الرئيس الأميركى يبرق إلى خادم الحرمين مهنئاً بعيد الفطر

النائب الثاني يثمن إجراءات البنك الإسلامي

أمير المنطقة الشرقية يكرم منتخب السعودية لذوى الاحتياجات الخاصة

وزارة المالية السعودية تصدر بياناً حول أوضاع النازحين في منطقة جازان

تلقى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود برقية تهنئة من الرئيس باراك أوباما رئيس الولايات المتحدة الأمريكية بمناسبة عيد الفطر المبارك .

وقال في البرقية // أتقدم إلى جلالتكم وإلى شعب المملكة العربية السعودية باسم الشعب الأميركي بأطيب التهاني وأجمل الأمنيات بحلول عيد الفطر المبارك .

آمل أن يكون شهر رمضان قد عكس أجواء من السلام والتراحم الذي تتشاركون فيه مع عائلتكم ومع من تحبون .

مع تمنياتي لشعبكم الكريم بدوام الصحة وأن يتمتع بسلام دائم مع مزيد من الرفاهية . . عيدكم مبارك // .

وقدم الرئيس الأمريكي باراك أوباما تحياته للمسلمين في جميع أنحاء العالم لاحتفالهم بنهاية شهر رمضان وحلول عيد الفطر المبارك .

وقال أوباما في بيان صدر عن البيت الأبيض" إنه يتقدم بأطيب التهاني للمسلمين في الولايات المتحدة وحول العالم بمناسبة قدوم عيد الفطر المبارك ، حيث يعد عيد الفطر وقت للتأمل الذاتي والتركيز على القيم التي يتشاركها الناس من جميع الأديان للقيام بالأعمال الخيرية والتعاون والرحمة ".

وأضاف "أن العيد هو أيضا مناسبة للتفكير في أهمية التسامح الديني والاعتراف بالدور الإيجابي الذي قامت به الجماعات الدينية من جميع الأديان ، ومنهم المسلمون ، في الحياة الأميركية".

وقال الرئيس الأميركي "في هذا العيد سيبقى في أذهان الكثيرين في أنحاء العالم الدمار الذي خلفته الفيضانات التي حدثت مؤخرا في باكستان ، ويمكن لجميع الأمريكيين المساعدة في تخفيف العبء الهائل ، وجهود إعادة الإعمار من خلال التبرع لصندوق إغاثة باكستان ، الذي يمكن الوصول إليه من خلال موقع وزارة الخارجية الأمريكية".

واختتم أوباما بيانه بالقول"بالنيابة عن الشعب الأميركي نهنئ المسلمين في الولايات المتحدة وحول العالم في هذا اليوم المبارك وعيد مبارك".

وعبرت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كيلنتون عن تهنئتها للمسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك .

جاء ذلك في رسالة وجهتها للمسلمين بمناسبة عيد الفطر المبارك تحدثت خلالها عن أول احتفال بالعيد أقامته وزوجها الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون في العام 1996م في البيت الأبيض أبان رئاسته مشيرة إلى أنها ظلت تستمتع بالاحتفال بالعيد كل سنة .

وأوضحت هيلاري كيلنتون أن الولايات المتحدة الأمريكية بقيادة الرئيس باراك أوباما تعمل من أجل إنشاء شراكات جديدة مع المجتمعات الإسلامية.

وقالت نحن نريد أن نقيم جسوراً ، لا جسوراً إلى سلام الشرق الأوسط وحسب ، بل جسوراً للتفاهم ، فنحن نؤمن بأننا قادرون جميعاً على العمل من أجل مستقبل أكثر أمناً ورخاء ، مستقبل قائم على الاحترام المتبادل والتعاون .

على صعيد آخر ثمن الأمير نايف بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي، جهود البنك الإسلامي للتنمية في مساندة الدول الإسلامية الأعضاء. وأشاد النائب في خطاب وجهه إلى الدكتور أحمد محمد علي رئيس البنك، بالإجراءات التي اتخذتها مجموعة البنك لمساندة عدد من الدول الأعضاء لمواجهة ما عانت من صعوبات اقتصادية جراء الأزمة المالية العالمية، وما يقوم به البنك حاليا من تطوير لمستويات الشراكة وأبعادها مع دوله الأعضاء لضمان فاعلية إنمائية أكبر لمساهماته فيها.

وكان الدكتور أحمد محمد علي قد رفع إلى الأمير نايف نسخة من التقرير السنوي لعام 1430هـ، تتضمن أبرز الإنجازات التي استطاع البنك تحقيقها خلال العام، متطرقا إلى الأزمة المالية العالمية وانعكاساتها على معدلات النمو في الدول الأعضاء بالبنك وكذلك انعكاساتها السلبية على مستويات البطالة.

فى سياق آخر أقام الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية حفل استقبال لمنتخب المملكة لذوي الاحتياجات الخاصة بمناسبة حصوله على بطولة كأس العالم الخامسة لكرة القدم 2010م للمرة الثانية على التوالي وذلك بصالة رعاية الشباب بالدمام .

وفي البداية صافح لاعبو المنتخب السعودي والجهازين الإداري والفني . ثم بدئ الحفل المعد بالمناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم .

بعد ذلك ألقى أمين عام غرفة الشرقية المكلف عبدالله الوابل كلمة رحب فيها بمنتخب المملكة لذوي الاحتياجات الخاصة لكرة القدم الذي شرف البلاد بفوزه الكبير بكأس العالم للمرة الثانية على التوالي .

ورفع بهذه المناسبة التهنئة لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وللنائب الثاني على الإنجاز الرياضي الكبير الذي يضاف إلى إنجازات الوطن الكثيرة التي تأتي تباعا لتضاف على سجلات الوطن وإنجازاته التاريخية المتعددة التي هي نتيجة طبيعية للدعم غيرالمحدود التي تبذله الحكومة الرشيدة لدعم وتطوير القطاع الرياضي خصوصا ما يتعلق بفئة ذوي الاحتياجات الخاصة .

وأكد أن الانجاز العالمي الكبير والمستحق جاء ترجمة للتوجيهات الكريمة للقيادة الرشيدة للارتقاء بقطاعي الشباب والرياضة وانعكاسا للجهود الحثيثة التي بذلتها الأجهزة المعنية , مثنياً على الجهود التي بذلها الأمير سلطان بن فهد بن عبدالعزيز والأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز نائب الرئيس العام لرعاية الشباب .

و قال " غرفة الشرقية كممثل للقطاع الخاص لا تفتأ أن تقف خلف قيادتنا الرشيدة في كل ما من شأنه خدمة الوطن من أي موقع فعلى الصعيد الرياضي منذ ثلاث سنوات ونحن نتبنى تنظيم دورة رياضية رمضانية تحت اسم عزيز على قلوبنا وهو الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز وقد حظيت هذه الدورة بدعم رسمي وجماهيري كريمين وفي كل عام يتم صرف جزء من ريعها لصالح الأعمال الخيرية وذوي الاحتياجات الخاصة وفي هذا العام تم بتوفيق الله دعم عدد من المؤسسات المعنية بالفئات ذوي الاعاقة السمعية " مؤكدا حرص الغرفة في المساهمة في المشاريع الداعمة لهذه الفئة العزيزة من أبناء الوطن فهم جزء منه .

عقب ذلك ألقى أمين عام الاتحاد السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة رئيس بعثة المنتخب ناصر الصالح كلمة رفع باسمه وباسم منسوبي الاتحاد السعودي لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة الشكر للقيادة الرشيدة على ما يحظى به قطاع الرياضة والشباب في المملكة خاصة رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة التي تحقق لها العديد من الإنجازات المشرفة على الصعيدين القاري والدولي ولعل من ابرزها هذا الانجاز التاريخي والمتمثل في حصول المنتخب على كأس العالم الخامسة الذي يتحقق للرياضة السعودية للمرة الثانية على التوالي .

كما قدم شكره للأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز الذي شملهم برعايته في الأمسية التي تأتي في إطار ما يوليه من رعاية وتشجيع للرياضة والرياضيين في هذا الوطن .

وأثنى على الأدوار التي قدمها الأمير سلطان بن فهد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب ونائبه الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز لدعمهما وتشجيعهما ومتابعتهما لأنشطة هذه الفئة ومشاركتها على الصعيدين المحلي والخارجي حيث كان لهما بعد توفيق الله ما تحقق لهذه الفئة من إنجازات يضاف لجملة الانجازات التي حققتها الرياضة السعودية , وعلى الجهود التي قدمتها سفارة خادم الحرمين الشريفين في جنوب افريقيا لدعمها ومساندتها للمنتخب منذ وصوله حتى نهاية مشاركته في هذه النهائيات .

بعد ذلك أعلن عن تبرع الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية والأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية بمبلغ مليون ريال , كما أعلن عن تبرع عدد من رجال الأعمال بالمنطقة الشرقية بمبلغ 000ر450ر1 ريال للمنتخب .

ثم التقطت الصور التذكارية لأعضاء بعثة المنتخب مع سموه .

حضر الحفل الأمير سلطان بن فهد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب والأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية وعدد من الأمراء وعدد من المسؤولين ورجال الأعمال بالمنطقة وجمع غفير من المواطنين .

وعقب الحفل أدلى الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز بتصريح صحفي سمى فيه اللاعبين بأبناء الملك عبدالله وقال // إننا سعداء بهذا الإنجاز الغالي على قلوبنا و بكل فخر واعتزاز أقول لأصحاب هذا الإنجاز من لاعبين بأنهم أبناء الملك عبد الله ، فهذا الإنجاز تحقق بفضل الله ثم بدعم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله وهو امتداد لإنجازاته في شتى المجالات // .

وأضاف قائلاً ً // شعوري بهذا الإنجاز لا يوصف أبداً فحصول المملكة على بطولة غالية على أنفسنا وعالمية يدل على تطور الرياضة السعودية وباسمي وباسم كافة أهالي المنطقة الشرقية أهنئ خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز وسمو النائب الثاني وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز - حفظهم الله - والشكر موصول لأخي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان وإلى الابن صاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل وللجهازين الفني والإداري والأهم من ذلك إلى اللاعبين ،الذين تابعتهم في بعض المباريات وقدموا مستوى عال وعلينا أن نفخر بتطور رياضتنا والتي لم يسبق لأي دولة عربية أن حققت ما حققته الرياضة السعودية سواء على مستوى المنتخبات أو الأندية حيث بلغت العالمية وتخطت الحاجز الإقليمي // .

وأكد أن الجميع يعرف أن الدوري السعودي هو الأقوى على مستوى الشرق الأوسط , حاثا الإعلام السعودي بتحري الدقة في كتاباته عن الرياضة السعودية وعلى من يشكك فيها فعليه أن يفهم أننا وصلنا لمراحل متقدمة قياسا ببقية الدول .

وتطرق للحفل الذي رعاه وللدعم الذي وجده المنتخب من قبل رجال الأعمال في المنطقة الشرقية قائلاً // إننا نجحنا في أقل من 12 ساعة من تنظيمه وهو أمر ليس بمستغرب على الشباب السعودي // , متمنياً لكل الفرق السعودية التي تشارك في مناسبات خارجية التوفيق وعلينا أن نقف معها ونساندها " .

من جانبه قال الأمير سلطان بن فهد بن عبدالعزيز "إن هذا الانجاز تم بفضل الله سبحانه و تعالى ثم بالدعم غير المحدود للقطاعين الرياضي والشبابي من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود و الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي عهده الأمين ومن الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني وزير الداخلية .

وهنأ بهذا الإنجاز جميع أفراد الشعب السعودي واللاعبين وجميع أفراد البعثة من أجهزة فنية وإدارية وطبية ورئيس البعثة ناصر الصالح ومعاونيه , مؤكدا أن الرياضة السعودية دائما تحقق إنجازات بفضل الله ثم بالتوجيهات الحكيمة والآراء السديدة لخادم الحرمين الشريفين متمنيا لجميع الاتحادات الرياضية التوفيق والسداد .

كما قدم شكره الجزيل لأخيه الأمير محمد بن فهد على تفضله وترتيبه لحفل التكريم المميز للمنتخب المملكة لذوى الاحتياجات الخاصة الحاصل على كأس العالم, وقال " حقيقه هذا ليس بغريب على الأمير محمد بن فهد وإنما هو دائما يرعى القطاعين الرياضي والشبابي بالمنطقه الشرقيه وكذلك أحب أن أشكر كل رجال الأعمال الذين تبرعوا هذه الليلة لمنتخب المملكة ذوي الاحتياجات الخاصة وفي نفس الوقت أتوقع من رجال الأعمال في الرياض وفي جده وفي جميع مناطق المملكة التبرع لهذا المنتخب الفتي الذي حصل على كأس العالم مرتين متتاليتين " متمنيا للجميع التوفيق .

كما أشاد بالإنجاز الجديد الذي تحقق للرياضة السعودية من خلال المدرب الوطني القدير عبدالعزيز الخالد وأن غالبيه الإنجازات الرياضية السعودية تحققت من خلال كفاءات وطنية , مجدداً التأكيد على دعم المملكة لملف قطر لاستضافة نهائيات كأس العالم 2022م .

وهنأ رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم محمد بن همام في اتصال هاتفي الأمير سلطان بن فهد بن عبد العزيز الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس الاتحاد السعودي لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة بمناسبة حصول منتخب المملكة لذوي الاحتياجات الخاصة لكرة القدم على كأس العام 2010 بجنوب أفريقيا للمرة الثانية .

ووصف رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم هذا الإنجاز بأنه تاريخي يسجل باسم الرياضة في القارة الآسيوية ويعزز مكانتها في العالم أجمع , منوها بالاهتمام الذي يوليه الأمير سلطان بن فهد ونائبه الأمير نواف بن فيصل للرياضة السعودية وخاصة رياضة ذوي الاحتياجات الخاصة , متمنيا دوام التوفيق والنجاح للرياضة السعودية على الأصعدة كافة .

في مجال أخر أوضحت وزارة المالية أن اللجنة العليا المشكلة لدراسة أوضاع النازحين من قرى الشريط الحدودي بمنطقة جازان وإيجاد سكن عاجل لهم اتخذت عدداً من الإجراءات بعد التأكد من عدم توفر سكن كاف لجميع النازحين في حينه .

وأفادت الجهة المختصة في وزارة المالية في بيان توضيحي أصدرته رداً على ما نشر خلال الأيام الماضية حول إلزام المواطنين النازحين من قرى الشريط الحدودي بمنطقة جازان بالخروج من الفنادق والشقق المفروشة بعد أن تم توقيعهم على تعهد بذلك حيث تم مطالبتهم بإخلاء مساكنهم في آخر يوم من رمضان أنه سبق تشكيل لجنة عليا من وزارات الداخلية والمالية والشؤون الاجتماعية لدراسة وضع النازحين المتواجدين بالمخيمات وإيجاد سكن عاجل لهم فلم يكن يتوفر في حينه سكن كاف لجميع النازحين فدرست تلك اللجنة موضوع النازحين المتواجدين في المخيمات أو الشقق أو الذين سكنوا على حسابهم .

وأشارت إلى أن اللجنة اتخذت عدداً من الإجراءات من أهمها :

أولا / أن تقوم وزارة المالية بصرف مبلغ سنوي لكل أسرة نظامية من الأسر الموجودة حالياً بالمخيم على النحو التالي:

مبلغ وقدره 000ر60 ستون ألف ريال سنويا للأسرة التي لايتجاوز عدد أفرادها عشرة أشخاص لقاء السكن والغذاء والكساء وخلافه ومبلغ 000ر70 سبعون ألف ريال سنوياً للأسرة التي يزيد عدد أفرادها عن عشرة أفراد.

ثانيا / أن يكون صرف المبلغ المقترح شاملاً لكل أسرة تم نزوحها سواء الأسر التي قامت بتدبير سكناها أو التي تم إسكانها في شقق مفروشة أو المتواجدة في المخيمات أو التي قد يتم نزوحها مستقبلا.

ثالثا / تعطى مهلة شهر واحد كحد أقصى لتلك الأسر من تاريخ صرف المبلغ لها لتقوم بالبحث عن المساكن التي ترغبها وبعدها يتم إغلاق المخيمات والتوقف عن الصرف على الساكنين بالشقق والمخيمات ومن قاموا بتدبير سكنهم بأنفسهم .

رابعا / يتم الاستعانة بالجمعيات الخيرية بالمنطقة لمساعدة وإرشاد تلك الأسر وبالذات الأسر ذات الاحتياجات الخاصة مثل كبار السن والمعاقين والأرامل وأصحاب الأمراض المزمنة ونحوهم وإرشادهم في البحث عن المساكن الملائمة لهم .

وجاء في البيان أن اللجنة أخذت في الحسبان عندما حددت فئات المبالغ بأن تغطى تكلفة المعيشة بالمنطقة وإيجار السكن حسب التسعيرات الرسمية بالمنطقة والأسعار الجارية .

وقالت الوزارة إن النازحين الذين تقرر السماح لهم بالعودة لمساكنهم سوف يحصلون على مساعدة مالية لقاء الأضرار التي لحقت بمساكنهم وممتلكاتهم جراء الأحداث وذلك عندما تستكمل لجان الحصر والتقدير التي ستشكل قريبا مهامها حسبما تقضى به اللوائح.

وأضافت أنه تم التنسيق بين وزارة المالية ووزارة الداخلية وإمارة منطقة جازان للحصول على بيانات دقيقة وموثقة لتلك الأسر النازحة كما تم مراعاة ظروف وأوضاع ذوي الاحتياجات الخاصة حيث تم صرف مساعدات مجزية لهم مثل المطلقات والأرامل والأيتام وأصحاب التصاريح / أسر غير سعودية مقيمة إقامة نظامية / وبناء على الترتيبات المشار إليها التي توجت بالموافقة السامية بدأت لجنة من وزارة المالية بصرف الدفعة الأولى من المساعدات للنازحين بتاريخ 1/8/1431 وأشعرت اللجنة أصحاب الشقق المفروشة بأن يتم إسكان المواطنين النازحين الذين تم الصرف لهم حتى تاريخ 30/9/1431 وهي مهلة كافية لتدبير أوضاعهم .وقد تم الصرف لمعظم هؤلاء النازحين من الأسر والأفراد وأصحاب التصاريح وفقا للفئات المحددة ولم يتبق سوى من لم تكتمل مستنداته أو لم يستوف الشروط والضوابط التي حددتها الجهات المعنية أو تأخر عن مراجعة لجنة الصرف كما أن الغالبية منهم رتبوا أمورهم واستقرت أوضاعهم .

وبينت أنه سوف يتم تحويل الدفعة الثانية من المساعدات آليا لحسابات النازحين فور استحقاقها دون الحاجة لمراجعتهم للجان الصرف وتكبد معاناة الانتظار حيث سيتم تسجيل الحساب البنكي لكل مستفيد بالحاسب الآلي ويطابق مع البنوك التي لديها حساباتهم ومن ثم تحول لهم تلك المبالغ ، وقد بلغ ما تم رصده وصرفه على النازحين منذ بداية الأزمة وحتى تاريخه ما يقارب 900 مليون ريال ويشمل هذا المبلغ تجهيز المخيمات وبدل السكن والإعاشة لهم .

ولفتت الوزارة إلى أن إمارة منطقة جازان قد لاحظت أن العديد من أصحاب الشقق المفروشة والوحدات السكنية بالمنطقة قد قاموا بمضاعفة قيمة الإيجارات وبصورة غير مقبولة فشكلت لجاناً ميدانية للقيام بجولات مستمرة ومكثفة على كافة الشقق السكنية للتأكد من التزام أصحابها بالتسعيرة المحددة واتخاذ ما تقضي به التعليمات بحق من يثبت تجاوزه أو استغلاله لهذه الظروف .

واختتمت وزارة المالية بأنه يلاحظ مما تقدم أن الدولة ومنذ بدأت المشكلة قامت برعاية النازحين من مواطنين ومقيمين وذوي الاحتياجات الخاصة والرفع من معاناتهم وهذا الأمر كما هو الحال في كل ما يهم المواطنين يحظى باهتمام ومتابعة مستمرة من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود.