للطاقة المتجددة في مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة أن السعودية عازمة من خلال تأسيسها للمدينة على إدخال مصادر الطاقة المتجددة ضمن منظومة الطاقة المستدامة المحلية بشكل واسع وبآليات مستدامة، وموضحا أن المنظومة ستتيح للمملكة بناء قطاع اقتصادي حيوي يعتمد على تعظيم الفوائد الاقتصادية والاجتماعية من تطوير مصادر الطاقة المتجددة، مبينا أن الوكالة تسعى وبخطوات سريعة لأن تكون نواة لاستدامة صناعة الطاقة المتجددة عالميا، من خلال دعم الأطر الاقتصادية الدولية وتحفيز الشراكات العالمية ونقل الخبرات والتجارب بين الدول الأعضاء .
ودعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إلى التحرك فورا لتحضير مرحلة ما بعد النفط، وذلك في افتتاح القمة العالمية لطاقة المستقبل في أبوظبي .
وقال هولاند في كلمة أمام القمة: «نحن نتشارك الهواجس نفسها لكن يجب أن نتشارك أيضا الطموحات نفسها. إن الوقت لم يعد وقت التباعد والكلام، بل وقت العمل». وأضاف: «يجب بالتالي أن نتجمع ونجمع قوانا ومواردنا» داعيا إلى «مزيد من الاستثمارات في الطاقات المتجددة.. لتحضير مرحلة ما بعد البترول ».
وبحسب هولاند، فإن فرنسا «ستجعل من الانتقال في مجال الطاقة قضية كبرى على المستوى الوطني والأوروبي والعالمي، وهي تعلم أن لديها شركاء سيكونون على الموعد في مؤتمر المناخ عام 2015»، مذكرا بأن بلاده مرشحة لاستضافة هذا المؤتمر .
وأضاف: «علينا أن نحدد أهدافا واقعية وإنما طموحة، وعلينا أيضا أن نحرص على توافر جميع أنواع الطاقة وجميع أنواع الموارد الأولية»، داعيا إلى «التضامن» بين الدول .
وأشار خالد السليمان إلى أن السعودية تمتلك مقومات جغرافية ومناخية واقتصادية مثلى لتطوير صناعة محلية مستدامة وآمنة للطاقة الذرية والمتجددة، مشيرا إلى أن مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة أعلنت عن مقترح استراتيجيتها في تطوير مصادر مستدامة للطاقة ضمن منظومة الطاقة بالبلاد، والتي تستهدف إنتاج 50% من الطاقة المحلية والمستهلكة لتوليد الكهرباء وتحلية المياه من مصادر مستدامة بحلول عام 2032 .
وبحسب دراسة متخصصة لمدينة الملك عبد الله فإن المقومات الاقتصادية والمناخية وكذلك الموارد الطبيعية في المملكة تتيح توطين أكثر من 80% من المكونات الصناعية والخدمية للطاقة المتجددة محليا، والتي تشتمل تطوير فرص وظيفية ذات قيمة عالية في أعمال إنشاء وتشغيل محطات الطاقة ومشاريع البحث والتطوير والاستثمار. كما سيمكن هذا الاستهداف، الذي يعد الأعلى عالميا، من حفظ الموارد النفطية للأجيال القادمة وضمان الإمدادات المحلية والعالمية للطاقة بمختلف مصادرها وبشكل مستدام .
يشار إلى أن إنشاء مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة، يأتي تجسيدا لرؤية خادم الحرمين الشريفين نحو المساهمة في التنمية المستدامة في البلاد باستخدام العلوم والبحوث والصناعات ذات العلاقة بالطاقة الذرية والمتجددة، وإحداث تحول نحو منظومة طاقة مستدامة تمكن المملكة من الانتقال من دولة تعتمد على النفط والغاز اعتمادا كليا في توفير حاجتها من الطاقة، إلى دولة ذات منظومة مستدامة من مصادر الطاقة تسهم فيها الطاقة الذرية والمتجددة بدور تنموي فعال .
وتسعى المدينة إلى تحقيق ذلك باستخدام العلوم والبحوث والصناعات ذات الصلة بالطاقة الذرية والمتجددة ودعم ورعاية نشاطاتها البحثية والتطوير العلمي وتوطين التقنيات وتحديد وتنسيق نشاطات مؤسسات ومراكز البحوث العلمية في المملكة في هذا المجال. وتعد الوكالة الدولية للطاقة المتجددة منظمة غير حكومية، تأسست عام 2009 في ألمانيا بهدف اعتماد وتشجيع الاستخدام الواسع والمستدام لمصادر الطاقة المتجددة بمختلف أنواعها .