خادم الحرمين الشريفين يستقبل عمرو موسي ووزيرة الاقتصاد الفرنسية ونائب رئيس وزراء إثيوبيا

الملك عبد الله يشكر الأمير سلمان بن عبد العزيز على جهود جمعية رعاية الأيتام

أمير مكة المكرمة يرأس اجتماع لجنة الحج المركزية ويكرم داعمي جمعية مساعدة الشباب على الزواج

بلغ عدد المرشحين للانتخابات البلدية في السعودية 5609

وجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود شكره الى الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض « إنسان « ردا على برقية بعثها سموه بمناسبة عقد « المؤتمر السعودي الأول لرعاية الأيتام « الذي نظمته الجمعية خلال الفترة من 22 - 24 جمادى الأولى 1432ه, وأشاد مجلس الوزراء به.

وقال خادم الحرمين الشريفين في برقيته : « نشكركم على ما أبديتموه من مشاعر طيبة ، سائلين المولى العلي القدير أن يوفقنا لكل مامن شأنه توفير متطلبات الحياة الكريمة لهم وأن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم «.

واستقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في قصره بجدة الأمين العام لجامعة الدول العربية الأستاذ عمرو موسى. وجرى خلال الاستقبال بحث تطورات الأحداث الراهنة على الساحة العربية.

حضر الاستقبال الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية والأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة والأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية مصر العربية المندوب الدائم للمملكة لدى جامعة الدول العربية أحمد بن عبدالعزيز قطان.

واستقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في قصره بجدة وزيرة الاقتصاد والمالية والصناعة الفرنسية كريستين لاغارد والوفد المرافق لها . ونقلت معاليها لخادم الحرمين الشريفين خلال الاستقبال تحيات وتقدير الرئيس نيكولا ساركوزي رئيس الجمهورية الفرنسية فيما أوكل إليها الملك نقل تحياته وتقديره لفخامته . كما جرى بحث عدد من الموضوعات التي تهم البلدين الصديقين.

حضر الاستقبال الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية والأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة والأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف ومحافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور محمد بن سليمان الجاسر والسفير الفرنسي لدى المملكة برتران بيتزا نسونو.

كما استقبل خادم الحرمين في قصره بجدة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الأثيوبي هيلا ماريام دسالن. ونقل لخادم الحرمين الشريفين تحيات وتقدير الرئيس جرما ولد جيور جس رئيس جمهورية اثيوبيا ودولة رئيس الوزراء الأثيوبي مليس زيناوي فيما حمله الملك تحياته وتقديره للقيادة الاثيوبية. كما جرى بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

فى مكة المكرمة أكد الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج ان على جميع الجهات الحكومية والخاصة والعاملين بها من ذوي العلاقة بخدمات المعتمرين أن يواصلوا بذل أقصى الجهود والإمكانات لتقديم أفضل وأرقى مستوى من الخدمات اللازمة لضيوف الرحمن الذين لا يزالون بالمملكة والذين سوف يأتون تباعا خلال الفترة المقبلة وان الأمر يتطلب من الجميع العمل المتواصل والمتابعة الحثيثة لتمكين هؤلاء الضيوف من إتمام مناسك العمرة بمكة المكرمة والحرص على راحتهم وسلامتهم خلال فترة بقائهم بها وخلال مراحل سفرهم لزيارة المسجد النبوي.

وشدد على جميع الجهات العاملة ميدانيا بمساعدتهم وتسهيل أمورهم وتفقد أوضاعهم وإكرامهم في حلهم وترحالهم حتى تمام سفرهم جميعا لبلادهم مصحوبين بسلامة الله وهم يحملون أجمل الذكريات عن رحلتهم المباركة للمملكة بلاد الحرمين الشريفين وعن مواطنيها الكرام وتمنى لكافة العاملين على خدمة ضيوف الرحمن دوام التوفيق.

جاء ذلك خلال اجتماع سموه بأعضاء لجنة الحج المركزية بقاعة الاجتماعات بديوان الإمارة.

وقد استهل الاجتماع بحمد الله جل وعلا والثناء عليه لقاء ما تحقق بفضله عز وجل وحسن توفيقه من نجاح ملموس لموسم الحج الماضي وللفترة المنصرمة من موسم العمرة الحالي مؤكدا أن توجيهات واهتمام ومتابعة قائد مسيرة هذا الوطن خادم الحرمين الشريفين لتقديم أفضل وارقى الخدمات لضيوف الرحمن كان لها أبلغ الأثر في تحقيق هذا النجاح مشيدا بدعم وعناية الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام وكذلك إشراف ومتابعة الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا لأعمال كافة الجهات العاملة والعاملين في خدمات الحجاج والمعتمرين وشكر كافة القائمين على خدمة ضيوف الرحمن في القطاعات الحكومية والخاصة على ما يبذلونه من جهود مباركة لخدمة وفود الحجاج والمعتمرين.

ثم ناقش الاجتماع نتائج أعمال فرق العمل التي تم تشكيلها بعد موسم الحج العام الماضي من قبل لجنة الحج المركزية لبحث ومناقشة بعض الظواهر والملاحظات التي تم رصدها خلال موسم الحج الماضي للعمل على وضع الترتيبات اللازمة لمعالجتها بما يكفل منع تكرار حدوثها أو لتطوير مستوى أدائها لتحقيق نتائج أفضل، حيث شكلت ثلاث فرق عمل بعد انقضاء موسم الحج الماضي شارك فيها مندوبون من الإمارة ووزارة الحج ووزارة النقل و الأمن العام //الشرطة والمرور// والجوازات ومعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج وأمانة العاصمة المقدسة.

ثم ناقش الاجتماع خطط الجهات المعنية خلال فترة ذروة موسم العمرة لعام 1432ه حيث اطلعت لجنة الحج المركزية على نتائج مناقشة خطط خدمات موسم العمرة خلال فترة الذروة القادمة والتي نوقشت خلال اجتماعات اللجنة التحضيرية مع مسؤولي الجهات الحكومية والخاصة المعنية بتقديم الخدمات للمعتمرين والزوار وشملت خطط وزارة الحج وأمانة العاصمة المقدسة ووزارة النقل ووزارة التجارة والصناعة ومطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة والخطوط السعودية ورئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي والشؤون الصحية والجمارك والشرطة والجوازات وإدارة المياه وأمانة محافظة جدة وهيئة الرقابة والتحقيق.

من ناحية اخرى رعى الأمير خالد الفيصل بديوان الأمارة بمكة المكرمة الحفل التكريمي الذي أقامته جمعية مساعدة الشباب على الزواج والرعاية الأسرية بمكة المكرمة.

وقد بدئ الحفل الخطابي الذي أقيم بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم.

بعد ذلك ألقى رئيس مجلس إدارة الجمعية عبدالعزيز بن حنش الزهراني كلمة عبر فيها عن شكره لأمير منطقة مكة المكرمة على رعايته لهذا الحفل منوها بالأوامر الملكية الكريمة التي رفعت من الشأن الاجتماعي في بلادنا الحبيبة.

واستعرض أهمية التكافل الاجتماعي في الدين الإسلامي معددا أعمال الجمعية ومنجزاتها ومن أهمها الزواج الاجتماعي للشباب والشابات.

وعبر عن شكره وتقديره لكل من دعم الجمعية من رجال أعمال ومسؤولين لتحافظ على استمرارها.

بعد ذلك ألقيت كلمة الداعمين ألقاها نيابة عنهم الدكتور سالم آل غانم نوه في مستهلها بما تلقاه الجمعية من أمير منطقة مكة المكرمة من دعم ورعاية ومنها رعايته لهذا الحفل في إمارة منطقة مكة المكرمة.

كما عبر عن شكره للداعمين للجمعية مقدرا لهم ما قدموه من دعم وجهد واستعرض منجزات الجمعية لافتا النظر إلى انه استفاد من خدماتها أكثر من 22 ألف شاب وشابة منذ تأسيسها.

وعبر عن أمله أن تجد الجمعية المزيد من الدعم مناشدا جميع رجال الأعمال والمقتدرين ومحبي الخير لدعم هذه الجمعية لتواصل مسيرتها النبيلة في مساعدة الشباب على الزواج.

واستعرض أقوال العلماء في الحض على تقديم المساعدات لمثل هذه الجمعيات الخيرية فيما تقوم به من خير عظيم للفرد والمجتمع وتكوين الأسرة المسلمة.

بعد ذلك ألقى مدير عام الشؤون الاجتماعية بمنطقة مكة المكرمة عبدالله بن احمد آل طاوي كلمة عبر فيها عن شكره وتقديره لأمير منطقة مكة المكرمة لرعايته لهذا الحفل التكريمي للداعمين للجمعية حيث عمل هؤلاء الداعمون على مساعدة الشباب على الزواج ورعاية الأسر في مكة المكرمة.

كما شكر رئيس الجمعية ومنسوبيها على هذه المبادرة الطيبة سائلا الله أن يجزيهم خير الجزاء وان يجعل ذلك في موازين حسناتهم.

ثم ألقى أمير منطقة مكة المكرمة كلمة عبر فيها عن شكره وتقديره لرئيس الجمعية ومنسوبيها لدعوة سموه لهذا الحفل المبارك ولهذه الغاية الكريمة العزيزة.

وأهاب بكل إنسان أعطاه الله من هذه الدنيا أن يقدم وان يساعد في سبل الخير وان يسهم في دعم هذه الجمعية لتحقق مسعاها وغايتها المنشودة منها في تقديم المساعدة لفئة من هذا المجتمع هي مستقبل هذه الأمة وهم الشاب الذين نسعى جاهدين إلى تهيئة الفرص كلها ليكونوا قادة المستقبل هؤلاء القادة لابد أن يحسن إعدادهم لتكون قيادتهم حكيمة وراشدة إن شاء الله.

وأكد أن هذه الأمة لا يمكن أن تعتز وتتقدم الا بالإسلام وبالحفاظ على كتاب الله ونهج رسوله صلى الله عليه وسلم وهذا ما اختارته هذه الدولة عندما جعلت من القرآن الكريم والسنة النبوية دستورا لها.

وأهاب بالجميع الذين ساهموا ويسهمون في دعم الجمعية أن يجتمعوا لدراسة ومناقشة مشروعات الأوقاف التي تعتزم الجمعية إقامتها وكيفية وإمكانية إنشاؤها والسبل المتاحة لطلب المساعدة.

وأكد أنه وأمارة منطقة مكة المكرمة في أتم الاستعداد لمساعدتهم لبلوغ هذه الغاية إن شاء الله في أسرع وقت، مرحبا باجتماعاتهم في الأمارة إن رغبوا ذلك مؤكدا هذا مسعى إسلامي ووطني في نفس الوقت وإذا أحسنا إعداد الشباب للمستقبل أحسنا في اختيار المكانة الذي سوف يكون عليها هؤلاء الشباب ويكون عليها هذا الوطن الكريم.

وقال:"لا عزة لنا إلا بالإسلام وبالحفاظ على مبادئه ومنهجه وسلوكه ونحن أمة اختارها الله سبحانه وتعالى لخدمة هذا الدين والدعوة إليه والحفاظ عليه والذود عن ديار المسلمين أجمعين ولقد تعهدت المملكة قيادة وحكومة وشعبا بالاستمرار في هذا الدور وأؤكد لكم بأنه سوف يستمر إن شاء الله وبحوله وقوته ما دام هناك واحد من آل سعود له الخيار في هذا الأمر".

وفي ختام الحفل تفضل بتسليم الدروع للمكرمين الداعمين للجمعية كما تسلم هدية ودرعا تذكاريا من رئيس الجمعية.

في مجال آخر شدد وزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف على ضرورة أن تكون الترشيحات لرئاسة صندوق النقد الدولي مفتوحة لكل دول العالم وليست مقتصرة على إقليم معين أو منطقة معينة , مفيدا أن المملكة العربية السعودية ستختار المرشح الأفضل والأكفأ من وجهة نظرها.

وبين خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده بقصر المؤتمرات بجدة مع وزيرة الاقتصاد والمالية والصناعة الفرنسية كريستين لاغارد أن المملكة أدّت دورا مهما في تطوير الاقتصاد العالمي ليس فقط من خلال الدعم السخي بل في مختلف المجالات خاصة في المجال النفطي من خلال زيادة إنتاج النفط للمحافظة على توازن أسعار النفط العالمية.

وأشار الدكتور العساف إلى أن المملكة ستطالب بدور أكبر لتعزيز دورها في الصندوق مستقبلا خاصة وأن المملكة تقوم بدور أساسي ومهم فيه من خلال زيادة أعداد الموظفين في قيادات الصندوق من أبناء المملكة.

ولفت إلى أنه تم خلال المناقشات مع الوزيرة الفرنسية التركيز على أهمية تطوير عمل الصندوق والإسهام الفعال لمواكبة التطورات العالمية , مبينا أن مجلس إدارة الصندوق سيجتمع خلال الأيام القريبة القادمة لاختيار رئيس الصندوق.

من جهتها عبرت وزيرة الاقتصاد والمالية والصناعة الفرنسية عن شرفها واعتزازها بلقاء خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود موضحة أنها استمعت خلال اللقاء إلى أفكار جيده وممتازة عن السياسة العالمية.

وأكدت أن المملكة قامت خلال أوقات عصيبة بدور مهم في الاقتصاد العالمي في الكثير من المجالات سواءً في الطاقة والمياه والزراعة وخلافه.

وعدّت وزيرة الاقتصاد والمالية والصناعة الفرنسية المملكة الأساس لكل دول العالم , وأدّت دورا محوريا لتطوير الكثير من المجالات , وسعت بشكل كبير لتطوير عمل صندوق النقد بأفكار بناءة ومميزة.

حضر المؤتمر الصحفي محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور محمد بن سليمان الجاسر.

فى جانب آخر قام وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ بوضع حجر الأساس لمشروع مجمع خادم الحرمين الشريفين الخيري النسائي لتحفيظ القرآن الكريم بالطائف بحضور سماحة المفتي العام للمملكة العربية السعودية رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ.

وبدئ الحفل المعد لهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم , ثم ألقى رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الطائف الشيخ الدكتور أحمد بن موسى السهلي كلمة رحب فيها بسماحة مفتي عام المملكة ووزير الشؤون الإسلامية والحضور.

وأشار إلى ما أنعم الله به على بلادنا بأن جعل فيها بيته المحرم ومسجد رسوله صلى الله عليه وسلم وما أكرم به هذه الأمة بنزول القرآن الكريم وتعهده جل وعلا بحفظه وما هيأ له من أسباب وجعله ميسر , موضحا أن من هذه الأسباب التي تهيأت جمعيات تحفيظ القرآن الكريم المنتشرة في جميع أنحاء المملكة وما تقدمه الدولة لها من دعم كبير لافتاً أن مشروع مجمع خادم الحرمين الشريفين الخيري النسائي لتحفيظ القرآن الكريم بالطائف دليل واضح على العناية بحفظ القرآن الكريم.

وبين الشيخ السهلي أن مشروع مجمع خادم الحرمين الشريفين الخيري النسائي لتحفيظ القرآن الكريم بالطائف يقام على الأرض التي منحها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز آل سعود للجمعية على مساحة / 7663 / مترا مربعا.

وعد المشروع من أكبر المشاريع التعليمية لتحفيظ القرآن الكريم بالمملكة , متوقعا أن يرتاده يومياً ما متوسطه / 4000 / دارسة من مختلف الأعمار والمستويات والفئات ، طيلة اليوم الدراسي الذي يتوزع على ثلاث فترات , مؤكداً أنّ المجمع يأتي من منطلق الهدف الاستراتيجي للجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الطائف بإيجاد مراكز ومدارس نسائية لتحفيظ القرآن الكريم في كل حي وتطويرها والعناية بها ، وذلك لمساعدة النساء من مختلف المستويات على تعلم كتاب الله تعالى وحفظه.

بعد ذلك قُدم عرض مرئي عن مشروع مجمع خادم الحرمين الشريفين الخيري النسائي لتحفيظ القرآن الكريم بالطائف وجاء فيه أن المشروع يتضمن قسمين الأول استثماري يتكون من مبنيين عبارة عن محلات ومعارض تجارية وشقق سكنية من أربعة أدوار , والقسم الثاني من المشروع هو المركز التعليمي ويتكون من أربع وحدات رئيسية تشمل المركز النسائي الذي يستفيد منه الأمهات كبيرات السن والموظفات بالقطاعات الحكومية والخاصة والطالبات في المراحل المدرسية المختلفة وطالبات الجامعات والكليات وربّات البيوت والصغيرات ما قبل سن الدراسة حيث يقدم دورات عامة ومتخصصة في تحفيظ القرآن الكريم بالإضافة إلى دورات مسانده في الحاسب الآلي والخياطة والتدبير المنزلي والأعمال اليدوية .

كما بين العرض أن المركز يشتمل على مدرسة تعليم القرآن الكريم الأهلية للبنات حيث تعمل المدرسة بنظام صباحي لتعليم القرآن الكريم للبنات خاضعة لإشراف وزارة التربية والتعليم وتتكون من 24 فصلاً بسعة 25 طالبة لكل فصل , فيما يتضمن القسم مركزاً إدارياً يضم جميع الإدارات والأقسام واللجان النسائية بالإضافة إلى مركز للتدريب والتأهيل النسائي وصالة احتفالات رئيسية بمساحة 862م2 تتسع لأكثر من ( 1000 ) مقعد بارتفاع دورين , حيث سيتم استخدام الصالة في جميع احتفالات الجمعية نظراً لكثرة أعداد الدارسات في مراكز ومدارس الجمعية النسائية لتحفيظ القرآن الكريم التي يبلغ عددها حتى الآن 100 مركز ومدرسة يتعلم فيها أكثر من 35 ألف دارسة.

بعد ذلك القى عضو مجلس إدارة الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم الشيخ محمد بن عائض القرني قصيدة شعرية.

بعدها ألقى سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ كلمة تحدث فيها عن أهمية تعليم القرآن الكريم وفضائله , وقال // إن الله جعل للقرآن منزلة عظيمة ومكانة رفيعة ، وقد حث على تلاوته وتدبر معانيه ، وأمرنا باتباع ما جاء به ، وضمن الفلاح والسعادة من آمن به حق الإيمان //مؤكداً أن هذا القرآن العظيم جعله الله شرف لهذه الأمة ، ومجداً وعزة لها ، وأن تعلمه وتعليمه شرف وخير عظيم.

وشدد سماحته أن في تعليم القرآن الكريم للأبناء من بنين وبنات فوائد عظيمة ، فإذا تمكن في نفوسهم وتخلقوا بأخلاقه وتأثروا بمواعظه قادهم إلى الخير وحذرهم من الشر.

وأكد أن الشباب والفتيات في أمس الحاجة إلى تعلم القرآن وتعليمه وحسن تلاوته وإلى حفظ ما يسر الله من حفظه لأنه مفتاح العلوم ومسهل كل صعب لمن تدبر وتعقل.

ومضى سماحة مفتي عام المملكة يقول // إن جمعيات تحفيظ القرآن الكريم وقيامها في هذا البلد لمن نعم الله على المسلمين ، فهي جمعيات خيرية أدت مهمة كبيرة ومسئولية عظيمة ، فأثرها في أئمة المساجد وخطبائها الذين التحقوا بحلقاتها فحفظوا القرآن وحسنت به تلاواتهم، وعلوا المنابر وتولوا المناصب الدينية فصار لهم أثر صالح في أمورهم كلها//.

وأضاف أن للقرآن الكريم أثر عظيم على من تعلمه فهو يهدي إلى مكارم الأخلاق وإلى فضائل الأعمال , مبرزا سماحته حاجة الشباب إلى حفظ أوقاتهم من الضياع ودعاة السوء حتى ينالوا السعادة في الدنيا والآخرة.

وأشار سماحته الى أن هذا المشروع الخيري مصدر خير لهذه الجمعية داعيا ً الله أن يجزي من تبرع به خيراً لأنه من باب التعاون على البر والتقوى , لافتا إلى أن البنات في أمس الحاجة أن يتعبدوا الله في هذا القرآن الذي جعله الله شرفاً لهذه الأمة , وقال //لا فرق بين الذكر والأنثى ، كلهم مطالبون بالعناية بالقرآن والاهتمام به , وإن الله جل وعلا يسره تلاوة ويسره حفظاً لمن تعلق به وأدّاه بإخلاص //.

وعبر سماحة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ عن أمله في أن يقوم هذا الوقف الخيّر على أحسن حال وأن يكون مصدر خير لجمعية تحفيظ القرآن الكريم بالطائف ومعيناً لها على مهمتها مفيدا أن الأوقاف على هذا المرفق العظيم من خير ما توقف به الأوقاف.

وعدّ جمعية تحفيظ القرآن الكريم بالطائف من أفضل الجمعيات لنشاطها المتواصل واستمرار الخير الكثير منها الذي عم محافظة الطائف وتعدى إلى غيرها , مثمنا دور الجمعية ورعايتها ل30 ألف فتاة و26 ألف شاب رغم السنوات المعدودة لقيامها ، وهي نعمة من الله وفضل عظيم وتعين بتوفيقه العبد على تحقيق مراده.

وفي ختام كلمته سأل سماحة مفتي عام المملكة الله تعالى أن يوفق خادم الحرمين الشريفين وأن يعينه ويجزيه على هذا الوقف الخيّر خيراً وأن يوفق الله معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم على دعم هذه الجمعيات بكل ممكن وأن يساعد في دعمها وحثها على الخير.

عقب ذلك قام وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ بوضع حجر الأساس لمشروع مجمع خادم الحرمين الشريفين الخيري النسائي لتحفيظ القرآن الكريم بالطائف.

إثرها ألقى كلمة أوضح فيها أن الشريعة الإسلامية جاءت بتحصيل المصالح وتكميلها وبدرء المفاسد وتقليلها وجاءت بسد الذرائع الموصلة للشر وبفتح الذرائع الموصلة إلى الخير , حامدا الله أن منحنا جميعا هذه المنحة العظيمة بأن كنا مفاتيح للخير مغاليق للشر , سائلا الله تعالى التوفيق لما بقي من أعمالنا في هذا الهدي وأن لا يكلنا إلى طرفة عين.

وقال // الدين الاسلامي دين الله تعالى الخاتم ، وقد شهد بذلك ربنا جل وعلا والملائكة وأولوا العلم ، شهدوا أن الدين عند الله الإسلام ، وأن دين الله الخاتم له موجبات ولوازم في أن يكون عمل العبد تحقيق هذا المقصد العظيم وأن يكون الدين هو الديمومة لله تعالى في الدنيا لهذه الشريعة ، وهذا الدين هو الإسلام خاتم الأديان وجامعها وأصلها لأن الأنبياء جميعا بعثوا بالإسلام بمعناه العام// , مؤكدا أن الواجب على كل الناس وعلى وجه الخصوص أهل العلم أن يكونوا متعاونين على البر والتقوى في تحقيق نشر الاسلام ونشر هدايته وأساسه كلمة التوحيد.

وبين أن القرآن الكريم حجة الله الباقية وهي الهداية والتي لا يكون فيها غلو بالتربية الصالحة من خلال فهم القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة على وفق فهم سلف هذه الأمة التي أعزها الله سبحانه وتعالى بالقرآن الكريم.

وشدد على أن العمل بما جاء في القرآن الكريم هو الطريق في الوصول الى العمل الاجتماعي والتكاملي الذي يتضمن التعاون على البر والتقوى , مبينا أن العمل مهما كان لا يُنجز بانفراد في هذا الزمن المعقد الذي تشترك فيه الأهواء في دفع الخير لا في دعمه.

ورأى وزير الشؤون الإسلامية أن مشروع مجمع خادم الحرمين الشريفين الخيري النسائي لتحفيظ القرآن الكريم بالطائف تحقق فيه التكامل بشتى صوره , واصفا المشروع بأنه عمل صالح مبارك. وأفاد أن منزلة الأوقاف في شريعة الله منزلة عظيمة فهي حسنة من حسنات هذه الشريعة ولم تكن معروفة في الشرائع السابقة , مشيرا إلى أنه قد أخذت بها أمم كثيرة حيث أقامت عليها مستشفياتهم وجامعتهم وأركان بحثهم وجمعياتهم الخيرية.

وأكد أن الوقف من أعظم القربات إلى الله لافتا أنه في القرنين الثاني والثالث الهجريين كانت أكثر أمور الدولة تدار عبر الأوقاف من مساجد ودور علم وكتاتيب ومياه وطرق وغيرها ولم يكن في منطوق سلفنا الصالح أن يقال هذا واجب الدولة.

وأبان أن وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف نظمت حملات متنوعة لإنهاض الوقف في نفوس الناس , فحصل بذلك الخير الكثير للجميع عبر الجمعيات الخيرية ومكاتب الدعوة والأوقاف الصحية والتعليمية والمعاقين.

وأزجى وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين والنائب الثاني على ما تحظى به الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم من دعم واهتمام من قبلهم أيدهم الله , مشيرا في هذا الصدد إلى أوامر خادم الحرمين الشريفين مؤخرا بدعم هذه الجمعيات بمبلغ 200 مليون ريال.

كما عبر عن شكره لسماحة مفتي عام المملكة ولمعالي محافظ الطائف ولرئيس الجمعية ولكافة العاملين بها على جهودهم الخيّرة.

وفي نهاية الحفل سلّم المكرّمين الهدايا التذكارية المقدمة من الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم.

حضر الحفل محافظ الطائف فهد بن عبدالعزيز بن معمر ومدير جامعة الطائف الدكتور عبدالاله باناجه وأمين الطائف المهندس محمد المخرج وأصحاب الفضيلة المشايخ وعدد من المسؤولين.

وأعلنت وزارة الشؤون البلدية والقروية عن قائمة أولية لعدد المرشحين لانتخابات المجالس البلدية، ضمت 5609 مرشحين في مختلف مناطق البلاد، للتنافس على نصف مقاعد المجالس البلدية التي سيجري الاقتراع عليها في 29 سبتمبر (أيلول) المقبل.

وستخضع القائمة الأولية قبل إعلانها في صورتها النهائية في 17 سبتمبر لغربلة تستمر لـ9 أيام، تبدأ في 25 يونيو (حزيران) الحالي، وتنتهي في 6 يوليو (تموز) المقبل، وذلك لفحص أسماء المرشحين وإبداء الاعتراضات النظامية والقانونية على بعض المرشحين. وستخضع قوائم المرشحين للاعتراض عليها لفترة تمتد لثلاثة أيام، تبدأ من 25 من يونيو الحالي، وتعقبها فترة مخصصة لانسحاب للمرشحين تمتد لستة أيام تبدأ من 1 يوليو المقبل.

وسجلت منطقة الرياض أكبر عدد من المرشحين لانتخابات المجالس البلدية بـ956 مرشحا، كما سجلت محافظة الأحساء أقل عدد من المرشحين حيث يتنافس فيها 99 مرشحا.

يشار إلى أن منطقة الرياض تسجل أيضا أكبر عدد في الدوائر الانتخابية بـ54 دائرة انتخابية، فيما تسجل الأحساء أقل عدد في الدوائر الانتخابية بـ9 دوائر، وسيتنافس المرشحون الـ5609 على المقاعد الممثلة لـ855 دائرة انتخابية في 16 منطقة انتخابية على مستوى البلاد.

وكشف المهندس جديع القحطاني، عضو اللجنة العامة للانتخابات البلدية والمتحدث الرسمي، أن عدد الذين سجلوا أسماءهم كمرشحين في الدورة الثانية من انتخابات أعضاء المجالس البلدية بلغ 5609 مرشحين على مستوى السعودية.

وأوضح القحطاني أن أكثر المناطق تسجيلا للمرشحين هي منطقة الرياض بـ956 مرشحا، تلتها منطقة عسير بـ710 مرشحين، ثم منطقة القصيم 488 مرشحا، بعدها منطقة جازان 479، وسجلت منطقة المدينة 375 مرشحا، ومنطقة حائل 369 مرشحا، ومنطقة الشرقية 353 مرشحا، وسجلت منطقة جدة 328 مرشحا، ومنطقة الباحة 279 مرشحا، ومنطقة تبوك 254 مرشحا، ومنطقة الجوف 227 مرشحا، ومنطقة الطائف 224 مرشحا، ومنطقة نجران 177 مرشحا، والعاصمة المقدسة 155 مرشحا، وسجلت منطقة الحدود الشمالية 140 مرشحا، تلتها محافظة الأحساء بأقل عدد من المرشحين حيث تم تسجيل 99 مرشحا.

وأكد المهندس القحطاني أن أي مرشح يتوجب عليه نظاما أن يحصل على ترخيص من اللجنة المحلية للانتخابات قبل ممارسة أي نوع من الدعاية الانتخابية، وأنه فور الإعلان عن القائمة الأولية للمرشحين سيكون من حق كل مرشح ورد اسمه في تلك القائمة أن يتقدم للجنة المحلية التي تتبع لها دائرته الانتخابية للحصول على ترخيص لحملته وفقا لتعليمات لائحة الحملات الانتخابية، مشددا على أهمية التزام المرشحين بتلك القواعد والحصول على الترخيص وفقا للقواعد الواردة في لائحة تعليمات الحملات حتى لا يتعرض المرشح للاستبعاد في أول طعن.

يشار إلى أن اللجنة العامة للانتخابات أصدرت مؤخرا بيانا نبهت فيه إلى عدد من التجاوزات في حملات المرشحين الانتخابية خلال الدورة السابقة، مثل وجود تكتلات ودعوات تصويت لقوائم مرشحين محددين وفقا لتوجهات معينة أو انتماءات قبلية، إضافة لما تضمنته بعض تلك الحملات الانتخابية من مبالغات في مضامينها ورفع لسقف التوقعات بما يتجاوز صلاحيات المرشحين، مؤكدة في الوقت ذاته رفضها لتلك الممارسات، ومعتبرة أن هذه الأساليب تخالف أنظمة ولوائح الانتخابات وتعليمات الحملات، وأن من شأن هذه الممارسات أن تعرض أصحابها للطعون الانتخابية واتخاذ الإجراءات النظامية تجاههم.

كما شددت اللجنة أيضا على عدم قيام المرشحين بأي شكل من أشكال الدعاية الانتخابية إلا خلال الفترة الزمنية المحددة للحملات والتي تمتد من 18 إلى 28 سبتمبر (أيلول) المقبل.

وتشهد الدلم عدداً من المشاريع الحكومية منها ما تم استلامه مؤخراً ومنها ما هو تحت التنفيذ ففي مجال التربية والتعليم بلغت كلفة المشاريع المدرسية حوالي 94 مليون ريال شاملة مدارس البنين والبنات.

وفي مجال الشؤون البلدية والقروية بلغت المشاريع الجاري تنفيذها أكثر من 68 مليون ريال، فيما تم أيضا اعتماد أكثر من 78 مليون ريال لمشاريع بلدية في ميزانية العام الجاري.

كما تم رصد مبلغ وقدره 113 مليون ريال لتنفيذ مبنى كلية إعداد المعلمات بالدلم فيما يجري تنفيذ مشروع محطة تنقية مياه بالدلم وبلغت تكلفة المشروع 28 مليون ريال وفي مجال التنمية الاجتماعية تقوم وزارة الشؤون الاجتماعية بتنفيذ مبنى مركز التنمية الاجتماعية بمبلغ 15 مليون ريال فيما يجري تنفيذ مبنى لجمعية تحفيظ القرآن الكريم وبلغت تكلفته 11 مليون ريال على نفقة محمد بن عبدالله بن سيف يرحمه الله.