خادم الحرمين الشريفين يستقبل جموع الأمراء والمواطنين في جده

الملك عبد الله: أوصيكم بتقوى الله فوق كل شئ ثم حب الوطن والصدق

مجلس الوزراء السعودي يشدد على ضرورة توحيد الجهود لدعم عملية السلام

خادم الحرمين ينوه بجهود هيئة جمع التبرعات لمسلمي البوسنه والهرسك ويعتمد 18 سلماً للرواتب

أكد خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، حرصه على جميع أبناء شعبه في جميع المناطق، مبينا أنه لا ينام الليل إلا بعد أن يطمئن على أحوال الشعب وما يدور من أحداث في جميع مناطق البلاد، مشددا في ذات الوقت على أن ذلك لا يعدو كونه وفاء وإخلاصا منه لشعبه الذي أحبه.

جاء ذلك خلال كلمة خادم الحرمين الشريفين بمناسبة استقباله، في الديوان الملكي بقصر السلام في جدة، عددا من الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين وقادة وضباط الحرس الملكي وجموعا من المواطنين من أهالي منطقة مكة المكرمة ومنطقة المدينة المنورة، الذين قدموا للسلام عليه وتهنئته بسلامة الوصول إلى جدة.

وجاءت كلمة الملك عبد الله بن عبد العزيز على النحو التالي:

«بسم الله الرحمن الرحيم إخواني المواطنين في أي بقعة من بقاع المملكة العربية السعودية، أهنئ نفسي بكم وبأخلاقكم وثقتكم بدينكم ووطنكم، وأشكركم لأن بعض الإخوان من أهل مكة والمدينة وجدة زاروني وباركوا، والحمد لله الذي أوصلنا إلى هذا الوقت العظيم، وقت، ولله الحمد، المملكة العربية السعودية أنتم تعرفونها ويعرفها القاصي والداني أنها وفية بأي كلمة تصدر منها، والمملكة العربية السعودية، ولله الحمد، مقبولة عند القاصي والداني.

يا إخوان، أوصيكم بتقوى الله فوق كل شيء ثم حب الوطن. وثانيا أوصيكم بكلمة هي بسيطة، ولكني أوصيكم بها لأن الإنسان من دونها لا إنسان، وهي الصدق.. الصدق.. الصدق.. عليكم بالصدق في معاملاتكم وفي بيوتكم وفي أولادكم وفي أقاربكم وفي من يسمع منكم. أرجوكم أن تتمسكوا بالصدق، لأن الصدق حبيب الله، وهو أوفى للإنسان، وأوفى ما للإنسان الصدق، لأنك إذا صدقت صدقوك العالم كلهم، وإذا زليت بزلة لو كلمة واحدة ما عاد احترموك، الإنسان صدق لازول.

إخواني، أرجوكم، هذه تحياتي لشعب المملكة العربية السعودية، شعب الوفاء وشعب الخير، شعب المقدرة شعب الأخلاق، ولله الحمد. وأنا ما أنا إلا خادم لكم، أنا ما أنا إلا أقل من خادم لكم، صدقوني أنني لا أنام إلا ولله الحمد سائلا عن كل المناطق؛ ما هي الحوادث فيها وش اللي ما صار وش اللي صار. ولله الحمد، هذا ما هو كرم مني. هذا وفاء وإخلاص لكم، وحبكم لي لن أنساه، ولن أنساه ما دمت حيا، أشكركم، وأتمنى لكم التوفيق وأتمنى أن تعينوني على نفسي، وشكرا لكم».

وكان الاستقبال قد بدأ بكلمة للشريف هزاع بن شاكر العبدلي، ألقاها نيابة عن أهالي منطقة مكة المكرمة، قال فيها: «إن كلمات الحمد والشكر والترحيب بمقدمكم المبارك تبقى حائرة أمام مقامكم الكريم؛ ماذا آخذ منها وأدع لوصف ما في النفوس من عظيم المعاني وجميل المباني، ونحن نراك بيننا في الذكرى السادسة لتوليكم مقاليد الحكم، وقد منّ الله، عز وجل، عليك بلباس الصحة والعافية، وتفضل من جوده عليك بالشفاء، فالحمد لله الذي أعطى فأكرم، وأتم فضله عليك فأنعم، فالحمد لله من قبل ومن بعد».

وأضاف قائلا: «إن أهل منطقة مكة المكرمة، أحب البقاع إلى الله، يرحبون بمقدمكم المبارك مرددين بعبارة صادقة ومخلصة: حللت دارك يا أبا متعب أهلا وبين محبيك سهلا، فحي بك مليكا محبوبا بين شعبه، ووالدا حانيا بين ولده وراعيا أمينا بين رعيته، حي بك في كل حال، وحي بك ما نطق محب لك أو صدح بهذا الحب».

واستطرد الشريف هزاع بن شاكر العبدلي قائلا: «مليكنا المفدى، إن ما تفضل الله به عليكم من نعمة العافية هو نعمة وفضل على أهل هذه البلاد المباركة جميعا التي حباها الله، اليوم، في عالم مضطرب وحال متقلب، بتماسك فريد بين قيادتها وشعبها ووحدة كلمة تجمعهم على كتاب الله، عز وجل، وسنة نبينا، سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم، وهذا هو فخر وعز هذه البلاد المباركة إلى قيام الساعة».

وزاد الشريف: «يا خادم الحرمين الشريفين، لقد تركت الكثير والكثير من المفردات والمعاني الجميلة وتراكيب الألفاظ التي بك لائقة أنيقة، والتي تعبر عن عظيم ما تكنه النفوس لك من مودة وتحفظه القلوب لك من محبة، ولم أجد أعظم ولا أجل وأكرم من كلام حبيب الله وحبيبك وحبيبنا سيدنا محمد، صلى الله عليه وآله وسلم، الذي قال: (خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم، وتصلون عليهم ويصلون عليكم)، فهنيئا لنا أننا بأصدق معاني الحب نحبك، وبأعلى مراتب الود نودك، حب بعيد عن كل ما يشينه وينقصه من معاني النفعية، حب مبناه الصدق وعنوانه وشعاره الوفاء من أهل الوفاء لرجل الوفاء، عبد الله بن عبد العزيز، الملك الإنسان الذي أحب شعبه فأحبوه، وعاش همومهم فصدقوا معه».

وقال العبدلي: «ها نحن اليوم، أيها الملك المفدى، نكرر لكم هذه المعاني التي جاشت بها قلوب محبيك من شعبك، ونحن نمر بالذكرى السادسة للبيعة، معبرين لمقامكم الكريم، بكل ما تقدم وزيادة من التقدير والوفاء والإخلاص والولاء، وأبناء المملكة لا يزالون ينعمون بقرارات الخير الأخيرة التي عمت كل إنسان في كل أرجاء البلاد، وما خصصتم به منطقة مكة المكرمة من استثناءات تجاوزت كل حد، وتتابع عطاء وبذل وعناية يدك الكريمة عليها حتى زرعت الأمل في نفس كل مواطن، لتصنع تطورا كبيرا وبنية تحتية متينة ورخاء تجاوز كل التوقعات، ولم تكتف بهذا الخير الوفير الذي خصصتنا به، بل زدت الفضل، وجددت الثقة في أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي، الأمير خالد الفيصل، فكان فضلك علينا مضاعفا».

بعد ذلك، ألقيت كلمة أهالي منطقة المدينة المنورة، التي ألقاها نيابة عنهم الشيخ صالح بن عواد المغامسي، وقال فيها: «الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد؛ فإن من اليقينيات التي يؤمن بها كل مسلم أن الفضل كله بيد الله، يقدم من يشاء بفضله، ويؤخر من يشاء بعدله، ولا يسأله مخلوق عن علة فعله، ولا يعترض عليه ذو عقل بعقله، أنعم على أمة محمد، صلى الله عليه وسلم، عبر تاريخها المجيد بحكام موفقين ورجال مباركين، سعدت بهم الأمة، وافتخرت بهم الأيام، وهؤلاء الحكام والملوك عبر تاريخ الأمة المجيد جعلهم الله، جل وعلا، رحمة ونعمة وسؤددا للأمة؛ رزقهم الله، جل وعلا، من البصيرة ما يجعل الناس يفزعون إليهم عند نزول الحوالك، ورزقهم الله، تبارك وتعالى، وجعل على يديهم الخير والأمن والفضل على جميع الممالك، وأنت يا خادم الحرمين الشريفين، أيها الملك الموفق المبارك، بحمد الله وفضله، واحد من هؤلاء الأفذاذ الكبار الذين أنعم الله عليهم وأنعم بهم، وقد تجلى هذا كله منذ أن تنادى الحاسدون، وتداعى المرجفون، فأظهر الشعب أثر القرآن الذي في قلبه، القرآن الذي يدعو إلى اللحمة والسمع والطاعة والوحدة، وظهر كذلك خيرك وعطاؤك على الناس ويقين المؤمنين في هذه البلاد المباركة لولي أمرها، فبهت الذي حسد، وذهل الذي يرصد، وانقلب إليهم الطرف خاسرا وهو حسير، ثم إنه بعد ذلك بيومين أطل على الناس سمو النائب الثاني ليهنئ الشعب النبيل بصنيعه، وليقول لهم مباركا ومهنئا: (اليوم نقول هنيئا لخادم الحرمين الشريفين بشعبه، وغدا نقول: هنيئا للشعب بخادم الحرمين الشريفين)، فما أطلت الجمعة التي تليها إلا وأطلت سحابة كرمك، ففاضت من غير رعد، وسقت من غير بخس، وجرى نهرها العذب، فلم يبق واد إلا ورواه، ولا ذو عطش إلا وسقاه، وذلك فضل ساقه الله على يديك، ونعمة من قبل ومن بعد أنعم الله بها عليك».

وزاد: «ست سنوات نيرات مرت من حكمك المبارك، نرجو الله أن يمتعنا بأيام حكمك أزمنة كثيرة وسنين مديدة في عفو وعافية منه، من قرأها تبين له أمور. يوم أن تقول للشعب وأنت تطل عليهم: (لا تنسوني من دعائكم)، كلمة لم يقلها زعيم عربي معاصر فيما نعلم، كشفت عن جوانب وحقيقتين في شخصيتك المباركة؛ الأولى: معرفتك الحقة بربك، وهذا، والله، أعظم العلم وأجل المعرفة، والثانية: بعدك عن الكبر، وهذان هما طرفا المجد اللذان يكتب الله، جل وعلا، بهما لأي عبد خيري الدنيا والآخرة».

عقب ذلك، ألقى الشاعر بشير بن علي الصاعدي قصيدة بين يدي خادم الحرمين الشريفين.

عقب ذلك تسلم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود هدية تذكارية من أهالي محافظة الطائف، تشرف بتقديمها محافظ الطائف، فهد بن عبد العزيز بن معمر.

حضر الاستقبال الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود، النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، والأمير فيصل بن تركي بن عبد العزيز، والأمير عبد الله بن خالد بن عبد العزيز، والأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز، أمير منطقة مكة المكرمة، والأمير مقرن بن عبد العزيز، رئيس الاستخبارات العامة، والأمير فيصل بن مساعد بن عبد الرحمن، والأمير الدكتور خالد بن فيصل بن تركي، وكيل الحرس الوطني للقطاع الغربي، والأمير حمود بن سعود بن عبد العزيز، والأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز، محافظ جدة، والأمير عبد العزيز بن ماجد بن عبد العزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، والأمير عبد العزيز بن عبد الله بن عبد العزيز، مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير منصور بن ناصر بن عبد العزيز، مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد، مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس ديوان رئاسة مجلس الوزراء.

على صعيد آخر شددت السعودية، على أهمية تضافر الجهود للدفع بعملية السلام استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، بما يكفل للشعب الفلسطيني حقه في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة، وعاصمتها القدس.

جاء ذلك أثناء انعقاد جلسة مجلس الوزراء السعودي برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، في قصر السلام بجدة، والتي وافق من خلالها المجلس على إضافة مادة جديدة إلى نظام تملك غير السعوديين للعقار واستثماره، بحيث تصدر اللائحة التنفيذية لهذا النظام بقرار من مجلس الوزراء.

في مطلع الجلسة عبَّر المجلس عن الشكر والثناء لله، عز وجل، على ما تحقق للمملكة العربية السعودية خلال السنوات الست الماضية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز من تطور شامل في مسيرة الخير والنماء التي تنعم بها المملكة، ولله الحمد، مؤكدا أن ما تشهده المملكة من نماء في الخير والعطاء للوطن والمواطن يجسد حرصه الشديد على المضي قدما، بعون الله وتوفيقه، لتحقيق الكثير من المنجزات التنموية الشاملة لمختلف القطاعات وتذليل كل الصعوبات التي تعترض طريق التنمية والتطور النوعي لها.

واستذكر المجلس، بكل فخر واعتزاز، المشاريع العملاقة والمنجزات الكبيرة التي وجه خادم الحرمين الشريفين بإقامتها، والقرارات والأوامر التي أصدرها لخير الوطن والمواطن، والدور الرائد لخادم الحرمين الشريفين وما يبذله من جهود على المستوى الدولي لاستثمار علاقات المملكة المتميزة في مختلف المحافل الدولية لخدمة القضايا الإسلامية والعربية ودعم القضايا الإنسانية والجهود الدولية العادلة.

وأوضح الدكتور عبد العزيز خوجه، وزير الثقافة والإعلام، في بيانه عقب الجلسة، أن الملك عبد الله بن عبد العزيز أطلع المجلس على المشاورات والاتصالات التي جرت، خلال الأسبوع، مع بعض قادة الدول الشقيقة حول المستجدات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية، ومن ذلك الرسالة التي تلقاها من أخيه السلطان قابوس بن سعيد، سلطان عمان، والاتصال الهاتفي الذي جرى بينه وبين أخيه الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، أمير دولة قطر.

وبيَّن الوزير خوجه أن المجلس استمع، بعد ذلك، إلى تقارير عن تطورات الأحداث إقليميا ودوليا، ونوه بالإعلان الصادر عقب اختتام الاجتماع الوزاري لحركة عدم الانحياز، الذي أقيم في إندونيسيا، بشأن القضية الفلسطينية، وبالبيان الصادر عن اللجنة الوزارية لمبادرة السلام العربية، الذي عُقد في الدوحة، مشددا على أهمية تضافر الجهود للدفع بعملية السلام استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، بما يكفل للشعب الفلسطيني حقه في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وفي الشأن المحلي، أشار وزير الثقافة والإعلام إلى أن المجلس تطرق إلى عدد من النشاطات العلمية والثقافية والاقتصادية التي تمت خلال الأسبوع في بعض مدن المملكة، ومن ذلك: أعمال المنتدى والمعرض الدولي للبيئة والتنمية المستدامة الخليجي الثاني، الذي أقيم تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين، وحفل مسابقة نايف بن عبد العزيز للحديث النبوي، وحفل جائزة نايف بن عبد العزيز آل سعود العالمية للسنة النبوية والدراسات الإسلامية المعاصرة.

وأفاد الدكتور عبد العزيز خوجه بأن المجلس واصل، إثر ذلك، مناقشة جدول أعماله وأصدر القرارات التالية:

أولا: بعد الاطلاع على ما رفعه النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم (14/17) بتاريخ 29/4/1432هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية تعاون بين حكومة السعودية وحكومة جمهورية أوزبكستان، الموقعة في مدينة الرياض بتاريخ 21/12/1431هـ 27/11/2010م في مجال مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة والاتجار غير المشروع في المخدرات والمؤثرات العقلية وتهريبها وغيرها من الجرائم، وذلك وفقا للصيغة المرفقة بالقرار.

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك.

ثانيا: وافق مجلس الوزراء على تفويض وزير المالية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب المغربي في شأن مشروع اتفاقية التعاون الجمركي بين حكومة السعودية وحكومة المغرب، والتوقيع عليه في ضوء الصيغة المرفقة بالقرار، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

ثالثا: بعد الاطلاع على ما رفعه وزير النقل، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم (7/8) بتاريخ 25/3/1432هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على اتفاقية النقل متعدد الوسائط للبضائع بين الدول العربية المعتمدة بقرار مجلس جامعة الدول العربية رقم (7123/دع132) بتاريخ 19/9/1430هـ 9/9/2009م، بالصيغة المرفقة بالقرار.

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك.

رابعا: بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم (151/77) بتاريخ 26/2/1432هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على إضافة مادة جديدة تكون المادة رقم (9) إلى نظام تملك غير السعوديين للعقار واستثماره، الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/15) بتاريخ 17/4/1421هـ، وتكون بالنص الآتي: «تصدر اللائحة التنفيذية لهذا النظام بقرار من مجلس الوزراء».

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك.

خامسا: بعد الاطلاع على ما رفعه رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم (4/4) بتاريخ 11/3/1432هـ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال تقنية المعلومات والخدمات بين مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية في السعودية ومركز تطوير الأنظمة الحاسوبية المتقدمة التابع لوزارة تقنية المعلومات في جمهورية الهند الموقع عليها في مدينة الرياض بتاريخ 14/3/1431هـ 28/2/2010م، بالصيغة المرفقة بالقرار.

وقد أعد مرسوم ملكي بذلك.

سادسا: وافق مجلس الوزراء على نقل وتعيينات بالمرتبة الخامسة عشرة ووظيفة «وزير مفوض»، وذلك على النحو التالي:

1- نقل صالح بن محمد بن عبد الله الشريان من وظيفة «مدير عام الرقابة على أداء المؤسسات العامة والشركات» بالمرتبة الرابعة عشرة بديوان المراقبة العامة، وتعيينه في وظيفة «مدير عام الشؤون المالية والميزانية» بالمرتبة الخامسة عشرة بالقوات الجوية الملكية السعودية بوزارة الدفاع والطيران والمفتشية العامة، بعد شغورها عن شاغلها بتاريخ 1/7/1432هـ.

2- تعيين علي بن إبراهيم بن عبد العزيز البكري في وظيفة «خبير تخطيط» بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة الاقتصاد والتخطيط.

3- تعيين يوسف بن رشاد بن علي أبو عيش في وظيفة «وزير مفوض» بوزارة الخارجية.

4- تعيين تركي بن محمد بن عبد الله الماضي في وظيفة «وزير مفوض» بوزارة الخارجية.

هذا وقد أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، باعتماد 18 سلما وجدولا لرواتب الموظفين المدنيين العاملين في الدولة، والتي تضمنت تثبيت بدل غلاء المعيشة المقدر بـ15 في المائة من الراتب ضمن الراتب الأساسي، إضافة إلى اعتماد الحد الأدنى للرواتب لـ3 آلاف ريال.

وبناء على الأمرين الملكيين القاضيين بتثبيت بدل غلاء المعيشة ومقداره 15 في المائة ضمن الراتب الأساسي، واعتماد الحد الأدنى لرواتب كافة فئات العاملين في الدولة من السعوديين بـ3 آلاف ريال شهريا، حيث قضى الأمر الكريم بالعمل بهذه السلالم اعتبارا من 25/6/1432هـ، أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود قرارا جاء في سلم رواتب الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة، وذلك باعتماد راتب 51750 ريالا للوزير ومن في مرتبته، وراتب 34500 ريال لنائب الوزير، بينما خصص للمرتبة الممتازة اعتماد 34500 ريال.

وتعليقا على ذلك، أوضح عبد العزيز الخنين، المتحدث الرسمي لوزارة الخدمة المدنية أن القرار الذي صدر هو ناتج عن الأمر الملكي الذي يوجب الحد الأدنى للأجور، وذلك عند راتب 3 آلاف ريال. وأشار الخنين إلى أن ذلك لا يؤثر على الموظفين المتقاعدين، ولا يعطيهم أي ميزات، وعلل ذلك بوجود نظام مستقل.

وبالعودة إلى الاعتمادات الجديدة، فإن اعتماد سلم رواتب الموظفين العام المعتمد بالأمر الكريم القاضي بتخصيص حد 3000 ريال عند المرتبة الأولى، وعند المرتبة 15 راتب 28640 ريالا، بينما أعطى سلم رواتب القضاة الموظف الملازم القضائي مبلغ 10320 ريالا، ورئيس محكمة استئناف 42320 ريالا.

كما يشمل سلم رواتب أعضاء هيئة التدريس والمحاضرين والمعيدين بالجامعات الجديد على وظيفة معيد يستحق من 6650 إلى 12460 ريالا، ووظيفة محاضر اعتمدت من 8765 إلى 15905 ريالات، بينما اعتمد راتب الأستاذ المساعد من 12765 إلى 20745 ريالا، والأستاذ المشارك من 16080 إلى 25390 ريالا، والأستاذ من 18420 إلى 28710 ريالات.

كما اعتمدت سلالم الرواتب الجديدة في الوظائف الدبلوماسية، حيث يحصل من يشغر وظيفة الملحق على راتب 5555 ريالا في المرتبة الأولى، وراتب 11540 ريالا في المرتبة 20، كما شمل راتب سكرتير ثالث تخصيص مبلغ يبدأ من 6485 إلى 13750 ريالا، كما تم تعيين راتب لسكرتير أول مبلغ يبدأ من 9655 إلى 19015 ريالا، ووظيفة المستشار تبدأ من راتب 12830 وحتى 22270، بينما يشمل راتب وزير مفوض مبلغا يبدأ من 16665 إلى 26535 ريالا، ووظيفة السفير تبدأ براتب 21825 ريالا إلى الدرجة الثانية عشرة 32055 ريالا.

وشمل اعتماد سلم رواتب أعضاء هيئة التحقيق والادعاء العام المعتمد بالأمر الملكي، حيث يحصل من يشغل وظيفة ملازم تحقيق 7380 ريالا، ووظيفة مساعد تحقيق تبدأ من 8320 إلى 14900 ريال، ووظيفة محقق ثان من 9985 إلى 17125 ريالا عند المرتبة الخامسة عشرة، ووظيفة محقق أول تبدأ من 11535 إلى 18955 ريالا، ووظيفة وكيل رئيس دائرة تحقيق وادعاء (ب) تبدأ من 12950 إلى 20930 ريالا، ووكيل رئيس دائرة تحقيق وادعاء (أ) تبدأ من 14405 إلى 23225 ريالا، في حين تبدأ رواتب رئيس دائرة تحقيق وادعاء (ب) من 15870 إلى 25180 ريالا، ووظيفة رئيس دائرة تحقيق وادعاء (أ) من 18160 إلى 27820 ريالا، ووظيفة نائب الرئيس 33065 ريالا.

وشمل الأمر الملكي سلم رواتب لائحة الوظائف الصحية الجديد المعتمد لوظائف الأطباء، والطبيب الاستشاري، والطبيب النائب، والطبيب المقيم، والصيدلي الاستشاري، والصيدلي الأول، والاختصاصي الاستشاري والاختصاصي الأول، كما شملت وظائف المساعدين الصحيين وظيفة المساعد الصحي.

كما عرج سلم الأجور على الممارسين الصحيين السعوديين العاملين ضمن برامج التشغيل في المستشفيات الحكومية العامة والتخصصية والمرجعية، بحيث يصل من شغل فئة «طبيب استشاري» إلى نهاية الحد الأعلى من المستوى السابع يستمر في منحه زيادة سنوية بمقدار العلاوة المحددة لذلك المستوى ويشترط لمنحها توفر الشروط المحددة لمنح العلاوة، وتعتبر مكافأة لا يترتب عليها تغيير في سلم الأجور، بينما يراعى أن التدرج الأفقي في السلم بني على أساس أن راتب الدرجة الأولى في بداية كل مستوى يعتبر مستقلا وليس امتدادا لما قبله.

وعلى جانب الوظائف التعليمية، جاءت التعديلات على سلم رواتب الوظائف التعليمية، ليحصل من يشغل المربوط الأول في الدرجة الأولى على راتب يبدأ من 4445 ريالا وينتهي عند ذات الدرجة براتب يصل إلى 9260 ريالا، وصولا إلى الدرجة 25 بالمستوى الثالث عند الراتب 17235 ريالا.

كما شمل سلم الرواتب الجديد مكافأة أعضاء مجلس الشورى المعتمد بالأمر الملكي، حيث تم تحديدها لعضو المجلس بـ26450 ريالا. وعن سلم رواتب المستخدمين المعتمد بالأمر الملكي، يبدأ راتب الدرجة الأولى من راتب 4325 ريالا، وصولا إلى الدرجة 20، والتي يتسلم مستحقوها راتب 7935 ريالا، كما تشمل المرتبة 31، راتب 3000 ريالا، بينما تصل الدرجة الأولى إلى سقف 4500 ريال.

بينما يتسلم رواتب المعينين على بند الأجور المعتمد بالأمر الملكي، إذ تبدأ رواتب الفئة (أ) من 3000 ريال في المرتبة الدرجة الأولى، وتنتهي إلى الدرجة 15، والتي تصل إلى 4750 ريالا، والفئة (ب) تبدأ من 3560 ريالا وتنتهي بالدرجة 15 إلى 5870 ريالا، والفئة (ج) تبدأ من 4280 ريالا وتنتهي إلى 7150 ريالا، الفئة (د) تبدأ من 5150 ريالا وتنتهي بـ8580 ريالا.

كما شمل رواتب الخويا ورؤسائهم ومساعديهم والوكلاء المساعدين ورئيس المجاهدين والمجاهدين، حيث يحصل رئيس الخويا على 17955 ريالا، في حين ينال شاغل وظيفة فئة مجاهد عادي 3000 ريال، بينما شمل سلم الرواتب الجديد مكافأة الأئمة والمؤذنين والخُدام، حيث يحصل إمام الجامع (أ) على راتب 4570 ريالا، وتنتهي بخادم مسجد 1195 ريالا.

ويشمل سلم مكافآت أعضاء هيئة النظر، والتي تبدأ من رئيس 5930 ريالا على الدرجة الأولى، وتنتهي براتب 7640 ريالا، كما تشمل الفئة (د) 3000 ريال للدرجة الأولى، وصولا إلى الدرجة العاشرة عند راتب 3900.

وشمل سلم أجور المتخصصين والإداريين بإدارة كهرباء الناصرية على المرتبة 41 براتب 3000 ريال، ويصل إلى 5890 بالمرتبة 18. وشملت المرتبة 54 ابتداء رواتبها عند الدرجة الأولى 18840 وتنتهي عند المرتبة 11، براتب 27240 ريالا، وسلم أجور عمال إدارة كهرباء الناصرية يبدأ عند الفئة (أ) براتب 3000 من الفئة الأولى، وتنتهي بالمرتبة 20 عند راتب 5565، والفئة (د) المرتبة الأولى يبدأ سلم رواتبها من 4910 وينتهي عند 9660 للمرتبة 20. كما شمل سلم رواتب وبدلات الفنيين والعمال العاملين في مصنع كسوة الكعبة، إذ يستحق شاغل المرتبة الأولى راتب 3000 وينتهي عند 5310 ريالات، والمرتبة العاشرة من 10320 وتنتهي بـ15920 المرتبة الخامسة عشرة.

ووجه محمد الفايز، وزير الخدمة المدنية السعودية، شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، وأشار إلى أن اعتماد هذه السلالم لفتة أبوية مليئة بالمحبة والحنان تجاه أبنائه وبناته الموظفين وأسرهم ملأت نفوسهم بهجة وسرورا لما فيها من رعاية هدفها تحسين مستوى معيشة الموظفين وأسرهم، إذ أتت تلك الأوامر ضمن توجه شامل لرفع المستوى العام لكل ما يمس حياة المواطنين.

ووجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، شكره للأمير سلمان بن عبد العزيز، أمير منطقة الرياض رئيس الهيئة العليا لجمع التبرعات لمسلمي البوسنة والهرسك، بمناسبة تلقيه نسخة من التقرير الختامي لجهود وإنجازات الهيئة بعد اختتام أعمالها.

وقال خادم الحرمين الشريفين، في برقية جوابية لأمير منطقة الرياض: «تلقينا كتاب سموكم المرفق به نسخة من التقرير الختامي لجهود وإنجازات الهيئة بعد اختتام أعمالها، وإننا إذ نشيد بما بذلته الهيئة من جهود خيرة لنشكركم على ذلك، سائلين المولى، عز وجل، أن يوفقنا لكل ما من شأنه نصرة الإسلام والمسلمين وأن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم، إنه سميع مجيب».

هذا ووافق مجلس الشورى خلال جلسته العادية الخامسة والثلاثين التي عقدها برئاسة رئيس المجلس الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ على اعتماد التشكيلات القضائية والإدارية للمحاكم والدوائر الجديدة وكتابات العدل في ميزانية وزارة العدل ليتم التمكن من افتتاح تلك المحاكم والدوائر وتشغيلها .

وأبان الأمين العام لمجلس الشورى الدكتور محمد بن عبد الله الغامدي - في تصريح عقب الجلسة - أن موافقة المجلس جاءت بعد أن استمع إلى وجهة نظر لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية تجاه ملحوظات الأعضاء وآرائهم بشأن التقرير السنوي لوزارة العدل للعام المالي 1428/1429هـ الذي سبق للمجلس مناقشته في جلسة ماضية .

كما وافق المجلس على قيام وزارة العدل بوضع تنظيم أو ضوابط تحد من زواج القاصرات وإلزام مأذوني الأنكحة بتنفيذها .

وأكد أن المجلس يحرص على مواكبة عناية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بتطوير مرفق القضاء النابع من الرؤية الحكيمة للمرفق العدلي؛ باعتباره الجهة المختصة بإنصاف الأفراد والفصل في الخصومات ، منوها بمشروع الملك عبدالله بن عبد العزيز لتطوير مرفق القضاء الذي يهدف لتعزيز الإصلاح والتطوير القضائي، ودعمه مالياً ومعنوياً ، وما يتطلبه هذا المشروع من تطوير النظام القضائي وتهيئة الكوادر وتوفير الوظائف والتجهيزات والمباني وتجهيز البيئة القضائية التي تحقق تطلعات وطموح ولاة الأمر لتحقيق العدالة وإنصاف المظلومين ورد الحقوق إلى أهلها.

واستمع المجلس بعد ذلك إلى تقرير لجنة الشؤون الأمنية ، بشأن المقترح الخاص بإضافة ثلاث سنوات للضباط الجامعيين الملتحقين أساساً بالخدمة العسكرية بموجب شهاداتهم الجامعية، والمقترحات والتوصيات الإضافية المرفقة بهما .

وبين أن اللجنة أجرت مناقشات مطولة مع عدد من الجهات العسكرية ، والجهات ذات العلاقة بموضوع التقاعد حيث استفادت من العديد من الرؤى والملحوظات عند إعدادها التقرير .

وحظي التقرير بمناقشات واسعة وطرح للعديد من الأفكار حول الموضوع.

وقد وافق المجلس على منح اللجنة فرصة لعرض وجهة نظرها تجاه ما أبداه الأعضاء من ملحوظات وآراء على تقريرها وذلك في جلسة مقبلة بإذن الله.

وأفاد أن المجلس انتقل بعد ذلك لمناقشة تقرير لجنة الشؤون الصحية والبيئة ، بشأن مقترح مشروع نظام الجودة وسلامة المريض في الخدمات الصحية بموجب المادة (23)من نظام مجلس الشورى .

ويقع مشروع النظام في خمسة فصول واثنان وعشرين مادة ويهدف إلى إنشاء هيئة مهنية مختصة ومستقلة تقوم على إبراز حقوق الفريق الصحي وحقوق المريض في الخدمات الصحية والتوعية بها ، وتعزيز مفهوم أمان وسلامة المريض في مختلف جوانب الخدمة الصحية والمجتمعية والإعلامية ، ورفع مستوى مقتضيات سلامة المريض والإقلال من الأحداث السلبية في الخدمات الصحية من خلال تحسين مستوى الجودة والنظام الصحي في جوانبه الوقائية والعلاجية والتأهيلية في المنشآت الصحية ، وإعداد ومتابعة أسس الجودة وسلامة المرضى ، وتمكين ذويهم من المشاركة الإيجابية في رعايتهم الصحية.

وأوضح الأمين العام لمجلس الشورى أن اللجنة استضافت خلال مناقشة التقرير العديد من المسؤولين والمهتمين في جانب الرعاية الصحية ومستلزماتها حيث جرى مناقشة مرئياتهم بشأن مشروع النظام ، إضافة إلى استعراض العديد من التجارب العربية والدولية في هذا الشأن ، لافتاً إلى أن مشروع النظام استند على مقتضيات تطور الطب وعلومه وتفرع تخصصاته وتباين إجراءاته ويتطلب الاهتمام بجودة الخدمة الطبية في جميع مكوناتها الإنشائية والتشخيصية والعلاجية والتأهلية ، وتنظيم علاقة الطبيب المعالج بالمريض .

وتناول الأعضاء عبر مداخلات مطوله العديد من جوانب الموضوع ، وسوف يستكمل المجلس مناقشة التقرير في جلسة مقبلة بإذن الله تعالى.

فى مجال آخر كشف مسؤول سعودي رفيع المستوى عن أن حجم التحويلات المالية الخارجية للعمالة الوافدة في البلاد يصل إلى 26.6 مليار دولار بشكل سنوي، مشيرا إلى أن عددهم بحسب آخر إحصائية يصل إلى 8 ملايين وافد، 6 ملايين منهم يعملون في القطاع الخاص.

وقال وزير العمل السعودي المهندس عادل فقيه إن الإحصائية كشفت عن وجود 500 ألف عاطل وعاطلة عن العمل في المملكة، يمثلون 10.5 في المائة من التعداد السكاني، منهم 28 في المائة إناث، و40 في المائة من البطالة لخريجي الثانوية العامة.

ولفت إلى أن 90 في المائة من العاملين في القطاع الخاص غير سعوديين، فيما يعمل 10 في المائة من السعوديين في تلك القطاعات.

وأكد أن وزارته باقية على الاستمرارية في تفعيل المعايير الجديدة والملزمة لتقييم المنشآت في توطين الوظائف من خلال برنامج «نطاقات»، وقال: «هذا نظام ثابت وسيبقى، ولا مجال للتراجع».

وأوضح فقيه خلال لقاء مفتوح مع عدد من رجال الأعمال والإعلام في محافظة جدة (غرب السعودية)، حول التحريف ببرنامج «نطاقات» لتوطين الوظائف ودعم القطاع الخاص للنمو المستديم.