خادم الحرمين الشريفين يوجه باعتماد نصف مليار ريال سنوياً للطلاب المحتاجين في 30 ألف مدرسة

النائب الثاني يرأس الجلسة الثانية من الدورة الثالثة لمجلس منطقة مكة المكرمة

الأمير نايف: ليس هناك مهمة أشرف من الدفاع عن النفس والوطن وكلنا ثقة بقواتنا المسلحة

وزير التعليم العالي يرعى حفل تخرج 3 آلاف مبتعث سعودي في أميركا

هيئة المساحة الجيولوجية تستبعد حدوث نشاط بركاني أو زلزالي في السعودية

صدر أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بتخصيص مبلغ (476) مليون ريال سنوياً لدعم (مؤسسة تكافل الخيرية) التي تستهدف مساعدة الطلبة والطالبات المحتاجين في مدارس التعليم العام.

أعلن ذلك الأمير فيصل بن عبد الله بن محمد وزير التربية والتعليم، رئيس مجلس الأمناء ، رئيس المؤسسة ، موضحا أن هذا الدعم السخي سيمكن المؤسسة من بدء أعمالها والإسهام في تحقيق الاستراتيجية الوطنية للإنماء الاجتماعي التي دعا إليها خادم الحرمين الشريفين.

وقال: إن النظــام الأساسي للمؤسسة حصر خدماتها في مساعدة الطلبة والطالبات الأيتام المعوزين، وذوي الحاجة من الطلبة والطالبات، التابعين لوزارة التربية والتعليم في أكثر من ثلاثين ألف مدرسة للبنين والبنات ، وهي مؤسسة مستقلة لا ترتبط إدارياً ولا مالياً بوزارة التربية والتعليم ، وسيكون مقرها الرئيسي في مدينة الرياض ، وسيتم افتتاح فروع لها في المدن والمحافظات في مقار إدارات التربية والتعليم.

وبين أن المؤسسة ستقدم خدماتها وفق ثلاث مراحل تتعلق المرحلة الأولى بتأمين المستلزمات المدرسية للطالب والطالبة والملابس الصيفية والشتوية والرياضية ، وبطاقات المقصف المدرسي ، فيما تشمل المرحلة الثانية تأمين بعض المواد التموينية للطلبة والطالبات واحتياجاتهم المنزلية الضرورية.

أما المرحلة الثالثة فيتم فيها التنسيق مع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني والمؤسسات الأهلية المتخصصة لعقد دورات مهنية وفنية قصيرة تساعد الطلاب والطالبات على تعلم مهارات عملية تساعدهم مستقبلاً ، وسيكون إلحاقهم بهذه الدورات بما لا يتعارض مع انتظامهم في الدراسة.

وأفاد وزير التربية والتعليم بصدور الموافقة على النظام الأساسي للمؤسسة وأسماء مجلس الأمناء ، الذي يتكون من أربعة عشر عضواً ، حيث ستكون العضوية تطوعية لا يتقاضى أعضاؤها أجراً مالياً، فيما تستمر مدة العضوية أربع سنوات تجدد لمرة واحدة.

ويتولى المجلس تعيين أمين ومقرر المجلس ، وتعيين رئيس وأعضاء اللجنة التنفيذية ، والمدير العام للمؤسسة ، ومباشرة المجلس لمهامه العملية المتعلقة بتسيير أنشطة ومهام المؤسسة القانونية والمالية والإدارية.

وأكد أن جل أعمال المؤسسة ستتم وفق برامج وأنظمة حاسوبية متطورة، تضمن دقة العمل وسرعته، بالإضافة إلى الحد من التوسع في تعيين العاملين في المؤسسة ، والاقتصار على عدد قليل مؤهل، كما أن كافة من يستعان بهم من منسوبي الوزارة ومنسوباتها، سواء في المؤسسة أو إدارات التربية والتعليم ، والجهاز المركزي ، والمدارس سيكون عملهم تطوعياً لا يتقاضون عنه أجراً؛ حرصاً على صرف جميع المبالغ حصراً في مساعدة الطلبة والطالبات.

وتابع أن مؤسسة تكافل الخيرية ستقوم بالتنسيق مع الوزارات والأجهزة الحكومية والأهلية بما يدعم موارد المؤسسة ويساعدها في تسيير وتحقيق أهدافها ، وستعمل المؤسسة على التنسيق مع مراكز الخدمات التعليمية والتربوية لتدريس الطلاب والطالبات المستهدفين الذين يعانون من ضعف في المواد التحصيلية، كما يستهدف بشكل أشمل طلاب وطالبات المناطق النائية التي لا تتوفر لساكنيها فرص العيش المستقر، إما بسبب محدودية مصادر الكسب، أو عدم استطاعتهم الانتقال إلى مناطق أخرى، وسيركز على الطلاب والطالبات ممن تعترض أسرهم ظروف مادية أو اجتماعية أو صحية طارئة.

وتجدر الإشارة إلى أن الأمير فيصل بن عبد الله وزير التربية والتعليم، خصص أحد المباني التابعة للوزارة في مدينة الرياض ليكون مقراً للمركز الرئيسي للمؤسسة، ووجه بتأثيثه وتأمين جميع المستلزمات المكتبية والاحتياجات اللازمة لبدء أعمال المؤسسة.

ويرأس مجلس أمناء مؤسسة تكافل الخيرية لمنسوبي وزارة التربية والتعليم ومنسوباتها الأمير فيصل بن عبد الله بن محمد آل سعود وزير التربية والتعليم ، رئيس مجلس الأمناء ، رئيس المؤسسة ويضم في عضويته كلا من:

1. الشيخ عبد الله بن سليمان بن محمد المنيع عضواً المستشار بالديوان الملكي،عضو هيئة كبار العلماء.

2. الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن المطلق عضواً المستشار بالديوان الملكي،عضو هيئة كبار العلماء.

3. الأستاذ فيصل بن عبد الرحمن بن معمر نائباً للرئيس نائب وزير التربية والتعليم.

4. الدكتور خالد بن عبد الله بن إبراهيم السبتي عضوا نائب وزير التربية والتعليم شئون تعليم البنين.

5. الأستاذة نورة بنت عبد الله بن مساعد الفايزعضوا نائب ويزر التربية والتعليم شئون تعليم البنات.

6. الدكتور بندر بن محمد بن حمزة حجارعضوا نائب رئيس مجلس الشورى.

7. أ.د. أحمد بن عمر آل عقيل الزيلعي عضواً عضو مجلس الشورى.

8. الأستاذ/ سليمان بن عواض بن خلف الزايدي عضواً عضو مجلس الشورى.

9. الأستاذة/ سارة بنت محمد بن ناصر الخثلان عضواً صاحبة صالون أدبي نسائي- الدمام.

10. الدكتورة/بهيجة بنت بهاء حسين عزيعضواًالأمينة العامة للهيئة العالمية للمرأة/رابطة العالم الإسلامي.

11. الأستاذ/ سلمان بن محمد حسن عبد الله الجشي عضواً رجل أعمال.

12. الأستاذ/ مطر بن أحمد رزق الله الزهراني عضواً مدير عام التربية والتعليم بمنطقة الجوف.

13. الأستاذ/أحمد بن سليمان بن عثمان الأحمد عضواً مستشار سمو وزير التربية والتعليم.

14. الأستاذ/ ناصر بن محمد بن عبد الرحمن الخريف عضواً مشرف تربوي توعية إسلامية وزارة التربية والتعليم.

على صعيد آخر استقبل الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بمكتب سموه في جدة رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول ركن حسين بن عبدالله بن حسين القبيّل، ونائب رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن عبد الرحمن بن عبدالله بن حمد المرشد، والفريق الركن خالد بن بندر بن عبدالعزيز قائد القوات البرية، بمناسبة صدور الأوامر الملكية الكريمة بتعيينهم في مناصبهم الجديدة.

وقد هنأهم النائب الثاني بهذه المناسبة متمنياً لهم التوفيق والنجاح في خدمة الدين والوطن تحت قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود القائد الأعلى للقوات المسلحة كافة.

وطلب نقل تحياته إلى رئيس هيئة الأركان العامة السابق الفريق أول ركن صالح بن علي المحيا وتقديره للجهود التي بذلها خلال فترة عمله.

وقال النائب الثاني " أنا واثق في قواتنا المسلحة من أصغر فرد إلى أكبر رتبة، ومعاليكم ونائبكم وقادة القوات العسكرية كلهم يؤدون واجبهم بكفاءة عالية وليس هناك مهمة اشرف من الدفاع عن النفس والوطن، ودفاعنا عن الوطن فيه قدسية لأننا ندافع عن بلاد الحرمين، وأنا واثق أن سيدي خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد يدركون أن أهم شيء هو الدفاع عن الوطن.

من جهتهم عبّر رئيس هيئة الأركان العامة ونائبه وقائد القوات البرية عن اعتزازهم بالثقة الملكية، داعين الله - عز وجل - أن يكونوا عند حُسْن ظن خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين والنائب الثاني، مؤكدين بذلهم المزيد من الجهد لخدمة الدين والوطن.

حضر الاستقبال المشرف العام على مكتب النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء الفريق أول عبد الرحمن بن علي الربيعان، ومدير عام مكتب وزير الداخلية للدراسات والبحوث اللواء سعود بن صالح الداود، ومدير عام إدارة الشؤون العامة للقوات المسلحة اللواء الدكتور إبراهيم بن محمد المالك، ومدير عام الإدارة العامة للعلاقات والتوجيه اللواء الدكتور صالح بن محمد المالك.

كما استقبل الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود بمكتب سموه في جدة المندوب الدائم للمملكة المعين لدى هيئة الأمم المتحدة في نيويورك المهندس عبدالله بن يحيى المعلمي، واستمع إلى توجيهات النائب الثاني الكريمة بالحرص على أداء مهامه على أفضل وجه؛ خدمة للدين ثم المليك والوطن والمواطنين، متمنيا لمعاليه التوفيق والنجاح، وأن يخدم الوجود السعودي في الأمم المتحدة المملكة العربية السعودية والعالم، في إطار تعزيز العدل والسلام حتى يعم العالم بأسره.

وعبر عن شكره وتقديره لسمو النائب الثاني على إتاحة الفرصة للقاء بسموه والاستماع إلى توجيهاته، داعيا الله سبحانه وتعالى أن يوفقه لأداء الأعمال الموكلة إليه على الوجه المطلوب ليكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة به.

حضر الاستقبال المشرف العام على مكتب النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء الفريق أول عبد الرحمن بن علي الربيعان، ووكيل وزارة الخارجية لشؤون المراسم السفير علاء الدين العسكري، ومدير عام مكتب وزير الداخلية للدراسات والبحوث اللواء سعود بن صالح الداود، ومدير عام الإدارة العامة للعلاقات والتوجيه اللواء الدكتور صالح بن محمد المالك.

ورأس الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في جدة الجلسة الثانية من الدورة الثالثة لمجلس منطقة مكة المكرمة.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله مقر الاجتماع الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة والأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة والمشرف العام على مكتب النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء الفريق أول عبد الرحمن بن علي الربيعان ووكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبدالعزيز الخضيري، ومدير شرطة منطقة مكة المكرمة اللواء جزاء العمري، ومدير شرطة محافظة جدة اللواء علي الغامدي.

وبعد أن أخذ النائب الثاني مكانه في الاجتماع ألقى الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة كلمة قدم فيها الشكر والتقدير للنائب الثاني على تفضله برئاسة الاجتماع الذي سيدعم المجلس ويدفعه للاطلاع بمسؤولياته في تنمية المنطقة.

وقال "في هذا العصر الزاهر بقيادة سيدي خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وسموكم الكريم وباهتمام الحكومة الرشيدة تعيش المملكة مرحلة غير مسبوقة من المبادرات التنموية الاستثنائية تستهدف النهوض بالبلاد إلى موقعها المستحق في مصاف العالم المتقدم , ولا شك أن هذه المرحلة تُرتب على كل مواطن وكل مسؤول أن يواكب هذه المبادرات ببذل المزيد من الجهد والإخلاص بغية الوصول إلى مستوى طموحات القيادة وتطلعات المواطن" .

وبين الأمير خالد الفيصل أن إمارة منطقة مكة المكرمة تقدم اليوم كشف حساب حيادي وموضوعي عن حركة المشروعات التنموية وحراكها مستندا إلى الحقائق والأرقام فحسب.

وقال: "طلبنا من جميع رؤساء الإدارات الحكومية كل ما لديهم من المشاريع المنجزة والمتأخرة والمتعثرة وطرحها للنقاش معهم بمشاركة مجموعة كبيرة من المواطنين أهل الاختصاص شيوخاً وشباباً من الجنسين من خلال ورش عمل والتعرف على الأسباب ووضع الرؤى المستقبلية للسنوات الأربع القادمة على ضوء الايجابيات والسلبيات التي خلصت إليها الدراسة والتحليل".

وأضاف أمير منطقة مكة يقول "ولا شك أن من أهم الأسباب وراء إنجاز هذا التقرير والتطوير الذي تحقق موافقة سموكم الكريم على إعادة هيكلة جهاز الإمارة وإحداث وكالة مساعدة لشؤون التنمية , كما أن من إنجازات هذه الهيكلة الجديدة للإمارة إدارة متابعة تنفيذ الأحكام التي ترتب على إحداثها تقلص عدد الأحكام التي لم تنفذ في المنطقة من سبعة عشر ألف إلى أربعة آلاف حالة مما يؤكد أهمية إدارات المتابعة في إنجاز المهام على هذا النحو من النجاح ".

وأشار إلى أن التقرير الأساسي يحتوي على عدة مجلدات شاملة لكل التفاصيل بالصور والأرقام، أما الموجز فسيستعرض الخطوط العريضة للمشروع فحسب وأن إعداد التقرير استغرق سبعة أشهر وشارك فيه ألف وسبعمائة شخصاً من الإدارات الحكومية والمواطنين , ونوقش في 48 ورش عمل , وقدمت المعلومات عن 3600 مشروع , حلل منها 2262 مشروعاً ونسبة التعثر 13 بالمائة , تقدر تكلفتها بـ 44مليار ريال , والمشاريع المتوقفة تماماً كانت نسبتها 5 بالمائة بقيمة 600 مليون ريال , وعدد المشاريع المتعثرة والمتوقفة 319 مشروعاً.

وبين أن أهم أسباب تعثر المشاريع ضعف أداء كثير من المقاولين وإسناد بعض المشروعات لمقاولين من الباطن أقل كفاءة فنياً ومالياً وعدم الإعداد الجيد للمواصفات والشروط الفنية لبعض المشروعات قبل طرحها للمنافسة ونقص الكوادر والكفاءات الفنية المشرفة على التنفيذ وتأخر توفير الأراضي المناسبة لإقامة المشاريع، إضافة إلى عزوف الكفاءات الفنية والإدارية عن العمل في القطاع الحكومي لتدني الرواتب والحوافز ومع ذلك فإن نتائج الانجاز تفوق 80 في المائة من إجمالي المشاريع.

وأفاد الأمير خالد الفيصل أن التقرير أعد من قبل فريق عمل ليس من داخل الإمارة والإدارات الحكومية فحسب وإنما شارك فيه أكثر من ألف مواطن من أصحاب الاختصاص وأساتذة الجامعات وطلابها، كما أنه يشتمل على الرؤية المستقبلية للتنمية خلال السنوات الأربع القادمة والتي سوف يركز فيها التقرير على عنصر بناء الإنسان بعد أن ركز التقرير في مرحلته الأولى على تنمية المكان التي شملت في معظمها مشاريع البنى التحتية للتنمية في المنطقة، كما سيتم إنشاء مركز برنامج ومتابعة تنفيذ المشروعات في المنطقة وتشكيل الفريق الدائم لإدارة المركز من السعوديين وذلك بتعاقد مع شركة متخصصة في متابعة تنفيذ المشروعات، فيما سيتم وضع برنامج تدريبي لضباط الاتصال ومديري مراكز المعلومات للمشروعات بكل إدارة حكومية للتدريب على كيفية إدخال المعلومات وتحديثها وتحليلها إضافة إلى عدد من الإجراءات الأخرى.

وقدم شكره لأصحاب السمو والمعالي الوزراء قائلا // إن الإنجاز هو إنجاز وزاراتكم ومشروعاتكم وما كان للإمارة إلا المساعدة في جمعها وحصرها وتقديمها// .

وفي ختام كلمته أشاد أمير منطقة مكة المكرمة بالمجهود الكبير لفريق العمل في إنجاز هذا التقرير بكل نجاح بقيادة وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبدالعزيز الخضيري.

بعد ذلك شاهد النائب الثاني والحضور عرضاً مرئياً لفكرة التقرير وورش العمل، وعرضاً آخر للمشروعات المنجزة والمتعثرة خلال الأربعة أعوام الماضية ضمن إستراتيجية إمارة منطقة مكة المكرمة تحت شعار ( نحو العالم الأول)، إضافة إلى عرض مرئي لأهم المنجزات خلال الأربعة أعوام الماضية.

ثم دشن الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود شعار الرؤية المستقبلية لمنطقة مكة المكرمة خلال الأربعة أعوام المقبلة.

وقال بعد التدشين (بسم الله وعلى بركة الله أدشن هذا الشعار بفضل من الله ثم بفضل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وتحت إشراف الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة).

بعد ذلك شاهد النائب الثاني والحضور عرضاً مرئياً للخطط والمشروعات للأربعة أعوام المقبلة.

ثم ألقى الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود كلمة قال فيها ..

// بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم ، الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة أصحاب الفضيلة والمعالي الوزراء إخواني المسؤولين إخواني الحضور , أشكر الأمير خالد الفيصل على إتاحة هذه الفرصة لهذا اللقاء المبارك والذي رأينا وسمعنا فيه لما تم في منطقة مكة المكرمة وما سيتم إن شاء الله , لاشك أن مكة المكرمة هي خير مكان في هذه الدنيا ويليها مسجد رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام.

لقد شرف الله المملكة العربية السعودية ملوكاً وولاة أمر وشعب ومسلمين بائتمانهم على أطهر بقعتين على وجه البسيطة ، وقد تشرف شعب المملكة جميعه من جنوبه إلى شماله ومن غربه إلى شرقه بأن يحمل هذا الإسم وهذه المكانة وهذا فضل من الله عز وجل عليه , وأفضل ما يخدم هو بيت الله ومسجد رسوله والقادمين إليها من حجاج ومعتمرين وزوار.

لا شك أنني سعيد بالمشاركة في هذه المناسبة التي نستمع فيها إلى شرح ما تم وما سينجز وللحقيقة التي نعلمها جميعاً نحن كمسئولين ووزراء ومن في مستواهم ومسؤولين مهما كانت مرتبة المسؤول مدنيين وعسكريين وأقصد بالعسكريين بالذات منسوبي الأمن في كل قطاعاته ، إن التوجيهات قوية وتحملنا مسؤليات كبيرة ، وتيسر لنا إمكانيات كبيرة لخدمة هذا الوطن وهذا الشعب ، فلنعلم أننا وجدنا لنخدم هذه الأمة الكريمة التي هي شعب المملكة برجاله ونسائه صغاره وكباره , لذلك ننصح أنفسنا قبل كل شيء أن نجنب المواطن الروتين والعمل على إنجاز أعماله وأن نمكنه من اللقاء بكل المسئولين من الوزير الى أقل مسؤول في المسؤولية وأن ننفذ ما أمرنا الله به ثم ما أمرنا به ولي أمرنا سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو سيدي ولي عهده وأمراء المناطق ووزراء ورؤساء دوائر والمسؤولين في القضاء وهو أهم مرفق في الدولة لأنه مكان العدالة وإعطاء كل ذي حق حقه.

والحمد لله أن حكمنا ليس وضع بشري ، بل أمر رباني أمر الله به في كتابه وعلمنا به رسوله عليه أفضل الصلاة والتسليم في سنته وسنة خلفائه الراشدين والتابعين لهم بإحسان فمتى ما صلح القضاء في كل دولة صلحت الدولة , ونحن نرفع رؤوسنا وترتاح قلوبنا بأن قضاءنا هو قضاء الله عز وجل.

لذلك أنا أكرر شكري للأمير خالد على هذا اللقاء مثلما تنشرح صدورنا لنستمع إلى ما تم , ثم نستمع لما تقرر.

إني إن شاء الله على ثقة أن هذا موجود في مناطق المملكة ولاشك أن أمراء المناطق آخذين بذلك ولا بد من أن يوسعوا اللقاءات ويشرحوا للمواطنين ما تم وما سيتم في مناطقهم وكذلك جميع الوزراء.

نعم نشكر الله وفي هذه الظروف التي تحيط بنا وفي العالم من اهتزاز في الإستقرار والأمن والاقتصاد وهذا ولله الحمد لا يوجد في بلادنا , ولكن يجب أن نكون مع الحقيقة وللحقيقة , للأسف بحكم العصر وبحكم الوسائل التي يشاهدها الإنسان بما فيها من خير وشر وبوجود أسوأ ما يواجه الإنسان وهي المخدرات وتفشيها في بلادنا بالرغم من الجهود التي تبذل إلا أنها هي السبب الأول في الجريمة وأحدد الجرائم البشعة والسرقات على مختلف أنواعها , وعلى رجال الأمن أن يضاعفوا جهودهم لمنع ذلك والحد منه ثم بعد ذلك يأتي الفصل في الأحكام القضائية الرادعة , وقد أصدرت محاكمنا أحكاماً إن شاء الله ستكون رادعة وهي في سبيلها للتنفيذ بعد دعمها وموافقة خادم الحرمين الشريفين الذي يحثنا دائما على سرعة تنفيذ الأحكام الشرعية لأن من أمن العقوبة أساء الأدب , لقد وجدت أجهزة الدولة من أجل خدمة الإنسان السعودي وأي إنسان يقدر له أن يقيم على أرض هذه المملكة العربية السعودية.

يجب أن نعرف أننا خدم لأبناء هذا الوطن وإذا كان شرّف الله مليكنا أن يكون خادم البيتين الشريفين فهو يأمرنا كذلك أن نخدم البيتين الشريفين وأن نخدم جميع الوطن.

لقد سمعت ملاحظات فيما ورد من بعض تلزيم المشاريع في بعض الشركات وإلقاء اللوم على الشركات بتلزيم شركات من الداخل غير قادرة , كيف هذا يمكن أن يكون , كيف يحصل هذا من شركاتنا , ثم لماذا الجهات المسؤولة لا تعلم عن كيفية التنفيذ ولمن ستلزم هذه المشاريع , وإذا كانت هناك شركات مشكوك فيها أو مقاولين ضعفاء فليُبعدون عن هذه المشاريع.

إن الحديث في كل شؤون الحياة أمر مطلوب وكثير الكلام عنه والحديث عنه ولكن قد لا يساعد الوقت.

ولست هنا في مكان المحاضر ولكنني في مكان المشارك الذي يختتم هذا اللقاء المبارك بالشكر والتقدير لسمو الأمير خالد الفيصل على دعوتي لهذا اللقاء , وشكري لأصحاب المعالي الوزراء والمسؤولين في تنفيذ المشاريع , وشكري لمجلس المنطقة لجهوده التي بذلها , وأقول مرة أخرى على المواطنين أن يتابعوا ويوصلوا أمورهم وشكاويهم وملاحظاتهم للمسؤولين , وعلى المسؤولين أن يفسحوا أبوابهم على مصراعيها لتقبل واستلام هذه الملاحظات , وأطلب من الجميع جميع المواطنين احترام النظام وتنفيذه لأن هذا هو نظامهم وهي بلادهم وهو معمول لخيرهم إن شاء الله.

حفظ الله لنا قيادتنا الكريمة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين وسمو عضده وأخيه سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز.

وفق الله الجميع لما يحبه ويرضاه والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته . //

بعد ذلك تسلم النائب الثاني من أمير منطقة مكة المكرمة موجزاً مكتوباً من التقرير الشامل الذي قدمه مجلس منطقة مكة المكرمة للمشروعات المنجزة والمتعثرة وأهم المنجزات والخطط والمشروعات للأربعة أعوام المقبلة.

ثم غادر الأمير نايف بن عبدالعزيز مقر الاجتماع مودعاً بمثل ما استقبل به من حفاوة وتكريم.

حضر الاجتماع الأمراء وأصحاب الفضيلة والوزراء وأعضاء مجلس منطقة مكة المكرمة وكبار المسؤولين ورجال الأعمال وعدد من أهالي المنطقة.

فى مجال آخر رعى وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري احتفال الملحقية الثقافية السعودية بالولايات المتحدة الأمريكية بتخريج الدفعة الرابعة من المبتعثين بولاية ميرلاند ، بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين بواشنطن عادل الجبير.

وبدأ الحفل بمسيرة الخريجين الذي بلغ عددهم نحو 3000 مبتعث ومبتعثة نهلوا العلم من أفضل الجامعات الأمريكية وتخرجوا بتخصصات مختلفة في مراحل متعددة شملت البكالوريوس والماجستير والدكتوراه والزمالة الطبية.

بعد ذلك تلا ممثل للطلبة السعوديين آيات من القرآن الكريم.

ثم ألقى وزير التعليم العالي كلمة عبر فيها عن فرحته وفرحة الحضور آباء وأبناء ومسئولين بتخريج الدفعة الرابعة من المبتعثين الدارسين في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال " اعترافا بالفضل لأهله، فإن أحق من يهدى إليه نتاج هذا النجاح وثماره هو من رسم خطى هذا البرنامج وأولاه دعمه السخي ورعايته الوافية وتابع مسيرته بكل رعاية واقتدار، قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز".

وأضاف:" يسعدني أن احتفى بكم وأهنئكم في هذا اليوم العزيز إلى نفوسنا جميعاً، ولقد حرصت على مدى الأعوام الثلاثة الماضية أن أكون حاضراً معكم لأنقل لكم سعادة خادم الحرمين الشريفين وتهنئته وفخره بكم وبما حققتموه من إنجازات ونجاحات منذ بدء برنامج خادم الحرمين للإبتعاث الخارجي " ، مؤكداً أن خطة الابتعاث تمثل جزءاً من إستراتيجية شاملة بدأت ثمارها تنضج وتتضاعف وتحصد بكل الخير وبدأت ملامحها تظهر كبرنامج يحقق الرخاء والتقدم والازدهار لبلادنا الحبيبة.

وتطرق إلى تاريخ الابتعاث في المملكة الذي بدأ خطاه الأولى منذ عهد الملك عبد العزيز عام 1346هـ حينما أمر بإعداد لجنة خاصة بالمبتعثين ثم استمر الابتعاث بعد ذلك ، وخلال الستة الأعوام الأخيرة بدأ تأسيس برنامج خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز للابتعاث الخارجي الذي أصبح يمثل أحد المعالم الرئيسية في سياسة وتاريخ التعليم والابتعاث ليس فقط في المملكة وحدها وإنما على مستوى العالم.

ولفت إلى أن البرنامج بدأ بخمسة آلاف مبتعث ومبتعثة وأصبح الآن يضم أكثر من (120.000) طالب وطالبة يواصلون دراساتهم في (34) بلداً ينهلون من ثقافات علمائها ويكتسبون من علومهم ومعارفهم وفنونهم ، مبينا أن الوزارة حرصت على تنوع الأقطار واختيار الجامعات والمؤسسات العلمية ذات السمعة الأكاديمية العالية والمعترف بها عالمياً، إضافة إلى التركيز على اختيار التخصصات العلمية والمهنية التي تلبي حاجة سوق العمل في المملكة.

ونوه وزير التعليم العالي أن التوسع في برنامج الابتعاث الخارجي يؤكد حرص المملكة على الانفتاح على الآخرين بما يتماشى مع مبادرة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز للحوار بين الثقافات والحضارات، وهذا خير دليل على صدق توجه المملكة للانفتاح على الآخر وأفضل دليل على رغبة المملكة حكومة وشعباً في أن يعيش العالم وشعوبه في إخاء ومحبة وسلام، ووفقاً لهذا المنطلق تواصل المملكة سعيها إلى مد جسور التواصل العلمي والتبادل الثقافي من خلال دروب متعددة ومن أهمها الابتعاث الخارجي.

وأكد أن الاهتمام بالتعليم العالي يعد أهم مظاهر الاهتمام بالمستقبل لدى شعوب العالم المتحضرة ، وتولي المملكة هذا التعليم اهتماما بالغاً وتصرف عليه بسخاء , مشيرا إلى أن ميزانية التعليم العالي بلغت مانسبته 12% من إجمالي الميزانية السنوية للدولة.

كما عبر الدكتور العنقري عن ثقته في أن الطلبة الخريجين سيكونون إضافة خيرة وداعمة تثري رصيد المملكة من القوى العاملة وتسهم في بناء نهضتها ورقيها من خلال تخصصاتهم العلمية التي تم اختيارها لتكون ذات تأثير حيوي في مسيرة التنمية والنهضة".

ونقل تهنئة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين والنائب الثاني للخريجين خلال هذا العام، متوجهاً لهم بالشكر والامتنان على الدعم والرعاية والاهتمام بأبناء الوطن في الداخل والخارج.

وشكر في ختام كلمته سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الولايات المتحدة عادل الجبير وللملحق الثقافي بالولايات المتحدة الدكتور محمد العيسى على دعمهما للطلبة المبتعثين.

إثرها ألقى الملحق الثقافي بالولايات المتحدة الدكتور محمد العيسى كلمة عبر فيها عن سعادته بتخريج الدفعة الرابعة من برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي وبرامج الابتعاث الأخرى، مفيدا أن الملحقية حرصت على تطوير يوم المهنة المصاحب لتخريج الدفعة الرابعة من برنامج خادم الحرمين الشريفين عبر دعوة الجامعات السعودية ونخبة من أكبر الشركات والمؤسسات لتقدم للطلبة فرصاً عملية ومهنية تتناسب مع ما حققوه في مسيرتهم الدراسية وما أنجزوه في مجال التخصصات المهنية والعلمية التي يحتاجها سوق العمل السعودي لتنمية وتطوير البلاد.

بعدها ألقى السفير الأمريكي في المملكة جيمس سميث كلمة عبر الدائرة التلفزيونية هنأ فيها خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بتخريج الدفعة الرابعة من المبتعثين السعوديين إلى الولايات المتحدة الأمريكية، قائلا "إن هذا يوم سعيد لا يُنسى بالنسبة إلى بلدينا، وبصفتي سفيراً للولايات المتحدة في المملكة العربية السعودية، فإنني فخور لاختياركم الدراسة في الولايات المتحدة وكونكم منفتحين لأفكار جديدة وطرق جديدة للنظر إلى العالم، وأنتم ضمن أكثر من (43500) طالب وطالبة سعوديين يدرسون في الولايات المتحدة الآن، وبسبب تجربتكم الإيجابية هنا سينضم أكثر من 5 آلاف طالب سعودي آخر كجزء من المرحلة السادسة من برنامج الملك عبدالله للابتعاث الخارجي في العام المقبل".

ثم ألقيت عدد من الكلمات من قبل طلاب وطالبات مبتعثين ومبتعثات نيابة عن بقية زملائهم عبروا خلالها عن جزيل شكرهم لخادم الحرمين الشريفين الذي دعم المبتعثين في الولايات المتحدة وبقية دول العالم.

بعد ذلك قدم أطفال الأكاديمية الإسلامية بالولايات المتحدة لوحة استعراضية تخللها أغاني وأناشيد وطنية تفاعل معها الحضور.

بعدها كرم الملحق الثقافي بالولايات المتحدة الدكتور محمد العيسى الرعاة الرسميين للحفل.

فى جدة عقد الجانب السعودي في مجلس الأعمال السعودي اليمني اجتماعه الرابع ,وذلك بمقر الغرفة التجارية الصناعية بجدة ,بحضور عضو مجلس إدارة الغرفة ورئيس المجلس الدكتور عبدالله بن مرعي بن محفوظ ونائب رئيس المجلس المهندس عبدالله بن أحمد بقشان.

وركز جدول أعمال الاجتماع على عدد من البنود منها متابعة ومناقشة الأضرار في الاستثمارات الصناعية والتجارية للمستثمرين السعوديين في اليمن خلال الستة أشهر الماضية ومستقبل الاستثمارات السعودية الخاصة "الأهلية" في اليمن ومتابعة المستجدات في ملف المشاكل العقارية التي تم رفعها لرئاسة الجمهورية العام الماضي.

وتحدث خلال الاجتماع بن محفوظ عن موضوع الاستثمارات السعودية وما ينبغي عليه خلال الفترة القادمة من تركيز لتذليل جميع الصعوبات التي قد تواجههم التي من شأنها تعزيز التبادل التجاري مع اليمن.

وأشار إلى أنه لا بد أن تكون هناك بيئة استثمارية واضحة محمية لجذب المزيد من الاستثمارات التي من شأنها القضاء على ظاهرة البطالة في اليمن.

وبين نائب رئيس مجلس الأعمال السعودي اليمني المهندس عبدالله بن أحمد بقشان أن الدور المحوري الذي يقوم به المجلس بمجلس الغرف السعودية هو تعزيز التبادل التجاري بين المملكة وجمهورية اليمن الذي سيكون له الأثر الواضح خلال المرحلة القادمة مشددا على أن القطاع الحكومي والقوة الاقتصادية لها الدور المحوري في تنمية الدول.

فيما أفاد عضو اللجنة التنفيذية بالمجلس عبدالله بن علي بلشرف بأن أفضل وسيلة لدعم القطاع الخاص السعودي للاستثمار في اليمن الذي يسهم في توطين الوظائف اليمنية داخل اليمن هو تقديم قروض من صندوق التنمية الصناعية والصندوق السعودي للتنمية لأصحاب الأعمال السعوديين لعمل مشاريع في اليمن وأن تكون هذه القروض وفقاً للإجراءات المعمول بها في السعودية.

ووافق مجلس الشورى خلال الجلسة العادية الثانية والأربعين التي عقدها الأحد برئاسة نائب رئيس المجلس الدكتور بندر بن محمد حمزة حجار على قيام مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالتعاون مع المراكز البحثية والجامعات ، وممثلين عن القطاع الخاص والشركات الكبرى مثل شركتي سابك وأرامكو بدراسة مسار السياسة الوطنية للعلوم والتقنية وسبل تحويل النتائج والمخرجات البحثية إلى منتجات وخدمات تجارية تنافسية.

جاء ذلك بعد أن استمع المجلس إلى وجهة نظر لجنة الشؤون الاقتصادية والطاقة بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم على تقريري متابعة تنفيذ برامج ومشروعات العامين الثاني ( 1426 / 1427 هـ ) والثالث ( 1427 / 1428 هـ ) من خطة التنمية الثامنة ( 1425 - 1430 ).

وأوضح الأمين العام لمجلس الشورى الدكتور محمد بن عبدالله الغامدي - في تصريح عقب الجلسة - أن اللجنة درست أراء الأعضاء وملحوظاتهم وبينت وجهة نظرها تجاهها.

وصوت المجلس بالموافقة - بالأغلبية - على دراسة تخصيص نسبة محددة من قيمة العقود التنموية في المملكة التي تزيد قيمتها عن نصف مليار ريال لدعم البحث العلمي وتوطين التقنية ودعم التنويع الاقتصادي ، وعلى أهمية إرفاق تحليل سنوي لمسببات تباطؤ تنفيذ البرامج والمشروعات التنموية الخاصة بتنويع القاعدة الاقتصادية بصورة محددة وواضحة.

كما وافق المجلس على دراسة مؤسسة النقد العربي السعودي واقع ومستقبل الائتمان الاستهلاكي والائتمان الاستثماري , وإرفاق وزارة الاقتصاد والتخطيط مؤشرات التنمية المطورة بلائحة تفسيرية ، وتحديد المعوقات التي أدت إلى عدم تحقيق أهداف خطة التنمية لتقليص البطالة.

وناقش المجلس تقرير لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية بشأن تعدد وجهات النظر تجاه إطلاق سراح الموقوفين في قضايا الرشوة والتزوير في ضوء النصوص الواردة في نظام الإجراءات الجزائية.

وبين الأمين العام أن اللجنة درست وجهات النظر ورأت بعدم وجود تعارض بين نص المادة الثالثة عشرة بعد المائة والمادة العشرين بعد المائة من نظام الإجراءات الجزائية.

وقالت اللجنة " إنه لا يوجد تعارض بين المادتين وما تقضيان به من أحكام ، بل بينهما تكامل وتعاضد ، إذ أن المادة الثالثة عشرة بعد المائة أوجبت على المحقق أن يأمر بإيقاف المتهم إذا وجد واحد من الأسباب الآتية : ( أن الأدلة كافية ضده في جريمة كبيرة ، أن يخشى هروبه ، أن يخشى التأثير في سير التحقيق ) ، في حين أن المادة العشرين بعد المائة قضت بحكم عام مطلق يمنح المحقق سلطة إخلاء سبيل المتهم في أي مرحلة من مراحل التحقيق وفي جميع الجرائم إذا انتفت الأسباب المذكورة في المادة الثالثة عشرة بعد المائة ، وزادت أن يتعهد المتهم بالحضور إذا طلب منه ذلك ".

وبينت اللجنة أن السبب الأول من الأسباب المذكورة في المادة الثالثة عشرة بعد المائة مكون من جزأين لا بد من توافرهما معاً ، ولا يكفي وجود أحدهما ، فكون الجريمة كبيرة لا يكفي في وجوب الأمر بإيقافه إذا لم تكن الأدلة كافية.

وبعد أن استمع المجلس لمداخلات الأعضاء وملحوظاتهم وآرائهم بشأن تعدد وجهات النظر في هذه المسالة ، بينت لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية وجهة نظرها تجاه ملحوظات الأعضاء واستفساراتهم ، ومن ثم صوت المجلس بالموافقة على ما توصلت إليه اللجنة من أن مضمون كل من المادة الثالثة عشرة بعد المائة والمادة العشرين من نظام الإجراءات الجزائية الصادر عام 1422 هـ لا تعارض فيه بل تكامل وتعاضد ، فالمادة الثالثة عشرة بعد المائة أوجبت على المحقق إصدار أمر بتوقيف المتهم متى وجد أحد الأسباب الثلاثة المذكورة فيها ، والمادة العشرون بعد المائة أجازت للمحقق أن يأمر بالإفراج عن المتهم إذا لم يوجد أحد الأسباب المذكورة في المادة الثالثة عشرة بعد المائة بشرط أن يتعهد المتهم بالحضور إذا طلب منه ذلك ، وإن كانت الأدلة غير كافية ضد المتهم فلا يجب على المحقق أن يأمر بإيقافه ولو كانت الجريمة كبيرة ، بل يجوز له أن يأمر الإفراج عنه في الحالة المذكورة.

إثر ذلك ناقش مجلس الشورى تقرير لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات بشأن مقترح مشروع نظام نقل وتوطين التقنية المقدم من عضو المجلس الدكتور فهد بن حمود العنزي بموجب المادة الثالثة والعشرين من نظام المجلس.

وأوضح الأمين العام أن مشروع النظام الذي يتكون من ست وعشرين مادة حدد اختصاصات المحاكم في المملكة بالفصل في النزاعات التي تنشأ عن عقود نقل التقنية ، واختصاص الهيئة العامة للاستثمار بالتنفيذ ، كما بين تفاصيل عقود التقنية بما يحقق أهداف النظام.

ويهدف مشروع النظام إلى تحقيق العديد من الغايات أهمها تعزيز مفهوم اقتصاد المعرفة الذي يعتمد بشكل كبير على التنظيم ، وإيجاد بيئة تشريعية مثالية لضمان نقل وتوطين التقنية بالمملكة ، وتحقيق الأهداف الوطنية لنقل وتوطين التقنية ، وسد الفراغ التشريعي المتعلق بذلك ، وإيجاد نظام حاكم لعقود نقل التكنولوجيا التي تعد في الوقت الراهن من أهم العقود الدولية ، والإفادة من التوجه العالمي للاستثمار في المملكة ، وحاجة المؤسسات العلمية والبحثية والمدن المعرفية والقطاع الخاص في المملكة إلى قواعد تشريعية تؤسس بشكل نظامي لعملها وجهودها في هذا المجال ، إلى جانب دعم الحراك العلمي الكبير في الجامعات والمؤسسات العلمي بالمملكة.

وأشار إلى أن من أهم المبادىء التي يقوم عليها مشروع النظام المقترح هو ضمان المصلحة العامة المتمثل في حماية الاقتصاد الوطني من خلال ضمان نقل وتوطين التقنية في المملكة دون المساس بحقوق وحرية أطراف عقد نقل التقنية في تنظيم ورعاية مصالحهم الخاصة ، كما أن من المبادىء التي يرتكز عليها مشروع النظام المقترح التأكد من النقل الحقيقي للتقنية وهذا يقتضي النص على أن يتضمن عقد نقل التقنية ( في صلبه أو ملاحقه) جميع المعلومات المتعلقة بالمعرفة الفنية التي تمكن الطرف المتلقي للتقنية الإلمام بها واستخدامها بشكل مستقل.

وبعد مناقشة المقترح وافق المجلس - بالأغلبية - على ملائمة دراسة مقترح مشروع نظام نقل وتوطين التقنية المقدم من عضو المجلس الدكتور فهد العنزي بموجب المادة الثالثة العشرين من نظام المجلس.

وقرر المجلس إعادة المقترح إلى لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات لدراسته دراسة وافية وشاملة وتقديم تقريرها إلى المجلس بهذا الشأن لمناقشته والتصويت عليه.

بعد ذلك شرع مجلس الشورى في مناقشة التقرير المقدم من اللجنة الخاصة التي شكلها المجلس لدراسة إيجاد تفسير قانوني لماهية الإقامة الدائمة في المملكة العربية السعودية المنصوص عليها في المادة الثانية من نظام الضمان الاجتماعي الصادر بالمرسوم الملكي رقم م / 45 وتاريخ 7 / 7 / 1427 هـ .

وسيستكمل المجلس مناقشة الموضوع.

وإلحاقا للبيان المعلن بتاريخ 13/5/1432 هـ عن نتائج تنفيذ مهام رجال الأمن في مكافحة المخدرات خلال الثلاثة أشهر الأولى من هذا العام / محرم وصفر وربيع الأول / التي نتج عنها القبض على / 241/ سعوديا و/237/ من / 23/ جنسية مختلفة لتورطهم في تهريب وترويج المخدرات وضبط ما في حوزتهم منها.

فقد صرح المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور التركي أن تنفيذ المهام الأمنية في مكافحة المخدرات بالمملكة أدى بتوفيق الله تعالى خلال أشهر / ربيع الثاني وجمادى الأولى وجمادى الآخر / من العام الجاري إلى القبض على / 503/ خمسمئة وثلاثة أشخاص لتورطهم في جرائم تهريب وترويج مخدرات تقدر قيمتها السوقية بـ / 265 ر551 ر650ر1/ مليار وستمئة وخمسين مليونا وخمسمئة و واحد وخمسين ألفا ومئتين وخمسة وستين ريالا منهم 252 سعوديا و/ 251/ من / 24/ جنسية مختلفة.

و تمت العمليات الأمنية التي واجه رجال الأمن في بعضها مقاومة مسلحة من المهربين والمروجين نتج عنها إصابة /3/ من رجال الأمن بالإضافة إلى مقتل /5/ وإصابة /20/ من المهربين والمروجين على النحو التالي:

أولا / تم إحباط محاولات تهريب مواد مخدرة تشمل /7/ سبعة ملايين و/ 925/ وتسعمئة وخمسة وعشرين ألفا و/ 292/ ومئتين واثنين وتسعين قرصا من مادة الأمفيتامين و/3/ ثلاثة أطنان و/ 605/ وستمائة وخمسة كيلو جرام من مادة الحشيش و/64/ أربعة وستين طنا و482/ وأربعمائة واثنين وثمانين كيلو جرام من القات المخدر و12/ اثنا عشر كيلو و/ 890 /وثمانمائة وتسعين جرام و/ 177/ ومائة وسبعة وسبعين مليجرام من الهيروين الخام.

ثانيا / في عدد من العمليات الأمنية التي استهدفت القبض على مروجي المخدرات تمكن رجال الأمن من ضبط مواد مخدرة تشمل /3/ ثلاثة ملايين و/6/ ستة آلاف و/ 147/ مئة وسبعة وأربعين قرصا من مادة الإمفيتامين وطنا واحدا و/ 367/ ثلاثمئة وسبعة وستن كيلو جراما من الحشيش و/ 24/ أربعة وعشرين طنا و/ 458/ أربعمئة وثمانية وخمسين كيلو جراما من القات المخدر و/4/ أربعة كيلو جرامات و/ 889/ وثمانمئة و تسعة وثمانين جراما و/ 383/ ثلاثمئة وثلاثة وثمانين مليجراما من الهيروين الخام كما تم التحفظ على ما مجموعة / 350 ر 234ر3/ ثلاثة ملايين ومئتين وأربعة وثلاثين ألفا وثلاثمئة وخمسين ريالا ضبطت بحوزة المروجين.

ثالثا / تم ضبط كميات من المخدرات بحوزة المتعاطين تشمل /2/ مليونين و/ 732/ سبعمئة واثنين وثلاثين ألفا و/ 859/ ثمانمئة وتسعة وخمسين قرص من مادة الأمفيتامين و طنا واحدا و/ 243/ مئتين وثلاثة وأربعين كيلو جراما من مادة الحشيش و/ 4/ أربعة كيلو جرامات و/444/ أربعمئة وأربعة وأربعين جراما و/ 887/ ثمانمئة وسبعة وثمانين مليجراما من مادة الهيروين المعد للاستعمال و/22/ اثنين وعشرين طنا و/ 732/ سبعمائة واثنين وثلاثين كيلو جرام من القات المخدر.

وبذلك بلغ إجمالي ما تم ضبطه من المواد المخدرة والمؤثرات العقلية في هذه العمليات /13/ ثلاثة عشر مليونا و/ 664/ ستمئة وأربعة وستين ألفا و/ 298/ مئتين وثمانية وتسعين قرصا من مادة الأمفيتامين و/ 6/ ستة أطنان و/ 215/ ومئتين وخمسة عشر كيلو من الحشيش المخدر و/ 111/ طنا و/ 672/ وستمئة واثنين وسبعين كيلو من القات المخدر و/ 22/ اثنين وعشرين كيلو و/ 224/ مئتين وأربعة وعشرين جراما و/ 447/ وأربعمئة وسبعة وأربعين مليجراما من الهيروين الخام والهيروين المعد للاستعمال.

ونوه المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بالتنسيق والتكامل بين مصلحة الجمارك والجهات الأمنية المختصة في رصد ومتابعة وضبط محاولات تهريب المخدرات إلى المملكة وضبط المتورطين فيها ومستقبليها.

كما أكد حرص رجال الأمن بعون الله تعالى على تنفيذ مهامهم لحماية أبناء الوطن من آفة المخدرات وضبط المتورطين في هذه النشاطات الإجرامية لنيل جزائهم الرادع.

فى مجال آخر استبعدت هيئة المساحة الجيولوجية احتمال حدوث أي نشاط بركاني أو زلزالي في المملكة خلال العامين القادمين خلافاً لما توقعته مصلحة المساحة الجيولوجية الأمريكية.

وقالت الهيئة في بيان لها إن عملية التنبوء بحدوث أي نشاط زلزالي أو بركاني يحتاج إلى مراقبة أرضية مستمرة لكافة المتغيرات التي قد تشير إلى قرب حدوثه وأنه رغم ذلك قد لا يحدث.

وقالت الهيئة إنه من الممكن التنبؤ بوقوع البركان قبل حدوثه بفترة قصيرة وذلك من خلال المراقبة الأرضية المستمرة لكافة الظواهر المصاحبة للنشاط البركاني مثل النشاط الزلزالي والنشاط الحراري وتشوهات القشرة الأرضية ومراقبة الغازات ومراقبة التوسعات في التشققات الناتجة عن النشاط الزلزالي ومن خلال البيانات والمشاهدات والدراسات العلمية ، وعليه فإن كل ما قيل ما هو إلا اجتهادات لا تعتمد على أي قياسات علمية مؤكدة.

وبينت الهيئة أن النشاط الزلزالي في المملكة يرتبط بالوضع الحركي للجزيرة العربية حيث يتركز النشاط الزلزالي على حواف الصفيحة العربية ، وتتركز الخطورة الزلزالية في كل من خليج العقبة وشمال البحر الأحمر وجنوب غرب المملكة ، كما يوجد نشاط زلزالي داخل الدرع العربي يتمثل في النشاط الزلزالي بمنطقة تبوك (شمال حرة عويرض) ومنطقة جنوب شرق جازان ، كما يوجد نشاط زلزالي مرتبط بالحرات البركانية كما في حرة رهاط وحرة الشاقة وحرة خيبر وحرة عويرض.

وبخصوص الحرات البركانية في المملكة أفادت الهيئة أنها عبارة عن هضاب من الحمم البازلتية التي تكونت تقريبا منذ حوالي 30 مليون عام وحتى فترات تاريخية حديثة آخرها حدث قبل حوالي 800 عام والمتمثل في الثوران التاريخي جنوب شرق المدينة المنورة حيث صاحب تدفق هذه الحمم واللابات تكون براكين مكونة في الغالب من فتات بركاني بازلتي ، ويطلق على هذه البراكين مسمى براكين السكوريا وهي براكين تتراوح ارتفاعاتها ما بين 100 متر إلي 300 متر عن سطح الأرض.

وبينت الهيئة أنه يمكن مقارنة المخاطر البركانية التي يمكن حدوثها (لا سمح الله) قبل أو أثناء حدوث أي ثوران مستقبلي بما حدث أثناء الثوران البركاني التاريخي في حرة المدينة سنة 654هـ مثل الهزات الأرضية أو الزلازل البركانية التي ربما تصل قوتها إلى (6) درجات على مقياس ريختر يصاحبها تصاعد للأبخرة والغازات (أهمها غاز ثاني أوكسيد الكربون والكبريت) من الشقوق الأولية ومن الفوهاة المتكونة ، وتصاعد للفتات البركاني وتكون سحابة بركانية من الغازات والفتات قد يصل ارتفاعها إلى 2 كيلو متراً فوق الفوهة أو الفوهات المتكونة ، وتؤثر الرياح السائدة وقت الثوران في دفع السحابة في اتجاه الرياح ليترسب الفتات حول الفوهات لمسافات قد لا تزيد عن 5 كيلومتراً وتدفق اللابات من مصدر الثوران البركاني الذي قد ينساب مع اتجاه ميول المنطقة علماً أن حرارة الصهير عند انبثاقه قد تكون ما بين800 إلى 1000 درجة مئوية ، كما أن انسياب اللابة أو اللابات قد يستمر لفترة ما بين 30 إلى 60 يوماً ويتم في حركة بطيئة نسبياً مما يسمح بسرعة الابتعاد عنها.

وقالت هيئة المساحة الجيولوجية إن البراكين تقسم من حيث نوعها وقوة وعنف ثورانها إلى عدة أنواع ، فبراكين السكوريا في حرات المملكة هي من النوع أحادي التكون أي أنه مع انتهاء الثوران البركاني لا يعود هذا البركان للثوران مرة أخرى ، وهذا يفسر وجود مئات من هذه البراكين الصغيرة على طول الشقوق الأرضية تحت السطحية التي انبثقت منها الحمم واللابات المكونة لحرات المملكة ، أما من حيث شدة وقوة الثوران البركاني المكون لبراكين السكوريا فيعد الأقل شدة ضمن تقسيم الثورانات البركانية المتفجرة ، وليس أدل على ذلك محدودية ارتفاع السحابة البركانية فوق فوهات براكين السكوريا بينما الثورانات الأخرى الأكثر عنفاً ترتفع سحبها البركانية إلى مسافات أكبر بعشرة أضعاف ، وتصل ارتفاعات البراكين الكبيرة إلى أعلى من 2500 متر وتتميز بأنها من النوع المتكرر الثوران ومن خلال نفس الفوهة المركزية ، وهذه البراكين الضخمة والكبيرة تتكون في مناطق بنائية مختلفة عن تلك الموجودة في المملكة.

وقالت الهيئة إن حرة رهاط تقع بين المدينة المنورة شمالا وتخوم مدينتي جدة ومكة المكرمة جنوبا ودلت الدراسات الجيولوجية التي قامت بها الهيئة على أن أعمارها تتراوح ما بين 12 مليون سنة في جزئها الجنوبي والأوسط تقريباً إلى حوالي 2 مليون سنة وحتى أوقات تاريخية قريبة متمثلة في الثوران التاريخي الذي حدث سنة 654هـ ، وبما أن الجزء الجنوبي والأوسط من حرة رهاط الواقع شمال مكة المكرمة هو الأقدم فهو غير نشط ولا يتوقع أن تثور براكينه مرة أخرى بل إن كثيراً من هذه البراكين قد تأثرت بعوامل التعرية وفقدت بعضاً من ملامحها الأصلية.

وأضافت انه بخصوص الجزء الشمالي من حرة رهاط الواقع بالقرب من المدينة المنورة فيمكن اعتباره منطقة نشطة إذا ما قورن بالعمر الجيولوجي حيث تشتمل المنطقة على عدة براكين تاريخية حدثت خلال الـ 6000 سنة الماضية كان آخرها الثوران البركاني الذي حدث في الجزء الشمالي من حرة رهاط عام 654 هـ الموافق 1256 م ، وأدى إلى تكوين عدد من براكين السكوريا وصاحب هذا الثوران تدفق للحمم البازلتية التي اقتربت حتى مسافة 12 كيلومتراً من المدينة المنورة.

وقالت الهيئة إن الحرات البركانية تتكون (في غالبها) من تتابعات من اللابات والحمم البازلتية المتراصة فوق بعضها مكونةً الشكل الطبوغرافي المميز للحرات التي تظهر على شكل هضاب بركانية ، وقد نشأت هذه الحمم البازلتية من انسياب اللابات عبر شقوق أرضية تظهر الآن على سطح الأرض على هيئة أعداد ضخمة من براكين السكوريا التي تتراص على شكل أحزمة يغلب عليها الاتجاه الشمــالي- الجنوبي، أو الشمــالي الغربي- الجنوبي الشرقي.

وأكدت الهيئة أنها تقوم بمراقبة النشاط الزلزالي والبركاني في الجزء الشمالي من حرة رهط الواقع بالقرب من المدينة المنورة بالإضافة إلى حرة خيبر وحرة الشاقة وحرة عويرض ، وكذلك تتابع كافة المتغيرات المصاحبة لهذا النشاط من حيث تشوهات القشرة الأرضية وقياس الغازات ، كما تقوم الهيئة برصد أي تغييرات في الحرارة الأرضية عن طريق دراسة الآبار وتقوم بإجراء دراسات التوقع لأي نشاط بركاني محتمل (لا سمح الله) عن طريق المراقبة المستمرة وإجراء الدراسات العلمية والمعملية وذلك ضمن مهامها وأهدافها المرسومة لها.

وقالت الهيئة في ختام بيانها إن هذا البيان جاء رداً على ما تناولته مؤخراً بعض الصحف الورقية والإلكترونية والقنوات الفضائية والرسائل الإلكترونية بشكل واسع لأخبار مفادها صدور تقرير لمصلحة المساحة الجيولوجية الأمريكية عن حدوث بركان في العيص خلال العامين المقبلين سوف تتأثر به المدينة المنورة وينبع وبقية المحافظات في المملكة.