أمر ملكي بإنابة ولى العهد لإدارة شؤون السعودية

نائب الملك الأمير سلطان بن عبد العزيز يترأس جلسة مجلس الوزراء ويعرض نتائج الاتصالات مع قادة الدول الشقيقة والصديقة

نائب الملك يعزى الرئيس الفرنسي ويبعث برسالة إلى رئيس وزراء مصر

جمعية الزهايمر تعلن: ولى العهد شخصية العام الخيرية

منطاد ملك الإنسانية يحمل في سماء موسكو رسالة التعايش بين شعوب العالم

رأس نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الجلسة التي عقدها مجلس الوزراء بعد ظهر الاثنين في قصر السلام بجدة.

وأعرب نائب خادم الحرمين الشريفين في مستهل الجلسة عن تمنياته الصادقة بالتوفيق لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في زياراته لكندا والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المغربية وجمهورية فرنسا سائلاً الله العلي القدير التوفيق والسداد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب وفق توجيهات خادم الحرمين الشريفين.

بعد ذلك أطلع الأمير سلطان بن عبدالعزيز المجلس على الرسائل والاتصالات التي جرت خلال الأسبوع الماضي مع بعض قادة الدول الشقيقة والصديقة حول تعزيز العلاقات الثنائية وتطور الأحداث إقليمياً ودولياً ، ومنها الرسالة التي بعث بها خادم الحرمين الشريفين للشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر والاتصالات التي تلقاها من الرئيس السوداني عمر حسن البشير ورئيس وزراء ماليزيا محمد نجيب تون عبدالرزاق ورئيس وزراء كندا شتيفان هيربر. وكذلك الرسالة التي بعثها سموه لرئيس وزراء جمهورية مصر العربية الدكتور أحمد نظيف.

وأوضح وزير الشؤون الاجتماعية وزير الثقافة والإعلام بالنيابة الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين في بيانه لوكالة الأنباء السعودية عقب الجلسة أن المجلس استمع إثر ذلك إلى جملة من التقارير حول مستجدات الأحداث في المنطقة والعالم ، منوهاً باعتماد المجلس الوزاري المشترك لوزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ونظرائهم في الاتحاد الأوروبي في ختام اجتماعهم في لوكسمبورج برنامج العمل المشترك بين الطرفين الذي تم إقراره في الاجتماعات التي جرت في مدينة الرياض في شهر فبراير الماضي مما يجسد الطموحات الأكيدة لتعزيز التعاون في العديد من المجالات ذات المصالح المشتركة بين الجانبين.

وفي الشأن المحلي بين أن المجلس استعرض عدداً من النشاطات العلمية والثقافية والاقتصادية التي شهدتها مدن المملكة خلال الأيام الماضية مؤكداً أن تدشين خادم الحرمين الشريفين أول سيارة سعودية تحمل اسم "غزال1" التي قامت جامعة الملك سعود بتصميمها يدعم توجه المملكة العربية السعودية للاستثمار في مجال الاقتصاد المعرفي.

وأشار إلى أن المجلس نوه بتوقيع كافة العقود المتعلقة بمشروع الإسكان في جازان الذي وجه به خادم الحرمين الشريفين أثناء زيارته لمنطقة جازان وتنفذه مؤسسة الملك عبدالله بن عبدالعزيز لوالديه للإسكان التنموي والذي يتضمن 6 آلاف وحدة سكنية و31 مسجداً و35 مدرسة للبنين والبنات وخمسة مراكز صحية إضافة إلى ما يشتمل عليه المشروع من مرافق للبنية التحتية من الطرق والأرصفة والحدائق وخدمات الكهرباء والماء والصرف الصحي.

وأضاف أن المجلس ثمّن الزيارة التي قام بها الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود لمدينة الملك عبدالله الاقتصادية وتأكيد سموه أن إطلاق خادم الحرمين الشريفين للمدن الاقتصادية الكبرى في المملكة يأتي من رؤيته المستقبلية لتكون مراكز استقطاب للاستثمارات العالمية وتوطين الاستثمار المحلي وتفعيل دور القطاع الخاص في تحقيق التنمية الإنمائية المتوازنة وإحداث نقلة نوعية في الاقتصاد الوطني وتوفير فرص العمل للمواطنين.

وأفاد وزير الثقافة والإعلام بالنيابة أن المجلس واصل إثر ذلك مناقشة جدول أعماله وأصدر من القرارات ما يلي :-

أولاً :

بعد الاطلاع على ما رفعه صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام ، في شأن لائحة المسؤوليات والغرامات الخاصة بمنع التدخين داخل المطارات ، وبعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم (30/16) وتاريخ 4/5/1431هـ ، قرر مجلس الوزراء ما يلي :-

أولاً : قيام مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني بإصدار ضوابط لمنع التدخين في جميع مطارات المملكة الدولية والداخلية ومرافقها. ثانياً : فرض غرامة قدرها (مائتا) ريال على كل من يخالف الضوابط المشار إليها في البند (أولاً) من هذا القرار.

ثانياً :

وافق مجلس الوزراء على تفويض صاحب السمو الملكي النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب الجنوب إفريقي في شأن مشروع اتفاقية تعاون بين المملكة العربية السعودية وجمهورية جنوب إفريقيا في مجال تبادل تسليم المتهمين والمحكوم عليهم ، والتوقيع عليه ، في ضوء الصيغة المرفقة بالقرار ، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة لاستكمال الإجراءات النظامية.

ثالثاً :

بعد الاطلاع على ما رفعه معالي الأمين العام لمجلس الخدمة العسكرية في شأن تعديل الفقرة (2/أ) من البند (ثانياً) من المادة (الثانية) من نظام الأنواط العسكرية الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/47) وتاريخ 25/8/1407هـ ، وبعد الاطلاع على قرار مجلس الخدمة العسكرية رقم (39) وتاريخ 17/1/1431هـ ، قرر مجلس الوزراء الموافقة على تعديل الفقرة المشار إليها لتصبح بالنص الآتي : "2 - القيام بأعمال مجيدة أثناء العمليات الحربية أو العمليات الأمنية ، كالإغارة وتخليص الأسرى والرهائن ومكافحة الإرهاب" .

رابعاً :

بعد الاطلاع على ما رفعه معالي أمين عام مجلس الخدمة العسكرية في شأن طلب توضيح مقتضى نص الفقرة (ح) من البند (أولاً) من المادة (الخامسة) من نظام التقاعد العسكري ، الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/24) وتاريخ 5/4/1395هـ ، المعدلة بالمرسوم الملكي رقم (م/79) وتاريخ 21/9/1428هـ ، رأى مجلس الوزراء أن الفقرة الفرعية (1) من الفقرة (ح) المشار إليها ، تنطبق على الضباط خريجي الكليات العسكرية الجامعية في الخارج متى توافرت فيها الشروط والضوابط النظامية وكانت معتمدة من الجهة العسكرية المبتعثة.

خامساً :

وافق مجلس الوزراء على تعيين التالية أسماؤهم أعضاء في مجلس إدارة الصندوق الخيري الاجتماعي لمدة أربع سنوات ، ابتداءً من تاريخ نفاذ هذا القرار ، وهم :

1- أسامة بن علي بن ماجد قباني.

2- راشد بن عبدالعزيز بن راشد الحميد.

3- عبدالله بن عبداللطيف بن أحمد الفوزان.

4- المهندس راشد بن عبدالله بن إبراهيم المقيط.

5- عبدالوهاب بن محمد بن عبدالعزيز الفايز.

سادساً :

وافق مجلس الوزراء على تعيين عبدالرحمن بن عبدالله بن عبدالعزيز الحيزان على وظيفة (مدير عام المياه بمنطقة الرياض) بالمرتبة الخامسة عشرة بوزارة المياه والكهرباء.

وقد صدر أمر ملكي فيما يلي نصه :-

بسم الله الرحمن الرحيم

الرقم : أ/105

التاريخ:7/7/1431هـ

بعون الله تعالى

نحن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود

ملك المملكة العربية السعودية

بناءً على المادة السادسة والستين من النظام الأساسي للحكم ، الصادر بالأمر الملكي رقم (أ/90) وتاريخ 27/8/1412هـ.

ونظراً لعزمنا - بمشيئة الله - على السفر خارج المملكة هذا اليوم السبت السابع من شهر رجب عام 1431هـ حسب تقويم أم القرى ، الموافق للتاسع عشر من شهر يونية عام 2010م ، فقد أنبنا بموجب أمرنا هذا صاحب السمو الملكي الأخ الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ، ورعاية مصالح الشعب خلال فترة غيابنا عن المملكة.

والله ولي التوفيق.

عبدالله بن عبدالعزيز

كما صدر عن الديوان الملكي البيان التالي :ـ

/ بيان من الديوان الملكي /

غادر بحفظ الله ورعايته خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى خارج المملكة هذا اليوم السبت 7 / 7 / 1431 هـ الموافق 19 / 6 / 2010 م في طريقه ـ يحفظه الله ـ للمشاركة في القمة الاقتصادية لمجموعة العشرين التي ستعقد في كندا خلال الفترة من 14 ـ 15 / 7 / 1431 هـ الموافق 26 ـ 27 / 6 / 2010 م يعقبها ـ بمشيئة الله تعالى ـ زيارات لكل من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المغربية وجمهورية فرنسا .

حفظ الله خادم الحرمين الشريفين في سفره وإقامته .

وغادر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود جدة بعد ظهر الأحد متوجها إلى المملكة المغربية الشقيقة في طريقه للمشاركة في القمة الاقتصادية لمجموعة العشرين التي ستعقد في كندا خلال الفترة من 14 ـ 15 رجب 1431هـ الموافق 26 ـ 27 يونيو 2010م يعقبها بمشيئة الله بزيارات لكل من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المغربية وجمهورية فرنسا.

وكان في وداع الملك لدى مغادرته مطار الملك عبدالعزيز الدولي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام.

كما كان في وداعه الأمير فهد بن محمد بن عبدالعزيز والأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع والطيران والمفتش العام والأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والأمير فيصل بن تركي آل سعود والأمير بندر بن خالد بن عبدالعزيز والأمير محمد الفيصل بن عبدالعزيز والأمير عبدالله بن خالد بن عبدالعزيز والأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة والأمير ممدوح بن عبدالعزيز والأمير أحمد بن عبدالعزيز نائب وزير الداخلية والأمراء والوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وجمع من المواطنين.

ووصل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى مدينة الدار البيضاء قادماً من جدة .

وكان في استقبال الملك بمطار محمد الخامس الدولي الأمير رشيد بن الحسن الثاني والأمير سعود الفيصل وزير الخارجية والأمير فهد بن مقرن بن عبدالعزيز وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى المغرب الدكتور محمد بن عبدالرحمن البشر .

بعد ذلك استعرض خادم الحرمين الشريفين حرس الشرف الذي اصطف لتحيته .

إثر ذلك صافح الملك والي جهة الدار البيضاء الكبرى محمد حلب وكبار المسؤولين في الحكومة المغربية من مدنيين وعسكريين وأعضاء سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المغرب .

وبعد استراحة قصيرة في صالة التشريفات بالمطار توجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود والأمير رشيد بن الحسن الثاني في موكب رسمي إلى مقر إقامة الملك .

وقد وصل في معية خادم الحرمين الشريفين الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة والأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود وزير التربية والتعليم والأمير تركي بن عبدالله بن محمد آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين والأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين والأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين والأمير منصور بن عبدالله بن عبدالعزيز والأمير محمد بن عبدالله بن عبدالعزيز والأمير مشهور بن عبدالله بن عبدالعزيز ووزير المالية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة والشيخ مشعل العبدالله الرشيد ورئيس الديوان الملكي الأستاذ خالد بن عبدالعزيز التويجري ورئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي ومستشار خادم الحرمين الشريفين المشرف على العيادات الملكية الدكتور فهد العبدالجبار ورئيس الشؤون الخاصة لخادم الحرمين الشريفين الأستاذ إبراهيم بن عبدالرحمن الطاسان ونائب رئيس الديوان الملكي الأستاذ خالد بن عبدالرحمن العيسى وقائد الحرس الملكي الفريق أول حمد بن محمد العوهلي .

وبعث نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود، رسالة خطيّة إلى رئيس مجلس الوزراء في جمهورية مصر العربية الدكتور أحمد نظيف، تتعلق بتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات.

قام بتسليم الرسالة، القائم بالأعمال في سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى مصر السفير أحمد بن محمد السديري لدى استقبال رئيس وزراء مصر له.

من جهة أخرى استقبل نائب خادم الحرمين الشريفين في الديوان الملكي بقصر السلام الأمراء وكبار المسؤولين في الديوان الملكي وديوان ولي العهد وديوان رئاسة مجلس الوزراء وجمعاً من المواطنين الذين قدموا للسلام على سموه .

حضر الاستقبال الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والأمير الدكتور مشعل بن عبدالله بن مساعد مستشار ولي العهد والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المستشار في ديوان ولي العهد ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان ورئيس ديوان ولي العهد الأستاذ علي بن إبراهيم الحديثي ونائب رئيس ديوان ولي العهد الأستاذ حمد بن عبدالعزيز السويلم والسكرتير الخاص لولي العهد الأستاذ محمد بن سالم المري ورئيس المكتب الخاص لولي العهد الأستاذ عبدالله بن مشبب الشهري.

إلى ذلك تشرف بالسلام على نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود في مكتبه بالديوان الملكي بقصر السلام سفراء خادم الحرمين الشريفين المعينون لدى عدد من الدول الشقيقة والصديقة وهم السفير فيصل بن حامد معلا المعين لدى جمهورية السودان والسفير عبدالله بن عبدالعزيز آل الشيخ المعين لدى جمهورية التشيك والسفير تركي بن محمد الماضي المعين لدى جمهورية الأرجنتين والسفير عبدالرحمن بن عبدالعزيز أبانمي المعين لدى جمهورية فنزويلا.

وقد هنأ نائب خادم الحرمين الشريفين السفراء بالثقة الملكية السامية معرباً عن تمنياته لهم بالتوفيق في أداء مهامهم وأن يكونوا خير سفراء يمثلون دينهم ووطنهم، وحملهم تحياته وتقديره لقادة الدول المعينين فيها وأوصاهم بالحرص على تعزيز العلاقات بين المملكة والدول الشقيقة والصديقة.

من جهتهم أعرب السفراء عن اعتزازهم بما أوكل إليهم من مهام داعين المولى - عز وجل - أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين وأن يوفقهم في أداء عملهم وأن يكونوا عند حسن ظن القيادة الرشيدة بهم.

حضر الاستقبال الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية والأمير الدكتور مشعل بن عبدالله بن مساعد مستشار ولي العهد والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المستشار في ديوان ولي العهد ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان ورئيس ديوان ولي العهد الأستاذ علي بن إبراهيم الحديثي والسكرتير الخاص لولي العهد الأستاذ محمد بن سالم المري ورئيس المراسم بوزارة الخارجية السفير علاء الدين العسكري.

وبعث الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام برقية تعزية للرئيس نيكولا ساركوزي رئيس الجمهورية الفرنسية إثر نبأ الفيضانات التي تعرضت لها فرنسا.

وقال ولي العهد " تلقيت بحزنٍ بالغ نبأ الفيضانات التي تعرض لها بلدكم الصديق ، وما نتج عنها من وفيّات وأضرار ومفقودين ، وإنني أقدم أحر التعازي والمواساة لفخامتكم ولأسر الضحايا ولشعب فرنسا الصديق ، راجياً ألا ترو أي سوء " .

على صعيد آخر أعلنت الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر اختيار نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود شخصية العام الخيرية تثمينا لما أفاض به من عون ودعم وتشجيع للجمعية وغيرها من الجمعيات الخيرية في المملكة.

كما تشرفت الجمعية خلال اجتماعها في الرياض برعاية الأمير سطام بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة بتقديم العضوية الفخرية للجمعية لسمو نائب خادم الحرمين الشريفين.

وكان في استقبال نائب أمير منطقة الرياض بالنيابة لدى وصوله الأمير سعود بن خالد بن عبد الله بن عبد الرحمن رئيس مجلس إدارة الجمعية، وأعضاء مجلس إدارة الجمعية.

وبدئ الاجتماع بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، ثم ألقيت كلمة الأمير أحمد بن عبد العزيز نائب وزير الداخلية الرئيس الفخري للجمعية ألقاها بالنيابة عنه عضو مجلس إدارة الجمعية رئيس اللجنة الإعلامية في الجمعية الدكتور عبد الرحمن الشبيلي، أكد فيها أن رعاية الأمير سطام بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة لهذا الاجتماع تزيد أعضاء مجلس الإدارة تشجيعا واجتهادا لعمل أقصى حد ممكن لإنجاح مهام هذه الجمعية الإنسانية.

وقال:" إن هذه الرسالة التي حملها أعضاء الجمعية باهتمام وحماس وتسابق إلى عمل الخير والإحسان للمحتاجين في ظروفهم الحرجة بسبب هذا المرض (الزهايمر) بإذن الله مقدرة عند الخالق والخلق وخدمة للوطن وأبنائه".

وأضاف " هذه الرسالة الإنسانية التي أمرنا الله بها وأمثالها من فعل الخيرات، ثم اجتهد إمام المسلمين خادم الحرمين الشريفين ملك الإنسانية عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود في ترسيخها وتفعيلها عملا وليس قولا فقط، لهي البشرى بالخير إن شاء الله لوطن عزيز وأمة غالية، وعلى دربه نسير، وفي ركبه نسعى جميعا لفعل الخير، فالناس على دين ملوكهم".

وتابع يقول " لقد حملني أعضاء الجمعية أن نعلن بأن أمير الخير والجود والعطاء الإنساني نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود هو رجل الخير لهذا العام وكل عام بإذن الله لما أفاض به من عون ودعم وتشجيع لهذه الجمعية وغيرها من جمعيات الخير في بلادنا الحبيبة".

وأكد الأمير أحمد بن عبد العزيز في كلمته "أن سمو الأمير سلطان بن عبد العزيز استحق هذا الاختيار من قبل المهتمين بالشأن العام وجمعيات الخير بل كل المواطنين لأن سموه حفظه الله رجل الخير لهذا العام وكل عام بإذن الله". مضيفا " إنه لشرف كبير لنا في الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر أن يكون سموه الكريم شخصية العام الخيرية تقديرا لعطاءاته ودعمه المادي والمعنوي لكل أفعال الخير في هذا الوطن، كما يشرفنا أن نرفع لسموه الكريم العضوية الفخرية لهذه الجمعية".

بعدها ألقى الأمير سعود بن خالد بن عبدالله بن عبدالرحمن رئيس مجلس إدارة الجمعية كلمة عبر خلالها عن الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز ولصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز على مؤازرتهما وتشجيعهما للجمعية.

وأكد أن الجمعية أولت اهتماما كبيرا بتنمية الوعي العام حول مرض الزهايمر, والتعريف بأسبابه ووسائل الحد من آثاره, وأساليب التعامل مع المصابين به, إلى جانب العمل على توفير الدعم والمساندة لذويهم علاوة على بناء شراكات إستراتيجية مع عدد من الجهات الطبية والإعلامية والاتصالية المهتمة".

عقب ذلك استعرضت الأميرة مضاوي بنت محمد بن عبدالله بن عبدالرحمن، نائبة رئيس مجلس الإدارة رئيسة اللجنة التنفيذية، منجزات الجمعية وخططها المستقبلية، مشيرة إلى أن الجمعية عملت على استقطاب مجموعة متميزة من الأطباء والأكاديميين الأجانب والمحليين المتميزين في مجال أعمال الجمعية لمراجعة برامج اللجان وخططها كما تم العمل على تأسيس مجلس استشاري مكون من المتخصصين الذين أسهموا في خدمة مرضى الزهايمر وعلاجهم ودعم مقدمي الرعاية لهم.

وأكدت أن الجمعية حرصت أيضا على إقامة شراكة إستراتيجية بين جميع الأطراف المعنية لبناء علاقات مستدامة مع الجهات والمؤسسات ذات العلاقة مثل مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ، والخدمات الطبية بالقوات المسلحة والمجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، إلى جانب توثيق العلاقة مع أهل الخير من أصحاب المبادرات المتميزة في دعم الجمعية.

وبعد أن قدم المحاسب القانوني تقريرا عن ميزانية العام الماضي، ناقش المجتمعون الموازنة التقديرية لعام 1431هـ، كما فوض مجلس الإدارة بشراء أو بناء مقر جديد للجمعية.

إثر ذلك وقعت الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر عدة اتفاقيات في إطار برنامج الشراكة الإستراتيجية مع عدد من الجهات، وهي مستشفى قوى الأمن الداخلي ومدينة الملك فهد الطبية وشركة الاتصالات السعودية وشركة اتحاد اتصالات )موبايلي(.

وفي الختام دشن الأمير سطام بن عبدالعزيز موقع الجمعية الإلكتروني.

حضر الاجتماع الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبد العزيز وزير الشؤون البلدية والقروية، والأمير بدر بن عبد الله بن عبد الرحمن، والأمير فيصل بن أحمد بن عبد العزيز، وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين.

وقلد نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود في جدة الفريق الركن محمد بن عبدالله العايش رتبته الجديدة تنفيذاً للأمر الملكي بترقيته إلى رتبة فريق ركن وتعيينه قائداً للقوات الجوية الملكية السعودية.

وقد أعرب نائب خادم الحرمين الشريفين عن تهنئته للفريق الركن العايش بالثقة الملكية متمنياً له التوفيق والنجاح في خدمة دينه ووطنه.

من جهته رفع قائد القوات الجوية الملكية شكره وتقديره وامتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية ولولي عهده الأمين على هذه الثقة الملكية معبراً عن اعتزازه بهذا التشريف سائلاً الله جل وعلا أن يعينه على تحمل هذه المسؤولية وعلى مواصلة الجهود التطويرية للارتقاء بالقوات الجوية الملكية السعودية.

كما عبر الفريق الركن العايش عن اعتزازه بشرف السلام على نائب خادم الحرمين الشريفين وتقليده رتبته الجديدة من لدن سموه داعياً الله العلي القدير أن يديم على سموه الكريم موفور الصحة والسعادة.

ونظم كرسي الأمير سلطان بن عبدالعزيز لأبحاث الشباب وقضايا الحسبة بجامعة الملك عبدالعزيز بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور عدنان بن حمزة زاهد حلقة نقاش حول تحديد الاحتياجات التدريبية البحثية والتدريبية لمنسوبي هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر واستهدفت الحلقة رؤساء ونواب وأعضاء المراكز لهيئة محافظة جده.

وتطرقت الحلقة إلى بحث توثيق العلاقة بين فريق الكرسي والعاملين في جهاز الهيئة لما يخدم أهداف الكرسي والتعرف على الاحتياجات البحثية والتدريبية لمنسوبي الهيئة من خلال أوراق عمل نحو الاحتياجات البحثية التدريبية لمنسوبي الهيئة قدمها مساعد مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة جدة الشيخ سعود العبيدي ومجالات التعاون بين الكرسي والهيئة وقدمها عضو اللجنة العلمية بالكرسي الدكتور مسعود القحطاني فيما قدم عميد البحث العلمي بالجامعة الدكتور يوسف التركي الفرص المتاحة في الجامعة لتطوير الهيئة ومنسوبيها .

وأدار حلقة النقاش عضو اللجنة العلمية بالكرسي الدكتور سليمان بن عبدالله الحبس بمشاركة نحو 30 من منسوبي الهيئة وأعضاء من الجامعة بالإضافة إلي فريق العلمي بالكرسي.

وأوضح المشرف على الكرسي الدكتور نوح بن يحيى الشهري أن هذه الحلقة تأتي ضمن أنشطة الكرسي التي تهدف إلى تحديد الاحتياجات الفعلية المتعلقة بالدراسات البحثية والبرامج التدريبية لمنسوبي الهيئة وعلى ضوء هذه الحلقة سيتم وضع الخطة البحثية والتدريبية الخاصة لمنسوبي الهيئة وستعكف اللجنة العلمية على الأخذ بمقترحات هذه الحلقة وصياغة التوصيات والأفكار التي ستكون منطلقا للعمل في السنة القادمة.

من جانبهم رفع المشاركون في حلقة النقاش خالص الشكر والتقدير للأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام على موافقته الكريمة بأن يحمل الكرسي اسم سموه الكريم ولدعمه للكرسي وبرامجه فيما يخدم المجتمع ومؤسساته.

وعبروا عن شكرهم للرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ولمدير جامعة الملك عبدالعزيز على اهتمامها ورعايتهما للكرسي وفعاليته.

يذكر أن حلقة النقاش دعت إلى التركيز على أن يستفيد جهاز الهيئة من البرامج البحثية والاستشارية التي تقدمها جامعة الملك عبدالعزيز من خلال عمادتها وإداراتها المختلفة وأن يتولى الكرسي التنسيق لذلك وتذليل المعوقات التي قد تواجهها ، وكذا تصميم برنامج أو دبلوم للغة الانجليزية يستهدف منسوبي الهيئة الميدانيين ويركز على المهارات اللغوية واليات التواصل المناسب مع الوافدين للملكة.

وأوصت الحلقة بتوفير منح خاصة ببعض أعضاء الهيئة للدراسات العليا في الجامعة بما يخدم أعمالهم ومهامهم الميدانية لرفع مستوى الأداء الأكاديمي لهم ، وأن يهتم الكرسي بالبرامج التدريبية المقدمة للأعضاء الميدانيين للهيئة وتكون الأولوية لبرنامج الجوانب النظامية للعمل الميداني ، وبرنامج الجوانب الشرعية للعمل الميداني ، وبرامج مهارية وإدارية.

وإنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بإنشاء مشروع إسكان النازحين في منطقة جازان، شهد الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان مراسم توقيع عقود تنفيذ مشروع إسكان النازحين الذي تنفذه مؤسسة الملك عبدالله بن عبدالعزيز لوالديه للإسكان التنموي في خمسة مواقع في منطقة جازان، في حضور وزير الشؤون الاجتماعية المشرف العام على مشروع إسكان النازحين بجازان الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين.

وشملت العقود الموقعة تنفيذ ستة آلاف وحدة سكنية و 31 مسجداً و 35 مدرسة للبنين والبنات و خمسة مراكز صحية موزعة على الحصمة والخارش وروان والسهي ورمادا , وتوفير كافة مرافق البنية التحتية من الطرق والأرصفة وخدمات الكهرباء وشبكات المياه والصرف الصحي والحدائق العامة بقيمة إجمالية بلغت ستة مليارات ريال.

وكانت مؤسسة الملك عبدالله بن عبدالعزيز لوالديه للإسكان التنموي قد أنهت جميع أعمال الدراسات والتصاميم لكافة المواقع التي سينفذ بها المشروع.

ورفع الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز باسمه ونيابة عن أهالي منطقة جازان أسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين و النائب الثاني على ما يولونه من رعاية واهتمام بأبنائهم المواطنين في مختلف مناطق المملكة.

واستعرض ما حظيت به منطقة جازان من مكارم أسهمت في رفاهية وإسكان وراحة المواطن في مختلف محافظات ومراكز المنطقة إضافة لما يعتمد سنوياً للمنطقة من مشروعات وخطط تنموية في شتى المجالات.

وقال " إن توقيع هذه العقود يأتي ترجمة حقيقية لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين خلال زيارته للمنطقة أثناء الأحداث التي تعرضت لها محافظة الخوبة بإنشاء وحدات سكنية للنازحين والقاطنين في المراكز الحدودية وإسكانهم في مراكز نمو حضري بما يضمن ترعرع شبابنا وشاباتنا في مناطق آمنة يستطيع من خلالها المعلمون والأطباء والرعاية الاجتماعية العمل في مناطق صحية قابلة للرقي والتقدم لتتوافق مع النهضة العامة التي تعم مختلف مناطق وطننا العزيز//.

وأضاف أمير منطقة جازان "ومنذ صدور توجيهاته فقد شرعت وزارة الشؤون الاجتماعية ومؤسسة الملك عبدالله لوالديه للإسكان التنموي وغيرها من الجهات ذات العلاقة في عمل التصاميم والأعمال الميدانية واستلام الأراضي وطرح مشروعات الإسكان للمنافسة".

وبين أن تصنيف الإسكان وتوزيعه سيتم بشكل دقيق حسب قرب المستفيدين من المشروعات، من مواقع سكنهم والمحافظات التي يتبعون لها مع الحرص على توفير الخدمات والمشروعات التي ستتوفر بإذن الله في المشروع الحيوي , بالإضافة لما تم تأمينه من إعانة وإسكان للنازحين منذ خروجهم من منازلهم ستستمر حتى تنتهي عملية بناء مشروع الإسكان ويتم تسليم الوحدات لمستحقيها.

وأشار أمير منطقة جازان إلى أن جميع اللجان ذات العلاقة تعمل بتوجيهات من قبل القيادة الرشيدة بشكل يومي ومستمر كل في مجال اختصاصه. مؤكدا "أن جميع الأمور بالشريط الحدودي تحت السيطرة، وأما المتعلقة منها بالمشروع فهي تحت الحصر وتحديد المحتاجين لتلك الوحدات تمهيداً لوضعها أمام المسؤولين لاتخاذ القرار المناسب لتقوم اللجان العاملة بدورها".

وأكد على أهمية الدور المناط بالجهات الأمنية والمواطن في الحفاظ على أمن الوطن والممتلكات سائلا الله تعالى أن يديم على هذه البلاد أمنها واستقرارها وأن يحفظ ولاة أمرها.

بدوره عبر وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين عن سعادته بتوقيع العقود التي جاءت إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وبرعاية أمير منطقة جازان , عادا توقيع هذه العقود ثمرة من ثمار توجيهاته خلال زيارته للمنطقة.

فى مجال آخر دخل صندوق التنمية السعودي في مذكرة تفاهم مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تقضي بحصول النازحين في باكستان على منحة سعودية تقدر بـ11 مليون دولار أميركي. وتخول مذكرة التفاهم تلك بالحصول على المنحة السعودية التي قدمتها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز لتوفير مواد غذائية وغير غذائية لعشرات الآلاف من الباكستانيين النازحين المتضررين من أعمال العنف وعدم الاستقرار في الجزء الشمالي الغربي من باكستان، ويشرف الصندوق السعودي للتنمية على عمليات توفير الأغذية للمستفيدين منها.

وجاءت المنحة السعودية بالتزامن مع يوم اللاجئ العالمي الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة والذي قرر أن يكون في 20 يونيو (حزيران) من كل عام.

وتقضي مذكرة التفاهم التي دخلتها المملكة بتوفير 25 ألف خيمة، و380 ألف بطانية، و127 غطاء بلاستيكيا، و100 ألف فراش نوم، و25 ألف طقم أدوات مطبخ، بالإضافة إلى 20 ألف عبوة مواد غذائية، سيتم توزيعها في شهر رمضان المبارك.

وقد وقع مذكرة التفاهم عن الصندوق السعودي للتنمية المهندس يوسف البسام نائب الرئيس والعضو المنتدب، فيما وقع نيابة عن مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يعقوب الحلو الممثل الإقليمي للمفوضية لدى دول مجلس التعاون الخليجي.

وتأتي المنحة السعودية في إطار الدور الإنساني الريادي الكبير الذي تقوم به مملكة الإنسانية بقيادة الملك عبد الله بن عبد العزيز، وتدعيما لعلاقات التعاون الاستراتيجية بين المملكة ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الموجهة لمساعدة ورعاية أكثر من 43 مليون لاجئ ونازح وعائد في أنحاء العالم معظمهم من المسلمين. وستتسلم السعودية مطلع شهر يوليو (تموز) المقبل رئاسة اللجنة الاستشارية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى «الأونروا» لتكون بذلك أول دولة عربية مانحة تتولى الرئاسة في هذه المنظمة التي تتكون من 23 دولة وتنشط في دعم وعون ملايين اللاجئين الفلسطينيين.

واعتاد المجتمع الدولي من خلال هذا اليوم على استعراض هموم وقضايا ومشكلات اللاجئين، وتسليط الضوء على معاناتهم وبحث سبل تقديم المزيد من العون لهم وذلك برعاية من المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة. وعبرت المفوضية في بيان صحافي أصدرته عن تقديرها العميق لهذه المساهمة والموقف الإنساني من المملكة، وتجاوبها مع الحاجة الإنسانية العاجلة والماسة لعدد كبير من العائلات والنساء والأطفال والشيوخ، الذين بلغ مجموعهم 17500 شخص تقريبا سواء ما يتعلق بإقامة مخيمات وتوفير إجراءات التسجيل والحماية لهم أو من خلال توفير مواد إغاثية أخرى. وتعمل السعودية طبقا للبيان الأممي، على تسهيل تدفق المساعدات الإنسانية التي قدمتها منظمات دولية عبر أراضيها إلى النازحين في المناطق اليمنية المتاخمة لحدودها كما ساهمت بتقديم 1012 طنا من التمور، ووفرت الرعاية الطبية لعدد 549 حالة إسعافية للمصابين، كما سهّلت دخول 4692 مواطنا يمنيا إلى الأراضي السعودية للحصول على خدمات صحية ومعيشية.

وعدت المفوضية هذه المساهمة تجسيدا جديدا للشراكة الاستراتيجية الإنسانية وتأكيدا لعمق علاقات التعاون القائمة بين المملكة العربية السعودية ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

وفى سياق آخر نجحت منظمة المؤتمر الإسلامي (الأحد) في استصدار قرار يحد من الإساءة إلى الأديان في مجلس حقوق الإنسان الدولي، الذي عقد مؤخرا في جنيف.

ودعا القرار إلى مراقبة المعالجة الإعلامية للأديان، بغية إيقاف حملات الإساءة، على غرار نشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد - صلى الله عليه وسلم.

وقالت المنظمة الإسلامية التي تتخذ من جدة (غرب السعودية) مقرا لها في بيان ، إن القرار يأتي ردا على حملة التشويه المستمرة التي تطال رموز الدين الإسلامي، ولفتت إلى أن حملة الكراهية ضد الإسلام قد تضاعفت عدة مرات في عام 2009، فضلا عن حملات الإساءة المنهجية ضد رموز الدين الحنيف التي كان آخرها الاستفتاء الشعبي في سويسرا عام 2009 وأسفر عن حظر بناء المآذن في هذا البلد.

وأشارت المنظمة إلى أن القرار يجيز لمجلس حقوق الإنسان اختيار محققين خاصين في مجال معالجة صور الأديان في الإعلام، كما يتيح التواصل المباشر مع وسائل الإعلام العالمية من أجل ضمان نشر ثقافة التسامح واحترام الأديان في مناخ من الثقافة التعددية.

فى روسيا حلق "منطاد ملك الإنسانية" في سماء موسكو ضمن مهرجان وكأس روسيا الدولي المفتوح في دورته الثالثة عشرة المقام في مدينة فيكيلوكي الروسية إلى جانب مشاركين من روسيا ودول أوربية حاملا علم البطولة وشارة الانطلاق وفقا لاختيار اللجنة المنظمة إلى جانب ما حمل المنطاد رسالة المملكة العربية السعودية السامية في التواصل مع شعوب العالم في سبيل خدمة الإنسانية.

ويأتي حضور "منطاد ملك الإنسانية" في مهرجان روسيا ضمن جولة دولية عبر 52 دولة بعد انطلاقته من الرياض ضمن المهرجان الوطني للتراث والثقافة في دورته الخامسة والعشرين حينما أعطى الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب رئيس الحرس الوطني للشؤون التنفيذية إشارة انطلاق الرحلة حول العالم.

ورحب عمدة مدينة فيكوليكي الروسية فيكتور فلنسكي بمشاركة منطاد "ملك الإنسانية" خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود مبرزاً مدى التقدير الكبير الذي تحظى به شخصية خادم الحرمين الشريفين من احترام وتقدير على الصعيد الدولي عامة وفي روسيا خاصة لما يقوم به من عمل وجهد إنساني في نشر التسامح الديني والثقافي ودعوته للتعايش السلمي بين شعوب العالم أجمع ومن ذلك مبادرته بالحوار العالمي.

وأبرز ما تعيشه العلاقات السعودية - الروسية من نمو وتواصل ، وتمنى التوفيق للفريق المنطاد في رحلته العالمية في نشر رسالة " ملك الإنسانية ".

وقال "المنطاد رسالة تبرز صورة مما يوليه خادم الحرمين الشريفين في خدمة الإنسانية من خلال نشر الثقافة العربية والإسلامية العريقة التي تمتاز بها المملكة العربية السعودية مثنيا في هذا الصدد على الجهد والدعم الكبير الذي يوليه الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز في إيصال هذه الرسالة النبيلة إلى شعوب العالم للتقارب والتواصل في جميع المجالات لما فيه خير شعوب المنطقة والعالم".

وكان فريق منطاد "ملك الإنسانية" عقد مؤتمرا صحافيا على هامش مشاركته بمهرجان روسيا للتعريف برسالة خادم الحرمين الشريفين الإنسانية التي تحمل مشاعر التآخي والتواصل بين دول العالم وشعوبها من خلال التحاور وتواصل الثقافات ومنها الثقافة العربية والإسلامية العريقة التي تفتخر في تمثيلها المملكة العربية السعودية دوليا.

وبين رئيس فريق منطاد ملك الإنسانية الكابتن طيار عبدالعزيز ناصر المنصوري أن الفريق قدم خلال مشاركته عروض الطيران المميز للجمهور الذي أبدى إعجابه بالتجهيزات الكبيرة للفريق وما يتمتع به المنطاد من جمال ودقة التصميم الذي أرجعه مدير عام المهرجان الوطني للتراث والثقافة سعود الرومي للمتابعة والحرص الكبير للأمير متعب بن عبدالله في توفير كل الإمكانيات لجعل منطاد ملك الإنسانية الأفضل عالميا لما يحمله من رسالة سامية تحمل كل المعاني لتوجه خادم الحرمين الشريفين في التواصل الدولي.

وكشف عن تلقي الفريق دعوات رسمية للمشاركة في عدد من المهرجانات الأوروبية بمتابعة نائب رئيس الحرس الوطني المساعد عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري لسير ونتائج الجولة الدولية لمنطاد "ملك الإنسانية" وحرصه على تزويد الفريق بجميع معاير ومتطلبات الأمن والسلامة الدولية لسلامة الفريق خلال مشاركاته.