جانب من آخر التطورات في المنطقة حتى يوم السبت 14 يوليو الجاري :

خادم الحرمين الشريفين يبحث مع الرئيس الفلسطيني تطورات القضية الفلسطينية

اليمن تتهم القاعدة بارتكاب عملية تفجير كلية الشرطة واقامة مراكز تدريب في وسط البلاد

ولي عهد أبو ظبي يبحث أوضاع المنطقة مع رئيس فرنسا ورئيس وزرائها

الأمم المتحدة تصف بالجمود الخطير عملية السلام في فلسطين

تعزيز التعاون التجاري والصناعي بين سلطنة عمان وتايوان

عقوبات أميركية جديدة على إيران والمخابرات البريطانية تعلن أن طهران ستنتج السلاح النووي خلال عامين

المملكة العربية السعودية :

 

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في قصره بجدة الرئيس محمود عباس رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية.

وجرى خلال الاستقبال بحث مستجدات الأحداث في المنطقة وفي مقدمتها تطورات القضية الفلسطينية ومعاناة الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة.


حضر الاستقبال الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والأمير سعود الفيصل وزير الخارجية والأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة والأمير بندر بن سلطان بن عبدالعزيز الأمين العام لمجلس الأمن الوطني والأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني والأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية.


كما حضره من الجانب الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات وسفير دولة فلسطين لدى المملكة جمال الشوبكي.

على الصعيد الأمني صرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور بن سلطان التركي أنه عند الساعة التاسعة والنصف من مساء الجمعة الموافق23 /8 / 1433 تسلل أربعة من الملثمين المسلحين من راكبي الدراجات النارية إلى الجهة الشرقية من مركز شرطة العوامية ، وقام أحدهم بإلقاء قنبلة مولوتوف في حين باشر الآخرون إطلاق النار باتجاه المركز، وقد تعاملت معهم حراسات الموقع وفق ما يقتضيه الموقف مما نتج عنه مقتل أحدهم وفرار الباقين.

وقد أكد المتحدث الأمني على أن قوات الأمن لن تتهاون مع مثيري الشغب وبخاصة المسلحين منهم ، وتحمل المسؤولية كل من يتستر عليهم أو يؤويهم ، كما أهاب بالعقلاء الأخذ على أيدي هذه الفئة التي تحاول جر أبناء البلدة إلى ما لا تحمد عقباه، والله الهادي إلى سواء السبيل.

وإلحاقا للبيان المعلن عن قيام أربعة من الملثمين المسلحين من راكبي الدراجات النارية بإلقاء قنبلة مولوتوف وإطلاق النار على مركز شرطة العوامية مساء يوم الجمعة 23/8/1433 ، صرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية أنه عند الساعة الواحدة ليلا من يوم الجمعة الموافق 23/8/1433 تعرضت دوريتا أمن بسيهات إلى إطلاق نار من ملثمين مسلحين من راكبي الدراجات النارية مما نتج عنه إصابة أربعة من رجال الأمن ، ولا زال الحادث محل المتابعة الأمنية ، والله ولي التوفيق .

 

اليمن :

أدان الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني التفجير الانتحاري الآثم الذي تعرضت له كلية الشرطة بصنعاء، ووصفه بأنه عمل إرهابي يتعارض مع جميع القيم الإنسانية والأخلاقية، لاستهانته المطلقة بحياة الأبرياء من شباب اليمن بالقتل والتسبب بمختلف الإصابات.

وجدد الدكتور الزياني وقوف دول المجلس مع اليمن الشقيق بصلابة لإنجاح المرحلة الانتقالية وفقاً للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، وتلبية لإرادة وطموحات الشعب اليمني الشقيق في تعزيز مسيرة البناء والتنمية المستدامة.


وكشفت مصادر أمنية يمنية، عن محاولات جديدة لعناصر تنظيم القاعدة للانتقال إلى مناطق جديدة في وسط اليمن، بعد الهجمات التي تعرضوا لها في المناطق الجنوبية، في حين اتهم وزير الداخلية اليمني اللواء عبد القادر قحطان «القاعدة» بالوقوف وراء التفجير الانتحاري الذي وقع، أمام كلية الشرطة .


وقالت وزارة الداخلية اليمنية، إن عددا من عناصر تنظيم «القاعدة» يسعون إلى الانتقال من المناطق التي يوجدون فيها، والتي باتت معروفة، وكشفت توجيهات أمنية عن سعي عناصر التنظيم الانتقال إلى جبال محافظتي إب والضالع، ونصت التوجيهات إلى أمن إب والضالع على ضرورة «التصدي لأي محاولات تسلل للعناصر الإرهابية من تنظيم القاعدة إلى أي منطقة من مناطق المحافظتين وبشكل خاص مناطق الرضمة، النادرة وقعطبة، والتي رصدت فيها تحركات استطلاعية لعناصر (القاعدة) وبينهم 3 خبراء متفجرات من جنسيات سعودية وباكستانية وداغستانية ».


وأكدت الداخلية على «ضرورة أخذ الحيطة والحذر واتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الأمنية المناسبة لمنع تسلل العناصر الإرهابية إلى مناطق المحافظتين مع أخذ الاستعدادات الكافية لمواجهة أي أعمال إرهابية محتملة». وقالت الوزارة، إن التوجيهات تأتي بعد «كشف الأجهزة الأمنية عن مخطط لتنظيم القاعدة لإقامة مراكز تدريب لعناصرها في المناطق الجبلية بمحافظتي إب والضالع بدلا عن مراكزها في مديرية رداع المفتوحة أمام الضربات الجوية للطيران ».


من جهته، قال وزير الداخلية اليمني، إن «القاعدة» تقف وراء التفجير الذي وقع أمام بوابة كلية الشرطة وأدى إلى مقتل قرابة 10 طلاب وإصابة آخرين. وأضاف الوزير اليمني، أن «الجريمة الإرهابية تحمل بصمات وأسلوب (القاعدة)، فهي وحدها من يرتكب مثل هذه الجرائم الغادرة والجبانة، وهي من تقوم بمثل هذه الحماقات المغامرة وإزهاق أرواح الأبرياء دونما وازع من دين أو ضمير أو أخلاق وبطريقة تتنافى مع الشرائع السماوية والأرضية».

 

وقال اللواء قحطان، في تصريحات بثتها له قناة «اليمن الفضائية»، إن «من السابق لأوانه توجيه الاتهام بتنفيذ العملية الإرهابية للمدعو محمد ناشر العري، حيث ما زالت التحقيقات جارية في هذه القضية ولم يتضح حتى الآن فيما إذا كان متورطا بالجريمة الإرهابية أم لا». وأكد أن «الأجهزة الأمنية ستعمل على كشف وضبط الممولين والمخططين وكل من له صلة بهذه الجريمة الإرهابية البشعة التي استهدفت طلابا لا ذنب لهم ».


وفي السياق ذاته، شكل الوزير اليمني لجنة للتحقيق في حادث التفجير برئاسة اللواء عبد الرحمن حنش، وكيل وزارة الداخلية لقطاع الأمن العام وعضوية مدير عام مكافحة الإرهاب بوزارة الداخلية، ممثلا عن الجهاز المركزي للأمن السياسي، ممثلا عن الجهاز المركزي للأمن القومي وممثلا عن دائرة الاستخبارات العسكرية .

 

وأكد مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمر أن هناك تقدماً في تنفيذ العملية السياسية في البلاد، لكنه اعترف بوجود صعوبات تعترض العملية، وخصوصاً الحوار الوطني الشامل الذي وصفه بالعملية غير السهلة.

 

وقال ابن عمر في تصريحات تلفزيونية: إن انتقال السلطة مبنية على أن الجميع سيشارك في الحوار، وهذا سيتطلب تحضير جيد وتواصل وحكمة.

 

وفيما يتعلق بعملية إعادة هيكلة الجيش أوضح ابن عمر أن هناك مجهوداً بدأ يعطي ثماره ، لكنه اعتبر أن هذه العملية تمثل مشروعاً طويل المدى وسيستمر لمدة طويلة .

 

 

الامارات العربية المتحدة :

التقى الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة الذي يزور باريس .

وتم خلال اللقاء بحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين ومناقشة التطورات الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك .

والتقى رئيس الوزراء الفرنسي جان مارك ايرولت بمقر رئاسة الوزراء في العاصمة الفرنسية باريس الشيخ الفريق أول محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وبحث اللقاء علاقات التعاون بين جمهورية فرنسا ودولة الإمارات العربية المتحدة وسبل تعزيزها في مختلف المجالات تحقيقا للمصالح المشتركة للبلدين.


وجرى خلال اللقاء مناقشة ما وصلت إليه علاقات التعاون من مستوى متطور ومتنام, إلى جانب بحث تعزيز وتطوير مجالات التعاون المشترك في مختلف المجالات بين باريس وأبو ظبي.


كما استعرض الجانبان وجهات النظر حول آخر المستجدات في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

 

فلسطين :

قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن عملية السلام الفلسطيني - الإسرائيلي في حالة "جمود خطير"، وحث المجتمع الدولي على العمل لوضع حد لهذا المأزق. وقال بان في رسالة قرأها نيابة عنه مدير شعبة حقوق الفلسطينيين بإدارة الأمم المتحدة للشؤون السياسية، ولفغانغ غريغر، خلال اجتماع آسيا والمحيط الهادئ لدعم السلام الإسرائيلي - الفلسطيني في بانكوك، إن "عملية السلام الإسرائيلي - الفلسطيني هي منذ بعض الوقت في حالة جمود خطير، وفيما نتحدث هنا تبذل جهود مكثفة مستمرة بين الأطراف لتفادي تجدد المأزق".


وأضاف أن الإجراءات الأخيرة على أرض الواقع لم تسهم في خلق بيئة مؤاتية للحوار إذ واصلت إسرائيل نشاطها الاستيطاني الأمر الذي يخالف القانون الدولي والتزاماتها بموجب خارطة الطريق، فضلاً عن الجدار الذي يعيق حركة الفلسطينيين، كما تصاعدت أعمال العنف بين المستوطنين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وقال إنه منذ بداية العام تم هدم أكثر من 370 مبنى للفلسطينيين في الضفة بما فيها القدس الشرقية، وتشريد حوالي 600 شخص بمن فيهم الأطفال والنساء. ودعا للعودة إلى طاولة المفاوضات بهدف حل جميع قضايا الوضع الدائم، وإلى العمل مع المجتمع الدولي، بما في ذلك بلدان آسيا والمحيط الهادئ، للمساعدة في التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي.


إلى ذلك حذر الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز من العواقب الديموغرافية للاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية مما أثار غضب ممثلي المستوطنين بحسب الإذاعة العسكرية الإسرائيلية. وقال الرئيس الإسرائيلي في حفل أقيم في القدس ليل الإثنين إن "المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي ذات الكثافة العربية تنطوي على تغيير ديموغرافي يجب علينا التفكير جيدا في كيفية التصرف حياله". وتابع "من المشكوك فيه أن تبقى الدولة اليهودية يهودية دون أغلبية يهودية" في رد ضمني على تقرير صدر قبل يومين.


وأكد التقرير القانوني الذي أعده ثلاثة قضاة عينهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو على "حق اليهود في الإقامة في أي مكان في الضفة الغربية".

وينفي التقرير الذي يوصي بتشريع البؤر الاستيطانية العشوائية أن تكون إسرائيل "قوة عسكرية محتلة" في الضفة الغربية وأن يكون القانون الدولي يمنع إقامة المستوطنات، في موقف مخالف لموقف المجتمع الدولي.


ومن جهته رفض داني دايان رئيس مجلس المستوطنات اتهامات الرئيس الإسرائيلي متهما بيريز "بانتهاك المؤسسة الرئاسية مرة أخرى" من خلال اتخاذ مواقف سياسية مثيرة للجدل.


وقمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرات السلمية المناهضة للجدار والاستيطان واصابة العشرات في كلا من بلعين والنبي صالح والمعصرة.

ففي بلعين شمال غرب رام الله أصيب مصور صحفي بقنبلة غازية في كتفه ، إلى جانب عشرات المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين بالاختناق نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع ، إثر قمع قوات الاحتلال للمسيرة.


وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين ، في بيان لها ، إن الصحفي هيثم الخطيب أصيب بقنبلة غازية في كتفه خلال تغطيته مسيرة القرية ، التي جاءت إحياء للذكرى الثامنة لصدور قرار محكمة العدل الدولية في لاهاي بعدم شرعية جدار الضم والتوسع.


كما هاجمت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، قرية النبي صالح ، شمال رام الله ، مستهدفة منازل المواطنين الفلسطينيين بقنابل الغاز والمياه الكيميائية العادمة ، في أعقاب المسيرة السلمية الأسبوعية التي ينظمها أهالي القرية المناهضة للجدار والاستيطان ، والمطالبة بإعادة أرضهم المسلوبة لصالح مستوطنة حلميش.


وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان في القرية ، في بيان لها ، إن قوات الاحتلال استهدفت منزل أبو حسام التميمي بقنابل الغاز والمياه العادمة ، ما أدى لتحطيم نوافذه ، كما أصيب الناشط الإعلامي محمد عطا الله التميمي بشظايا الزجاج المتطاير بعد استهداف منزله.


وأضافت اللجنة أن قوات الاحتلال اعتقلت أربعة متضامنين أجانب ، واحتجزت عضو اللجنة الشعبية بشير التميمي ، واعتدت عليهم أثناء مشاركتهم في المسيرة ، التي حملت شعار التضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال.


وكانت قوات الاحتلال أعلنت القرية ومحيطها منطقة عسكرية مغلقة ، وشددت من طوقها الأمني المفروض عليها.


وفي قرية المعصرة قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، مسيرة المعصرة الأسبوعية ببيت لحم ، المنددة بجدار الضم والتوسعي وإصابة العديد من الفلسطينيين بحالة اختناق.

وأظهر بيان صدر عن وكالات للأمم المتحدة ومنظمات غير حكومية أن عنف المستوطنين الإسرائيليين ضد الفلسطينيين شهد ارتفاعاً حاداً خلال العام الماضي نتيجة للاحتكاكات والرغبة في التخويف والانتقام.

وأشار البيان إلى أن عدد هجمات المستوطنين الإسرائيليين التي نجم عنها خسائر بشرية ومادية فلسطينية زادت في العام الماضي بأكثر من الثلث، وأنه منذ عام 2009م زادت هذه الهجمات بما يقرب من 150 في المئة.


وقد صدر البيان باسم المفوضية العليا للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة /يونيسيف/، وبرنامج المرافقة المسكوني في فلسطين وإسرائيل، ومنظمتي /ياش دين/ و/بيتسليم/ الإسرائيليتين غير الحكومتين، ومنظمة /الحق/ الفلسطينية غير الحكومية.

 

سلطنة عمان:

 

تلقى السلطان قابوس بن سعيد برقية شكر جوابية من الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود رداً على برقية جلالته المهنئة له بمناسبة مبايعته ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للدفاع بالمملكة العربية السعودية شاكراً للسلطان مشاعر جلالته الكريمة ودعواته الطيبة لسموه متمنياً لجلالته دوام الصحة والسعادة وللشعب العماني دوام التقدم والازدهار.

وتشهد فعاليات مهرجان صلالة السياحي 2012م اهتماما كبيرا من قبل مختلف الوسائل الإعلامية الخليجية والعربية والتي تجد في فعاليات المهرجان المنوعة وأجواء الخريف والطبيعة الخلابة مادة دسمة لمختلف الوسائل المسموعة والمرئية والمقروءة والتي تسلط الضوء على فعاليات المهرجان بشكل خاص ومحافظة ظفار بشكل عام.

وقد حرص القائمون على برنامج الساحل الشرقي من إذاعة الدمام وجريدة الوطن السعوديتين على وجودهما في فعاليات المهرجان لهذا العام ونقل الصور الطبيعية والاحتفالية لموسم الخريف في هذه المناسبة وكذلك تسليط الضوء على بعض المعالم الأثرية والتاريخية الممتدة في مختلف أرجاء محافظة ظفار، حيث قامت المذيعة عفاف المحيسن من إذاعة جدة (البرنامج الثاني) استوديو الإذاعة بالدمام بتغطية متميزة لفعاليات هذا الموسم وذلك مع المنسق التنفيذي لجريدة الوطن السعودية الكاتب والروائي جعفر أحمد البحراني في المركز الإعلامي للمهرجان بمركز البلدية الترفيهي.


الجدير بالذكر أن برنامج الساحل الشرقي يبث من إذاعة المملكة العربية السعودية كل يوم أربعاء في الساعة الخامسة مساء بتوقيت السلطنة ولمدة خمسة وأربعين دقيقة.

على صعيد آخر قام مؤخرا وفد تجاري من السلطنة بتنظيم من غرفة تجارة وصناعة عمان بزيارة الى تايوان وذلك من خلال فرعي الغرفة بصحار والرستاق. وضم الوفد عدداً من أصحاب وصاحبات الأعمال الذين اطلعوا على التجارب الناجحة في مجالات الصناعة والتجارة والتسويق بما يؤدي الي تنمية وتطوير الأعمال والمشاريع التجارية لديهم.

حيث شارك في الوفد حوالي 15 شخصا يمثلون مختلف المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في ولايات محافظتي شمال وجنوب الباطنة، والذين تقدموا بالشكر والتقدير لغرفة تجارة وصناعة عمان بفرعي صحار والرستاق على هذه المبادرة التي يأملون أن تستمر لتشمل دول أخرى ناجحة ومتقدمة في مختلف مجالات الصناعة الحديثة.


وأكد رئيس الوفد سعيد بن صالح الكيومي عضو مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة عمان رئيس فرعي الغرفة بصحار والرستاق على أن اعضاء الوفد استطاعوا خلال زيارتهم الي تايوان، التعرف على الكثير من التجارب الصناعية والتجارية الناجحة، وفي ضوء ذلك قام بعضهم بتوقيع اتفاقيات شراكة تجارية مع شركات تايوانية ذات خبرة، وعليه سوف يتم نقل جزء من تلك الخبرات الي السلطنة، من خلال تلك الاتفاقيات والأفكار الجديدة التي اكتسبها اعضاء الوفد خاصة منهم الشباب القائمون على اعمالهم التجارية والجادون في اقامة مشاريع جديدة او تطوير اعمالهم الحالية.

 

 

 

مصر:

 

شارك عدد من القوى والحركات السياسية والإسلامية في مليونية يوم الجمعة بميدان التحرير والميادين المختلفة بالمحافظات، دعا إليها الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل مرشح الرئاسة السابق ، وأطلق عليها اسم "مليونية الصمود"، ودعا إليها أيضا بعض القوى ومنها الجبهة الوطنية باسم "مليونية إسقاط الإعلان الدستوري المكمل "، لدعم الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية.


وفي مقدمة القوى والأحزاب التي شاركت في المليونية جماعة الإخوان المسلمين، وحزب الحرية والعدالة، الذراع السياسي لها، والجبهة السلفية، وحملة "حازمون" و"أنصار أبو إسماعيل"، وحركة 6 إبريل، وحزب البناء والتنمية التابع للجماعة الإسلامية .


وأكد الدكتور محمود حسين، الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين المتحدث باسمها، مشاركة الجماعة رسميا في المليونية لدعم الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية ، ومن منطلق رفض الإعلان الدستوري المكمل والمطالبة بإلغائه ، ورفض تسييس القضاء المصري، وتحقيق أهداف ثورة 25 يناير.

وأعلن حزب البناء والتنمية ، الذراع السياسي للجماعة الإسلامية، عن مشاركته في المليونية لمناصرة الرئيس محمد مرسى، ودعمه في قراراته الرئاسية التي اتخذها منذ عده أيام، وتم وقف تنفيذها، وخاصة وقف قرار الرئيس بعودة البرلمان وعودة السلطة التشريعية إليه مرة أخرى.


وقال حزب البناء والتنمية ، في بيان له ، إن العديد من القوى السياسية ترى أن وجود المجلس الأعلى للقوات المسلحة في السلطة التشريعية يجعل هناك تقييدا لصلاحيات الرئيس في قراراته التي يسعى الشعب لقيامه بها ، لإصلاح الوضع المتدهور سياسيا ، مؤكداً أن مشاركتهم تأتى في ظل الرفض الشعبي لوقف قرار الرئيس محمد مرسى بعودة مجلس الشعب للانعقاد، وانتقال السلطة التشريعية إليه.

ومن جانبها، أعلنت حركة 6 إبريل مشاركتها في المليونية بميدان التحرير وكل ميادين الحرية في مصر، من أجل إسقاط الإعلان الدستوري المكمل، والمطالبة بإبعاد المجلس العسكري عن الحياة السياسية. وأكدت الحركة، في بيان لها، مشاركتها بكل قوة في المليونية، عن طريق تنظيم عدة مسيرات من المساجد الكبرى بعد صلاة العصر، ودعت الحركة كل طوائف الشعب المصري والقوى السياسية للمشاركة. في المقابل، غاب عدد من الأحزاب لرفضهم المشاركة في المليونية، من بينها الأحزاب الليبرالية، واليسارية، وأكد حسين عبد الرازق، عضو المجلس الرئاسي لحزب التجمع، رفض الحزب لمليونية تأييد الرئيس، التي دعت لتنظيمها جماعة الإخوان المسلمين، وحركة حازمون معتبرا أنه لا يمكن أن يتم التعامل مع أحكام القضاء بالمليونيات ، فأحكام القضاء نهائية، ولابد أن نحترمها، ونحن ندين أي تعد عليها.

وأعلن أحمد بهاء الدين شعبان، الأمين العام للحزب الاشتراكي المصري، أن الحزب قرر عدم المشاركة في المليونية قائلا إن التيار الإسلامي ينظم مثل هذه المليونيات ، من أجل تدعيم نفوذه والتكويش على كل السلطات في المجتمع، وعلى القوى الثورية أن تتعلم هذا الدرس.

وأضاف أن الإخوان المسلمين يستخدمون القوى الثورية لتحقيق أهدافهم في الشارع ، وعندما يحققون أغراضهم يتخلون عن هذه القوى.

 

 

ليبيا:

 

أشاد رئيس البرلمان العربي علي سالم الدقباسي، بالإقبال الجماهيري على انتخابات أول مجلس وطني ليبي حر يتم انتخاب أعضائه بإرادة الشعب الليبي، بعد الإطاحة بنظام الحكم الدكتاتوري الذي قهر الشعب الليبي طوال أكثر من أربعة عقود.
وقال الدقباسي في تصريحات صحفية له في القاهرة إن الانتخابات البرلمانية الليبية التي شهدتها ليبيا يوم السابع من يوليو 2012 تعد «نقلة نوعية كبيرة» لترسيخ مبادئ وقيم الديمقراطية والعدالة والدفاع عن حقوق الإنسان،
وأضاف أن إقبال ما يزيد عن 60% من أبناء الشعب الليبي على اختيار ممثليهم في المجلس الوطني الليبي يضع حجر الأساس نحو بناء مؤسسات الدولة الحديثة القائمة على سيادة القانون والشورى وإتاحة الفرصة للشعب الليبي أن يكون مشاركًا بحق في بناء دولته الحديثة، متمنيًا للشعب الليبي الشقيق كل التقدم والازدهار.

 

 

ايران:

 

أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما أنها فرضت حزمة من العقوبات الجديدة على إحدى عشرة مؤسسة ووزارة إيرانية بما فيها وزارة الدفاع الإيرانية والحرس الثوري وخطوط النقل البحري الإيرانية بالإضافة الى جامعة مالك الاشتر الإيرانية .


وأوضحت أن العقوبات تشمل عددا كبيرا من الشركات والمؤسسات التي تعمل كواجهات مخفية للحكومة الإيرانية بما يصل مجموعه إلى أكثر من 50 وزارة وإدارة وشركة ومؤسسة تتبع لحكومة طهران .


وقالت وزارتا الخزانة والخارجية الأمريكيتان في بيانين منفصلين : إنهما كشفتا عشرات الكيانات التي تعمل كواجهات دولية لشركات ومؤسسات إيرانية للشحن والناقلات وفرضت عليها عقوبات ضمن جهود الولايات المتحدة الأمريكية المستمرة لمنع إيران من امتلاك السلاح النووي أو مكوناته .


وأشار البيانان إلى أن الولايات المتحدة الامريكية صنفت شركات "نور إنرجي" و " بترو سويس " و " بترو إنرجي " و "هونج كونج إنترتريد " على أنها تعمل كواجهات لشركة النفط الوطنية الإيرانية ولكيانات إيرانية أخرى تشملها العقوبات ، كما صنفت شركة الناقلات الوطنية الإيرانية و27 شركة أخرى تابعة لها و57 سفينة تمتلكها وللمرة الأولى على أنها كيانات تسيطر عليها الحكومة الإيرانية وبالتالي فإنها تقع تحت طائلة العقوبات الأمريكية على إيران .


وقالت وزارة الخزانة في بيانها : إن هذه الخطوة ستساعد الشركات الأخرى على الالتزام بالعقوبات الغربية ضد إيران ، كما أنها ستقوض محاولات إيران لاستخدام واجهات أو تغيير أسماء السفن لمراوغة العقوبات .


وأضافت الوزارة : إنها فرضت عقوبات كذلك على أربع أشخاص ثلاثة إيرانيين ورابع نمساوي يعملون كواجهات ويديرون أعمالا للحكومة الإيرانية .


وأكد وكيل وزارة الخزانة الأمريكية للاستخبارات المالية ومكافحة الإرهاب ديفيد كوهين أن الولايات المتحدة الأمريكية ستواصل تصعيد الضغوط على إيران التي تعاني فعليا من ضغط العقوبات المكثفة والمتعددة الأطراف طالما واصلت سياسة رفض تبديد مخاوف المجمتع الدولي التي لها ما يبررها حول برنامجها النووي .


وأوضح أن العقوبات الجديدة تهدف مباشرة لتعطيل برامج الصواريخ البالستية الإيرانية بالإضافة إلى محاولات إيران للتحايل على حظر تصدير النفط من خلال استخدام الشركات الوهمية لنقل الخام إلى الخارج .


وعاد مسؤولون إيرانيون إلى الحديث عن إغلاق مضيق هرمز، إذ قال برلماني إيراني إنه سيتم إغلاق مضيق هرمز في حالة توقيف أو تفتيش ناقلات النفط الإيرانية، باعتبار ذلك «حقا قانونيا» لطهران .


وأشار نائب رئيس لجنة الطاقة بمجلس الشورى الإسلامي، ناصر سوداني، في تصريح لوكالة «مهر» الإيرانية للأنباء، إلى احتمال إغلاق مضيق هرمز في حالة تفتيش أو توقيف ناقلات النفط الإيرانية في الموانئ النفطية العالمية. وأضاف سوداني «تجري في الوقت الحاضر المشاورات المطلوبة مع مختلف القطاعات لتنفيذ هذه الخطة ».


وحول العقوبات الجديدة التي أعلنتها وزارة الخزانة الأميركية، قال سوداني «إن جميع أشكال الحظر والضغوط ستؤدي إلى مزيد من ازدهار صناعة النفط في البلاد». وكانت وزارة الخزانة الأميركية قد أعلنت مساء الخميس أنها فرضت عقوبات جديدة على شركات إيرانية تستهدف 11 كيانا وأربعة أشخاص لهم علاقة بالبرنامج النووي الإيراني وشبكات انتشار الصواريخ الباليستية التي تديرها وزارة الدفاع ومنظمة صناعات الفضاء. وشملت العقوبات سلسلة من البنوك الإيرانية وشركات تعمل واجهة، بما في ذلك مؤسسات مقرها في هونغ كونغ وماليزيا، لمنع انتهاك العقوبات على تجارة النفط مع إيران .


وفي لندن، قال السير جون سويرز، رئيس جهاز المخابرات الخارجية البريطانية (إم آي 6)، إن إيران سوف تنجح في الحصول على أسلحة نووية في غضون عامين. وقال سويرز في تصريحات أوردتها صحيفة «ديلي تلغراف» البريطانية إن عمليات سرية قام بها عملاء الجهاز منعت الإيرانيين من تطوير أسلحة نووية مطلع عام 2008 .


غير أن سويرز، الذي كان يتحدث في اجتماع ضم نحو 100 من كبار موظفي الخدمة المدنية في لندن الأسبوع الماضي، قال إنه من المرجح أن يحقق الإيرانيون هدفهم بحلول عام 2014، مما يجعل توجيه ضربة عسكرية من قبل الولايات المتحدة وإسرائيل أمرا مرجحا على نحو متزايد .


وكان سويرز أدلى بإفادة سرية أمام مجلس الوزراء البريطاني في شهر مارس (آذار) الماضي عن التهديد العسكري الإيراني المتنامي، لكن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الإعلان عن رؤيته بشأن هذه القضية. ونادرا ما يكشف رئيس لجهاز «إم آي 6» عن تفاصيل عمليات قام بها الجهاز. وأضاف سويرز «الإيرانيون مصرون على الاستحواذ على كل عناصر تكنولوجيا صناعة الأسلحة النووية ».


يشار إلى أن إيران اتهمت إسرائيل والولايات المتحدة بالسعي لعرقلة برنامجها النووي من خلال عمليات سرية من جانب جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) وجهاز «إم آي 6» والمخابرات الأميركية (سي آي إيه). كما ألقت إيران بالمسؤولية عن مقتل علماء نوويين إيرانيين على إسرائيل والولايات المتحدة .


وقد نقلت «ديلي تلغراف» عن سويرز قوله «كانت إيران ستمتلك السلاح النووي في عام 2008، لكنها لا تزال في عام 2012 بحاجة إلى عامين لذلك». لكنه حذر من أنه عندما ستمتلك إيران السلاح النووي في نهاية المطاف فإن الولايات المتحدة وإسرائيل «ستواجهان مخاطر كبيرة». وأضاف «أعتقد أنه سيكون من الصعب جدا لأي رئيس وزراء في إسرائيل أو رئيس للولايات المتحدة أن يتقبل أن تملك إيران السلاح النووي ».


من جهة أخرى، أكدت وزارة الخارجية البريطانية الخميس أن السويد ستمثل اعتبارا من الأحد المصالح البريطانية في إيران، بعد مرور نحو ثمانية أشهر على إقفال لندن سفارتها في طهران. وقالت الخارجية البريطانية في بيان إن «قسما مخصصا للمصالح البريطانية سيفتح تحت راية سفارة السويد في طهران اعتبارا من 15 يوليو (تموز) الحالي».

وأضافت «وافقنا على أن تكون سلطنة عمان قوة حامية لمصالح الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المملكة المتحدة ».
وتمر العلاقات بين طهران ولندن بأسوأ مراحلها منذ إقفال السفارة البريطانية في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي بعد اقتحامها من جانب طلاب إسلاميين في غمرة المظاهرات المناهضة للعقوبات الغربية ضد إيران وبرنامجها النووي المثير للجدل. وردا على ذلك، أمرت بريطانيا بإقفال السفارة الإيرانية في لندن، إلا أن البلدين لم يقطعا رسميا علاقاتهما الدبلوماسية .


وأوضحت الوزارة أن ممثلية المصالح البريطانية في إيران «ستوفر مساعدة قنصلية محصورة في الأوضاع الطارئة، وستهتم بالموظفين والممتلكات التابعة للسفارة البريطانية في طهران». وتابعت الوزارة «كان لدينا سفارة في إيران خلال سنوات عدة ونريد واحدة مجددا في المستقبل ».


وفي شأن آخر، اتهم الجنرال حسن فيروز أبادي، رئيس أركان القوات المسلحة الإيرانية، الجمعة، تركيا والأردن بالسماح بتسلل «الإرهابيين» الذين يزعزعون استقرار سوريا، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية. وقال الجنرال الإيراني الذي تعد حكومته أحد الحلفاء الرئيسيين لدمشق «اليوم خطة (الموفد الدولي لسوريا) كوفي أنان مقبولة من الأسرة الدولية، ومن واجب الدول المسلمة المجاورة لسوريا عدم دعم الإرهابيين». وأضاف أن «تركيا والأردن سيغلقان حدودهما أمام الإرهابيين»، مستخدما العبارة نفسها التي تستخدمها السلطات السورية للإشارة إلى المعارضة المسلحة .


وتتهم الدول الغربية والمعارضة السورية بانتظام إيران بتقديم المساعدة العسكرية إلى النظام السوري الذي يحاول منذ مارس 2011 قمع حركة الاحتجاج الشعبية مما أسفر عن سقوط ما لا يقل عن 17 ألف قتيل .


من جانبه  أعلن رئيس أركان القوات الايرانية الجنرال حسن فيروز ابادي ان ايران تتصرف "بعقلانية" ولن تقفل مضيق هرمز الذي يعبره ثلث النقل البحري للنفط العالمي، إلا اذا تعرضت مصالحها "لتهديد خطير". ونقلت وكالة ايسنا للانباء عن الجنرال فيروز ابادي قوله السبت "لدينا خطط لاغلاق مضيق هرمز، لانه يتعين ان تتوافر لدى المسؤولين العسكريين خطط لأي وضع" يطرأ. واضاف الجنرال فيروز ابادي "لكن ايران التي تتصرف بعقلانية لن تغلق المضيق الذي يعبره 40% من الطاقة العالمية، إلا اذا تعرضت مصالحها لتهديد خطير".


واكد المسؤولون العسكريون الايرانيون في الاشهر الاخيرة ان ايران قد تغلق مضيق هرمز اذا ما هاجمت اسرائيل منشآتها النفطية وبالتالي اذا تأثرت صادراتها النفطية كثيرا جراء الحظر الغربي المفروض منذ بداية السنة.
وحملت هذه التهديدات الولايات المتحدة على اصدار تحذيرات اكدت فيها انها ستتدخل عسكريا لإبقاء هذا الممر المائي الذي يعبره القسم الاكبر من نفط بلدان الخليج مفتوحا.


وقال الجنرال فيروز ابادي لصحيفة خراسان "ما يستطيع ان يقوله زملائي عن مضيق هرمز متصل بالمهمة المنوطة بهم". واضاف "لكن الامر بتنفيذ هذه المهمة لا يمكن ان يصدر الا بقرار من المجلس الاعلى للامن القومي يوافق عليه المرشد الاعلى" اية الله علي خامنئي.


وخلص الى القول ان "تصريحات المسؤولين العسكريين ليس لها اي تأثير على قرار منع مرور النفط في المضيق ام لا".